اللحظة التي تكتشف فيها خجلك ستكون مهمة جدا للبدء في خطوات أولى نحو دعم الثقة بالنفس ، واللحظة التي يعيقك خجلك عن البدء فيما تود البدء فيه ، لحظة مهمة لتطبيق الخطوات التي ستتخذها ،، قد تستشعر توترا يصيبك حين تقرر ذلك ، حاول التحكم الإيجابي ، ذكر نفسك انك تقوم بالتدرب على دعم الثقة ، استحضر نماذج الواثقين ، نظراتهم ، خطواتهم ، انفعالاتهم ، املأ قلبك بهم ،

ان الإدراك المبكر يساعد على تداركه ، وعلى دعم الثقة ، في الوقت المناسب، 

ليس كل الخجل يؤذيك ، فبعضه مفيد جدا ،

ويقدم علماء الصحة النفسية والاجتماع ، والاعلام ،  الخطوات التالية لأصحاب الخجل الشديد:

- تنفس بعمق مقررا ان تكون الباديء في رحلة تواصل ناجحة ومثمرة  مع الاخرين ،

- تحديد مدخل الكلام أمر مهم جدا ، لجذب انتباه الاخرين ، وابدأ دائماً بمعرفتهم و تحديد احتياجاتهم ، لتبدأ منها ، ويعتبر ابداء الرأي الإيجابي في شأن يهم محدثك من البدايات الجيدة ، مع الاحتفاظ بابتسامة غير مصطنعة ،

- اقترب من الناس الذين يشاركونك اهتمامك الفعلي ، لان ذلك يساعد على إقامة احاديث متدفقة في اتجاهين 
- اكتب  خطة يومك ، وما تتوقعه من تصرفاتك وتصرفات الاخرين ، وبعد انتهاء اليوم قيّم ما حدث ، من خلال تسجيل مرات نجاحك في تنفيذ خطتك وسيطرته على مجريات الأمور ، بعد  فترة ستستمتع ، خاصة حين تجد تطورا إيجابيا ، اسبق بخيالك احداث يومك واستعد له ،فكر في المواقف التي سيترتب عليها خجلك ، واجهها بأفكارك بأساليب جديدة ، تخيل ذلك جيدا ، وكثيرا ،،حتى اذا صادفك الموقف تصرفت كما فكرت ، انت  تضع سيناريوهات محتملة ليومك ، وجهز نفسك لكل الاحتمالات ، وتدرب على ردود أفعالك ،  هذه الطريقة تكسبك ايضا بعض المهارات التي تمنعك من الوقوع في الحرج في المواقف الطارئة التي لم تكن جهزت نفسك لها ، 

- اعمل على تنميه مهارات التواصل ، وانت تتحدث ، حافظ على مظهر جيد ، تحدث بصوت واضح ، اطرح أسئلة ، انظر مباشرة لمحدثك ، استمع باهتمام لما يحدثك فيه ،

- يمكنك الاستعانة  بالقراءة الجيدة في موضوعات عامة تتناسب مع تخصصك واهتمامك ، و ضع لمسات من المرح الانساني لاحاديثك .

- اختر خمسة أشخاص و قرر ان تبدأ بإلقاء التحية عليهم وسؤالهم بعض الاسئلة الحميمة ، 
-  لا تتردد في ان تسأل عن أسعار سلعة في محلات ، او مطاعم ، لا تتردد في السؤال عن عناوين الاماكن التي تتوجه لها ، لا تتردد في البحث بنفسك عن ما تحتاجه ، لن تجد احدا يقوم بما ينبغي ان تقوم انت به طوال الوقت.

- تعلم مهارات التدوين ، كتابة ، تصويرا ، تسجيلات صوتية ، المهم ان تدون ما يتعلق بك وبمسارها يومك ،،.

-  اصطحب كتابا ، او احتفظ ببعض الموضوعات على جهازك المحمول ، استعن بذلك حين تجد حرجا بالغا خاصة في اوقات الانتظار ، او انشغال الاخرين ، لا تنزعج بانشغال الاخرين عنك ، انشغل ايضا ولا تفرط في ذلك ، حتى اذا فرغوا من انشغالاتهم تستطيع التواصل مرة اخرى ببساطة ، كن جاهزا للتواصل الجيد ،

ــ كانت لديك مجموعة من الافكار الخاطئة تسيطر على تواصلك مع الناس ، ربما تتوقع انهم لن يهتموا بما ستقول او انهم سيقابلون ما تقوله لهم بسخرية ، او ان ليس لديك ما تقوله او تشارك به ، هنا يكون مفتاح التغلب على الخجل هو تحدي الأفكار الخاطئة التي تسيطر على الذهن ، لا شيء مما تفكر فيه يحدث ، شارك الناس ، خاصة حين تتأكد من اختيارك لمجتمعك الذي تتواصل معه ، وعد للبداية حين تحدثنا عن اهمية الاقتراب من الذين يشاركونك اهتمامك الفعلي ،،.

ــ اقبل انك لست نجم الجلسة طوال الوقت ، واقبل ان لا اتهام توجهه للآخرين اذا  انشغلوا او اهتموا بغيرك ، فلا تعاقب نفسك بمزيد من الانزواء ، لا يمكن لأحد أن يحظى بالتألق دائماً  ، لكنها مواقف متعددة نمر بها ، و لابد ان نقبل ذلك ، احيانا نتألم ، واحيانا نفرح ونستفيد بتألق الاخرين ،

المصدر: د نادية النشار
DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 108 مشاهدة
نشرت فى 8 مايو 2015 بواسطة DrNadiaElnashar

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة بالاذاعة المصرية... استاذ الاعلام ، انتاج الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في انتاج البرامج الاذاعية والتدريبات الصوتية واعداد المذيع... متخصصة في التنمية البشرية وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية... دكتوراة في الاعلام والتنمية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

425,370