✏️✏️رسالة من قنطرة✏️✏️ 

كعادتي الصباحية 🌞أمارس رياضتي التأمل والمشي🚶🏼 .

يومياً اصعد ممر مشاة وأهبط ذهاباً ولا ألتفت له هذه المرة ناداني بشفقة الناصح قلت له: علمني، قال :

الدنيا بين صعود وهبوط، فليكن لصعودك هدفاً ولهبوطك مقصداً .

انحنِ انحناءة سلم ليعبر الآخرون بأمان وحب، تنافس مع نفسك نحو الخير، تواضع في غير مذلة "أذلة على المؤمنين"، 

كن صلة حب بين الجميع فإياك إياك وتفرقة القلوب بأسرتك وعملك . 

يا قنطرتي ألم تشتك من طول انحنائك وثقل المارة وجفاف الناس وتراهات العابثين.؟؟!! 

قالت: لي قدم باليمنى لا لتأخذ باليسرى عطاء أم لا تنظر لمغنم أو مأرب.

تعلمت من قنطرتي ذوبان الذات وسط الجماعة والمؤسسة، انصهار الجميع ببوتفة الحب والعمل والرؤية .

يحزنني ظاهراً كان أو مستتراً التناطح من أجل الأنا.... افتراض السوء بكل حركة وسكنة، وتغافلنا ال نحن لتحل الأنا متربعة في كل تعامل وكل إنجاز .

  مدينتي جميلة بك وأسرتي رائعة بتواضعك ومؤسستي كبيرة بنجاحك، أنا أنت، وأنت أنا... كلنا سوا، يداً بيد تصفق، وصوتاً مع صوت يسمع... 

.يقول ابو يقظان الجزائري.

ابن صرح المجد على رأس الضحايا*** وأشد عرش العلى رغم البلايا.

خض غمار الهول غوصا إنما*** لؤلؤ التيجان في بحر المنايا. 

إنما الدنيا جهاد، من ينم*** يومه داسته أقدام الرزايا.

شكراً قنطرتي، لن أولول لأكون بالمقدمة والصورة واللقطة والحدث، فبوابة المدينة لها دورها وجمالها وهيبتها وانت لك دورك . 

استوت لديّ النقاط والمقامات.....

 المهم أنني في النجاح في قارب النجاة فالمقدمة والساقة سواء. 

يا قادة العمل الدعوي وقادة التربية ومؤسسات العمل الخيري، الكل رابح، الكل كسبان،

 فقط.... كن كقنطرتي للدين، للعمل و للأسرة .

 فالتضحية: بذل النفس والمال والوقت والحياة وكل شيء في سبيل الغاية، وليس في الدنيا جهاد لا تضحية معه، ولا تضيع في سبيل الفكرة تضحية، وإنما هو الأجر الجزيل والثواب الجميل.

كان موسى غريب في أرض لا يعرفها ، لاسند له فيها ولا ظهير . مكدود قادم من سفر طويل، بلا زاد ولا استعداد .  مطارد من فرعون غاشم ، ولكن هذا كله لا يقعد به عن تلبية دواعي المروءة  ؛{ فسقى لهما } تضحية. .أي نفس نبيلة  .رغم إعياء السفر . إنها قوة نفس وجمال روح .{ ثم تولى إلى الظل } .الأوان ؛ أوان قيظ لم يقل :(أنا مالي! مالي صلاح! ماليش دعوة! دة مش تخصصي! دة شغل إدارة! دة قسم آخر! مشكلة زوجي! مشكلة زوجتي!  دة كذا وكذا... لا وألف..... لا أنا لها )

 { فقال : رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير } . إنه يأوي إلى الظل المادي والروحي . رب إني في الهاجرة . رب إني فقير . رب إني وحيد . رب إني ضعيف . رب إني إلى فضلك ومنك وكرمك فقير محووج .اسمع رفرفة هذا القلب والتجاءه إلى الحمى الآمن ، والركن الركين ، والظل الظليل . اسمع المناجاة القريبة والهمسات الأريبة ، والحنو الرفيق ، والدنو العميق : { رب إني لما أنزلت إلي من خير فقير } 

فنجاحي ليس بفهلوتي، ولا قوة تخطيطي، ولا جودة معاييري، ولا خارطة سياساتي، إنما بفضل الله وكرم الله  .

شكراً قنطرتي وللرسائل بقية 

🎯للتواصل التربوي واﻻشتراك

 بالجروبات التربوية ( أمهات / آباء / أبناء )  والدورات والقوائم البريدية

للبرامج الإذاعية والتلفازية والمداخلات الهاتفية والحوارات الصحفية والمقالات التربوية   🎯

سناب/ نزار رمضانnezarramadan 

انستجرام nezarramadan

قناة يوتيوب nezar ramadan

تويتر 1nezarramadan

إيميل/[email protected]

فيس بوك /يلا نربي تربويات استشارات

واتساً / ٠٠٢٠١٠٢٦٤٩٧٣٤٨

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 39 مشاهدة
نشرت فى 16 فبراير 2016 بواسطة nezarramadan

ساحة النقاش

نزار رمضان حسن

nezarramadan
مدرب تنمية بشرية بالمملكة العربية السعودية / مدرب معتمد في الكورت من معهد ديبونو بالأردن / متخصص رعاية موهوبين وهندسة التفكير/ مستشار في حل المشكلات الأسرية والشبابية / معهد اعداد دعاة / عضو شبكة المدربين العرب /مدرب في نظرية سكامبر/مدرب في نظرية تريزمن معهد ديبونو بالأردن / دبلوم برمجة لغوية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

311,920