آقرأني.. 

إبتليت بالعشق

 وما كان ذنبي

ولكن قلبي أوصاني

سلوا الدهر كم من عيون

حاولت الوصل بوجداني

فابي وكان الخذلان لهم 

عنواني

ذاهده في العشق 

ولم اتطرق يوما

لدروب الهوي

 ولا شكوت يوماً

 أحزان الجوا

 اقراني

فأصابني سهم المحب

 فارداني

آه من سهام  الشوق

 أضرمت النيران بكياني

تغنيت بحروف إسمه وكان

لي أعظم أنغامي

رويته بدمع العين

 واخفيته بين أحضاني

وما الغريب أن أطعمته 

حناني

وظللته باجفاني

اوليس هو من أحيا 

النبض بوجداني

اوليس هو فارس أحلامي

ودمائه تجري بشرياني

فلا عجب فقد توجته

ملك علي سلطاني

 

     بقلمي

❤️ نور ❤️

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 21 مشاهدة
نشرت فى 26 يونيو 2022 بواسطة elgaribhamed

عدد زيارات الموقع

79,867