<!--<!--<!--<!--

تفتتح الهيئة العامة لقصور الثقافة الدورة الـ10 لمؤتمر التمكين الثقافي لذوي الاحتياجات الخاصة تحت عنوان "قضايا الأقزام في مصر بين التمكين الثقافي والتنمية المستدامة" يوم 11 ديسمبر الجاري الذي تنظمه الإدارة العامة للتمكين الثقافي لذوي الاحتياجات الخاصة التابعة للإدارة المركزية للشئون الثقافية، بالمركز النموذجي لرعاية المكفوفين في القاهرة خلال الفترة من 11 إلى 13 ديسمبر الجاري.

ترأس المؤتمر د. هيام نظيف العميد السابق لكلية الدراسات العليا للطفولة جامعة عين شمس، ويتولى أمانته محمد زغلول.

يبدأ المؤتمر بافتتاح معرض فني تشكيلي وإصدرات الهيئة العامة لقصور الثقافة، يعقبها وقائع الجلسة الافتتاحية يوم 11 ديسمبر الساعة الحادية عشر صباحا بعرض فيلم تسجيلي بعنوان "ثقافة التمكين في عشر سنين"، يتلوها إلقاء كلمات لكل من محمد زغلول أمين عام المؤتمر، د. هيام نظيف رئيس المؤتمر، د. أحمد عواض رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، يليها تكريم المؤتمر لكل من الدكتور هيام نظيف، الفنان حسن بخيت، الكابتن عماد الدين مدبولي مدرب سباحة عالمي، د. عطيات سيد محمود، راقص التنورة محمد المصري، راضية محمد غيث، وتعمل من مجال الإلكترونيات، نجوان علي خفاجي حاصلة على بكالوريوس علوم شرعية ومحفظة قرآن، ود. أحمد عبدالمحسن رئيس قسم المناعة بمستشفى حميات العباسية.

يعقب ذلك إقامة الجلسة البحثية الأولى وتديرها د. إقبال السمالوطي، وتتناول الجلسة ثلاثة أبحاث الأول بعنوان "سيكلوجية الأقزام وتحسين جودة الحياة لديهم في ضوء توجهات الدولة" للدكتور جمال شفيق أستاذ علم النفس الإكلينكي بكلية الدراسات العليا للطفولة جامعة عين شمس، الثاني بعنوان "الصورة المدركة لقصار القامة لدى طلاب الجامعة، دراسة استكشافية" للدكتور محمد حسن غانم أستاذ الإكلينكي كلية الأداب جامعة حلوان، أما البحث الثالث بعنوان "دور العدالة الاجتماعية في تفعيل المواطنة النشطة للأقزام وأثر ذلك علي التنمية الاجتماعية" بحث ميداني على عينة من الأقزام بمدينة سوهاج للدكتور وليد محمد عبدالحليم دكتوراه في الآداب.

وفي يوم 12 ديسمبر تقام الجلسة البحثية الثانية وتتناول أربعة أبحاث الأول بعنوان "معجم الجاهلية والإهانة.. الأبعاد الثقافية للقزامة في المعجمية الهربية: دراسة تحليلية تأصيلية نقدية مقارنة" للدكتور خالد فهمي الأستاذ بكلية الآداب جامعة المنوفية، والثاني بعنوان "الأبعاد الدلالية لصورة القزم في الحكاية الخرافية الفارسية" للدكتورة غادة عبدالقوي أستاذ اللغة الفارسية بكلية الآداب جامعة المنوفية.

أما الثالث بعنوان "الاختلاف بين الخصوبة والخصومة" قراءة في: "جلفر في بلاد الأقزام" للدكتور مصطفى أبوطاحون كلية الآداب جامعة المنوفية، والبحث الرابع بعنوان "صورة القزم في الأدب بين القديم والجديد" للدكتور وائل علي أستاذ مساعد بكلية التربية جامعة عين شمس، يدير الجلسة الشاعر مسعود شومان.

ثم تُعقد الجلسة البحثية الثالثة وتتناول أربعة أبحاث الأول بعنوان "احتياجات الأقزام الثقافية والإعلامية" للدكتور صابر حمد جابر أخصائي إعلام بقصور الثقافة، الثاني بعنوان "الحقوق القانونية للأقزام" للباحث القانوني محمد مختار بالمجلس القومي لشئون الإعاقة ومدير إدارة خدمة المواطنين، الثالث بعنوان "نحو دعم ومشاركة الأقزام في عملية التنمية في مصر" "أهمية التخطيط الإعلامي لدعم المشاركة في التنمية" للدكتورة نادية فتحي النشار كبير مذيعين بالهيئة الوطنية للإعلام، أما الرابع بعنوان "تقرير عما نشر عن الأقزام في مواقع الإنترنت المختلفة" للباحث أحمد ناجي مسئول العلاقات العامة بمدرسة الوعي الأثري للمكفوفين بالمتحف المصري، وهدى الإنشاصي أخصائي نفسي إكلينكي، تدير الجلسة الإعلامية منال ماجد.

بينما تُعقد الجلسة البحثية الرابعة يوم 13 ديسمبر وتتناول ثلاث أبحاث، الأول بعنوان "دور مقدمة الرعاية التمريضية في تقديم الرعاية المستمرة وتطوير المهارات الحياتية للأطفال قصار القامة دراسة إستكشافية" للدكتورة أمل أحمد إبراهيم مدرس بكلية العلوم التطبيقية، الثاني بعنوان "التداعيات الصحية التنموية للتقزم الغذائي بين الأطفال دون سن الخامسة في مصر" للدكتور محمد فرج علام مدرس الجغرافيا الصحية بكلية جامعة المنوفية، أما الثالث بعنوان الأقزام في التراث الشعبي" للإعلامية منى النشار مذيعة بإذاعة وادي النيل، يدير الجلسة د. هويدا الجبالي عميد كلية الدراسات العليا للطفولة جامعة عين شمس، يليها جلسة تجارب وشهادات الأقزام، يعقبها عقد مائدة مستديرة بعنوان "الأقزام بين الواقع والطموحات" وتضم أوراق عمل: د. عمر الشوربجي، د. داليا الجنزوري، وتدير المائدة د. هيام نظيف، يعقبها ختام المؤتمر وإعلان التوصيات.

المصدر : جمال عاشور جريدة الدستور

 

mostsharkalnafsi

بقلم د. أحمد مصطفى شلبي [email protected]

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 17 مشاهدة
نشرت فى 10 ديسمبر 2018 بواسطة mostsharkalnafsi

ساحة النقاش

د.أحمد مصطفى شلبي

mostsharkalnafsi
• حصل علي الماجستير من قسم الصحة النفسية بكلية التربية جامعة عين شمس في مجال الإرشاد الأسري والنمو الإنساني ثم على دكتوراه الفلسفة في التربية تخصص صحة نفسية في مجال الإرشاد و التوجيه النفسي و تعديل السلوك . • عمل محاضراً بكلية التربية النوعية و المعهد العالي للخدمة الاجتماعية . »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

183,856