إن ما تمثله الموارد المائية من أهمية محورية للزراعة العربية ، وبخاصة على ضوء الندرة النسبية لهذه الموارد ، إنما يدعو إلى توجيه الاهتمام المناسب للتحليل والدراسة والبحث في كافة القضايا والجوانب التي من شأنها أن تساهم في تنمية وصيانة تلك الموارد ، وتحقيق أقصى مستويات  ممكنة  من الترشيد وكفاءة الاستخدام .

         إن من أعظم التحديات التي تواجه المنطقة العربية هو وقوعها في أكثر مناطق العالم جفافاً،  مما أدى إلى تدني مصادرها المائية ، فبكل المقاييس العالمية تعتبر المنطقة العربية الأقل نصيباً من المياه . من جهة أخرى فإن هذا المناخ قد فرض واقعاً حتمياً يتمثل في تدني نسبة الأراضي التي يمكن استزراعها بالأمطار ، وبالرغم من أن جملة هطول الأمطار على المنطقة العربية تقدر بحوالي 2282 مليار متر مكعب سنوياً إلا أن 18% فقط من الأراضي العربية والتي تزيد فيها معدلات الهطول عن 300 ملم هى المؤهلة لزراعات مطرية ، مما يعني حتمية الري بباقي الأراضي لضمان زراعة مستقرة.

        لقد قامت المنظمة العربية للتنمية الزراعية خلال السنوات الماضية بدراسات وأنشطة مختلفة  في مجال حسن وترشيد استخدام المياه في الزراعة المروية شملت تعزيز استخدام طرق الري الحديثة وتطوير الري الحقلي واستخدام الرصد الجوي الزراعي في رفع كفاءة الاستخدام . 

         من خلال هذه الدراسة  تواصل المنظمة جهودها في هذا المجال بتسليط الضوء على موقف الري السطحي والصرف بالدول العربية ، حيث أن ما نسبته 85% من الأراضي المروية تستخدم هذا النظام الذي يتسم بتدني كفاءته ، وقد أوضحت الدراسات السابقة للمنظمة بأن كفاءة الري السطحي الكلية بالدول العربية هى أقل من 40% مما يعني فواقد مائية سنوية تقدر بحوالي 91 مليار متر مكعب.

         إن معظم مشاريع الري القائمة حالياً في الوطن العربي قد شيدت في حقبة زمنية لم يتم فيها التقدير المناسب لندرة المياه ، كما أن هذه المشاريع لم تشهد التطور والتحديث وإعادة التأهيل اللازمة لمواكبة التقنيات الحديثة ومواجهة ما يكتنفها من تحديات ومشاكل ومعوقات بسبب ندرة المياه .

ولهذه الأسباب مجتمعة فقد برز اتجاه قوي في الدول العربية  بتحويل الري السطحي إلى ري حديث ، إلا أنه نسبة لإتساع هـذا الاسلوب وارتفـاع تكلفة التمويل وتفتت مساحات الحيازات الزراعية فقـد تكـون هناك صعوبات فنية واقتصادية واجتماعية للقيام بالتحويل الكامل من  نظام  الري السطحي إلى طرق الري  الحديثة ، لهذا فقد ارتأت المنظمة العربية للتنمية الزراعية أن تقوم بإعداد دراسة سبل تطوير الري السطحي والصرف في الدول العربية .

أوضحت الدراسة أن هناك امكانيات حقيقية ومتاحة للتطوير ورفع كفاءة استخدام المياه بإدخال الأساليب الحديثة والمتطورة في نقل وتوزيع المياه ورصد ومتابعة والتحكم في عمليات الري الحقلي ، إضافة إلى إمكانية أتمتة جوانب عديدة من شبكة الري والصرف .

لقد إستعانت المنظمة في إعداد هذه الدراسة بنخبة من الخبراء العرب المتميزين منهم من كلف بإعداد دراسات حالات الري لبعض الدول ومنهم من أنيطت بهم إعداد هذه الدراسة الشاملة .

 

والمنظمة تقدر وتشيد بهذه الجهود العربية لخدمة قضية عربية ملحة ، وترجو أن تكون هذه الدراسة مساهمة منها في مجال تطوير هذا القطاع الهام في الدول العربية .

 

 

المصدر: مجموعة ادريتك
ADRITECEGYPT

الشركة العربية لتكنولوجيا الرى بالتنقيط - ادريتك ايجيبت

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 574 مشاهدة
نشرت فى 22 أكتوبر 2014 بواسطة ADRITECEGYPT

ساحة النقاش

Mohamed Zakria Ell Garib

ADRITECEGYPT
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

102,318

ادريتك ايجيبت

الشركة العربية لتكنولوجيا الرى بالتنقيط - ادريتك ايجيبت ، مهمتنا تنمية نظم الرى والزراعة بمصرنا الحبيبة