حمى اللبن_MILK FEVER


بسم الله الرحمن الرحيم  :

***التعريف بالمرض  :


حالة مرضية بتمثيل الجسم  يحدث غابا في الأبقار البالغة في الساعات الأولى بعد الولادة و قد يحدث أحيانا قبل الولادة و يتميز المرض إكلينيكيا بنقص حاد في كالسيوم الدم، ضعف ووهن العضلات العام، انهيار الدورة الدموية و الهبوط الحاد للوعى و يتميز المرض بسرعة الاستجابة للعلاج.


***المسبب للمرض  :

 السبب الرئيسي هو نقص مستوى الكالسيوم في الدم عن المعدل الطبيعي 
**اسباب نتيجة الرضاعة و الولادة
ممكن ان يحث زيادة في فقد الكالسيوم  في لبن السرسوب عن الكلسيوم الممتص من الامعاء قي جسم البقرةفشل في امتصاص الكالسيوم اثناء عملية الولادة
***خلل هرموني:
*نتيجة لخلل في هرمون الباراثرمون (هرمون الجاردرقي)

يؤدي إلى تحريك أيونات الكالسيوم والفوسفات من العظام إلى الدم ويسبب ذلك زيادة أيونات الكالسيوم في الدم وانخفاض في تركيز أيونات الفوسفات نتيجة زيادة إفرازها في البول وبالإضافة لتأثيره على العظام والكليتين.
ب ـ يؤثر أيضاً على امتصاص الكالسيوم من الأمعاء بالاشتراك مع فيتامين (د) فيتم امتصاص جزء كبير من الكالسيوم عن طريق الأمعاء بواسطة عملية الانتشار البسيط والجزء الأكبر يتم امتصاصه بواسطة عملية النقل الإيجابي .


عملياً .....إذا نقص الكالسيوم من الدم قليلا ..... تزيد الغدة الجاردرقيه من ضخها للهرمون الجار درقي وهذا يحفز الخلايا المبتلعة للعظم بان تحطم العظم المجاور لتلك الخلايا محررة بذلك الكالسيوم والفوسفات في تيار الدم ويعيد مستوى الدم الى حالته الطبيعية.
وعندما يزداد الكالسيوم في الدم فوق معدله الطبيعي.....تقلل الغدة الجاردرقيه من ضخها من الهرمون الجاردرقي ، فمستوى الهرمون الجار درقي يتناسب عكسيا مع مستوى الكالسيوم بالدم .
ولذلك اذا تم تغذية البقرة على علائق تحتوي على نسبة كالسيوم كبيرة (100_200 جم / البقرة /اليوم) و خصوصا في فترة الجفاف فانه بعمل الى تقليل نشاط و تاثير هرمون  الجاردرقية مما يؤدي الى فشل استهلاك الكالسيوم من العظام او فشل امتصاص الكالسيوم من الامعاء و الذي يحتاجه الجسم اثناء عملية الولادة و الرضاعة
*خلل هرموني لهرمون الكالسيتونين
في حالة زيادة مستوى الكالسيوم يتم إفراز الهرمون كالسيتونين حيث يودي الى  تثبيط عمليه تآكل العظام بالخلايا الملتهمة للعظم اي يعمل على العمل على ترسيب الكالسيوم داخل العظام ويعمل بذلك على حماية الجسم من أي زيادة خطيرة في مستوى كالسيوم الدم
في حالة وجود خلل في افراز هرمون الكالسيتونين يؤدي الى قلة مستوي الكالسيوم في الدم و قلة امتصاصه من الامعاء و بالتالي تظهر مشكلة حمي اللبن
*خلل في هرمون الاستروجين 
هرمون الاستروجين يلعب دور بسيط في نسبة الكالسيوم في الدم حيث يساعد على دمج الكالسيوم بالعظام باعادة امتصاص العظام لكالسيوم الدم  (ارتشاف العظام) و بالتالي يعملى على دعم و تشكل العظم

اثناء الولادة قد يضطر البعض الى حقن الاستروجين لتسهيل عملية الولادة و بالتالي هذا يودي الى زيادة نسبة هرمون الاستروجين و الذي يؤدي الى تقليل خروج الكالسيوم من العظم مما يؤدي الى حدوث حمى اللبن 
*قلة نشاط الغدة فوق الكلية المسئولة عن تنظيم الكالسيوم في الجسم. 
***خلل في الرعاية و التغذية 
_التغذية على علائق بها نسبة عالية من الفسفور و بخاصة فبل الولادة ممكن يؤدي الى حدوث حمى اللبن_التغذية على علائق بها نسبة عالية من عناصر  Na و K  و نسبة منخفضة من عناصر  CL و بخاصة في فصل الشتاء كالبرسيم

_التغذية على النباتات الغنية بالأوكسالات مثل بنجر العلف وبنجر السكر حيث تحتوي أوراق تلك المحاصيل على 3-4% حمض أوكساليك من المادة الجافة حيث يساعد هذا الحمض على هبوط مستوى الكالسيوم بالدم وظهور الحالة وخاصة في الأغنام.


_حالات الااسيدوزيز (Acidosis ) و الاسهال تقلل من امتصاص الجسم للكالسيومالحيوانات عالية الانتاج من اللبن حيث يحدث في بين الولادات الثالثة والخامسة و _ايضا الحيوانات الكبيرة في العم من سن 5 الى 10 سنوات
***اسباب اخرى يعتقد ان لها دور في حمى اللبن _الانيميا_عدوى الميكروبات الاهوائية للضرع_خلل في الغدد الجار درقية و الفوق كلوية


***كيفية حدوث المرض  :


قبل ان نشرح كيفية حدوث المرض يجب ان نعرض وظيفة الكالسيوم

وظائف الكالسيوم

- يعد عنصرآ أساسيآ لبناء العظام والأسنان بتكوين فوسفات الكالسيوم
- ضروري في تنظيم ضربات القلب وكذلك انقباض وانبساط عضلات الجسم ( يساعد في تجنب تشنج العضلات )
- تنظيم انتقال النبضات العصبية في الجهاز العصبي المركزي
- يساعد في تكوين جلطة الدم
- يساعد في امتصاص الحديد
- يمتص في الامعاء الدقيقة بمساعدة فيتامين "د" وسكر اللاكتوز (يدخل الكلسيوم في عملية تنشيط إنزيمات عديدة و منها الليبيز Lipase , الذي يُحلل الدهون في الأمعاء ليمتصها الجسم )
- يلعب دورآ هامآ في ابقاء ضغط الشرايين طبيعيآ


ونتيجة لذلك فان نقص الكالسيوم فالجسم نتيجة لاى من الاسباب السلبقة يؤدي الى سكون في عضلات الجسم مما يؤدي الى توقف حركة الامعاء  مما يؤدي الى الامساك و توقف حركة الكرش مما يؤدي الى النفاخ و توقف حركة العضلات الارادية مما يؤدي الى رقود الحيوان  حدوث الرعشات بيكون نتيجه ان الكالسيوم بيوثر على حركه الاشارات العصبيه فى الاعصاب فبيحدث التشنجات  ومن ثم بعدها التخشبتقل حركة القلب مما يؤدي الى هبوط في الدورة الدمويه


***الاعراض :


* في بداية المرض تحدث حالة من الإثارة والتهيج على الحيوان لا تلبث أن تنتهي  ليدخل في حالة من الرقود وعدم القدرة على الوقوف فيستلقي مع التواء رأسه تجاه البطن*درجة الحرارة مابين 36_39.5 و تعتمد درجة الحرارة على مدى خطورة تقدم المرض فنجد ان في بداية المرض ممكن تصل الحرارة الى 39_39.5 نتيجة لتهيج و اثارة الحيوان  اما اذا و صات درجة الحرارة الى 36_37 بيكون المرض متقدم و الحيوان بيكو راقد*إمساك ونفاخ مع انخفاض درجة حرارة الجسم ثم يدخل الحيوان بغيبوبة تنتهي بنفوق الحيوان إذا لم يعالج *يمتنع عن الأكل الاجترار.
*لا يتبول ولا يتبرز.* توتر عصبي وانهيار صحي ثم فقد الوعي.*يرتخي الضرع ويقل إدرار اللبن.
*اتساع حدقة العين  والتنفس بطيء مصحوباً بأنين.
*لا يستطيع بلع لعابه  حيث يحدث  شبه شلل في البلعوم والمري يؤدي إلى إلعاب شديد و يتراكم بفراغ الفم
*قد تظهر على الحيوان أعراض الشلل والسبات عندما لا تستجيب الحالة للعلاج.

* يؤدي نقص الكالسيوم في العجول والحيوانات عموماً إلى تأخر النمو وتصبح العظام لينة هشة ويتأخر النضج الجنسي وتضعف الخصوبة وتتورم المفاصل وتتضخم نهاياتها

 

***الصفة التشريحية                                                                                                                                                                                 

عندما يتم ذبح الحالة فلا توجد علامات مميزة لتلك الحالة ، بل توجد بعض الكدمات بالفخذ ، مع علامات عدم اكتمال النزف ويكون الرحم منقبضاً ولا توجد به أية محتويات غريبة.    

                                                                                               
***التشخيص:



_التاريخ المرض (بعد الولادة مباشرة و أبقار عالية الإدرار)
_الأعراض الاكلينيكية : كما ذكر سابقا
_الفحص المعملى: ينخفض معدل الكالسيوم الكلي في مصل الدم ( حيث ان النسبة الطبيعية من 11_9 ملجم % ) إلى ما دون 4-5 ملجم % مع نقص معدل الفوسفور غير العضوي إلى 1.5 -3 ملجم % ( و النسبة الطبيعية 4_6 ملجم % )وارتفاع  بسيط في معدل المغنسيوم إلى 1.5-3ملجم %   _ تظهر المسحة الدموية نقص في معدل الحمضات( esinopenia ) واللمفاويات مع كثرة العدلات( neutrophilia )_ التشخيص العلاجي : الاستجابة الفورية للحقن الوريدى بمركبات الكالسيوم
_ التشخيص التفريقي:
 يجب ان نفرق بينه و بين الكيتوزيس _نقص الماغنسيوم _ ازلاقات  في عظمة الفخد _كسور في عظمة الحوض _الامراض المعدية و التي تسبب رقود للحيوان


***العلاج  :


تحسين وضع استلقاء الحيوان وتغيره باستمرار حتى لا يحدث النخر الافقاري للعضلات أو ذات الرئة الاستنشاقي.اعطاء :1_ ;calcium borogluconate 25% عن طريق الوريد :للحيوانات الكبيرة من 800_1000 سنتيمتر مكعب(ميلليمترمكعب) & الحيوانات الصغيرة او الابقار الصغيرة من 350_500 سنتيمتر مكعب2_او اعطاء كال دي ماج او كال بور ماج او كالسيوم جلوكونات عن طريق الوريد
3_ديكساميثازون في العضل 10 سنتيمتر مكعب(ميلليمترمكعب) 4_ مفوي للقلب مثل adcoferine 5 سنتيمترمكعب في العضل
5_اعطاء جلوكوز 25% في الوريد ولمدة 2_3 يوم6_ تصحيح العليقة و ضبط العناصر الغذائية و الاكثار من الكالسيوم و فيتامين D في المراحل الاخيرة من الحمل و قبل الولادة

  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 618 مشاهدة
نشرت فى 20 يوليو 2011 بواسطة poultryscience

ساحة النقاش

Abohemeed Aly

poultryscience
_تابعونا على : http://www.veterinarysci.blogspot.com/ »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,151,015