ولد "لويس بريل" في إحدى القرى الصغيرة قرب العاصمة الفرنسية باريس في الرابع من يناير 1809.

فقد لويس بريل بصره وهو في عمر 3 سنوات عندما فقأ أحد عينيه بالخطأ بواسطة مثقاب (أو مخرز) من ورشة عمل والده، ثم فقد بريل بصر عينه الثانية بسبب عدوى أصابتها في العام التالي.
عندما بلغ عمره 10 سنوات، حصل بريل على منحة تعليمية إلى معهد للمكفوفين في باريس. كانت الأوضاع في المعهد سيئة حيث لم يكن يحصل الطلاب في العادة على أكثر من الخبز والماء للطعام، وأحيانا كانت تساء معاملتهم كنوع من العقاب.
كان بريل طالباً متفوقاً في المعهد وخصوصاً في دروس الموسيقى حيث أجاد العزف على آلتي الكونترباس والأورج، وهذا كنه من الاشتراك في الحفلات الكنسية عبر مختلف مُدن فرنسا.

كان يوجد في المعهد نظام كتابة مخصص للمكفوفين ابتكره مؤسس المعهد فالنتين أيوي، تطبع فيه الحروف بأشكالها العادية ولكن بحجم كبير على ورق سميك، تضغط على الورق من جهة فتبرز من الجهة الأخرى ويلمسها الكفيف بإصبعه لقراءتها. هذا النظام كان له الكثير من السلبيات إذ لم يكن نظاماً عملياً لنشر الكتب. ولم يكن المعهد يحتوي سوى على 14 كتاب بذلك النظام، قرأها لويس بريل جميعها.

في عام 1821 قام ضابط في الجيش الفرنسي اسمه شارل باربيار بزيارة للمعهد، أبلغ خلالها لويس بريل بأنه ابتكر طريقة جديدة مُشفرة للكتابة يستطيع بها الجنود التخاطب فيما بينهم في الأمور السرية بدون الحاجة للكلام، وهي تعتمد على استخدام أشكالا من النقاط البارزة أقصاها اثنتي عشرة نقطة على ورق سميك، لكل منها دلالة كلامية.

المصدر: إعداد: حسني ثابت وعبد الرحمن عثمان

ساحة النقاش

نور الفجر

hudaenshasy
موقع يهتم برعاية او تاهيل لمكفوفين في المجال التربوى تقدمه هدى الانشاصى اخصائي نفسي اكلينيكي بالتربية و التعليم مسؤل دعم فني جودة بادارة النزهة التعليمية عضو مجلس ادارة اتحاد رعاية هيئات ذوى الاعاقة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

138,717