إليكم جلسة مع معالج فيزيائي للاحتفاظ بكل إمكانيات الحركة :
1 – هذه الوضعية كحصان على أسطوانة يعيشها الطفل في لحظات اللعب تنبه التحريض الأوتوماتيكي لفتح الفخذين و التمدد العضلي .
2 – بإمكان المعالج أن يضع سيارة صغيرة في فمه لشد انتباه الطفل و جعله ينحني للأمام ليأخذها و بالتالي تعمل عضلات الطرفين السفليين للطفل و مفاصل ركبه .
3 – كي ينزل الطفل من الأسطوانة عليه فتح فخذيه . هنا يجرب المعالج تحريض مجموعة من الأنشطة التي تنم عن إحالة الحركات المتوجبة ، بفضل التكرار و التسلسل الحركي تقترب الأنشطة إلى الطبيعي .
4 – يمسك المعالج أحد الأطراف السفلية للطفل بوضعية تمطيط و الأخرى تكون معطوفة ثم يحرضه لضرب سيارة صغيرة متوضعة جانباً . بهذه السرعة للتأرجح السريع يطلق الطفل رد فعل للتوازن و هذا يثير استرخاء العضلات المقربة .
5– غالباً ما تكون التقلصات العضلية مؤلمة .سيتحقق التمدد بطريقة تدريجية خلال الجلسة دون الم الطفل ، لهذا يطرح المعالج وضعيات تمنع التقلصات .
6 – في عطلة نهاية الأسبوع ، يأخذ الأهل التعليمات من المعالج ، و حضورهم الجلسة يسمح لهم بمعرفة هدف التمرين .
7 – يطلب المعالج من الطفل ثني و تبعيد طرفه السفلي كي يتمكن من نزع حذائه ،   وبذلك يحثه  لإرخاء العضلات التي تميل للتقلص . من المهم القيام بربط الأعمال الحياتية اليومية مع التمارين المطروحة .
8 – تمارين البالون مع تبعيد الطرفين السفليين لعدم الوقوع يعطي خبرة تساعد أثناء العمل.بإمكان المعالج ابتكار تمارين أخرى لها نفس الهدف .
9 – وضعية نصف الركوع تسمح بتحقيق تمطيط العضلات المقربة و التي تقوم بالدوران الإنسي . يعتمد الطفل وضعية ملائمة له و يستعملها عملياً لتمطيط عضلاته
10 – من خلال هذا التمرين ، يقوم الطفل بتحريك الأسطوانة تحت بطة الساق . لا يوجد أبداً خلال الجلسة أي علاج باليد منفعل من قبل المعالج ، فالمعالج يعمل لإنجاح الناحية الحركية و على الطفل دوماً أن يساهم في كل حركة من الحركات .
11 -  يحث المعالج الطفل على الوقوف و يساعده بواسطة مسكه برؤوس الأصابع و التحكم بتبعيد الطرفين السفليين دون قيادة ، فالطفل يميل لإدخال ركبه للداخل و بالتالي يجلس بوضعية سيئة عند تركه .

العلاج المبكر و المثابرة :
- المشاكل العظمية ( تصيب العضلات ، المفاصل ، الأوتار و العظام ) تستطيع التأثير بشدة على نمو الأطفال المصابين بالشلل الدماغي . العلاج يجب أن يكون مدروس و مبكر منذ الولادة .
- عضلات شاب مصاب بشلل دماغي تميل للقصر . من الضروري الحفاظ على إمكانية التمطيط ساعات طويلة خلال النهار .  نستعمل جهاز حين الجلسة أو بداية الليل .
- الطفل  يتبنى تلقائياً الوضعيات التي توحي له بها مشاكله الوضعية أو التي تفرض عليه ، لذا يجب على الأهل أن يكونوا يقظين للحد من النتائج السيئة العظمية و التشوهات الحاصلة .
- أثناء جلسة العلاج الفيزيائي ، تصحيح الوضعية ، هو جانب جوهري من إعادة التأهيل.
- جلسة إعادة التأهيل تستغرق وسطياً 45 دقيقة ، التمارين الشديدة تتالي مع أعمال أقل تعباً .
- تمارين التمطيط لها دور وقائي ، ليس علاجي . حين تأخذ العضلات شكل نهائي لإمكانية التمدد. يجب العزم على التفكير بتوسط الجراحة ، أو علاج عظمي مثل جبائر التمطيط .
1 – وضعية الجلوس بتباعد الطرفين السفليين على أسطوانة تترسخ باستناد قدمين الطفل على الأرض ، هذه تعادل نقطة بداية ليتمكن من الوقوف .
من انحراف تسلسل التمارين ، المعالج ينظم الأنشطة المقدمة للطفلة الصغيرة نحو الوضعيات التي تصحح هذه المشاكل العظمية .
2 – يقوم المعالج مثل الوصي على الطفل ، يقف الطفل بوضعية الانطلاق و يساعده المعالج على تقديم طرف سفلي ثم الآخر لكن يتركه أن يضع خطواته .
إن على الطفل أن يقوم بالجهد لاتخاذ الوضعية اللازمة .
3 – بشكل مبكر جداً استعمال pelvis-jambieres    هوجهاز لين يسمح بإيصال الطفل إلى الوضعية العمودية ، هذا الجهاز يصحح وضعية تسوء تدريجياً توضع لساعات طويلة خلال النهار  .على المعالج إذاً تحقيق تفاصيل الجهاز لمنع كل مصدر غير مريح .
4 – كي لا تكون المحاولات الأولى لهذا الجهاز غير مستحبة بسبب وزنه الثقيل ، يجب أن يعيش الطفل بإطار ثابت إيجابي .نشير إلى جمع عدد من الأطفال و إجلاسهم للعب حول طاولة مرتفعة للتسلية عندما يضعون الجهاز .
5 – الجهاز الجبصي أثناء الجلوس يحقق مسند و رفاهية ملائمة . يصحح وضعية الحوض المتأرجح للخلف . الطفل يجلس على son sacrum . و يسهل انتصاب الجذع عندما تكون الطرفين السفليين بتباعد . في النهاية يعلم الطفل أن يجلس دون مرشد بالتحكم بوضعيته .
6 – الطفل يجلس بتربيع و هذا يسمح له بالحفاظ على سهولة حركة مفاصل الحوض   ويتدرب أيضاً على التوازن بوضعية الجلوس ، عند الحاجة ، رفع الحوض بواسطة مخدة صغيرة يساعد على اتخاذ هذه الوضعية .
7 – على العكس ، الوضعية الأكثر سوءاً و التي يستعملها الأطفال أثناء الجلوس على الأرض حيث المقعد بين القصبين الحوض و الأطراف السفلية تشكل w .
8 – استعمال التروت لابان (المصنوعة من إسفنج قاسي بقياسات مأخوذة ) تربط حسب حجم الطفل برباط ، لمنع الوضعية الخاطئة  w و محاربة المشاكل العظمية في مستوى الوركين و لا تمنع الطفل من اللعب أو التنقل بالحبو .
9 – من المهم الانتباه إلى الجهد الذي يبذله الطفل لاتخاذ وضعيات صحيحة قمنا بتعليمه إياها  دون تردد و بسعادة . يعطي الثقة ، يحثه على الاسترخاء ، يدخل لحظات لعب تسمح بتجديد الأعمال المطلوبة خلال الجلسة .
10 -  يطلب من الأهل دوماً بتزيين الجهاز الجبصي و الأجهزة الأخرى ، يجب أن تكون الجبائر أشياء ممتعة لاتمام العمل بسهولة أكثر خلال يوم الطفل و تحدد ردود فعل الرفض .
11 – على الأغلب ، أقدام أطفال الشلل الدماغي تكون بانقلاب خارجي وحشي حتى تلمس الأرض ، تثير بسرعة تشوه قبة أخمص القدم التي تكون عقبة أثناء المشي . يجب أن يستعمل إذاً نعل تصحيحي إسفنجي مطاطي يوضع داخل الأحذية العلاجية أو الطبية .

الحمل الجيد للطفل :
النقطة الأساسية أنه يحفظ الظهر عندما يتوجب على الأهل حمل طفلهم بشكل يومي ، إنه مستحب  وأكثر راحة و إمكانية للطفل . هذه المناورات المقدمة للارخاء ضرورية جداً لمتابعة حمله بطريقة ملائمة ، لذا لا تتردد أبداً في طلب النصائح من معالجك الفيزيائي .

إرخاء العضلات في الأطراف السفلية :
إذا كان الطفل على الأرض ، قرفص و ضع راحة يدك بهدوء على طرفه السفلي ، مرر يدك إلى أصابع القدم محركاً القدم نحو الأسفل و الداخل هذه الحركة تعطي ميكانيكية عطف للورك و الركبة . بنفس الطريقة ، أرخ الطرف الأخر مبتدئاً بالعطف الأول .شارك بعطف الأطراف السفلية ، بوضع الطفل يعطف الرأس و الجذع ، يسمح أيضاً بجمع جسم الطفل على نفسه .
من السهل إذاً تحقيق بعض حركات الأرجحة دوماً المحببة لدى الطفل .
هذا التجميع يسهل الانتقال إلى وضعية الجلوس .
بالاستناد على الفخذ :
لمرة يكون الطفل بتدوير على نفسه ، اجعله يتزحلق على ركبك و فخذيك ليقترب منك  انتصب على ركبك و ارفع إحداها ( وضعية نصف ركوع ) بإمكانك الآن استعمال فخذك كمسند لتضع طفلك ، مخفضين الضغط في مستوى الظهر .
انحني للأمام لتأخذ ارتكاز على قدمك المرتفعة ، انتصب و قم بحركة دوران للحوض و الجذع ، حتى تجدوا جانب ،بالاستناد و على كلا الطرفين السفليين .

المصدر: إعداد رنا برنوطي
el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطقال

  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 530 مشاهدة

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال

el-rahmapt
للتواصل [email protected] »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,932,618

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى

    أ.د/ محمد على الشافعى
 استاذ مشارك العلاج الطبيعى للأطفال  بكلية العلاج الطبيعى جامعة القاهرة و استشارى العلاج الطبيعى المكثف للأطفال 
لمشاهدة قناه الفيديو الخاصة بالمركز 

اضغط