دور الملاحظة في التربية الخاصة إن الملاحظة من اهم الأسس التي يبنى عليها أي برنامج فردي تدريبي .لذلك فإن هناك إهتمام كبير من جانب مدرسي التربية الخاصة بهذا الجانب بإعتباره مصدر مهم لتوفير المعلومات لذلك يجب الإهتمام بالنقاط التالية: ·   الإطلاع على كل الأوراق المتعلقة بالطفل من " تقارير طبية/ نتائج تحاليل....."·   إستخدام إستمارة وافية و شاملة عند إستقبال الطفل ووالديه لجمع كل المعلومات عن الطفل من حيث التاريخ المرضي و التاريخ الأسري "إن امكن" و معلومات عن الخدمات التي تلقاها الطفل من قبل , الحالة الصحية للطفل ومعرفة الأدوية التي يتناولها الطفل "إذا كان يتناول أدوية" . قدراته المعرفية و اللغوية و الحركية و مهاراته في الرعاية الذاتية " من خلال تقييم المتخصصين لقدرات الطفل" و معرفة رأي الوالدين في حالة الطفل و ما هي رؤيتهم له في المستقبل.·   إقامة علاقة جيدة مع الطفل في جو يسوده الثقة و الألفة حتى يمكن الكشف عن القدرات داخل الطفل ·   توفير بيئة ميسرة للملاحظة حيث يتوفر الأدوات التي تجذب إنتباه الطفل لإستخدامها وجو يعطي الطفل الإحساس بالأمان حتي يمكن ان يتصرف وفق طبيعته و قدراته.·   وجود فريق عمل متكامل التخصصات أثناء فترة الملاحظة حتى يمكن جمع اكبر قدر من المعلومات في مختلف المجالات حتى يمكن بناء تصور كامل عن الطفل.·   إستخدام البرامج / القوائم الأرتقائية في مجالات اللغة و الحركة و الإدراكي....." حتي يمكن تحديد المستوى الحالى للطفل مقارنة بأقرانه في مثل عمره لتحديد نقطة الإنطلاق عند وضع البرنامج التدريبي.·   التوثيق الدقيق و اليومي للملاحظة حتى لا تفقد المعلومات او تتعرض للضياع .·   ضرورة ان تكون الملاحظة شاملة لكل جوانب شخصية و قدرات الطفل ولا نكتفي بجانب دون آخر.·   ملاحظة علاقاته مع الأشخاص الآخرين و في مختلف المواقف حيث إن تنوع المواقف يكشف عن قدرات الطفل.·   تحديد فترة كافية للملاحظة حتى يمكن تغطية كل مجالات الشخصية ·   المتابعة مع ولي الأمر بإستمرار لمعرفة أي تغيرات يمكن ان تطرأ على الطفل و تأثر عليه سواء يالإيجاب او بالسلب. ·   ضرورة تعريض الطفل لمواقف مختلفة و متنوعة لمعرفة ردود أفعاله تجاهها. ·   ضرورة إجراء الإختبارات الشخصيية و النفسية بعد مضي وقت كافي حتى يكون الطفل ألف البيئة المحيطة به. ·   إستخدام قوائم السلوك لمعرفة السلوكيات التي تحتاج إلى تدخل سلوكي و خصوصاً التي تؤثر على مستوى التاهيل و التدريب الذي يحصل عليه الطفل. ·   عند كتابة تقرير الملاحظة يراعى فيه الدقة و الحيادية " البعد عن إبداء الرأي الشخصي" و ان يكون شامل لكافة جوانب و قدرات الطفل.  

المصدر: نشرة كيان - موقع كيان www.kayanegypt.com
kayanegypt

جمعية كيان

  • Currently 61/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
21 تصويتات / 585 مشاهدة
نشرت فى 21 يوليو 2010 بواسطة kayanegypt

ساحة النقاش

جمعية كيان لرعاية ذوي الإحتياجات الخاصة

kayanegypt
جمعية أهلية , لا تهدف للربح . تعمل في مجال رعاية و تأهيل الأشخاص ذوي الإعاقة من خلال تقديم الخدمات التأهيلية لهم بشكل متكامل , بواسطة فريق من المتخصصين. تهدف إلى تقديم نموذج رائد للتأهيل في مصر و الوطن العربي, و تنمية و تاهيل الكوادر المتخصصة و تكوين توجه إيجابي »

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

1,239,436

مركز كيـــان للتدريب

 

" إن التدريب بمثابة إستثمار للموارد البشرية المتاحة في مختلف مستوياتهم و تعود عوائده على كل من المؤسسة والموارد البشرية التي تعمل بها "

- بدأت فكرة إنشاء مركز كيان للتدريب والتنمية والاستشارات في بداية عام 2007 حيث عقد مجموعة من الدورات التدريبية التمهيدية في جمعية كيان للوقوف علي مدي احتياج مجال التربية الخاصة وذوي الاحتياجات الخاصة للتدريبات.
- بدأ تجهيز قاعة مخصصة لمركز التدريب في بداية عام 2008 و بدأ النشاط الفعلي للمركز في شهر مارس 2008.

لقراءة المزيد...