<!--<!--<!--<!--

فكرة وهدف البحث:

 

الأفلاتوكسينات تنتج بواسطة سلالات معينة من الفطريات تحت الظروف الرطبة الدافئة أثناء نمو النباتات في الحقل وأثناء تخزين المنتجات النباتية ( حبوب ـ بقول ـ مكسرات) وأيضا تنمو علي بعض المواد الغذائية والأعلاف الحيوانية. فهي نواتج ميتابوليزمية ثانوية طبيعية تنتج بواسطة الأعفان Moulds وتعتبر واحدة من اخطر المركبات التي تحدث سرطانات. فإذا ما تناول الإنسان أو الحيوان غذاء يحتوى على الأفلاتوكسين يكون عرضة للإصابة بكثير من المشاكل الصحية.

وقد وجد أن أكثر الأفلاتوكسينات خطورة هو أفلاتوكسين ب1 لأنه يعمل علي الأغشية الخلوية كما أنه يثبط تخليق RNA ويعتبر من العوامل التي تحدث طفرات نظرا لتأثيرها علي الحامض النوويDNA  وأيضا له تأثير علي الكبد ويعتبر من أقوي المركبات المسرطنة Carcinogen حيث يؤدى إلى حدوث أورام في الكبد في حالة تواجده في الغذاء بتركيزات 10 جزء في البليون ppb . كما وجد أن له تأثير ضار علي الجهاز المناعي بالجسم Immunosupressive.

ولقد وجد أن التأثير الحاد للأفلاتوكسين يحدث نزيف داخلي ويؤدي إلي الموت.

أيضا التعرض للجرعات تحت المميتة تؤثر على النمو وكفاءة تحويل الغذاء وعلى الحالة الصحية بصفة عامة.

كذلك الافلاتوكسين لها أضرار علي الكفاءة الإنتاجية والتناسلية للإنسان والحيوان.

ولقد أثبتت بعض الدراسات السابقة أن خطورة الافلاتوكسين تكمن في أنها تحفز إنتاج الأصول الحرة Free radicals وبالتالي تحدث ضرر للغشاء الخلوي والحامض النووي DNA.  

الدراسات السابقة أثبتت أن حامض الاسكوربيك له دور فعال في حماية الحيوان من خطورة التسمم ببعض المبيدات وأيضا من الأصول الحرة Free radicals.

ونظراً لان الإنسان وبعض الحيوانات مثل الخنزير لا تستطيع تخليق حامض الأسكوربيك لذلك يلزم تناوله من خارج الجسم.

ويعتبر حامض الأسكوربيك عامل مختزل قوي في الأنسجة الحية وهو يحفز من تفاعل الهدرجة Hydroxylation reaction  عن طريق إعطاء إلكترونات للعامل المساعد الايونى المعدني  لإنزيمات الهيدروكسيليز
Metal ion cofactors of hydroxylase enzymes حيث أن تفاعلات الهدرجة ذات أهمية كبيرة في تخليق الكولاجين والكارنيتين وتحويل الدوبامين إلي النورابنيفرين وأيضا التيروزين. أيضا يستخدم الاسكوربيك لتحفيز وتنشيط تفاعلات إنزيمية أخري مهمة لتنظيم نشاط هرمونات الاوكسيتوسين oxytocin  و الفازوبرشين vasopression والكوليسترول-كنين Cholosterol-Kinin   والالفا-ميلانوتروبينalpha-melanotropin . العديد من الدراسات الوبائية والخاصة بالأمراض أشارت إلي أهمية إضافة و استخدام حامض الأسكوربيك في الغذاء للوقاية من العديد من أنواع السرطانات والامراض.

ويمتاز حامض الاسكوربيك في انه يذوب في الماء ويستطيع كسر روابط الأصول الحرة حيث يتفاعل مباشرة مع الأكسجين الحر والهيدروكسيل وفوق الأكسيد الحر. والآلية التي يعمل بها حامض الأسكوربيك أنه يزيد من عدد وقدرة الخلايا الليمفاوية ويعظم دور الخلايا الالتهامية Phagocytosis وكذلك جهاز المناعة بالإضافة إلي دوره الوقائي للخلايا من خطورة وأضرار الأصول الحرة.

واستخدام حامض الاسكوربيك للتقليل التغيرات التي تحدث في مكونات الدم والمقاييس الكيموحيوية والأنشطة الإنزيمية نتيجة التعرض للأفلاتوكسين في الأرانب لم يتم دراستها بشكل كبير.

 

***لذلك كان الهدف من هذه الدراسة هو: 


   1- دراسة التأثير المزمن للجرعات تحت المميتة من الأفلاتوكسين مع الخصائص الهيماتولوجية والكيموحيوية والأنشطة الإنزيمية لذكور الأرانب؛

2- لتقييم الدور الفعال لحامض الأسكوربيك للحماية من خطورة تأثير الأفلاتوكسين علي المقاييس السابقة.    

 

مواد وطرق البحث:-

 

 1- ثلاثون من ذكور الأرانب النيوزيلندي ( أعمارها 6 شهور) تم استخدامها في هذا البحث. تم وضع الأرانب في أقفاص كلا علي حدة وتم تقديم الأكل والماء حتى حد الشبع.

2- تم تقسيم الحيوانات إلي 6 مجاميع (5حيوانات بكل مجموعة) : المجموعة الأولي استخدمت كمجموعة ضابطة (control ) ـ المجموعة الثانية تم إعطائها حامض الاسكوربيك (20 مجم /كجم وزن جسم) ـ المجموعة الثالثة تم إعطائها جرعة منخفضة من الأفلاتوكسين (15 مجم / كجم وزن جسم) ـ المجموعة الرابعة تم إعطائها الجرعة المنخفضة من الأفلاتوكسين مع جرعة حامض الاسكوربيك ـ المجموعة الخامسة تم إعطائها جرعة عالية من الأفلاتوكسين (30 مجم / كجم وزن جسم ) ـ المجموعة السادسة تم إعطائها الجرعة العالية مع حامض الاسكوربيك.

3- اشتملت الدراسة علي فترتين : (ا) الفترة الأولي كانت فترة معاملة لمدة 9 أسابيع تم معاملة الأرانب فيها يوم بعد يوم بالأفلاتوكسين و حامض الاسكوربيك (فيتامين ب) كلا على حدة أو كليهما معاً؛ (2) الفترة الثانية وهى فترة ما بعد المعاملة لمدة 9 أسابيع بدون معاملة.

4- تم جمع عينات الدم مرة كل أسبوعين خلال فترة التجربة (18اسبوع). وتم فصل جزء من  الدم لتقدير الخصائص الهيماتولوجية بينما الجزء الباقي من العينات تم إجراء طرد مركزي للحصول علي بلازما الدم لتقدير المقاييس الكيموحيوية و الأنشطة الأنزيمية بها.

 

أهم النتائج:

 

1- حدث انخفاض معنوي في كل من تركيز الهيموجلوبين (Hb) والعدد الكلي لكرات الدم الحمراء (TEC) والحجم المعبأ لكرات الدم الحمراء (PCV) في الحيوانات المعاملة بالأفلاتوكسين وزاد هذا الانخفاض بزيادة الجرعة وأستمر خلال فترة ما بعد المعاملة. بينما المعاملة بحامض الأسكوربيك أحدثت زيادة في هذه المقاييس واستطاع إزالة التأثير السام للافلاتوكسين خلال فترة المعاملة.

 

2- أيضا أظهرت النتائج انخفاض في تركيز كل من البروتين الكلي والألبيومين والجلوكوز في الحيوانات المعاملة بالافلاتوكسين خلال فترة المعاملة واستمر هذا الانخفاض خلال فترة ما بعد المعاملة وكان أكثر وضوحاٌ مع الجرعة العالية. بينما المعاملة بحامض الأسكوربيك أحدثت زيادة في هذه المقاييس واستطاع حماية الحيوانات من التأثير السام للافلاتوكسين.

 

3- من ناحية أخري أوضحت النتائج أن معظم الحيوانات التي عوملت بالافلاتوكسين أظهرت زيادة معنوية في نشاط انزيمات الاسبرتيت أمينو ترانس فيريز (AST) والالانين أمينوترانس فيريز (ALT) والفوسفاتيز القاعدي (ALP) في السيرم وكان هذا التأثير أكثر وضوحا مع الجرعة العالية واستمر هذا التأثير خلال فترة ما بعد المعاملة. أيضا المعاملة بالجرعة العالية من الأفلاتوكسين أحدثت زيادة معنوية في تركيز الكوليسترول والبيليروبين الكلي. أيضا المعاملة بحامض الأسكوربيك أحدث انخفاض في هذه الخصائص وأظهر تأثير وقائي واضح ضد سمية الافلاتوكسين.

 

4- لم تظهر المعاملة بالافلاتوكسين تأثيراً  معنويا فى كل من العدد الكلي لكرات الدم البيضاء وتركيز اليوريا والكريايتنين.

 

5- بوجه عام المعاملة بحامض الأسكوربيك بمفرده ليس لها تأثير سلبي علي معظم المقاييس السابقة. كذلك وجود حامض الأسكوربيك استطاع أن يقلل من التأثير الضار للأفلاتوكسين علي معظم المقاييس الهيماتولوجية والكيموحيوية والنشاط الأنزيمي في الأرانب.

 

الاستنتاج:

 

1- أظهرت هذه الدراسة أن تعرض الحيوانات للافلاتوكسين ب1 (والذي قد يتواجد في المواد الغذائية والأعلاف المخزنة بطريقة غير سليمة) يؤدي إلي حدوث تأثير وأضرار علي  المقاييس الهيماتولوجية والكيموحيوية والأنشطة الإنزيمية. و تقدير هذه المقاييس يمكن أن يستخدم كدليل حيوي للتعرف علي مدي سمية الأفلاتوكسينات علي البيئة بصفة عامة والإنسان والحيوان بصفة خاصة. 

2- استخدام حامض الأسكوربيك يعتبر طريقة فعالة للتقليل والحماية من سمية الأفلاتوكسين في الحيوانات التي تتعرض لها.

3- يجب توخي الحذر واتباع الطرق الصحيحة لحماية الأعلاف والغذاء من التلوث بالافلاتوكسين

 

 

Influence of Ascorbic Acid Supplementation on the Haematological and Clinical Biochemistry Parameters of Male Rabbits Exposed to Aflatoxin B1

 

 

 

Abstract

This study was undertaken to evaluate the effectiveness of L-ascorbic acid (AA) in alleviating the toxicity of aflatoxin B1 (AFB1) in male New-Zealand white rabbits. Five rabbits (6 months of age and mean body weight 3.12 kg) per group were assigned to 1 of 6 treatment groups: 0 mg AA and 0 mg AFB1/kg BW (control); 20 mg AA/kg BW; 15 μg AFB1/kg BW; 15 μg AFB1 plus 20 mg AA/kg BW; 30 μg AFB1/kg BW; 30 μg AFB1 plus 20 mg AA/kg BW. Rabbits were orally administered their respective doses every other day for 9 weeks, followed by a 9-week recovery period where all drugs were withdrawn. Evaluations were made for hemato-biochemical parameters and enzymatic activities. Results showed that AFB1 significantly (p < 0.05) decreased hemoglobin (Hb), total erythrocytic count (TEC) and packed cell volume (PCV), in a dose-dependent manner, and these effects were continued during the recovery period. Ascorbic acid caused an increase in these parameters, and alleviated the negative effect of AFB1 during the treatment period. Additionally, serum concentrations of total protein, albumin and glucose were significantly (P < 0.05) declined by treatment with the high dose of aflatoxin and these effects were continued during the recovery period. Ascorbic acid caused non-significant increases in these parameters and alleviated the harmful effect of AFB1. On the other hand, aflatoxin treatment caused significant increases (P < 0.05) in the activities of serum aspartate aminotransferase (AST), alanine aminotransferase (ALT) and alkaline phosphatase (AlP) during the treatment period in a dose dependent manner, and this effect was continued during the recovery period, especially with the high dose. Also, treatment with the high dose of aflatoxin caused significant increases (P < 0.05) in cholesterol and total bilirubin. Ascorbic acid caused significant decreases in these parameters and alleviated the harmful effects of AFB1. Whereas, Total leukocyte count (TLC), urea and creatinine were not significantly affected by aflatoxin-treatment. Generally, it is interesting feature that the treatment with AA alone had no negative effects on most of the previous parameters. Also, the presence of AA could diminished the adverse effects of AFB1 on most of hematological and biochemical values, and enzymatic activities in rabbits.

 

 

 

 

المصدر: Journal of Environmental Science and Health, Part B 38(2): 193-209 (2003). _الباحثون: مختار إبراهيم يوسف – محمد حلمي سالم –كامل إبراهيم كامل – جمال الدين عبد الرحيم حسن – فرحات الدسوقي النوتي
  • Currently 30/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
10 تصويتات / 1143 مشاهدة
نشرت فى 10 يوليو 2011 بواسطة poultryscience

ساحة النقاش

Abohemeed Aly

poultryscience
_تابعونا على : http://www.veterinarysci.blogspot.com/ »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,150,749