نهضة الأمة

تناولنا في المقالات السابقة عناصر منهج نهضة الامة الألمانية ، ثم عرجنا على التنمية في الفكر الاقتصادي الإسلامي .

وقد تأثر فكر النجار بالمنهجين معا ، وأدرك أن منهج التنمية له جذور كامنة في الفكر الاقتصادى الإسلامي ، كما أدرك ، وحلم أنه من الممكن إحداث هذه التنمية في دولنا الإسلامية والعربية، وشأن كل باحث أو مغترب ، يحلم بأن يكون في مجتمعه ما يراه من تقدم وتنمية في الخارج.

وبدأ فى إعداد خطة العمل وهو موجود في ألمانيا ، وأبرم اتفاقات وحصل على دعم مسبق من الألمان قبل عودته الى مصر.

ونظرة فاحصة متأنية في فكر النجار، نجد أنه لم يكن الهدف من المصرفية الإسلامية إنشاء بنك إسلامي وفقط، او تطوير منتجات، أو إنشاء فروع إسلامية تابعة لبنك تقليدي، وإنما كان فكرته ، يحلم ببناء نموذج في إحدى المدن ، تنتقل إلى مدينه أخرى، وهكذا بهدف تحقيق نهضة الأمة اسوة بالتجربة الانمائية الالمانية.

وعاد النجار من ألمانيا في عام 1962م، واصطدم بالفيل الأبيض (البيروقراطية)، ولم ييأس، وكان يؤمن أنه في نهاية الطريق سيحصل على شمعة مضيئة ، وبالفعل نجح في إقناع وزير الاقتصاد المصري بإنشاء بنك إدخار –"أسوة" ببنوك الادخار في ألمانيا – في مدينة ميت غمر على النيل في وسط الدلتا عام 1963م ، وأرسل فريق من الموظفين ليتم تدريبهم في ألمانيا ، وفقا للاتفاق المسبق مع الالمان .

وبعد الانتهاء من بناء البنك ، انتظر النجار المودعين فلم يأت أحد للبنك لإيداع أية مدخرات، واكتشف أن علية أن يبدأ من الصفر، لأن المجتمع الالمانى كله في ألمانيا كان معتنق (رؤية) واجبة التحقيق، وهنا فى مدينة ميت غمر لم تكن هناك رؤية او حلم يرتبط به الناس فى المدينة، وادرك انه، يجب عليه أن يصنع مع أهل المدينة الرؤية أو الحلم لأنة غير موجود أساسا، وبدأ في الاجتماعات مع فريق العمل، وأهل المدينة على المقاهي، وفي المدارس، لتنمية الوعي بأهمية الادخار لمصلحة المدينة، وأبناء المدينة، وأن المدخرات سوف تستثمر في المدينة وسوف يحصل أبناء المدينة على فرص عمل، وبدأ في تشجيع المواطنين على تبني أفكار إنشاء مشروعات متناهية الصغر، ويدعمها البنك، أي خلق طبقة المنتجين ، المبدعين، من أهل القرية.. وأسفرت اللقاءات والتوعية بالمدارس على أهمية المدخرات، وتشجيع الطلاب عليها وكانت الخطى بطيئة ولكن وجود الامل والحلم بمستقبل افضل كانت الوقود الذى يعيش عليه فريق العمل وأخيرا بدأت المدخرات تتدفق على البنك، وبدأ إنشاء المشروعات داخل المدينة والقرى المحيطة بها، وتم التوسع في إنشاء مجموعة من الفروع في مختلف القرى المحيطة بميت غمر، وأصبحت بنوك الادخار ظاهرة تنموية في المدينة، ولفتت النظر، وقام { آر- كي – ريدي} مساعد الامين العام للأمم المتحدة تقييم التجربة وكتب كتابا قال فيه أن تجربة بنوك الادخار فى مدينة ميت غمر تمثل أفضل تجربة تنموية في ريف مصر.

وصاحب بداية التطبيق وعى فكرى اسلامى واتخذ مجمع البحوث الاسلامية بمصر قرارا باجماع العلماء على ان الفائدة المصرفية من الربا المحرم لاتجيزها حاجة ولا ضرورة. ماأثر هذه الفتوى على اداء بنوك الادخار؟ وكيف يتم وقف التعامل بسعر الفائدة؟ واحلال المشاركة محل التعامل الربوى؟ هذا موضوع المقال التالى.


دكتور سمير رمضان الشيخ
مستشار تطوير المصرفية الاسلامية

المصدر: مقالات الاستاذ الدكتور: سمير رمضان الشيخ، مستشار تطوير المصرفية الإسلامية
Al-Resalah

الرسالة للتدريب والاستشارات.. ((عملاؤنا هم مصدر قوتنا، لذلك نسعى دائماً إلى إبداع ما هو جديد لأن جودة العمل من أهم مصادر تميزنا المهني)). www.alresalah.co

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 279 مشاهدة

ساحة النقاش

الرسـالة للتدريب والاستشارات

Al-Resalah
مؤسسة مهنية متخصصة في مجالات التدريب والإستشارات والبحوث والدراسات، وتُعتبر أحد بيوت الخبرة متعددة التخصصات في العالم العربي.. ومقر الرسالة بالقاهرة.. إن الرسالة بمراكزها المتخصصة يُسعدها التعاون مع الجميع.. فأهلاً ومرحبا بكم.. www.alresalah.co - للتواصل والإستفسارات: 00201022958171 »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,585,319