د. سامى الطوخى - استشارى التدريب فى العلوم الادارية والقانونية والقضائية

إدارة مدينة مكة المكرمة

و التوسعة الكبرى للحرم المكي على كل حدود مكة

 " مجرد رؤية للتفكير والبحث "

بقلم د. سامي الطوخى

 

أن موضوع إدارة مدينة الحرم المكي وتوسعة الحرم المكي على كل حدود مكة المكرمة من الموضوعات الجديرة فعلا بالبحث والتأمل التخيل والتفكير على المستوى الاستراتيجي بعيد المدى لأنها من الأمور الهامة للمسلمين جميعا ، خاصة اليوم وقد أصبح عدد الشعوب كبيرا واحتياجات المسلمين لأداء الحج فريضة دينية أساسية لكل مسلم  .

ولان سعة الحرم المكي  والخدمات الأخرى لا تكفى لتلبية كل رغبات المسلمين فى الحج والعمرة  فقد أصبح الحج حلما للغالبية العظمى من المسلمين خاصة في ظل الارتفاع المذهل لتكلفة الحج من ناحية ولمحدودية سعة الاستيعاب الحالي مقارنة بأعداد الراغبين في أداء فريضة الحج من ناحية أخرى بالرغم من مشروعات التوسعة العظيمة التي شهدها الحرم والأعمال الحالية للتوسعة أيضا .

ولذلك فأنى اهتم كثيرا بعدة تساؤلات أساسية من الناحية الشرعية والهندسية المعمارية والإدارية وغيرها ووهى :

 

هل يمكن توسعة الحرم المكى على كل مساحة مكة ؟

وبالتالي إزالة كل البيوت والفنادق والأشياء الأخرى إلى خارج حدود مكة ؟

اعتقد أن ذلك مسئولية أساسية لحكومة السعودية وحكومات كل الدول الإسلامية لتلبية احتياجات المسلمين في كل بقاع الأرض .

وكيف يكون الطواف على كل هذه المساحة ؟

اعتقد أن ذلك متاح بالكثير من الوسائل الحديثة مثل السيور المتحركة الدوارة او تصميم ما يشبه التلى فريك أو المترو وممكن الطواف من خلال سيور متحركة تصمم على شكل طوابق الى أعلى وتصمم  بطريقة تجعله قابلة للزيادة بزيادة أعداد المسلمين وبما يتاح معه فرصة لكل مسلم بان يحج مرة واحدة على الأقل في حياته .

وهل ذلك يجوز من الناحية الشرعية ؟

اعتقد ان الثابت جواز الطواف لغير القادر محمولا او راكبا على جمل ومن ثم اعتقد جواز ذلك بالقياس لاتحاد العلة حيث انه عند زيادة قطر مسافة الطواف تزداد المشقة ولذلك يمكن التفيذ بالوسائل التكنولوجية الحديثة بحيث يكون جهد الطواف مع التوسعة الكبرى يساوى جهد الطواف حول الكعبة مباشرة.

أين يقيم الحجاج والمعتمرين ؟

في مدن تسكين الحجاج والفنادق خارج حدود مكة ويمكن ربط الفنادق ومدن تسكين الحجاج خارج مكة بمترو  وقطارات تربط تلك المدن بالحرم المكي الذي يشمل كل حدود مكة وباعتبار أن مكة كل حدودها حرم .كما يفضل أن يكون فنادق ومدن تسكين الحجاج في اتجاه المدينة المنورة إذا كان ذلك ممكن من الناحية البيئية والهندسية بغرض تقريب المسافات بين مكة والمدينة المنورة لتسهيل أداء المناسك للحجاج والمعتمرين والزائرين من المسلمين وكرؤية مستقبلية لربط مدينة تسكين الحجاج والمعتمرين بالحرمين المكي والنبوي بقطارات فائقة السرعة مستقبلا .

كيف يمكن تعويض من سوف تنزع ملكياتهم من داخل حدود مكة لمقتضيات أعمال التوسعة ؟

يمكن ذلك من خلال إعطائهم قطع أراضى مخططة خارج حدود مكة وتعويض نقدى لأعمال البناء فى إطار تخطيط حضري متكامل واحتياجات المسلمين فى كل إنحاء العالم بتوقعات معدل الزيادة الطبيعي لخمسمائة عام قادمة .

سؤال حول سرعة السيور الطوافة

اعتقد أن ذلك يمكن حسابها من خلال معرفة متوسط زمن الطواف مشيا على الأقدام حول الكعبة مباشرة وبالتالي تصور زيادة سرعة السير كلما بعد سير الطواف عن الكعبة بحيث يمكن للحاج الطواف فى نفس زمن الحاج الذى يسير على الأقدام حول الكعبة مباشرة .

هل من المستحسن اقامة انشاءات داخل مدينة الحرم المكى ؟

نعم من المستحسن إقامة المنشاءات الخدمية للحجاج والمعتمرين كالعيادات والمستشفيات ومنشاءات امن ومطاعم وغيرها من الخدمات الأساسية للمستهدفين من ملايين المعتمرين والحجاج .

 

ما هو التصميم المناسب لمدينة الحرم المكى بالتوسعة الكبرى ؟

اعتقد ان التصميم غالبا سوف يجب ان يكون دائريا بما يتناسب مع اداء المناسك والطواف كما يجب ان يكون قابلا للتوسع الرأسى الدائم بما يتناسب مع زيادة اعداد المسلمين فى العالم وبما يلبى احتياجاتهم لاداء فريضة الحجة والعمرة .

ماهى النقوش المعمارية داخل مدينة الحرم المكى بالتوسعة الكبرى ؟

اتصور ان يكون ذلك من خلال التقسيم الداخلى لمدينة الحرم المكى بشكله الدائرى اى مجموعة مثلثات معمارية تراثية يمثل كل مثلث دولة من دول العالم ويعبر عن الطابع التراثى الاسلامى للحضارة الاسلامية فى تلك الدولة ويتضمن ارشادات وتوجيهات بلغة البلد التى يعبر عنها المثلث وباعتبار ان مدينة الحرم المكى هى مدينة كل المسلمين فى كل بلدان العالم .وان الدين الاسلامى هو الدين الخاتم لكل الامم .

كما ان ذلك مفيد من عدة نواحى ادارية وتنظيمية ودينية واقتصادية وخدمية اذا يمكن فى اطار كل مثلث وجود خدمات اساسية مقدميها يجب ان يجيدو التعامل بلغة الدولة التى يعبر عنها المثلث .

وبالطبع كل ذلك من خلال تصميم بنائى واحد يعبر عن ثقافة الحضارة الاسلامية العالمية وليست فقط العربية .

ولذلك يقترح ان يسند التصميم والتنفيذ والادارة الى شركات متعددة الجنسيات تضم طوائف من كل جنسيات العالم الاسلامى ولافضلهم جدارة فى كافة المجالات الازمة لادارة مدينة الحرم المكى بالتوسعة الكبرى .  

هل نحتاج الى بحث للموضوع ؟

نعم

وأتصور أن يشمل البحث النقاط التالية

- عنوان " توسعة الحرم المكي على كل حدود مكة "

- أهمية موضوع توسعة الحرم المكي على كل حدود مكة

- أهداف ا توسعة الحرم المكي على كل حدود مكة

- مدى شرعية أعمال التوسعة على كل حدود مكة

-  النواحي الهندسية والإنشائية

- التكنولوجيا الواجب استخدمها

- العوائد الاقتصادية

- العوائد السياسية

-  الجوانب الإدارية لإدارة الحرم المكي الجديد

- جوانب التمويل واعتقد أن المملكة لديها من خيرات الله الكثير لخدمة الإسلام كما يمكن أن يوزع التمويل على كل حكومات الدول الإسلامية

-  التنفيذ واعتقد وجوب مشاركة كل الدول الإسلامية من خلال شركة عالمية متعددة الجنسيات الإسلامية لكي يوزع هذا الشرف على كل المسلمين في كل بقاع الأرض

وأتمنى أن تلقى الفكرة من يتبناها من الباحثين في كليات الهندسة والتخطيط الحضري وفى مجال إدارة المدن وفى الجانب الشرعي والتكنولوجي وغيره من الجوانب العلمية المرتبطة بالموضوع

وفى النهاية فأنني اعتقد أن المسلمين في حاجه لكل من يساهم في تحقيق هذه التوسعة لما تحققه من فوائد عديدة دينية واقتصادية وإدارية وتكنولوجية وقانونية وسياسية وبيئية.

       

المرفقات

مكة المكرمة - المملكة العربية السعودية

            المعهد العربي لإنماء المدن ،  دليل المدن العربية

 http://www.araburban.com/AUDI/Arabic/00default.htm

 

 التاريخ:

مكة المكرمة بلدة قديمة العهد عرفت قبل مجيء إبراهيم عليه السلام إليها ليرفع قواعد البيت العتيق وعندما وصلها كانت قرية صغيرة تقع في وادٍ غير ذي زرع تحيط بها الجبال من كل جانب وتتفق جميع الرويات على أن جرهم كانت بمكة في عهد إسماعيل عليه السلام وأنه تزوج من بنات هذه القبيلة وفي أواخر القرن الثالث الميلادي استولى على مكة جماعة من سكان جنوب الجزيرة العربية وطردوا جرهم منها لكن جو مكة لم يلائم هؤلاء فغادرت غالبيتهم مكة وبقى فيها قسم منهم وهم الذين باسم خزاعة وفي منتصف القرن الخامس الميلادي انتقلت الزعامة لقصي بن كلاب أحد أحفاد إسماعيل بن عدنان وقصي هو الجد الرابع للنبي محمد عليه الصلاة و السلام

 الاماكن السياحية:

تقع مكة الكرمة على سفوح جبال السروات وتمثل نقطة التقاء تهامة بالجبال التي تحيط بمكة من جميع الجهات فمكة المكرمة مجموعة من الاودية المتخللة هذه الجبال وهي ايضاً منافذها وخاصة كلما اتجهنا إلى الساحل من الناحية الغربية

 المناخ:

تصل درجة الحرارة في الصيف إلى 48ْ وفي الشتاء تنخفض إلى 18ْ المعدل السنوي 31ْ متوسط الامطار 80 ملم : 120 ملم وفي الشتاء تنخفض إلى 18ْ المعدل السنوي 31ْ متوسط الامطار 80 ملم : 120 ملم

 الموقع الجغرافي:

تقع مكة الكرمة على سفوح جبال السروات وتمثل نقطة التقاء تهامة بالجبال التي تحيط بمكة من جميع الجهات فمكة المكرمة مجموعة من الاودية المتخللة هذه الجبال وهي ايضاً منافذها وخاصة كلما اتجهنا إلى الساحل من الناحية الغربية

 الكثافة السكانية:

معظم سكان مكة المكرمة اليوم من سائر شعوب العالم الإسلامي فهي أشبه بباقة من الزهور فيها من كل نوع ولون وردة ويتفاضلون ويتمايزون فيما بينهم بالعراقة في الهجرة ولم يجر احصاء أو تعداد لسكانها حتى الأن ولكن يمكن القول أنهم لا يتجاوزون الثلاثمائة الف وقد يزيدون أما في موسم الحج فإن مكة المكرمة تكتظ بالسكان

 معلومات اخرى:

تضاريس مكة المكرمة تتكون من مجموعة من الجبال والكتل الجبلية السوداء من مادة الجرانيت والتي تشكلت ضمن تشكيلات الدرع العربي المكون من صخور القاعدة القديمة خلال الازمنة الجيولوجية القديمة وتخلل هذه الجبال مجموعة من الأودية من أهمها وادي ابراهيم الذي يقع فيه البيت الحرام

                

  والله ولى التوفيق

خالص تحياتي د . سامى الطوخى

 

المصدر: د . سامى الطوخى
  • Currently 159/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
52 تصويتات / 2354 مشاهدة
نشرت فى 5 ديسمبر 2009 بواسطة toukhy

ساحة النقاش

transport
<p>موضوع ممتاز للطرح ، ولكن أعتقد أن تنفيذه لن يكون سهلا خاصة وأن الحكومة السعودية اعتمدت مشاريع سابقة في شأن مماثل مثل مشروع القطار والكهربائي في الحرم المكي ولم يتم حتى الآن .. فكيف يكون الأمر مع هذا التغيير الشامل .. لكن الفكرة جيدة وتستحق المناقشة على كافة المستويات الدينية والاقتصادية وغيرها .</p> <p>إيهاب العبسي</p> <p>صحفي مصري</p> <p>[email protected]</p>

د.سامى الطوخى

toukhy
هاتف متحرك 00971501095679 البريد الالكترونى [email protected] دكتوراه في العلوم الإدارية والقانونية - بتقدير جيد جدا مع مرتبة الشرف وتبادل الرسالة مع الجامعات الأخرى ، كلية الحقـوق جامــعة القاهرة . - حوالي 20 عاما من الخبرة العلمية والعملية في مجال التدريس والتدريب المتعلق بمجالات عديدة فى التنمية الإدارية والقانونية والقضائية فضلا »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

192,896