بحث عن الاعاقة البصرية

يتمتع حوالي98.5 % من الأفراد بالقدرة على الإبصار بشكل عادي , ولكن حوالي 0.5 % ـــــ 1.5 % من الأفراد لا يحظون لأسباب عدة , القدرة على الإبصار العادي , وهو ما يطلق عليه الإعاقة البصرية والتي قد تأخذ مظاهر شتى , ففي الولايات المتحدة يقدر مكتب التربية نسبة المعوقين بصريا حوالي 1% أما في الأردن فيقدر صندوق الملكة علياء للعمل الاجتماعي التطوعي الأردني ( 1979 ) عدد المعاقين بصريا حوالي (2088 ) فردا أي ما نسبته 11.2 % من مجموع المعوقين في الأردن .
هذا وقد ظهرت تعريفات عدة للإعاقة البصرية منها التعريف القانوني ومنها التعريف التربوي ويشير التعريف القانوني للإعاقة البصرية إلى أن الشخص الكفيف , هو ذللك الشخص الذي ا تزيد حدة إبصاره عن 20\200 قدم في أحسن العينين أو حتى في استعمال النظارة الطبية 
أما التعريف التربوي فيشير الىان الشخص الكفيف هو ذلك الشخص الذي لا يقرأ أو يكتب إلا بطريقة بريل 


تصنيف الإعاقة البصرية :
يصنف المعوقين بصريا ضمن مجموعتين :
الأولى : مجموعة المعاقين بصريا كليا , وهي تلك المجموعة التي ينطبق عليها التعريف القانوني والتربوي للإعاقة البصرية .
الثانية : مجموعة المعاقين بصريا جزئيا , وهي تلك المجموعة التي تستطيع أن تقرأ الكلمات المكتوبة بحروف مكبر ة أو باستخدام النظارة الطبية أو أي وسيلة تكبير .


مظاهر الإعاقة البصرية :

تعدد مظاهر الإعاقة البصرية منها 
1- حالة قصر النظر وتبدو مظاهر هذه الحالة في صعوبة رؤية الأشياء البعيدة , ويعود السبب في مثل هذه الحالة إلى سقوط صورة هذه الأشياء المرئية امام الشبكية وذلك لان كرة العين اطول من طولها الطبيعي , وتستخدم النظارات الطبية ذات العدسات المقعرة لتصحيح رؤية الأشياء .
2- حالة طول النظر وتبدو مظاهر هذه لحالة في صعوبة رؤية الأشياء القريبة , ويعود السبب في ذللك إلى سقط صورة الأشياء المرئية خلف الشبكية وذلك لان كرة العين اقصر من طولها الطبيعي وتستخدم النظارات الطبية العدسات المحدبة لتصحيح رؤية الأشياء 
3- حالة صعبة تركيز النظر وتبد و مظاهر هذه الحالة في صعوبة رؤية الأشياء بشكل مركز أي بشكل غير واضح , ويعود السبب في ذلك إلى الوضع غير الطبيعي لقرنية العين أو العدسة ’ وتستخدم النظارات الطبية ذات لعدسة الاسطوانية لتصحيح رؤية الأشياء.

أسباب الإعاقة البصرية : 

الأولى : مجموعة أسباب ما قبل مرحلة الولادة
الثانية :مجموعة اسبب ما بعد مرحلة الولادة

يقصد بمجموعة سباب ما قبل الولادة ’ كل العوامل الو راثية والبيئية التي تؤثر على نمو الجهاز العصبي المركزي والحوا بشكل عام ومنها العوامل الجينية , وسوء التغذية وتعرض الأم الحامل للأشعة السينية , والعقاقير والأدوية الخ.... 

أما المجموعة الثانية من الأسباب فيقصد بها مجموعة العوامل التي تؤثر على نمو حاسة البصر , مثل العوامل البيئية كالتقدم بالعمر , وسوء التغذية ,والحوادث والأمراض , التي تؤدي بشكل مباشر إلى الإصابة بالعاقة البصرية .

وقد تمثل حالات قصر النظر أو طوله أو صعوبة تركيز النظر أو ولادة الطفل كفيفا كليا أو جزئيا أمثلة على مجموعة أسباب ما قبل الولادة وإثنائها في حين تمثل حالات إصابة العين بالمياه البيضاء أو السوداء أو التهاب الملتحمة أو التراخوما وجفاف الملتحمة واعتلال الشبكية الناجم عن مرض السكري او التهاب القزحية أو القرنية أمثلة على مجموعة الأسباب ما بعد الولادة .


الخصائص السلوكية للمعوقين بصريا :

تتأثر الكثير من الخصائص السلوكية لدى الأفراد بالإعاقة البصرية كالخصائص العقلية , واللغوية والاكادمية , والاجتماعية , والمهنية وتشير الدراسات التي أجريت في هذا الصدد إلى وجود فروق ذات دلالة مميزة بين العدين والمعاقين بصريا , في تلك الخصائص التي اشير اليها .
الخصائص الاكادمية :
هل يختلف تحصيل الفرد العادي عن تحصيل الفرد المعاق بصريا , اذا ما تشابهت الظروف الاخرى , أي هل تؤثر الاعاقة البصرية على التحصيل الاكاديمي , اذ يسبب التعطيل الجزئي الو الكلي لوظيفة البصر الى حدوث خلل في استقيال المعلومات وخاصة المعلومات المكتوبة بالطريقة العادية , ومن اجل تعويض ذللك يلجأ المعاق بصريا الى الحصول على معلومات مسموعة او منطوقة أي مسجلة على اشرطة , ولذ ا الكتب الناطقة , كما يمكن للمعاق الحصول على معلومات اذا كتبت بطريقة بريل , وتشير الدراسات الى ان التحصيل الاكاديمي للمعاقين بصريا هو اقل من الفرد العادي اذا تساوى كل منهما في العمر الزمني والعقلي , وما يؤيد ذللك صعوبة التعبير الكتابي لدى المعاق بصريا عند اداء الامتحانات الامر الذي يعقد الموقف ,وخاصة اذا كان الممتحن مبصرا ولا يستطيع قراءة المادة المكتوبة بطريقة بريل ,او عندما لايستطيع المعاق بصريا ان يعبر عن نفسه لفظيا عند اجابته على الامتحان ’ وقد يتقارب اداء الفرد المعاق بصريا من الفرد العادي , اذا توفرت المواد التي تساعد الكفيف على استقبال المعلومات والتعبير عنها .
الخصائص الاجتماعية والمهنية : 
تشير الدراسات في هذا المحال وخاصة تلك لتي لخصها لون فيلد الى احساس المعاق بصريا بانقص في ذاته ,والى الحساس بالفشل والاحباط وذلك بسبب اعاقته البصرية والتي تشكل السبب في تدني ادائ الاكاديمي , او المهني , مقارنة مع العادين .
وايضا من لدراسات التي اجريت في هذا المجال دراسة( بتمان) عام (1964 ) ودراسة( جونز) عام (1966 ) حيث اشارت نتائج هذه الدراسات ايضا الى تقبل الطلبة الكفوفين كليا بشكل اكبر من قبل الطلبة العاديين مقارنة مع الطلبة المكفوفين جزئيا. 
وقد ينح المعاق بصريا في اقامة علافات اجتماعية مع الاخرين وخاصة في مجال تكوين الاسرة او في ميدان العمل .

المصدر: بحث عن الاعاقة البصرية وتعريفها
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 3249 مشاهدة
نشرت فى 26 يناير 2013 بواسطة hendsaidshoubra

ساحة النقاش

hendsaidshoubra
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

23,213