بوابة معلمى الغالى

لاحياة بلا أمل,moalemyalghaly ولا نجاح بلا عمل.

الترحيب

edit

استمع لأنشودة مولاى صل دائما أبدا فيديو على بوابة معلمى الغالى

moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى: تعلم العلم واقرأ تحز فخار النبوة ... فالله قال ليحيى خذ الكتاب بقوة.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 102 مشاهدة
نشرت فى 2 فبراير 2014 بواسطة moalemyalghaly
moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى: تعلم العلم واقرأ تحز فخار النبوة ... فالله قال ليحيى خذ الكتاب بقوة.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 83 مشاهدة
نشرت فى 24 أغسطس 2013 بواسطة moalemyalghaly

أغنية تعرفك بالنبى محمد  هل تعرفه؟ أكيد ستحبهإنه رسول الله

moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى: تعلم العلم واقرأ تحز فخار النبوة ... فالله قال ليحيى خذ الكتاب بقوة.

  • Currently 1/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 260 مشاهدة
نشرت فى 5 فبراير 2013 بواسطة moalemyalghaly

 

اضغط على الصورة 

تعودنا في بيوتنا وفي مدارسنا أن نعطي تقديراً عالياً للطالب المتميز في قدراته اللغوية أو قدراته الحسابية ، وإذا أحرز هذا الطالب الدرجات النهائية في هاتين المادتين نعتبر ذلك من علامات التفوق والنبوغ . أما بقية القدرات والملكات لديه أو لدى زملائه فلا تأخذ منا نفس الاهتمام ، وربما يؤدي هذا بالأبوين في البيت أو المدرسين في المدرسة أن يهتموا بأولئك الطلاب المتفوقين في المواد التقليدية التي تحتاج للقدرات اللغوية أو الحسابية فقط ويهملون باقي الطلاب على الرغم من تمتعهم بملكات وقدرات وذكاءات هائلة ولكنها للأسف ليست داخلة في نطاق الاهتمام والرعاية .

وقد أدت هذه الرؤية القاصرة والمختزلة لأبنائنا وطلابنا إلى تمرد الكثيرين منهم وخروجهم عن نطاق توقعاتنا لأنهم لا يجدون أنفسهم في النظام التربوي في البيت أو في النظام التعليمي في المدرسة لأنهم – لسوء الحظ – لديهم قدرات وذكاءات لا نعرفها نحن ولا نقدرها حق قدرها ، وبما أننا في مجتمعاتنا نعلي من قيمة الطاعة والخضوع والاستسلام فإننا نتوقع منهم أن يخضعوا لرؤيتنا ويتفوقوا فيما نريده نحن بصرف النظر عما لديهم من إمكانات وملكات ، وهم على الجانب الآخر يريدون شيئاً آخر يشعرون بجذوره داخلهم ولكنهم لا يستطيعون تبينه لأن النظام التعليمي والاجتماعي لا يسلط الضوء عليه , وربما يفسر لنا هذا الكثير من المشكلات التي يواجهها الآباء مع أبنائهم في البيت ويواجهها المدرسون مع الطلاب في المدارس , وتدهور العملية التعليمية بشكل ينذر بالخطر ، فنحن لسنا على نفس الخط مع طبيعة أبنائنا الدينامية المتنوعة , ومقاييس النجاح والتميز لدينا ضيقة محدودة ونمطية ومرتبطة بالماضي ، فكل أب وأم يحلمان بأن يكون ابنهما طبيباً أو مهندساً وتسقط بعد ذلك بقية المهن والمهارات والاهتمامات .

وقد شاءت حكمة الله أن يخلق الناس متنوعين وأن يخلق في داخل كل نفس قدرات متنوعة ، وهذا يعطي الحياة ثراءاً  ونمواً وتطوراً وتفاعلاً وتكاملاً ، يقول تعالى :

" ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولا يزالون مختلفين إلا من رحم ربك ولذلك خلقهم "   (هود 118-119) .

 ومن هنا ظهر مفهوم الذكاءات المتعددة ليعيد رؤيتنا الشاملة لأنفسنا ولأبنائنا ، ولكي نرى بوضوح مواطن قوتنا وضعفنا . وهذا المفهوم يصحح ما كان سائداً على المستوى العام وأيضاً على المستوى العلمي , فقد دأبت معظم اختبارات الذكاء المعروفة على قياس قدرات محددة وتهدر فى نفس الوقت مساحات هائلة من القدرات البشرية لذلك كانت تعطينا فكرة جزئية عن ذكاء المفحوصين . وهذا المفهوم أيضاً يؤكد فكرة أن الله لم يحرم أحد من ميزة أو ميزات ، وأن كل إنسان منا جاء للحياة وفي داخله كنز لو استطاع اكتشافه والاستفادة منه فإنه يترك بصمة قوية في هذه الحياة ويساهم في عمارتها .

والآن نحاول استعراض أنواع الذكاءات ومواصفاتها :

1-     الذكاء اللفظي / اللغوي : وصاحب هذا الذكاء نجد لديه قدرة متميزة على القراءة واستخدام الكلمات ببراعة لتعبر عما يريده ، وهذا يعطيه قدرة على الحديث المشوق وعلى المحاورة الذكية وعلى الدعابة والطرفة التي تأتي في موعدها ومحلها ، وربما نراه كاتباً مميزاً أو شاعراً موهوباً أو صحفياً أو خطيبا مفوها يأسر عقول وقلوب سامعيه.

2-     الذكاء المنطقي / الحسابي : هذا الشخص يكون لديه قدرة مميزة على التعامل مع الأرقام والرموز وعلى حل المشكلات الحسابية والرياضية ، وعلى فهم العلاقات بين الأرقام والرموز ، ولديه قدرة واضحة على تصميم المنحنيات والأشكال البيانية وعلى التفكير الاستنباطي وحل المشكلات الرقمية والمعادلات , وربما نراه عالما رياضيا أو فيزيائيا , أو خبيرا اقتصاديا.

3-     الذكاء البصري الفراغي : هنا نجد تميزاً في التخيل والرسم والتصميم واستخدام الألوان والظلال ، والتقليد والمحاكاة والتصوير ، والتخيل الفراغي ، وتقدير الأشكال والأحجام . وهذا الذكاء نجده فى الرسامين والنحاتين والفنانين بشكل عام ومهندسى التصميمات .

4-     الذكاء الاجتماعي ( البينشخصي ) : يتمتع صاحب هذا الذكاء بالقدرة على فهم الآخرين وتفهم دوافعهم واحتياجاتهم ، والقدرة على التواصل والتعامل مع الناس بفاعلية ، والقدرة على التعاون والعمل الجماعي ، ولديه مهارات قيادية ويستطيع أن يعبر للآخرين عن آرائه ورؤاه ويستقبل ويتفهم آراءهم ورؤاهم ، وهو في النهاية في حالة انسجام وتناغم وتعاون مع غيره من الناس . وهذا الذكاء نجده فى المهتمين بالعمل الإجتماعى والسياسى والعلاقات العامة والمصلحين والزعماء .

5-     الذكاء التأملى ( الداخلشخصي ) : هذا الشخص يمارس التأمل الداخلي بكفاءة ويقوم بعمليات الاستبطان فيقرأ مشاعره وانفعالاته ، ولديه القدرة على التركيز والتفكير المنطقي العميق والمركب والمتعدد المستويات ، ولديه قدرة هائلة على التخيل ومعالجة الأفكار والمشاعر والاستراتيجيات ، ودائماً نجد رأسه مليئة بالأفكار رغم صمته وعزلته . وهذا النوع من الذكاء نجده لدى الفلاسفة والمفكرين والمخططين وعلماء النفس .

6-     الذكاء الجسدي / الحركي : هنا نجد تميزاً في استخدام لغة الجسد والحركة ، أي أن الشخص في هذه الحالة يمتلك موهبة خاصة في التعبير الجسدي (حركة العينين وعضلات الوجه واليدين وسائر الجسد ) ولذلك يمكن أن يمارس التمثيل بأنواعه حيث لديه القدرة على لعب الأدوار المختلفة والتعبير بالإيماءات والإشارات والتعبير الدرامي عموماً ، وبعضهم لديه القدرة على الرقص الإبداعي التعبيري ، والبعض الآخر نجده مميزاً في التمثيل الصامت (البانتوميم ). ويمتلك أيضاً هذا النوع من الذكاء أصحاب المواهب الرياضية كلاعبي الكرة والجمباز والرياضات المختلفة .

7-     الذكاء الموسيقي / الصوتي : صاحب هذا الذكاء لديه قدرات خاصة في سماع الأصوات والتمييز بينها بدقة فائقة ، ولديه قدرة على الإبداع الموسيقي والغنائي ، والعمل في المجالات التي تتعلق بالصوتيات عموماً .

8-     الذكاء الحدسي ( الحاسة السادسة ) : هناك بعض الأشخاص لديهم قدرة خاصة على التوقع أو التنبؤ بشكل لا يمكن تفسيره أو إخضاعه للمنطق ، وكأن بداخلهم بصيرة خاصة أو شفافية معينة تجعلهم قادرين على قراءة الأحداث بشكل أكثر وضوحاً من بقية الناس ، وصاحب هذا الذكاء هو نفسه لا يعرف كيف يتم هذا . ويتعلق بذلك أيضاً بعض الظواهر النادرة مثل التخاطر عن بعد أو الإحساس بأشياء خارج نطاق الحواس ... وهذه موضوعات حولها نقاش وجدل كثير ، ومع هذا فهي موجودة على الندرة .

9-     الذكاء الوجداني : وهو مفهوم جديد للذكاء وصفه دانييل جولمان وأصبح صيحة جديدة حيث اتضح أنه يكمن وراء نجاح كثير من المشاهير والعظماء في التاريخ ، وصاحب هذا الذكاء يتميز بوعي عميق بذاته والقدرة على قراءتها والتعبير عنها ، إضافة إلى مشاعر حية وجياشة وإيجابية ، مع دافعية عالية للعمل والإنجاز والتفوق ، إضافة إلى قدرة ممتازة على تفهم مشاعر واحتياجات الآخرين والتعاطف معهم ، وأخيراً نجد هذا الشخص يتمتع بقدر عالٍ من المهارات الاجتماعية تتيح له فرصة متميزة من التوافق مع الناس ومع الحياة وتفتح أمامه الطرق للنجاح والتفوق . وأصحاب الذكاء الوجداني يتمتعون بكاريزما خاصة تجعلهم محبوبين من الناس ، وربما تبوءوا مكانة الزعماء والنجوم والمشاهير . ومما يدعم هؤلاء الأشخاص ذوي الذكاء الوجداني المرتفع قدرتهم الهائلة على تحمل الاحباطات ، وتفاؤلهم الواضح والمميز حتى في أصعب الظروف ، وهذا يعطيهم قدرة على اجتياز الصعاب والعقبات والوصول إلى تحقيق أهدافهم ، فهم لا يحبطون ولا ييأسون ولا يتوقفون عن الحلم والعمل والرقي.

10-   الذكاء العملي ( الميكانيكي أو اليدوى ) : نجد هذا الشخص متميزاً في التعامل مع الأجهزة والآلات والمعدات ، ويمكن أن نكتشف هذا النوع مبكراً في مرحلة الطفولة حيث نجد الطفل قليل الكلام ولكنه مهتم بفك وتركيب الأجهزة المنزلية والأدوات الكهربية كالراديو والمسجل والتلفزيون وإذا أحضر له أبواه لعبة فإنه سرعان ما يقوم بتفكيكها ومحاولة إعادة تركيبها . وهو يفضل التعامل مع الأشياء على التعامل مع الناس .

11-   الذكاء الروحي : ربما تكون قد قابلت في حياتك أشخاصاً ترى في وجوههم صفاءاً وروحانية من نوع خاص وتشعر بالارتياح للنظر إليهم والقرب منهم لأن القرب منهم يجعلك تشعر بأن الدنيا ما زالت بخير وأنهم يحلقون بك في عالم الصفاء والنقاء والسلام . إذا قابلنا في حياتنا شخصاً من هؤلاء فإننا لا ننساه أبداً لأنه يترك في نفوسنا حالة من الطمأنينة والارتياح والسلام . وهذا النوع من الذكاء ينتشر بشكل خاص في القادة والزعماء الروحيين والدينيين والمتصوفين ، ويكون له تأثير هائل في الأتباع ، وهذا التأثير ليس بسبب بلاغة في الحديث أو قدرة على الحوار والإقناع ، وإنما هو بسبب ما يشع من وجه هذا الشخص من نور وما يصل إلينا منه من معاني السمو والطمأنينة والصدق والسماح والرحمة والحب .

 إذن وبعد استعراضنا لكل هذه الأنواع من الذكاءات ربما نشعر إلى أي مدى كنا نختزل أنفسنا ونختزل أبناءنا حين لا نرى إلا جزءاً صغيراً منا ومنهم ، وربما يستدعي هذا مراجعات كثيرة في نظمنا التربوية والتعليمية تضع كل هذه الأنواع من الذكاء في الاعتبار ، وإذا نجحنا في ذلك فإن باستطاعتنا تفجير طاقات هائلة من الإبداع والتميز فينا وفي أبنائنا وكأننا وقعنا على الكنز الذي أودعه الله فينا وكنا من قبل لا نراه ، ولوجدنا في أنفسنا وفي كل إنسان نتولى رعايته أو تربيته موطن أو مواطن عظمة تعمر به

moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى: تعلم العلم واقرأ تحز فخار النبوة ... فالله قال ليحيى خذ الكتاب بقوة.

  • Currently 20/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
6 تصويتات / 167 مشاهدة
نشرت فى 8 سبتمبر 2011 بواسطة moalemyalghaly

moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى: تعلم العلم واقرأ تحز فخار النبوة ... فالله قال ليحيى خذ الكتاب بقوة.

  • Currently 15/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
5 تصويتات / 129 مشاهدة
نشرت فى 16 يونيو 2011 بواسطة moalemyalghaly

نقلا عن اليوم السابع

استكملت نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المستشار هشام بدوى المحامى العام الأول، اليوم الثلاثاء، تحقيقاتها مع ضابط الموساد الإسرائيلى "آيلان تشايم جرابيل" المتهم بالتجسس، وحضر المتهم إلى مقر النيابة بالتجمع الخامس ظهراً، من السجن الحربى وسط حراسة أمنية مشددة وبصحبة 4 شخصيات من جهاز الأمن القومى، وحضر التحقيقات معه، وزير مفوض من السفارة الإسرائيلية ومندوب من السفارة الأمريكية، ومترجمة عن الإنجليزية والعبرية.

واجهته، النيابة بكيفية دخوله البلاد وجواز السفر الأمريكى الذى كان يحمله، وبتأشيرة باعتباره مراسلاً صحفياً لإحدى الجرائد الأجنبية، وباعتباره سائحاً أمريكياً مرة أخرى، وسؤاله عما إذا كان فى انتظاره مجموعة أخرى من المراسلين الأجانب الذى جمعته بهم اتصالات مسبقة، بهدف جمع معلومات والتحرى.

كما واجهته النيابة بإشراف المستشار طاهر الخولى المحامى العام، المتهم، بالصور التى تم التقاطها له فى ميدان التحرير وفى مناطق مختلفة على فترات زمنية متباعدة، فرد المتهم، بحضور محامى نقابة المحامين وآخر من السفارة الأمريكية، أنه جاء باعتباره مراسلاً أجنبياً يقضى فترة فى القاهرة لمتابعة الثورة المصرية، ومن الطبيعى أن ينتقل فى ميدان التحرير، لافتاً إلى أنه لم يرتكب أى جرم أو مخالفة تتعلق بالأمن القومى المصرى.

ونسبت النيابة للمتهم، قيامه بإحداث وقيعة بين فئات المجتمع المصرى (الأقباط والمسلمين)، وأنه استغل حالة الانفلات الأمنى التى أعقبته الثورة، وساهم فى تأجيج الفتنة الطائفية، كما حدث فى قرية صول بحلوان، واشتباكات إمبابة، بل وأنتقل منطقة ماسبيرو وشهد اعتصام الأقباط المحتجين على الأوضاع هناك، بالإضافة إلى تشجيع المواطنين على الخروج على أحكام الشريعة القانونية والتصعيد ضد القوات المسلحة.

كشفت التحريات، أنه دخل البلاد قبل قيام الثورة بيومين، وأنه ظل فى القاهرة حتى يومى 2، 3 فبراير وحدوث الاعتداءات على المتظاهرين والمعروفة إعلامياً بموقعة "الجمل"، خوفاً من عودة النظام من جديد، فغادر البلاد عبر سيناء ومنها إلى فلسطين وتل أبيب، وعاد مرة أخرى قبل 11 فبراير عندما أقيل الرئيس السابق بعض المسئولين، وأوضحت التحريات أن المتهم وضع تصور كامل عبر خرائط وكاميرات وشبكات رصد ومجموعات عمل لتفجير خط الغاز المصرى لإسرائيل بمنطقة العريش، لوضع مصر فى موقف محرج أمام الرأى العام الدولى، وإلزامها بدفع تعويضات كبيرة من جراء ذلك.

وحصل "اليوم السابع" على نسخة من جواز سفر جرابيل الإسرائيلى الذى دخل به البلاد، ويظهر فيه أنه مزدوج الجنسية ويحمل بجانب الجنسية الإسرائيلية، جنسية الولايات المتحدة الأمريكية، وكشفت تحريات الأجهزة الأمنية إلى أن جرابيل كان يستغل جنسيته الأمريكية ويتجول فى الكثير من الدول العربية، التى لم تكشف عنها الصحيفة، غير أنها اكتفت بالتأكيد على أن الكشف عن هذه الدول سيكون مفاجأة للكثيرين. 

يأتى ذلك فى الوقت الذى أعلنت السفارة الأمريكية فى بيان لها تحت عنوان "القبض على مواطن أمريكى فى مصر" أن إيلان تشيم جرابل، الذى تم احتجازه فى 12 يونيو 2011 بواسطة السلطات المصرية –باعتباره جاسوسا إسرائيليا- هو مواطن أمريكي، وبينت السفارة أن أحد المسئولين القنصليين قام بزيارة جرابل يوم 13 يونيو بمقر النيابة فى القاهرة الجديدة وأكد أنه بصحة جيدة. وأن عائلة جرابل على دراية بأنه تم القبض عليه. 

وقال بيان السفارة "إنه كما هو الحال مع جميع المواطنين الأمريكيين الذى يتم اعتقالهم فى الخارج، يتولى مسئول قنصلى زيارة المواطن المحتجز ويساعد فى التأكد من تلقيه معاملة عادلة وفقاً للقوانين المحلية، وتقديم معلومات حول النظام القانونى والتمثيل القانونى، بالإضافة إلى تسهيل الاتصال مع عائلة المواطن وأصدقائه فى الولايات المتحدة". 

فيما نشرت صحيفة "هاآرتس" تحقيقا مطولا عن جرابيل، وهو التحقيق الذى تطرق إلى أصدقائه والمقربين منه، الذين أشاروا صراحة إلى أنه مجرد شاب إسرائيلى يحب المغامرات، وأنه لا يعمل فى الموساد كما تقول بعض الصحف ووسائل الإعلام. 

وأشار أحد أصدقائه ويدعى حاييم إلى أن جرابيل عاشق لشيئين وهما الشيوعية والمغامرات، زاعما أن عشقه للمغامرات سيكلفه الكثير مع إلقاء القاهرة للقبض عليه، وبالإضافة إلى الأصدقاء كان للعائلة دور من الاهتمام الإعلامى الإسرائيلى، حيث أجرت الصحيفة حوارا مع والد جرابيل، وهو الحوار الذى أعلن فيه أنه حزين لموقف القاهرة واعتقالها ابنه، مشيرا إلى أن هذه الحادثة تشبه ما يردده المصريون عن محاولة الإسرائيليين سرقة الأهرامات، زاعما أنه لا يوجد دليل واحد يدين ابنه أو يؤكد تورطه فى فضيحة التجسس الأخيرة، وكشف والد جرابيل عن أن عددا من المسئولين الإسرائيليين تعهدوا له بعودة نجله قريبا، وهو التعهد الذى أشار الأب إلى أنه تلقاه من مصادر عليا فى إسرائيل. 

يذكر أن نيابة أمن الدولة العليا، برئاسة المستشار هشام بدوى المحامى العام الأول، قررت حبس الضابط المتهم 15 يوما على ذمة التحقيقات بتهمة التجسس والإضرار بالأمن القومى للبلاد.

وصادرت النيابة، المضبوطات التى كانت بحوزة المتهم، وإحالتها إلى الأجهزة الفنية لتفريغها، وكتابة تقرير بشأن المعلومات المتضمنة، تمهيداً لمواجهة الضابط بها، وتم إخطار وزارة الخارجية لإبلاغ السفارة الإسرائيلية لانتداب محام يحضر التحقيق.

moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى: تعلم العلم واقرأ تحز فخار النبوة ... فالله قال ليحيى خذ الكتاب بقوة.

  • Currently 22/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
7 تصويتات / 197 مشاهدة
نشرت فى 15 يونيو 2011 بواسطة moalemyalghaly

اللهم اجعل مصر آمنة مطمئنة يارب العالمين.

moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى: تعلم العلم واقرأ تحز فخار النبوة ... فالله قال ليحيى خذ الكتاب بقوة.

  • Currently 29/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
8 تصويتات / 339 مشاهدة
نشرت فى 10 مارس 2011 بواسطة moalemyalghaly

بوابة معلمى الغالى

moalemyalghaly
موقع الأستاذ سامح يرحب بكم"نؤمن بالله , ونتبع نبيه محمدا " صلى الله عليه وسلم", نجل العلم والعلماء,ندعو إلى الاتحاد ونبذ الفرقة والعنف,نضىء شمعة من الحب فى طريق كل طالب وطالبة بل كل إنسان,نؤكد على أهمية الأخلاق الكريمة والسلوكيات الرشيدة,والله الموفق. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

267,022

وفى لغتى بريق الوحى يسرى