لماذا يا أبي......؟

 

لماذا ......؟

 

من دموعك أعطيتني درسا في حب الوطن كنت مازلت طفلة ترسم أحلامها في الحقول وهي تركض وراء الفراشات .....وتجمع ورود البساتين....ولكن دموعك قالت لي يومها هذا الوطن الذي يبتسم لك أبكاني اليوم ...كان هذا في عام النكسة في الخامس من حزيران...... وقتها تمنيت أن أكون منديلا يمسح دموعك الغالية..... ومنذ ذلك الوقت عرفت أن الوطن ليس مجرد فراشات نركض وراءها وورود نجمعها....عرفت أن الوطن دماء طاهرة تسيل في سبيله...وأن باقات الورود التي أجمعها توضع على قبور الشهداء.....

لماذا يا أبي......؟لماذا.......؟

كنت تحدثني عن زحفك إلى فلسطين وتقبيل تراب ذلك الوطن الطاهر....؟

عرفت وقتها أن تراب الوطن لم يخلق لتدوسه أقدامنا وإنما لتقبله شفاهنا وتشم أنوفنا رائحته وترتاح جباهنا بالسجود على ذلك التراب......

لماذا يا أبي......لماذا.......؟

غرست في قلبي بذورا اسمها حب الوطن سقيتها واهتممت بها منذ أن كنت طفلة...نمت تلك البذور وكبرت وعانقت ياسمين الشام وعاهدته على الحب والوفاء.......

لماذا يا أبي.......؟ لماذا.....؟

أنت بكيت مرة على هذا الوطن ولكنك تركتني أبكي مرات ومرات......

فمن سيمسح لي دموعي........بعدك يا أبي ؟

 

عاشقةوطن....

....

هيفا اليوسف

المصدر: آسيا محمد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 25 مشاهدة
نشرت فى 21 فبراير 2018 بواسطة nasamat7elfouad

عدد زيارات الموقع

42,062