يستطيع رفع رأسه

أصبحت عضلات عنق طفلك أقوى الآن، ممّا يسمح له برفع رأسه لفترات قصيرة. كما يمكن أن يرفعه لبضعة لحظات بينما هو مستلقٍ على بطنه وقد يلتفّت من جهة إلى أخرى أيضاً.

يستكشف أطرافه

عند الولادة، لم يكن طفلك يدرك أنّه يملك ذراعين وساقين لكنّ هذا يتبدّل الآن فقد بدأ يستكشف جسده. والأجزاء التي سيكتشفها أولاً هي يداه ورجلاه.

يتعلّم تهدئة نفسه

يحبّ الأطفال المصّ ويحتاجون إليه. لذا، قد يحلو لطفلك أن يلهو بمصّ إبهامه أو إحدى أصابعه عندما لا يكون منشغلاً بالرضاعة.

من يتكلّم كالأطفال الآن؟

قد يقرقر الطفل في عمر الشهر ويهدل كالحمام ويزعق ويهمهم ليعبّر عن مشاعره، فلا تتردّدي في محادثته بالطريقة ذاتها والتكلّم معه وجهاً لوجه. قد يبدأ بعض الأطفال أيضاً بالصراخ والضحك. إذا كنت منشغلة، لن يمانع في سماع صوتك من الجهة المقابلة من الغرفة، كما سيثبّت نظره لفترات أطول الآن.

رغم أنّ طفلك يتعرّف إليك منذ أيّامه الأولى، غير أنّه في نهاية هذا الشهر سيتمكّن من إظهار ذلك. وهذا حال نصف الأطفال في هذا العمر تقريباً، حيث يختلف ردّ فعلهم تجاه والديهم عن ردّ فعلهم تجاه شخصٍ غريب. من المحتمل أن يهدأ طفلك ويحاول الاتصال بك بواسطة النظرات، حتى أنّ بعض الأطفال ينجحون في رسم ابتسامةٍ على شفتيهم عند رؤية أهلهم.

يستمع إلى الموسيقى ويستمتع بها

خلال هذه المرحلة، ينام طفلك لفترات أقصر يوميّا، فيساعدك على الاستفادة من فترات الصحو لتحفيز نموّه الحسّي. حاولي أن تغنّي له أو تسمعيه الموسيقى. يستمتع الأطفال بهدير الرياح أو دقات الساعة أحياناً. كلّما نوّعت فيما تقدّمينه إليه، كان الأثر أكبر وأغنى. لا شك أنك ستلاحظين أنّ الطفل يتفاعل مع مقطوعةٍ معينة أكثر من غيرها لأنّ ذوقه بدأ يتشكّل.

عيناه تتبعان الأشياء الآن

لقد تعلّم طفلك التركيز بعينيه الاثنتين ويمكنه الآن رصد شيء متحرّك. يقوم بذلك منذ ولادته لكن على فترات قصيرة جدّاً. أمّا اليوم، فإن خشخيشة صغيرة تسمّر نظره. يمكنك أيضاً أن تلعبي معه العين بالعين، حين تقتربين كثيراً من وجهه وتهزّين رأسك يميناً ويساراً، وستجدين أنّه غالباً ما سيثبّت نظره عليك.

هل ينمو طفلي بشكلٍ طبيعي؟

تذكّري أنّ كلّ طفل حالة فريدة، يجتاز المراحل الجسدية وفق نمطه الخاص. وما ندرجه هنا ليس سوى خطوطٍ عامة ترشدك إلى إمكانيات طفلك وما سينجزه عاجلاً أو آجلاً.

إذا كان طفلك خديجاً (مولوداً قبل أوانه)، على الأرجح أنك ستلاحظين أنّه يحتاج إلى بعض الوقت قبل أن يتمكّن من القيام بالأمور التي يحسنها من هم في مثل عمره. لهذا السبب، يعطي أطباء الأطفال الخدّج عمرين، العمر الزمني (الذي يُحسب ابتداءً من تاريخ الولادة الفعلية) والعمر المعدّل (الذي يُحسب ابتداءً من موعد الولادة الأصلي). من هذا المنطلق، عليك أن تقيّمي طفلك بحسب عمره المعدّل لا عمره الزمني. لا تقلقي، فمعظم أطباء الأطفال يقيّمون نمو الطفل الخديج وتطوّر مهاراته بحسب موعد ولادته الأصلي.

المصدر: د محمد الشافعى
el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطقال

  • Currently 30/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
10 تصويتات / 446 مشاهدة
نشرت فى 13 ديسمبر 2010 بواسطة el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال

el-rahmapt
للتواصل [email protected] »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,938,616

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى

    أ.د/ محمد على الشافعى
 استاذ مشارك العلاج الطبيعى للأطفال  بكلية العلاج الطبيعى جامعة القاهرة و استشارى العلاج الطبيعى المكثف للأطفال 
لمشاهدة قناه الفيديو الخاصة بالمركز 

اضغط