من الأفكار الشائعة غير الجيدة، أن البعض يعتقد أن الزائدة الدودية هى عضو ضار بالجسم، ولذا عندما ينفجر يتم إزالته، وهذا الاعتقاد خاطئ من الناحية الطبية، فالزائدة الدودية عضو فى الجسم خلقه الله تعالى وله من الفوائد أيضا ما يجعله عندما ينفجر يكون ضارا أيضا ويجب تخلص لجسم منه تماما.
الدكتور حسن فكرى منصور استشارى التغذية العلاجية يتحدث فى هذا الموضوع الهام، وعن طبيعة هذه الفكرة الشائعة الخاطئة لدى العديد من الناس، ومدى أهمية الزائدة الدودية فى جسم الإنسان ودورها ووظيفتها .

والزائدة الدودية هى جزء من الجسم يخرج من القولون الصاعد فى الإنسان وهى مجوفة ويتصل تجويفها بتجويف القولون وعن طبيعة حجمها فهى تبلغ من الطول 7.5 سنتيمترا إلى 12 سنتيمترا .

وعن فوائدها للجسم ودورها، فالزائدة لديها القدرة على تفريغ ما يدخل فى تجويفها من فضلات إلى القولون، ولكن عن الضرر فإن فى بعض الحالات قد يسد تجويف الزائدة بعض من فضلات الطعام مما يؤدى بها إلى الانتفاخ والالتهاب مما قد يجعل التهابها ضغطا على الأوعية الدموية المغذية لها، مما يفقدها حيويتها ويتسبب فى انفجار الزائدة الدودية.

أو قد يكون سبب الالتهاب الذى تتعرض له الزائدة الدودية هو انتقال بعض الميكروبات إليها من بؤرة صديدية مثلا موجودة فى مناطق عديدة فى الجسم أو موجودة فى البطن.

 

hany2012

شذرات مُتجدده مُجدده http://kenanaonline.com/hany2012/

  • Currently 1/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
1 تصويتات / 145 مشاهدة
نشرت فى 18 مارس 2013 بواسطة hany2012

ساحة النقاش

هـانى

hany2012
موقعنـا موقع علمى إجتماعى و أيضاً ثقافـى . موقع متميز لرعاية كل أبنـاء مصر الأوفيـاء، لذا فأنت عالم/ مخترع/مبتكر على الطريق. لا تنس"بلدك مصر في حاجة إلى مزيد من المبدعين". »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,337,409