مستشارك النفسى و الأسرى ( د. أحمد شلبى)

موقع للارشاد النفسى للمتميزين وذوي الإعاقة والعاديين

فى السادسة مساء يوم الأحد بفندق "هانوفيل" المطار، تنطلق فاعليات الدورة الأولى لمهرجان "السينما والفن الدولى لذوى الإعاقة" برئاسة السيناريست والروائية التونسية بسمة حسن حمدى، وتحت رعاية الهيئة العامة لقصور الثقافة، والإدارة العامة للتمكين الثقافى لذوى الاحتياجات الخاصة، وشركة العنقاء للإنتاج الفنى والإعلامى بتونس.

ومن المقرر أن تستمر فعاليات الدورة التى تم إهداؤها لروح الموسيقار الراحل عمار الشريعى، لمدة ثلاثة أيام، ويفتتحها السيد أشرف عامر، المدير العام لهيئة قصور الثقافة، بحضور لفيف من نجوم الفن والإعلام والصحافة.

يشارك فى المهرجان 8 وفود عربية من دول العراق والسودان والمغرب وتونس وليبيا وسوريا وسلطنة عمان، ويتنافس فيه 30 فيلما قصيرا، من مختلف دول العالم، وتتراوح مدة عرض الواحد منها ما بين ثلاث و60 دقيقة.

ويبدأ عرض الأفلام بالمهرجان يومي 27 و28 نوفمبر، من الساعة الرابعة حتى السادسة ومن السادسة وعشرون دقيقة حتى الثامنة، وذلك فى قاعات "سعد الدين وهبة"، و"قصر ثقافة روض الفرج"، و"المكتبة العامة بالزاوية الحمراء".

كما يشارك فى المهرجان كل من الاتحاد الدولى للمرأة الإفريقية، والمدرسة العربية للترجمة، والمؤسسة المصرية لحقوق الصم، الجمعية المغربية للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، ومنظمة الإدارة للأشخاص ذوي الإعاقة بتونس، والمنظمة الليبية للعمل الثقافى والاجتماعى والتنمية، اتحاد جمعيات مصر للأطفال ذوى الاحتياجات الخاصة.

يقام على هامش المهرجان معرضا للفن التشكيلى بمشاركة 70 لوحة فنية من مختلف دول العالم، ويختتم المهرجان فعالياته فى يوم 29 بجولة سياحية للوفود المشاركة، ويختتم فعالياته بحفل لتكريم الفائزين.

من جانبها أكدت بسمة حمدى، أن المهرجان يعد كإحدى المبادرات المستقلة التى تحمل ثقافة الدمج بين الأسوياء ومتحدي الإعاقة بوسائل فنية سينمائية تستهدف مشاكل ذوي الإعاقة فى المجتمعات العربية.

وأشارت "بسمة" إلى أنه قد تم التجهيز للمهرجان على مدى عامين، بهدف إبراز الطاقات الإبداعية لذوي الاحتياجات الخاصة والعمل على تنمية المواهب الإبداعية، والإسهام فى تعزيز التمكين الذاتي والدمج الاجتماعي لذوي الاحتياجات الخاصة من خلال الفن السينمائي.

أما عن إهداء الدورة لروح الفنان الراحل "عمار الشريعى" قالت "بسمة" فى تصريحات خاصة لـ"الدستور": لقد تم اختيار الفنان العبقري الراحل عمار الشريعى كونه نابغة، فبالرغم من أنه كان كفيفًا فإنه استطاع أن يثبت قدراته فى مجالات كثيرة فقد حفظ 5 أجزاء من القرآن فى طفولته، وعلامة فى تاريخ الموسيقى العربية، كما كان سباحًا محترفًا، وأشياء كثيرة نتعرف عليها خلال المهرجان وسيظل "الحاضر بأعماله وتاريخه المشرف والغائب بروحه عن الحياة".

وبخصوص تزامن انطلاق المهرجان مع فعاليات الدورة الـ39 لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، قالت "بسمة": "لم نقصد انطلاق المهرجان مع فعاليات القاهرة السينمائي فقد جاءت "صدفة" خاصة أننا كنا نسعى جاهدين لانطلاق المهرجان منذ عامين وكان تم تحديد 21 فبراير الماضى لانطلاق فعالياته لكن لم يحالفنا الحظ، وطلبنا رعاية المهرجان من قبل وزارتى الشباب والرياضة والثقافة، والحمد لله وزارة الثقافة لم تبخل علينا برعايتهم وانتهينا من الإجراءات والبرنامج الخاص بالمهرجان، ونحقق الحلم اليوم".

 

(المصدر جريدة الدستور) 

mostsharkalnafsi

بقلم د. أحمد مصطفى شلبي dr.a.m.shalaby@gmail.com

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 25 مشاهدة
نشرت فى 29 نوفمبر 2017 بواسطة mostsharkalnafsi

ساحة النقاش

د.أحمد مصطفى شلبي

mostsharkalnafsi
• حصل علي الماجستير من قسم الصحة النفسية بكلية التربية جامعة عين شمس في مجال الإرشاد الأسري والنمو الإنساني ثم على دكتوراه الفلسفة في التربية تخصص صحة نفسية في مجال الإرشاد و التوجيه النفسي و تعديل السلوك . • عمل محاضراً بكلية التربية النوعية و المعهد العالي للخدمة الاجتماعية . »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

193,511