Environment & fisheries

الاهتمام بالبيئة ليست ترفا فكريا ولكنة واجب دينى لحياة افضل

 

: تتطلب الطبيعة الديناميكية لساحل المنطقة الواقعة بين راس جمشة وسفاجة على القطاع المصري من البحر الأحمر، إضافة لاستهداف هذه المنطقة للتنمية المستقبلية، ضرورة تحديث المعلومات المتاحة على مميزاتها ومعالمها الجيومورفولوجية. ولكي مكن تقديم معلومات من هذه النوعية، يجب توافر تقنية سريعة، ويمكن كذلك تكرارها وإعادة تطبيقها. وفي هذا الاطار فإن النظرة الكونية لصور الاستشعار من بعد الملتقطة بواسطة القمر لاندسات، والأقمار الشبيهة الأخرى تتيح عمل ترسيم مفصل لقطاعات عريضة من السواحل وبقدر كبير من الدقة. لقد تم في هذه الدراسة استخدام وتحليل صورة فضائية ملتقطة في 9 سبتمبر 2000 بواسطة المستشعر ETM+ المحمول على القمر لاندسات، ومن واقع نتائج هذا التحليل، إضافة الى الملاحظات الحقلية والبيانات المرجعية الأخرى، أمكن عمل ترسيم ووصف المحددات الجيومورفولوجية والطوبوغرافية الأساسية في منطقة الدراسة. وفي هذا الاطار فقد أثبت تحليل المكون الرئيسي (PCA) وكذلك تركيبة الألوان غير الحقيقية (FCC) أنهما من أنجح تقنيات الاستشعار من بعد وأكثرها فاعلية في إظهار المعالم الجيومورفولوجية الموجودةقبالة الساحل. وفي المقابل فقد وجد أن استخدام تركيبة الألوان الحقيقية (True Color) هي الأكثر فاعلية في إظهار الشعب المرجانيةالمغمورة، وأيضا تلك المناطق الغنية بالشعاب المرجانية. وقد أفاد الأسلوب الذي تم ابتاعه في هذا البحث، في التعرف على أبرز المظاهر الجيومورفولوجية للمنطقة وفي تحديث المعلومات المتوافرة عنها. وبحسب ما توصل إليه البحث، فإن أبرز المظاهر الجيومورفولوجية في المنطقة تتضمن المصاطب النهرية والمصاطب المرجانية القديمة، والمراوح النهرية، والوديان الصحراوية، والسبخات والبرك الملحية، والألسنة الرملية البحرية، وأخيرا الشعاب المرجانية المغمورة. 

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 386 مشاهدة
نشرت فى 18 يناير 2012 بواسطة lobnamohamed

ساحة النقاش

المهندسة/ لبنى نعيم

lobnamohamed
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

705,141