<!--<!--<!--

 اكتشفت طالبة دكتوراه مقيمة في الإمارات العربية المتحدة، نوعاً جديداً من أسماك المياه العذبة في المنطقة العربية، أطلقت عليه اسم "غارا سمارتي" Garra Smarti.

فقد تمكنت الطالبة إيما سمارت، عضو فريق جمعية الإمارات للحياة الفطرية - الصندوق العالمي لصون الطبيعة (EWS-WWF)، من اكتشاف هذه السمكة التي تعيش جنوبي عُمان.

وقالت إيما سمارت، مسؤولة المحميات في جمعية الإمارات للحياة الفطرية والصندوق العالمي لصون الطبيعة: "إنه اكتشاف مثير للغاية، ويسرني أن مشروعي وأبحاثي قادت للكشف عن هذا النوع الفريد من الأسماك. يثبت هذا الاكتشاف قلة معلوماتنا عن المنطقة، واحتمال وجود المزيد من أنواع الحياة الفطرية غير المكتشفة فيها بعد."

وتابعت قائلة: "إذا أردنا الحفاظ على المنظومة البيئية الطبيعية في المنطقة، فمن الضروري مواصلة التعرف إلى المزيد عنها وعن أنواع المخلوقات التي تعيش فيها. وأنوي مواصلة أبحاثي في أنحاء المنطقة والتي ربما تقود إلى مزيد من الاكتشافات في المستقبل."

يشار إلى أن وحتى الآن لم يكن هناك سوى ستة عشر نوعاً رئيسياً مسجلاً من أسماك المياه العذبة في مختلف أنحاء شبه الجزيرة العربية، ما يؤكد أهمية الاكتشاف الجديد ويعزز القيمة البيئية الفريدة والكبيرة للوديان في المنطقة العربية.

وتشارك سمارت حالياً في مشروع الحفاظ على وادي الوريعة الذي تتولاه جمعية الإمارات للحياة الفطرية والصندوق العالمي لصون الطبيعة، حيث تدرس نوعاً آخر من أسماك المياه العذبة المشابهة، وهي "غارا باريمياي" Garra Barremiae، التي تستوطن تجمعات المياه في جبال الإمارات العربية المتحدة.

وختمت سمارت حديثها قائلة: "لم تتم دراسة سوى القليل من بيئات المياه العذبة في الإمارات العربية المتحدة وشبه الجزيرة العربية ككل، وأتمنى أن أتمكن من جمع معلومات وافية عن هذه المنظومات البيئية الطبيعية الرائعة والمخلوقات التي تعيش فيها."

وفي "المجلة المائية الدولية لعلوم الأسماك"، وصف فريدهيلم كروب وكيفن بود أسماك غارا سمارتي، وهي نوع جديد من فئة غارا (Teleostei: Cyprinidae) من عُمان، بأنها نوع جديد من أسماك السيبرينيد من فئة غارا هاميلتون (Garra Hamilton) (1822) من وادي حاسك بولاية ظفار في عُمان، بناء على 11 عينة تتراوح أطوالها القياسية بين 24.8 إلى 49 مم.

وتختلف هذه الأسماك عن جميع أنواع أسماك غارا العربية الأخرى في مجموعة من الخصائص، منها مقدمة الوجه المستدقة، ووقوع الإست مباشرة إلى الأمام من فتحة الشرج، ووجود 3 زعانف غير متفرعة و7 زعانف متفرعة على الظهر.

كما تختلف عنها بوجود 34 أو 35 حرشفة مسامية على الجوانب، و14-16 صفاً من الحراشف المستديرة، و13-15 خيشوماً على الطرف السفلي للخيشوم الرئيسي، الرأس صغير ومتطاول غالباً.

   أعدتة للنشر على الموقع / م  لبنى محمد

 تحت اشراف الاستاذ  / خالد محمد العجرودى

المصدر: www.kootta.info

الإدارة العامة للعلاقات العامة إحدى الإدارات العامة التابعة للإدارة المركزية لشئون مكتب رئيس الهيئة

PRelations
تحت إشراف مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة (الأستاذ/ خالد محمد العجرودى) »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

401,877