المروان

الارتقاء بالنفس البشرية فوق حاجز الشهوات هو بدايه النور

الابحار فى النفس البشرية

ان الانسان عندما يفكر فى مكنون عومل نفسه البشرية يجد نفسه يقف حائرا امامها فالنفس البشرية متقلبة بكل ما يعتمل فيها من عوامل ومتغيرات وتقلبات تشابه فى تقلبها مع تقلبات البحر الثائر بامواجه المتلاطمة على حدود الصخور فاما ان تحطمها واما ان تجعل منها زرات من الماء تتقافز متطايره لتجتمع مرة اخرى فى حضن البحر الثائر وتعيد الكرة تلو الكرة وهى تعلم يقينا انها ستستمر فى ذلك الا لم تجد لنفسها وقفة مع النفس تحطم بها قيود الاستعباد الشهوانى المسيطر عليها لتخرج من هذا الاستعباد الشهوانى الى نور النقاء والخلاص والطهر الممزوج بطعم رائحة المسك يتخلل هذه النفس فاما ان تجد لنفسك مكان برائحة المسك واما ان تكون ممن لايطيقون رائحة انفسهم فتكون ممن خسرو  بذلك  نجاة انفسهم من عذابات لاتطاق

ندعو الله لنا ولامة المسلمين بالهداية وبان نكون ممن طهرت انفسهم وذكت برائحة المسك طهرا وعفافاً ونجاة آمين  علاء أحمد مكى

جارى التحميل

علاء أحمد مكى

almarawan
مدير مدرسة - من مدينة الألف باب وقدس الأقداس »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

184,616
جارى التحميل