الاردن ===> للتميز

معاً للتميز موقع يظهر مواقع التميز بين المدراء والمعلمين الاردنين

ما يكتب عن التميز في طيات النت

edit

التاريخ : 2012-10-07 - الوقت : 03:53 pm

السعودي يلتقي المديرين والمعلمين الفائزين بجائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي في دوراتها المختلفة

 


الوقائع الاخبارية: أكد وزير التربية والتعليم الدكتور فايز السعودي أن الدعم الملكي الموجه للتعليم : مبادرات .. وجوائز.. وحوافز يشكل واحدة من أبرز الفرص المتاحة لنا في الاسرة التربوية بوصفها محرك العطاء ومؤشر الأداء وحافزنا على بناء الاردن النموذج : معلماً .. ومتعلماً..  وبيئة.. ومورداً بشرياً هو الأهم والأغلى والأكثر قدرة على تحقيق التغيير المنشود .
 وبين الدكتور السعودي خلال لقائه المديرين والمعلمين الفائزين بجائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي في دوراتها المختلفة اليوم في نادي المعلمين / عمان بحضور أمين عام الوزارة الأستاذ صطام عواد ، أن المبادرات الملكية لجلالة الملك قد شكلت بوابة للإبداع التربوي مثلما شكلت مبادرات جلالة الملكة رانيا العبد الله المعظمة مناخاً حافزاً على التميز .
 وأعلن الدكتور السعودي إطلاق ( نادي التميز التربوي )  ليضم نخباً من المعلمين والمعلمات  الذين ينطلقون من ميثاق التميز ومظلة الجائزة لاستدامة التميز ونقل التجارب والخبرات عبر لقاءات متواصلة يشكل هذا اللقاء أولها .. ولن يكون آخرها وهذا وعد لا يشبه الا وعدكم يوم اقسمتم ان تحفظوا المهنة فحفظتموها ولم تتوقفوا عند هذا الحد انما تميزتم في اداء رسالة الانبياء والرسل .
وهنأ الدكتور السعودي خلال اللقاء ، الزملاء المعلمين والمعلمات والأسرة التربوية بمناسبة يوم المعلم العالمي مبيناً أن المعلمين ثروتنا التي نفخر بها ونعتز ويشكلون العمق الاستراتيجي لمسيرة التميز في التعليم الأردني والمنارات التي سنستضيء بها ونحن نمضي في مشوار الاصلاح التربوي الذي وجهنا اليه جلالة الملك المعظم .
وبين الدكتور السعودي أننا نلتقي اليوم بالزملاء المعلمين لنؤكد في حضرة شركائنا في مسيرة التعليم إيماننا الراسخ بأهمية دوركم في نشر ثقافة التميز بوصفكم الرسل الحقيقيين لواحدة من ابرز جوائز التميز التربوي العربية والعالمية التي مارست دوراً فاعلاً في خلق حراك تربوي لسبر الذات وتطوير القدرات وتوظيف الخبرات في مجمل نواتج العملية التعليمية.
وخاطب الدكتور السعودي المعلمين مبيناً أنهم لن يكونوا متميزين فقط وإنما صناعاً للتميز ودعاة له ونماذج وقصص نجاح نرويها للأبناء والبنات والزميلات والزملاء ليسيروا على الدرب ذاته ، وانتم تقودون رسالة التميز  لأن منكم قادة المستقبل ، مثلما أن بينكم اليوم قادة الحاضر التربوي الذي نعتز به وما تحقق فيه من انجازات في الوقت الذي نسعى جاهدين فيه الى ترجمة برامج التنمية المهنية وخبراتنا التربوية والذاتية انشطة ومهارات واستراتيجيات داخل الغرفة الصفية للوصول الى الطالب وصولاً حقيقياً يبني فيه حب التعلم وثقافة التميز وارادة الحياة .
وقال الدكتور السعودي أنه وباسمكم جميعاً نهدي برقية شكر من هذا النادي لصاحبة الجلالة الملكة رانيا العبد الله المعظمة ، معلنين عودة زمن المعلم ، ومقدرين عالياً جهد مديرة الجائزة لبنى طوقان التي اسهمت معكم وبكم وفي ظلال رايات الهواشم في تقدم الجائزة وتحقيق رؤيتها ورسالتها التي جاءت من أجلها نحو مزيد من الإصلاح التربوي الذي ستشكلون شريكا أساسياً في وضع التصور الشمولي لتحقيقه .
من جانبها أعربت مدير جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي الآنسة لبنى طوقان في كلمة ألقتها خلال اللقاء عن شكرها الجزيل لوزارة التربية والتعليم الداعم والشريك الاستراتيجي لـ"جمعية الجائزة" على إقامة هذا الاحتفال لإحياء يوم المعلم العالمي ، للتعبير عن تقديرنا لمكانة المعلم في حياتنا، وتأثيره الإيجابي الذي يزيد في نفوسنا يوماً بعد يوم .
كما شكرت الوزارة على دعمها المتواصل لتحفيز الفائزينَ عبر منحهم نقاطاً إضافية للارتقاء الوظيفي وللحصول على بعثات دراسية مختلفة للارتقاء بمستواهم التعليمي . وقالت طوقان : ذكريات جميلة جمعتنا بالمعلّم منذُ طفولتنا إلى أن كبرنا وصرنا نحلم بمستقبل جميل نرسمه بالطموح والعزيمة والأمل ، معربة عن شكرها لكل معلم نسج لنا خيوط المعرفة ودعمنا نحن وأبناء وطننا بإخلاص وأمانة وعطاء ، وآمن بأنَّ بداخل كلّ منا تميّزاً وإبداعاً يستحق التطوير ليظهر بصورة إنجازٍ نفخر به .  
 ودعت طوقان المعلمين إلى المساهمة في نشر ثقافة التميز ، ولأن يكونوا مثلاً أعلى لزملائهم لتحفيزهم على التقدم، ولتشجيع طلبتهم على تقديم أفضل ما عندهم، فيما سيثمر بكلّ تأكيد عن تحسين البيئة المدرسية ككل .  
  
وألقى المدير درويش مصطفى غنيم والمعلمة إيمان عرابي كلمتين باسم المديرين والمعلمين المتميزين ، عبرا خلالهما عن شكرهما للوزارة على هذه اللفتة التي تنم عن الاهتمام الكبير الذي توليه للتميز والمتميزين مشيرين إلى أن هذا اللقاء يتيح الفرصة للتباحث حول آلية بناء شبكة تواصل لتطوير الأفكار الإبداعية وتعميمها وسبل مأسسة الإبداع في المؤسسة التربوية بحيث يصبح نهجاً للعمل .
 كما أعربا عن شكرهما لجمعية جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي على الاهتمام المستمر بالمعلمين واتاحة الفرصة لهم لإبراز إبداعاتهم وفتح آفاق التفوق للكشف عن الإبداعات وقدرات التميز التي يحفل بها الميدان التربوي وتحفيز جميع المعلمين ليسيروا على طريق التميز والإبداع .
 ودار خلال اللقاء حوار مفتوح تناول العديد من القضايا التربوية التي تتعلق بالواقع الحالي والمستقبلي للعملية التربوية .
 وفي ختام اللقاء سلم الدكتور السعودي الدروع والشهادات التقديرية للمعلمين المتميزين والجهات الداعمة . 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صورة وتفضلت جلالة الملكة رانيا العبدالله بتكريم الفائزين وتسليم الجوائز، وقد حصل المعلمون الفائزون بالمركز الأول على 3000 دينار أردني، والفائزون بالمركز الثاني على 2000 دينار أردني، أما الفائزون بالمركز الثالث فحصلوا على 1000 دينار أردني. أما المدراء الفائزون فحصل الفائزون بالمركز الأول على 4000 دينار أردني والفائزون بالمركز الثاني على 3000 دينار أردني والفائزون بالمركز الثالث على 2000 دينار أردني، بالإضافة إلى حوافز معنوية مقدمة من وزارة التربية والتعليم لجميع الفائزين، كرتب أعلى ونقاط إضافية. كما سيحصل الفائزون على فرص للمشاركة في أنشطة التنمية المهنية والأكاديمية التي توفرها جمعية الجائزة بالتعاون مع مؤسسات تربوية وأكاديمية مختلفة. كذلك يتم تسمية الفائزين سفراء في الميدان التربوي ليكونوا قدوة لزملائهم وليساهموا بدور فاعل في النهوض بالبيئة التعليمية والمدرسية في الأردن.
اما الفئة الثانية (التعليم الأساسي من الصفوف الرابع حتى الثامن) فقد حجب المركز الأول لهذه الفئة، وفاز في المركز الثاني فاطمة محمد مصطفى العمري من مديرية عمان الرابعة ومحمد يوسف حسن بزبز من مديرية عمان الثانية، والمركز الثالث كل من أميرة يوسف ظاهر مصطفى من مديرية عمان الرابعة، ورشا عبد الوهاب خليل النجار من مديرية المزار الجنوبي، ونادية رمضان رشيد صالح من مديرية المفرق، ونورا محمد اسماعيل الزعبي من مديرية الرمثا.
بينما فاز بجوائز الفئة الثالثة (التعليم الأساسي في الصفين التاسع والعاشر) في المركز الأول لهذه الفئة الهام حسن شحاده عبد الكريم من مديرية الكرك، والمركز الثاني فازت فيه رنده أحمد مفضي عبد العزيز من مديرية عمان الاولى، والمركز الثالث لهذه الفئة فاز فيه كل من شروق عبد العزيز سليمان المعايطة من مديرية الكرك وفاطمة ابراهيم محمد سلامة من مديرية عمان الخامسة وغادة حمد موسى البيايضه من مديرية الكرك.
وفاز عن الفئة الرابعة (التعليم الثانوي - الأكاديمي في الصفين: الحادي عشر والثاني عشر) بالمركز الأول لهذه الفئة ماندي محسن عبد ربه الطراونه من مديرية المزار الجنوبي مكرر مع ايمان شفيع اديب العرابي من مديرية عمان الخامسة، والمركز الثاني فازت فيه ايمان أحمد ارشيد ارشيد من مديرة الرمثا ورضى علي عبد الرسول الصوص من مديرة الشونه الشمالية، وفاز في المركز الثالث لهذه الفئة ابتسام سعيد عبد العزيز خنفر من مديرية الرصيفة وأروى حمد سلامة الزرقان من مديرية عمان الخامسة و ليلى محمد عايد العطوي من مديرية عمان الرابعة.
وفاز عن الفئة الرابعة (التعليم الثانوي - الأكاديمي في الصفين: الحادي عشر والثاني عشر) بالمركز الأول لهذه الفئة ماندي محسن عبد ربه الطراونه من مديرية المزار الجنوبي مكرر مع ايمان شفيع اديب العرابي من مديرية عمان الخامسة، والمركز الثاني فازت فيه ايمان أحمد ارشيد ارشيد من مديرة الرمثا ورضى علي عبد الرسول الصوص من مديرة الشونه الشمالية، وفاز في المركز الثالث لهذه الفئة ابتسام سعيد عبد العزيز خنفر من مديرية الرصيفة وأروى حمد سلامة الزرقان من مديرية عمان الخامسة و ليلى محمد عايد العطوي من مديرية عمان الرابعة.
وفاز بالفئة الخامسة (التعليم الثانوي - المهني في الصفين: الحادي عشر والثاني عشر) في المركز الأول خوله عبد الحافظ يوسف يونس من مديرية عمان الاولى، وفاز في المركز الثاني للمرة الثانية مصطفى صالح مصطفى منصور من مديرية اربد الاولى، وفي المركز الثالث فازت ختام ابراهيم بركات الخرشه من مديرية المزار الجنوبي.
الفائزون بجائزة المدير المتميز:
ومن الفئة الثانية (مديرو- مديرات المدارس التي يزيد عدد طلبتها عن 300 طالب/طالبة) فقد فاز بالمركز الأول عن هذه الفئة المدير درويش مصطفى حسين غنيم من مديرية عمان الاولى وحصلت ايضا على المركز الأول المديرة  مها سليم علي الأشقر، وفاز في المركز الثاني لهذه الفئة المديرة نهله محمود رشيد بشابشه من مديرية الرمثا. وفاز بالمركز الثالث المدير عمر محمود احمد العديلي من مديرية بني كنانه.
وتخلل الاجتماع إبلاغ المنسقين بأسماء المرشحين المؤهلين؛ وعددهم 72 معلما ومعلمة من 26 مديرية من أصل 37 مديرية مرشحين لرابع دورات جائزة المعلم المتميز، و19 مديرا
ميسر عقيل خالد نبهان/ البيضاء الجنوبي الأساسية المختلطة

 

 

 * ابها المعلمون المتميزون

*سأقوم بتغطيه اخبار التميز التربوي من صفحات هذا الموقع من خلال اجازتي في المملكة العربية السعودية والتي باشرت العمل في احدى معاهدها هذا العام في بداية شهر اذار 2012 لكم مني اجمل تحية وبالله التوفيق اخوكم المعلم المتميز فادي مرعي حداد

ا*لملكة رانيا العبدالله تكرم نخبة جديدة من المعلمين المتميزين

شباب الدستور- احمد فيصل بني ملحم

نخبة جديدة من المعلميين ومدراء المدارس حصلوا على جائزة الملكة رانيا للتميز، "شباب الدستور" التقى عددا من المعلمين والمدراء الحاصلين على جائزة الملكة رانيا العبدالله ضمن عدد من فئات الجائزة والتي حجب هذا العام المركز الأول للفئتين الأولى والثانية للمعلم المتميز، وحصلت على المركز الأول للفئة الثالثة المعلمة الهام عبدالكريم- تربية الكرك والفئة الرابعة حصلت على المركز الأول مناصفة المعلمتان ماندي الطراونه- تربية المزار الجنوبي وإيمان العرابي- تربية عمان الخامسة والفئة الخامسة حصلت على المركز الأول خولة يونس- تربية عمان الأولى.

وجائزة المدير المتميز حصل على المركز الأول بالفئة الأولى مها أحمد الجرادات من تربية القصر، والفئة الثانية حصل على المركز الأول مناصفة المديران درويش مصطفى غنيم من تربية عمان الأولى ومها سليم الأشقر من تربية عمان الثانية.

وكانت هذه آراء عدد من الفائزين:

المعلمة الهام حسن عبدالكريم (الأولى على الفئة الثالثة)

الكلمات وحدها لن تفي فرحة فوزي بالجائزة، فهو لا شك شرف كبير، وتقدير للجهود التي بذلتها طوال مسيرتي التعليمية التي امتدت زهاء 21 عاماً لم أدّخر فيها جهدا لتقديم خدمة تعليمية مميزة لكل طالبة من طالباتي رغم ضعف الإمكانات وضغط المسؤوليات، فالحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات.

ويبدأ التميز للمعلم من المراحل الأولى للعملية التعليمية، من اللحظة التي تبدأ فيها المعلمة التخطيط للعام الدراسي، وتنفيذ الخطط الأسبوعية واليومية، فكل موضوع بحاجة إلى رؤية وإستراتيجية تعليمية، وتنفيذ خلاق ومرن.

ولا شك أن المعلم المتميز يعتبر من واجبه رفع كفاءته ومهاراته التعليمية حتى يضطلع بالمهمة الملقاة على عاتقه على أكمل وجه، ولذا سعيت للبحث وإعداد مجموعة من الدراسات العلمية المحكمة والتي حصلت فيها بفضل الله وحده على المراكز الأولى, واهتممت بتعلّم مهارات الحاسوب والحصول على رخصة القيادة الدولية للحاسوب، وغيرها من الدورات التي من شأنها تطويري كمعلمة، ولم أنس احتياجات الطلبة المتميّزين فشاركت في دورات رعاية الموهوبين وغيرها.

والتميز طريق ممتدة لا تعرف الحدود، لذا فخطتي المستقبلية هي التعاون مع زميلاتي لجعل مدرستنا مدرسة متميزة، فهن الآن يتطلعن جميعاً للتميّز وخلق بيئة تعليمية مثلى لطالباتنا، في الوقت الراهن، أشرف على إعداد بحث مع إحدى الطالبات في المدرسة لتنمية مهارة الاستكشاف والبحث العلمي. وربما أفكّر في المستقبل في إكمال دراساتي العليا وتوظيفها في خدمة المسيرة التعليمية في منطقتي.

وأهدي الفوز لكل معلم مخلص يسعى للنجاح والارتقاء بالعملية التعليمية، ولطالباتي ومدرستي، ومديرتي الفاضلة التي ساندت ودعمت التميز ولزوجي ولأبنائي الذين لم يبخلوا عليَّ بالدعم والتشجيع. 

وساهم فوزي في الجائزة في تشجيع المعلمات على سلوك درب التميّز، فلكل مجتهد نصيب وربما تكون واحدة منهن فائزة بجائزة المعلمة المتميزة في القريب العاجل إن شاء الله.

ويمكن لكل المعلمين الوصول الى التميز من خلال الارادة والعزيمة، وعدم الاستسلام لعوامل الإحباط، ومن إيمانه بأهمية التعليم ومركزية المعلم في هذه العملية، فالمعلم هو باني الأجيال وعلى عاتقه مسؤولية كبيرة هي مستقبل الوطن.

 

ولا يكفي تميّز المعلم وحده للوصول للتميّز، دون توفر الدعم من الجهات المسؤولة عن العملية التعليمية فللإدارة المدرسية دور كبير في تهيئة بيئة إيجابية يقبل فيها المعلم والمتعلّم على العلم بحماس، ولا ننسى دور أولياء الأمور في دعمنا كمعلمين وتشجيع أبنائهم وبناتهم على بذل الجهد المطلوب. 

وأعتقد أن الطالب بحاجة ماسّة لجائزة الطالب المتميز لما من شأنه أن يبقيه في حال حماس ونشاط دائمين لطلب العلم بلا توانٍ ولا كسل، ولا شك أن جائزة للطالب المتميّز تساعد كثيرا في إيقاظ روح الإبداع والعطاء خصوصا مع وجود بعض المعوقات التي قد تسمح لليأس والإحباط بالتسلل إلى نفسية الطالب.

وأنصح جميع المعلمين المؤمنين برسالة التعليم التقدم للجائزة لأن المتميز حقا لا ينبغي له أن يتقوقع على نفسه. 

ورسالتي لكل طالب هي استعادة لمقولة احمد شوقي (قم للمعلّم ووفّه التبجيلا.. كاد المعلم أن يكون رسولا)، وللهيئات التعليمية والإدارية فأرسل تحية الإكبار والإجلال على جهودهم وكفاحهم وعملهم المبارك.

واشكر بالنهاية جلالة الملكة رانيا على دعمها المتواصل للمعلم، واشكر أيضا لجنة الجائزة والى جميع من يدعم التميز.

المعلمة ماندي محسن الطراونه (الأولى مناصفة على الفئة الرابعة)

كانت أجمل فرحة بالنسبة لي عند الحصول على الجائزة، وأجمل جائزة حصلت عليها، بدأ قلبي بالخفقان السريع عند تلاوة أسماء الفائزين وما ان سمعت اسمي حتى شعرت بأني أطير لأصل إلى جلالة الملكة رانيا المعظمة لأنال شرف الفوز وشرف السلام على جلالتها.

 

والتميز يبدأ بإخلاص العمل لله، ولذات المعلم، وتميزي فقد جاء من علاقاتي مع طالباتي وزميلاتي ومع المجتمع المحلي، وتنميتي المستمرة لمهنة التعليم من حضور أي دورة أو ورشة تعليمية أو مشروع يسهم في زيادة المعرفة التربوية والثقافة لدي.

 

ولن يتوقف التميز لدي بمجرد حصولي على الجائزة، بل سأزداد عطاء وسأبذل قصارى جهدي لأن يتوج هذا التميز بإعمال تعود بمردود وفائدة على مدرستي وطالباتي وزميلاتي والمجتمع المحلي الذي انتمي اليه، ثم السعي للحصول على شهادة الدكتوراه بإذنه تعالى، والمشاركة في أي دورة أو مجال تعليمي أو عملي ينمي المهارات والجوانب التربوية لدي ومن ثم طالباتي.

واشكر أولا الله عز وجل واحمده على حصولي على جائزة الملكة رانيا للمعلم المتميز، واهدي فوزي أولا لجلالة الملكة رانيا والتي لولاها لما اعيدت كرامة المعلم، ثم لدموع والدتي ولأبي وأخوتي والى جميع الطالبات والزميلات والهيئة الإدارية في مدرستي والمجتمع المحلي في قرية مجرا الذين ساندوني مشكورين، والى الإنسانة الرائعة التي كانت يد العون لي وزادت من معنوياتي وشجعتني على العمل المتواصل هي مديرتي الفاضلة (ريما عبد الرحمن الطراونه).

وأثرت الجائزة التأثير الايجابي لمدرستي، بحيث أصبح العطاء الذي يقدم وسيقدم لطالباتي وللمدرسة أكثر وأكثر سواء من قبلي كمعلمة حائزة على جائزة الملكة رانيا، ومن قبل طالباتي اللواتي سعدن لدرجة كبيرة بفوزي بالجائزة، كما ان هذه الجائزة ستكون حافز لمن يرغب من المعلمات بالمشاركة في جائزة الملكة رانيا العبدالله.

والتميز ليس بالأمر الصعب ولكن يحتاج الى الكثير الكثير من العمل والجد، لكي يجني المعلم ثمار تعبه.

وليصل المعلم الى التميز لا بد من تكاتف الجميع من طلبة وزملاء ومجتمع محلي وبيئة مدرسية، فالمعلم بحاجة لهم جميعا، فلن يرتقي المعلم لولا الادراة المدرسية أو البيئة المدرسية المدعمة له.

ولو وجدت جائزة الطالب المتميز سيزداد التنافس بين الطلبة ، وهذا سينعكس ايجاباً على أداء الطلبة التعليمي والسلوكي، كما ان الفروق الفردية ستبدأ بالتلاشي.

وأنا أشجع جميع زميلاتي وزملائي في العمل للتقدم للجائزة والسعي للحصول على شرف الفوز بها، والإيمان بان (لكل مجتهد نصيب). 

اشكر جميع طالباتي وزميلاتي المعلمات والعاملين في مديرية التربية والتعليم والمجتمع المحلي الذي لم يتوانى للحظة عن المساعدة.

وبالنهاية يا مليكتي الغالية: رسالتي لن تنتهي ولن تتوقف ، بل سيستمر العطاء الى ان يحين الأجل لأنك من زرع في نفوس معلميك الحب والعطاء، فالمعلم المتميز ينتج جيلاً من ابناءه واخوته وطلابه متميزون ومتسلحون بسلاح العلم والمعرفة.

[email protected]

التاريخ : 11-01-2012

* تحت رعاية سامية من حضرة مليكتنا الملكة رانيا حفظها الله، تم توزيع جوائز المعلم والمدير المتميّز الدورة السادسة، قدمت سناء مصطفى عبده الحفل بطريقة تمثل روح معيارها الأول الفلسفة الشخصية، النجاح كان لفريق عمل متكامل بدءًا من جهود ادارة مكتب جمعية الجائزة والعاملون فيها، انتهاءً بالجهد الرائع من الزميل والصديق المخرج المتالق والمبدع فراس عبندة، نتمنى ان تصلكم الرسائل الانسانية التي تم بثها في هذا الحفل 

 

* الملكة تكرم الفائزين بجائزتي المعلم والمدير المتميز (اسماء)

عمان – الرأي - كرمت جلالة الملكة رانيا العبدالله اليوم المعلمين والمديرين الفائزين بجائزتي الملكة رانيا العبدالله للمعلم المتميز في دورتها السادسة وللمدير المتميز في دورتها الثانية لهذا العام، وذلك خلال الحفل الذي اقامته جمعية جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي في قصر المؤتمرات بجامعة العلوم التطبيقية لاعلان اسماء الفائزين.

وقالت جلالة الملكة رانيا العبدالله رئيسة هيئة أمناء جمعية الجائزة في كلمتها بحفل التكريم "نحن فخورون بمعلمينا، فلهم بعد الله سبحانه وتعالى الفضل بأن نوعية التعليم في بلدنا هي الأفضل بين الدول العربية، وبأننا متقدمون في تعليم مادتي الرياضيات والعلوم. لكننا نطمح لتحقيق المعايير العالمية، وأن نتقدم في جميع المواد."

واضافت "أن توقعات الأردني من نفسه عالية، وهو ما يميز كل أردني وأردنية...والعالم كله يشهد للأردن بطاقاته البشرية، بعقوله الرائدة.... فراس مال هذا البلد بيمشي فوق الأرض وليس مدفون تحتها... لهذا فان حدوده السماء."

واعرب وزير التربية والتعليم العالي الدكتور عيد الدحيات عن شكر وتقدير الاسرة التربوية لجلالة الملكة رانيا العبدالله على رعايتها لهذه الجائزة وقال: "إن عملية الإصلاح التربوي الشامل وتكامل الجهود في مؤسساتنا الوطنية، قد ساعد وبشكل كبير في تحقيق مستويات من الإنجاز التربوي، تليق بمستوى الطموح؛ نقلت الأردن إلى الفئة ذات الاحتمالية العالية في تحقيق نهضة تعليمية تعتمد منهجية قائمة على التحليل والتفكير الناقد والإبداع."

واضاف: "تسعى وزارة التربية والتعليم وبشكل حثيث لإنشاء مركز لتدريب المعلمين، يعمل على إعدادهم قبل انخراطهم وخلال ممارستهم للرسالة النبيلة."

وقد حضر الاحتفال صاحبات السمو الملكي الأميرة ريم علي والأميرة غيدا طلال والأميرة أريج غازي والشريفة سرى بنت غازي ووزير التربية والتعليم الدكتور عيد عبدالله الدحيات وعدد من الشخصيات التربوية الأردنية، بالإضافة إلى أعضاء اللجنة العليا لجمعية الجائزة وأعضاء اللجنة الفنية ومدراء التربية وفريق المقيّمين ومنسقي جائزتي المعلم المتميز والمدير المتميز من كافة المديريات في المملكة. كما حضر الاحتفال مدراء مدارس المعلمين المرشحين، إلى جانب عدد من شركاء وداعمي جمعية الجائزة من القطاعين العام والخاص.

 

 

الفائزون بجائزة المعلم المتميز:

الفئة الأولى (الروضة والتعليم الأساسي من الصفوف الأول حتى الثالث): المركز الأول حجب، اما المركز الثاني فقد حصلت عليه زينب عبد العزيز محمد الزطيمة من مديرية جرش، والمركز الثالث حصلت عليه كل من خلود محمد مطر رموني من مديرية عمان الاولى وسعاد نافز جمعه حبش من مديرة عين الباشا ومروه محمود حسن القطناني من مديرية الزرقاء الاولى.

 

 

 

 

الفئة الأولى (مديرو- مديرات المدارس التي يكون عدد طلبتها 300 طالب/طالبة أو أقل) فقد فاز بالمركز الأول عن هذه الفئة المديرة مها أحمد عجاج الجرادات من مديرية القصر، وفاز في المركز الثاني لهذه الفئة المديرة منى جميل ابراهيم المرافي من مديرية بصيرا، وفاز في المركز الثالث المديرة نجاح أحمد عايد طويط من مديرية الرمثا.

 

 

عمان - الغد - أعلنت جمعية جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي عن أسماء المعلمين والمديرين الذين حازوا أعلى الرتب في تلك المرحلة عن كافة فئات جائزتي الملكة رانيا العبدالله للمعلّم والمدير المتميز، وتأهلوا بذلك للمرحلة التالية المتمثلة بالتقييم الميداني والتي تقربهم من الفوز بالجائزة التي تقدموا لها.

وتم ذلك في الاجتماع الذي عقد أمس الموافق 13 أيلول (سبتبمر) 2009 في مركز الملكة رانيا العبدالله لتكنولوجيا المعلومات، وضم كلاً من منسقي جمعية الجائزة والفريق القائم عليها.

ومديرة من 11 مديرية مرشحين لأولى دورات جائزة المدير المتميز.

كما تم التأكيد على دور المنسقين الذي يشتمل على تسليم رسائل موحدة إلى المرشحين لتهنئتهم بوصولهم إلى المراحل النهائية، والمنافسة على الجائزة من بين المتقدمين لها.

وعن الوصول إلى هذه المرحلة، قالت لبنى طوقان المديرة التنفيذية لجمعية الجائزة "قطعنا شوطاً كبيراً يقربنا من التعرف على المتميزين التربويين من المعلمين والمديرين الذين يستحقون التقدير وتسليط الضوء على قصص نجاحهم، ونتطلّع إلى المرحلة المقبلة المتمثلة في التقييم الميداني".

وأضافت إن "فريق جمعية الجائزة يجري زيارات ميدانية للصفوف والمدارس للاطلاع على تجارب المعلمين والمديرين الحائزين أعلى التَقديرات في عملية التقييم الكتابي، وعلى واقعهم اليومي مع الطلبة وكافة المعنيين بالمدرسة التي يعملون فيها، بما يوفر لنا صورة متكاملة وواضحة لمدى آهلية كل منهم للفوز".

وهنأت "الواصلين إلى هذه المرحلة على هذا الإنجاز"، متمنية لهم "التوفيق في مسيرتهم في المنافسة على الجائزة، وفي مستقبلهم المهني التربوي".

ولفتت الى أن "هنالك الكثير من نماذج التميز من المعلمين والمديرين في الميدان من الذين لم يعبروا عن تجاربهم بالشكل الأمثل في مرحلة التقييم الكتابي، أو حتى لم يتقدموا بعد للمنافسة على إحدى الجائزتين، ولهم جميعاً نتمنى أيضاً كل التوفيق في تطلعاتهم المستقبلية".

وتنطلق المرحلة الحاسمة من التقييم لجائزة المعلّم المتميز، والتي تتمثل في الزيارات الميدانية في 29 أيلول (سبتمبر) 2009 وتستمر حتى 27  تشرين الأول (اكتوبر) 2009، أما الزيارات الميدانية لتقييم جائزة المدير المتميز فتنطلق في 4 تشرين الأول (اكتوبر) 2009، وتستمر حتى 20 من الشهر ذاته، وكانت عملية التقييم الكتابي لجائزة المعلّم المتميز بدأت في 14 حزيران (يونيو) 2009، في حين بدأت مرحلة التقييم الكتابي الخاصة بجائزة المدير المتميز في 5 تموز (يوليو) 2009.

وجاءت أعلى نسبة للمرشحين من مديرية الطفيلة، وتأهل منها 9 معلمين ومدير واحد، تلتها مديرية المزار الجنوبي وتأهل منها 5 معلمين و3 مديرين.

كما تأهلت مديرة واحدة لجائزة المدير المتميز من مديرية البتراء، والتي يتم لأول مرة ترشيح أحد متقدميها، وذلك على مدار الأعوام الأربعة لأعمال جمعية الجائزة.

وتشمل المديريات الـ 14 التي تأهل متقدموها على مدار الأعوام الأربعة السابقة كلاً من: عمان الأولى، وعمان الرابعة، والبادية الوسطى، ومأدبا، والزرقاء الأولى، والسلط، وإربد، والأولى، وإربد الثانية، والكورة، وبني كنانة، والرمثا، وعجلون، إضافة إلى الكرك، والعقبة.

أسماء المعلمين المؤهلين من الفئة الأولى هي:

عمان الأولى

وفاء مصطفى نورى أحمد/إبراهيم عبدالقادر المازني

نوال حسن محمود الوحش/عمير بن أبي وقاص الأساسية المختلطة

عمان الثانية

مها سالم عبد النبي الحسنات/ خولة بنت ثعلبة الأساسية للبنات

سحر عبد الكريم عبد الرحمن فياض/ إسكان ياجوز الثانوية الشاملة للبنات

عمان الرابعة

البادية الوسطى

يسرى عبدالله مسلم الطوايعه/ ضاحية جعفر الطيار الأساسية المختلطة

مأدبا

مرام وجيه محمد بدران/ فاطمة الزهراء الأساسية

الزرقاء الأولى

مروة محمود حسن القطناني / الكرامة الأساسية المختلطة

البادية الشمالية الغربية

إيمان علي حمدان عكاشة /لبابة بنت الحارث الأساسية المختلطة

الكورة

سميه خليفة عبد الرحمن ربابعه/ بيت إيدس الأساسية المختلطة

نوال محمد أحمد الربابعه / خولة بنت الأزور الأساسية المختلطة

عجلون

صبحه أحمد محمد المومني/ ذات النطاقين الأساسية المختلطة

الكرك

إيمان كايد عبد المنعم المعايطة/ بتير الأساسية المختلطة

القصر

سكينه علي أحمد الذنيبات/ فقوع الأساسية المختلطة

عفاف عبد الحميد دخل الله الشقور / الجدعا الأساسية المختلطة

الطفيلة

زينب عبد الرزاق عيد الرعود/ بنات عيمه الثانوية الشاملة

ناديا سليمان إبراهيم الخوالده/ القادسية الأساسية للبنات

مؤهلون من الفئة الثانية

عمان الثانية

عبير رفيق يوسف الداهودي/ مرج الحمام الأساسية المختلطة

عمان الثالثة

فريال عبدالله محمد محمود القطامي/ الأميرة تغريد الاستكشافية للبنات

سحر مصطفى يوسف البطش/ البتراء الأساسية الاولى للبنات

البادية الوسطى

حليمه محمد محمد دار ناصر/ طور الحشاش الثانوية المختلطة

إربد الثانية

لانا جوني جليل فشحو/ أسماء بنت أبي بكر الأساسية للبنات

نجود علي محمد الشايب/ الصريح الثانوية الشاملة للبنات

إربد الثالثة

عبد الحكيم محمد علي عقله/ قميم الثانوية للبنين

الكورة

بشاير خالد سليمان الدهون/ كفر عوان الأساسية للبنات

جرش

سلطان يحيى مصطفى المنصوري/ جرش الأساسية للبنين

البادية الشمالية الغربية

نعمة أحمد حماد البريقي/ حي الكرامة الثانوية الشاملة المختلطة

الكرك

ميرفت أحمد خليل الأدهش/ المرج الأساسية المختلطة

نسرين شفيق عواد البقاعين/ المنشية الأساسية المختلطة

المزار الجنوبي

نجاح إبراهيم سليمان النوايسه/ بنات مؤته الثانوية للبنات

صالحه محمد عيده الصرايره/ سول الثانوية الشاملة للبنات

الطفيلة

طلايع ممدوح عبدالله العودات/ صلاح الدين الأيوبي الأساسية المختلطة

جمانة عبدالحميد سليمان القواسمة/ اليرموك الأساسية المختلطة

عفت أحمد سالم العوران/ ارويم الأساسية المختلطة

نضال محمود سالم وردات/ ابن تيمية الأساسية للبنين

سهام سالم ضيف الله الخوالدة/ إسكان الراشدية الأساسية المختلطة

منتهى أحمد سالم العويضات النعانعه/ عاتكة بنت عبدالمطلب الأساسية المختلطة

العقبة

ميساء عبدالله مفلح العبايسه/ ذات الصواري الثانوية الشاملة للبنات

مؤهلون من الفئة الثالثة

عمان الثانية

فاطمة إبراهيم محمد سلامة- السويسه الثانوية الشاملة للبنات

مأدبا

سناء فهد بدر أبومياله - العريش الثانوية الشاملة و عبير محمد ناجي جادالله - الخنساء الثانوية للبنات

السلط

فوزيه عبدالرزاق يعقوب النسور - خولة بنت الأزور الأساسية

إربد الثانية

إيمان أكرم فلاح جراح - حبكا الثانوية الشاملة المختلطة ورائده محمود فؤاد أبوخليفه - الخنساء الأساسية للبنات

الكورة

إلهام غازي سليمان الزعبي - دير أبي سعيد الثانوية للبنات وفوزيه أحمد حسين بني ملحم - جديتا الثانوية الشاملة للبنات

بني كنانة

سوسن محمود مجلى الحوراني - خرجا الثانوية الشاملة للبنات وتالا وحيد عبدالرحمن الروسان - سما الروسان الثانوية للبنات

الرمثا

ماجده محمد راشد السقار - جمانة بنت أبي طالب الثانوية الشاملة للبنات

عجلون

رجاء عبدالقادر علي القضاة - كفرنجه الثانوية الشاملة للبنات

المفرق

عائشه سالم أحمد الشديفات - أم النعام الغربية الأساسية المختلطة

الكرك

حنان وحيد حسين الجبوري - الحوية الأساسية المختلطة وسهى زيد ارسلان شملى - نور الحسين الثانوية الشاملة المختلطة

المزار الجنوبي

ربا محمد سلمان الضمور - احجرا الأساسية المختلطة

الطفيلة

بثينة نايف رزق العمرين - العين البيضاء الثانوية للبنات

مؤهلون من الفئة الرابعة

عمان الأولى

ميساء عزمي أحمد ضمرة- عين جالوت الثانوية الشاملة للبنات

عمان الثانية

ربى مصطفى محمود زايد - الصويفية الثانوية للبنات

الرصيفة

ابتسام سعيد عبدالعزيز خنفر - عين غزال الثانوية للبنات

السلط

سلام عبدالكريم إبراهيم الخياط - البلقاء الثانوية الشاملة للبنات

السلط

منال عبدالله عباس أبوالسمن - البلقاء الثانوية الشاملة للبنات

إربد الأولى

سميرة أحمد عبدالرحمن محمود - إربد الثانوية الشاملة للبنات

إربد الثانية

أصفهان ماجد علي الشطناوي - النعمة الثانوية الشاملة للبنات

بني كنانة

منور خالد أحمد عقلات - حرثا الثانوية الشاملة للبنات

عجلون

عمر عبد الرحمن أحمد القضاة - الوهادنة الثانوية للبنين

المزار الجنوبي

شفاء متعب سليم التخاينه - مؤتة الثانوية الشاملة للبنات ، فدوى عبدالله محمد القضاة - محي الثانوية الشاملة للبنات

مؤهلون من الفئة الخامسة

مأدبا

فادي مرعي ابراهيم حداد

fadihaddad333
معلم مدرب كهرباء استعمال في مدرسة مهنية وخريج كلية تطبيقية خبرة في التدريس30 سنه عشقة مهنة التدريس وافنيت وقتي وجهدي في الوصول الى تقريب الفجوة بين الطالب والمعلم وتحديث لغة التخاطب والتواصل بينهما وتحديث هذه العلاقة وجعلها مبنية على اساس الحب والاحترام والتقدير والصداقة وخلق بيئة تعليمية مفعمة بالتشويق »

ابحث

جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

147,200

التميز هي حالة ملازمة للانسان

اضع هذه الصفحات بين ايدكم احبتي لنعرض لكم اهم ما يمكن نشره عن التميز التربوي وحالات التميز للمعلمين المتميزين في المملكة الاردنية الهاشمية وكلي امل ان تنال اعجابكم وان اوفي هذه الصفحات قدرها وشكرا