esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 40/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
12 تصويتات / 625 قراءة
نشرت فى 17 مارس 2011 بواسطة esamaziz

أم الريشات

• أنا حيوان من الثديات و من عائلة القطط.وأعتبر قطة كبيرة .جسمي رقيق وطويل وسيقاني طويلتان.
• عِنْدي فراءُ الذي لونه أسمرَ خفيفَ على ظهري وأبيضِ على بطني.
• أفضل الحياة في الجبالِ والصحاري التي بها تلالُ لكن لا أحب المناطق الرملية. 
• آكل اللحم، وخاصة الغزالَ، والطيور.إذا أردتم رُؤيتي في الحقيقيةِ زورني في سيناء والصحراء الشرقية هنا في مصر.

الفهد الصياد (الشيتة)

• أَنا من الثديات. أَعْرفُ اسمَي العلميَ طويلُ وصعبُ لذا يُمْكِنُ أَنْ تسمونني الفهدَ فقط . رُبَما سَمعتَم عني لأني أسرعَ حيوان على الأرضِ وتبلغ سرعتي 120كم/ساعة.
• أَنا قطّة كبيرة جداً. فرائي عادةأصفرِ اللونَ عليه بُقَعِ سوداءِ.
• أحب العيش في الأماكنِ التي يوجد بها العشب طويلة ومناطق الأشجارُ والنباتاتُ.
• أَحْبُّ أَكْل الغزالِ والطيورِ. إذا أردتم رُؤيتي زوروني في منخفض القطارة في منطقة (تبخبخ) هنا في مصر.

الكوبرا المصرية

• أَنا من الزواحف. اسمَي الكوبرا. أكبر أفعى في مصر. عينُاي كبيرةُ وواسعة، جسمي طويل. لوني أصفرُ ورماديُ. طولي من 1-2م 
• أعيش حول مجرى الأنهار حيث تكثر النباتاتِ. أَحْبُّ أَكْل الضفادعِ، الطيور الصغيرة، والثدييات.أنشط ليلاً. 
• احترس مني فأَنا خطرُ جداً. إذا َشْعرتُ بأنّك تُحاولُ إيذائي سَأُهاجمُك. 
• أنصحك لا تقترب مني أبداً ولكن أذا أردت رُؤيتي تعالى في الدلتا و الفيوم، والصحراء الغربية هنا في مصر.

دولفين دوًّار

• أَنا من الثديات. اسمَي الدولفينَ. الناس يَدْعونَني دولفينَ الغزّالَ لأنني يُمْكِنُ أَنْ أسبح سريعاً وأَقْفزَ في الهواءَ 
• أنفي طويل يشبه المنقار، وعِنْدي زعانفُ كبيرة ومدبّبة. لوني رماديُ داكن.
• أعيش في الماءِ وخاصة الماءِ العميقِ القريب من الشاطئِ. 
• أَحْبُّ الأَكْل سمك.َ زُورَوني في البحر الأحمرَ هنا في مصر.

السلحفاة المصرية

• أَنا من الزواحف. وأسمي السلحفاةَ. عِنْدي صَدَفَة صفراء داكنة اللون على ظهرِي.
• أعيش في الصحاري حيث توجد أحجار. أنا نباتية أي آكلُ النباتاتَ فقط.
• أَحْبُّ أَكْل الأوراقِ، جذوع، وزهور. إذا أردت رُؤيتي َزُرَني في صحراءَ البحر الأبيض المتوسطَ الساحليةَ هنا في مصر.

القنفذ ذو أذنين الطويلتان

• أَنا حيوان من الثديات. اسمَي القنفذَ. عِنْدي آذانُ طويلةُ، وجسماً خفيفاً. انشط ليلاً.
• عِنْدي فراءُ أبيضُ ناعمُ على بطنِي. أَحْبُّ أَكْل الحشراتِ، والنبات والحيوان. وخاصة السحالي الصغيرةِ، ديدان، وبَعْض النباتاتِ. 
• أعيش في الحدائقِ والأماكنِ التي بها الكثير مِنْ النباتاتِ. أَحْبُّ العَيْش وحدي.
• يُمْكِنُني أَنْ أَحْمي نفسي بأن أتكور مثل كرة المليئة بالإبرِ.
• زُوروُني في صحراءِ البحر الأبيض المتوسطَ الساحليةَ هنا في مصر.

فرس النهر البرمائي

• أَنا حيوان من الثديات. أسمي فرسَ النهر مع إني لا أشبه الفرس. حجمي كبير جداً وسيقانِي قصيرةِ.
• لوني رماديُ وأسمرُ. أعيش في الأنهارِ والبحيراتِ التي ينمو حولها العشبُ. أنا نباتي، أي آكلُ النباتاتَ فقط. وأَحْبُّ أَكْل الأعشابِ.
• أحب أغطس جسمي تحت الماءِ وأنام طِوال اليوم. عائلتي وأصدقائهم كَانوا يَعِيشونَ في مصر منذ عصر الفراعنةِ لكن انتقلنا إلى حدود السودان.

قطّ الرمال أو قط الأدغال

• أَنا من الثدييات . وأسمي قط الرمال. حجمي متوسط ليس صغير ولا كبير. لكن سيقانِي طويلةِ. فرائي يُمكنُ أَنْ يَكُونَ ألوانِ مختلفةِ أحيانًا رمادي أو أحمر أو أسود.
• أعيش في الأراضي الرطبةِ التي بها عشبُ، حيث الماءَ.
• آكل لحم، وخاصة الطيور، الضفادع، النمس، والسمك. إذا أردتم رُؤيتي زوروني في مناطق الدلتا، وغرب الإسكندرية هنا في مصر.

النمر السيناوي

• أَنا من الثديات. اسمَي النمرَ. لوني أصفرُ ببُقَعِ داكنة على ظهرِي وذيلي. 
• أعيش بين الجبال والمنحدرات. ماهر في السباحة.
• إذا أردت رُؤيتي يمكنك أن تراني في محمية جبل علبةَ هنا في مصر وتَجد أيضًا بعض أصدقائِي وعائلتِي.

تمساح النيلِ

• أَنا من الزواحف. وطبعاً أسمي التمساحَ. أشبه السحلية، لكن ضخم جداً و كبير. 
• أسنانُي حادّةُ طويلةُ. ماهر في السباحة. 
• أعيش في الأنهارِ والبحيراتِ. أُفضّلُ المناطقِ الموجود بها رملَ قُرْب الماءِ لكي أخرج و أَرتاحَ بعض الوقت.
• آكل اللحم. َزُوروني في النيل في بحيرة ناصر هنا في مصر.

 


ضفدع الشجرةِ

• أَنا من البرمائيات. اسمَي الضفدعَ. جلديُ ناعمُ جداً و عادة لونه أخضر. أنشط في النهار.
• أعيش على الأشجار. أَحْبُّ أَكْل الحشراتِ والعناكبِ الطائرةِ.
• لو تُريدُون رُؤيتي زُورُوني شمال شرق سيناء (منطقة رفح).

الذئب اللرجي

• أَنا من الثديات. اسمَي الذئبَ. أبحث عن الغذاءِ وحدي واحياناً مع أحد زملائي، لكن نادراً جداً ما اخرج للصيد في المجموعاتِ. 
• آكل لحم، أَحْبُّ لحم الغزالِ، الأرانب، الثدييات الصغيرة، والطيور. أنشط ليلاً.
• إذا أردتم رُؤيتي في الحقيقيةِ َزُوروني في جنوب سيناء.

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 20/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
6 تصويتات / 801 قراءة
نشرت فى 11 مارس 2011 بواسطة esamaziz

سمك الببغاءِ

يَدْعونَني سمكَ الببغاء لأن أسنانَي مثل منقارَ الببغاءِ ، وأيضاً لأن ألواني مختلفةِ مثل الببغاءِ. 
أ َحْبُّ أَكْل الطحالبِ الرقيقة التي تَغطّي المرجانِ. 
نشيطُة جداً أثناء الليلِ وأنام في ضوءَ الشمس.

 

 

 

عقرب البحر

أنا سمكة ليست سامّةَ كسمك الحجارةَ، لَكنَّ إحذرَ أن تقترب مني لأن عِنْدي أشواك مثل الإبرِ على ظهرِي. 
تَتضمّنُ عائلتُي سمكَ الحجارةَ، وسمك أسدِ.

سمك حجارةِ

دقق في الصورة فأنا ليس حجارة لكن أَبْدو مثل الحجارة. 
في الحقيقة أَنا سمكةُ. 
إذا لمستني ستتعرض للأذى لأن عِنْدي أشواك سامة مثل الإبرِ.

سمك أسدِ

أنا من عائلةِ عقرب البحرَ أيضاً. أُلواّنُي زاهية. 
تَجدَني في الشقوق المرجانية، خصوصاً في كهوفِ الماءِ الغير العميق. سريعة جداً لأَصطاد طعامي. 
عندما يكتمل نموي يُصبحُ طولي حوالي 14 سم.

 

السمك الملاك

أنا سمكة الملاك ألواني لامعةِ جدًا وبرَّاقةً، كما ترون. 
لي أنواع و أسماءِ كثيرة. أعيش في الشقوق المرجانية في البحارِ الحارة وفي الماء الغير عميق في الماء. 
أَضِعَ مِئاتَ البيضِ في المرة الواحدة. 
أنا نباتية أي آكل نباتاتَ فقط . لكن هناك أنواع غيري من سمك الملاك تأكل الحوم و لَيستْ مثلي.

انواع مِنْ السمك الملائكي:

سمك الإمبراطور

أنا ماهر في الدِفَاع عن نفسِي. لا ابتعد عن البيتِ.
أأكلُ اللحم.
مثلاً أَحْبُّ أَكْل رؤوسِ أسماك المرجان واللا فقاريات الصغيرة مثل الإسفنج والديدانِ، والقشريات مثل الجمبري والأسماك الصدفيّةِ. لي فكّ قوي جداً مثل المنقار يُمْكِنُني أَنْ أكْسرَ الاصداف الصلبة وأكلَ ما بداخلها.

سمك الفراشةِ

أسناني مثل فرشاة. لي العديد مِنْ الأنواعِ والأسماءِ.

بَعْض أنواعيِ

سمك الفراشةِ المحجوبِ

لوني أصفرُ لامعُ زاهي. لا أَحْبُّ السِباحَة وحدي. فلهذا تَراني أسِبحَ في أزواجِ أَو مجموعاتِ صغيرةِ. 
أنمو حتى يصبح طولي حوالي 23 سنتيمترَ. 
يَسمونَني أحياناً سمكَ الفراشةِ الذهبيِة.

سمك الفراشةِ المُخَطّطِة

أَحْبُّ أَكْل زوائد حيوان المرجان و الديدان والقشريات . أنمو حتى يصبح طولي حوالي 23 سنتيمترَ.

سمك فراشةِ التاجِ

لا أَحْبُّ السِباحَة وحدي لذا سَتَراني في أزواجِ. 
أهرب من كاميرات التصوير. أَحْبُّ أَكْل اللا فقرياتِ الصغيرةِ، طحالب والزوائد اللحمية مِنْ المرجانَ. 
أنمو ليصبح طولي حوالي 14 سنتيمترَ. يَسمونَني أيضاً سمكة الفراشة ذات الظهر الأحمر لأن هناك لون أحمر على ظهرِي.

سمك المهرج

سمك شقائق النعمانِ البحر الأحمرِ

اسمي سمك التاج أَو سمك شقائق النعمانَ. 
دائماً يلتقط الناسُ الصورَ لي. إذا حاولُ شخص ما مُهَاجَمَتي أَو أَقتربُ مِني ألَسعه بخلاياي اللاسعةِ.

سمك الصقرِ

اسمي سمكُ الصقرَ. يسمونني أحياناً سمكَ الحارسَ. 
أنا لا أَحْبُّ أن أتواجد قرب الحواجز المرجانية. 
أَحْبُّ الهدوء والبعد عن الأخرين. لا أحب التحرك كثيرًا يظن البعض أنني أشعر بالملل ولكن في الحقيقة أنني أنتظر فريستي لأصطادها.

 

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 35/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
11 تصويتات / 705 قراءة
نشرت فى 11 مارس 2011 بواسطة esamaziz

البومة المصاصة

• اسمي البومةَ. أعيش في المدينةِ وفي الأراضي الزراعيةِ.
• أَحْبُّ أَكْل الثديياتِ الصغيرةِ مثل الفئرانِ والجرذانِ.
• إذا أردت رُؤيتي أبحث عني في وادي النيل، الصحراء الغربية، وسيناء .

بجع الأبيض

• أنا البجعَة. أعيش في بحيرات الماء العذبُ. أَحْبُّ أَكْل السمكِ الكبيرِ.
• أُسافرُ كثيرًا، لكن إذا أحببت رُؤيتي علي الطبيعة تعال إلى منطقة البحر الأحمرَ أو سيناء. وأثناء الخريفِ ستجدني في الدلتا. وأحيانًا في بحيرةِ ناصر.

 

نورس الأسود الرأس

أَنا النورسَ أسود الرأس . أَحْبُّ العَيْش في البحيراتِ التي مُحاطة بالأعشاب . آَكْل الحشراتِ التي يَعِيشُ في الماءِ وأيضاً ديدانِ الأرض وأحياناً السمكِ. لو زرت سواحلَ البحر الأحمرَ والبحر الأبيض المتوسطَ مصر ستراني.

البلبل

• أنا البلبل. صوتي جميل جداً والناس تحب أن تسمعه.
• أعيش في حدائقِ المدينةِ، والمزارع، والأماكن التي بها الكثير مِنْ الأشجارِ والغاباتِ. 
• أَحْبُّ أَكْل الثمارِ، الزهور، وبَعْض البذورِ.
• إذا أردت رؤيتي أبحث عني في وادي النيلَ والدلتا، منطقة قناة السويس، ومحمية جبل علبة.

أبو قردان

• أنا أبو قردان. الناس يَدْعونَني "صديق المزارعين" لأن أُساعدُ المزارع عن طريق أكل الحشراتِ (الحشرات، العناكب، الضفادع) تلك التي تضايق الماشيةِ. 
• إذا أردت رُؤيتي َزُرَني في وادي النيل والدلتا الشرقية.

 

 

الكركي

• اسمَي العلميَ صعب لكن إسمي الشائع هو الكركي.
• تَجدَني في الحقولِ والمناطقِ والأراضي الرطبة.
• أَحْبُّ أكلَ الأوراقَ والبذورَ،أما في الصيفِ أَحْبُّ أَكْل الديدانِ والحلزوناتِ والحشراتِ والضفادعِ والأفاعي والأسماكِ. 
• إذا تُريدُ رُؤيتي زورني في خليجَ السويس ووادي النطرون في مصر.

عقاب السهول

• أنا أشهر الطيور الجارحة في مصر.
• معروف بإنني أكثر الطيور سفرًا من مكان إلى أخر.
• أعيش في الصحاري التي بها بَعْض النباتاتِ والأشجارِ.
• أَحْبُّ أَكْل الثديياتِ،الزواحف، الحشرات، وبقايا الحيواناتِ الميتةِ. 
• إذا أردت رُؤيتي في الطبيعة زرني في الصحراءَ الشرقيةَ وسيناء.

الرخمة المصرية

• أنا الرخمة المصرية. أعيش في الصحاري ذات الجبالُ والنباتاتِ القليلة. 
• أَحْبُّ أَكْل بقايا الحيواناتِ الميتةِ الذي يَسمونها جيفة.
• أحياناً أكسر بيضِة النعامةِ بالحجر.
• أَحْبُّ السَفَر الكثير، لكن إذا أردت مقابلتي تعال إلى الصحراءَ الشرقيةَ وسيناء.

 

عصفور حسّون

• أنا الحسّون.. ألواني جميلةً كما ترون. أعيش في الحدائقِ، والمزارعُ.
• آكل الأعشاب الضارةُ والبذورِ واللا فقرياتِ الصغيرةِ.
• أُسافرُ كثيرًا، لكن إذا أردت رؤيتي َستجدني في وادي النيلَ ودلتا و شمال شرق سيناء في الشتاءِ .

 

السمان

• أَعْرفُ اسمَي العلميَ بشدّة لَك لذا أنت يُمْكِنُ أَنْ تَدْعوَني السمان. 
• أعيش بين النباتاتِ طويلة. أَحْبُّ أَكْل الديدانِ والعناكبِ.
• إذا تُريدُ رُؤيتي تعالوا إلى البحر الأبيض المتوسطَ أثناء الربيعِ.

أبو ملقعة

• أَنا أبو ملعقة. سموني هكذا لأن فَمّي يشبه الملعقة.
• أعيش في غابات المانجروف على ساحل البحر الأحمرَ.آَكْل السمكِ الصغيرِ، الكائنات الحية التي تَعِيشُ في الماءِ، وأحياناً النباتات المائية.
• أُسافرُ كثيرًا، لكن إذا تُريدُ رُؤيتي تعال إلى ساحلَ البحر الأحمرَ أثناء الشتاء و أيضاً في الصحراءِ الغربيةِ، شمال سيناء، ووادي النيل ودلتا.

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 20/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
6 تصويتات / 737 قراءة
نشرت فى 11 مارس 2011 بواسطة esamaziz

ماشية اللحمBeef Cattle الدرس العملي الأول أوجه اختلاف ماشية اللحم عن ماشية اللبن: أ). القدرة على التحويل الغذائي: ماشية اللبن لها مقدرة كبيرة على التحويل الغذائي عن ماشية اللحم, ولأنواع المحسنة من ماشية اللبن يمكنها تحويل ما يقرب من 35% من طاقة الغذاء إلى مواد صالحة للإنسان. ب). تركيز هرمونL T H) prolactin ): نجد أن الفص الأمامي للغدة النخاميةAnterior lobe of pituitary gland في ماشية اللبن يحتوي على تركيز مرتفع من هرمون ال prolactin اللازم لإنتاج اللبن عن ماشية اللحم. ج). العظام: نجد أن العظام في ماشية اللحم قصيرة وسميكة, وترتبط هذه الصفة مع غزارة تكوين اللحم, وذلك بجانب أن الضلوع تتجه إلى أعلى أكثر مما في أنواع اللبن, ويساعد هذا التكوين (البناء الهيكلي) على تكوين اللحم على الظهر في ماشية اللحم بعكس ماشية اللبن. النموذج العام لحيوان اللحم هناك اعتبارات تتداخل في تحديد الشكل العام لحيوان اللحم, وهي رغبات كل من المستهلك والتاجر (الجزار) والمنتج (المزارع), وعموماً يتميز الشكل العام لحيوان اللحم باندماج أعضاء جسمه مكوناً متوازي مستطيلات محمولاً على أربعة قوائم قصيرة, وبحيث يكون الجسم طويلاً وعميقاً وعريضاً والرقبة قصيرة غليظة ممتلئة باللحم عند اتصالها بمنطقة الصدر, أما الكتف فيجب أن يكون مكسواً بالعضلات وكذلك منطقة البطن ومنطقة الإلية ممتلئة باللحم والعظام الدبوسية غير ظاهرة وبينها مسافة واسعة والأفخاذ مكسوة باللحم السميك من الداخل والخارج وتمتد حتى العرقوب – أما لحم الحيوان فصلب الملمس وجلده ناعم رفيع ومرن وشعر ناعم ولامع. أنواع ماشية اللحم تنتج كافة أنواع ماشية اللحم ولننه على درجات متفاوتة من الجودة والكمية, والأنواع القياسية لماشية اللحم هي تلك الأنواع التي تخصصت في هذا النوع من الإنتاج ,وينطبق عليها صفات نموذج حيوان اللحم السابق الإشارة إليه, وهذه الأنواع الأصلية نشأت في الجزر البريطانية عن طريق الانتخاب والتحسين الوراثي لأصولها القديمة ,وقد استغرق ذلك وقتاً طويلاً فتكونت بالدرجة الأولى ماشية شورتهورن اللحم والهيرفورد و الأبردين انجس, وانتشرت بالنسبة لشهرتها في الأماكن المتعددة من العالم, ويأتي بعد ذلك أنواعاً أقل انتشاراً وإن كانت جيدة في صفاتها مثل الديفون والساسكس ,أما بالنسبة للمناطق الحارة فهناك أنواعاً تصلح لإنتاج اللحم منها الآسيوية المنشأ مثل البراهما الهندي والأفريقية المنشأ مثل الأفريكاندر Africander. وفيما يلي وصف موجز لأهم هذه الأنواع :. أولاً : ماشية اللحم الأصلية البريطانية المنشأ 1) الأبردين أنجسThe Aberdeen-Angus : نشأ هذا النوع المناطق الشمالية الشرقية من إنجلترا في مقاطعات أبردين وأنجس وهذه المناطق تشتهر بوفرة المراعي الخضراء , ولون هذه الحيوانات أسود قاتم , وهي عديمة القرون في الذكور والإناث, ومن حيث الصفات الشكلية تعتبر نموذج لحيوان اللحم , فالجسم مستدير ومندمج والأرجل قصيرة , والذكور تامة النمو تزن حوالي 900كجم, والإناث تامة النمو تزن 750كجم , وهذا النوع سريع النضج الجنسي , ويكون الدهن فيه كامل التوزيع بين ألياف اللحم , ويتفوق في هذه الصفات عن أنواع ماشية اللحم الأخرى , و يتلائم هذا النوع مع الجو البارد والمعتدل البارد ,وبصفة عامة لا ينجح هذا النوع في المناطق الحارة أو شبة الحارة ولم يدخل جمهورية مصر العربية . 2) شورتهورن اللحم (The Beef Shorthorn): نشأ أيضاً في المناطق الشمالية الشرقية من إنجلترا في مقاطعات درهام ويورك ولنكولن , والألوان مختلفة ويغلب فيها الأحمر والأبيض والطوبى , والمرغوب فيه هو اللون الأحمر , الجسم متناسق وعميق , وهو أكبر أنواع ماشية اللحم حجماً , ويبلغ متوسط وزن الذكور التامة النمو 1000كجم . وقد تصل في حالات التسمين الجيد إلي 1250كجم. أما متوسط وزن الإناث التامة النمو فهو 800كجم, ويميز هذا النوع أيضاً أن العجول التامة يصل وزنها إلي 500كجم في عمر 400يوم , وإلي حوالي 750كجم في عمر760 يوم, وصفات اللحم جيده , وأن كانت أقل من الأبردين أنجس , ولقد أنتشر هذا النوع في بلاد كثيرة من العالم مثل نيوزيلندا وإسترليا وجنوب أفريقيا وتوجد منه قطعان كبيرة في الأرجنتين , ولم يدخل مصـر. 3) الهيرفورد The Hereford: نشأ في مقاطعة هيرفورد شير Hereford Shire بأواسط إنجلترا , اللون أحمر أما مقدمة الظهر وأسفل البطن ومقدمة الرأس والرقبة والصدر وخصلة الذيل بيضاء اللون , ويبلغ وزن الذكر تام النمو 1000كجم , ومتوسط وزن الأنثى التامة النمو 800كجم , وسرعة النمو لهذا النوع فهي أسرع من الشورتهورن , وأقل من الأبردين أنجس . *وحيوانات هذا النوع ذات كفاءة عالية في تحويل الأغذية , وهي أحسن حيوانات اللحم قابلية للتسمين علي المراعي , وتصلح تربيتها في المناطق الحارة نسبياً , ويعتقد أنه مقاوم لمرض السل ولو أن بعض أفراده تصاب بمرض سرطان العين عند تربيته في المناطق الحارة , وأدخل إلي جمهورية مصر العربية حيث تربي قطعان منه في مديرية التحرير والوادي الجديد , ومن الدراسات التي أجريت علي نسبة التصافي للأنواع الأصيلة السابقة الذكر تبين أن نسبة التصافي لذبائح هذه الحيوانات يتراوح بين 63:60%, وهي بذلك تتفوق أيضاً في هذه النسبة عن بقية الأنواع الآخرى المنتجة للحم . ثانياً:- الماشية الآسيوية المنشأ وأهمها : ماشية البرهما :The Brahma: تتبع قسم الماشية ذات السنام , والتي تعرف باسم ماشية الزيبو Zebu ,والمنشأ الأصلي لها هو الهند , وماشية البرهما لها سنام عضلي واضح عند منطقة الكتف ونهاية الرقبة , ويوجد كذلك لها لبب واضح خلف الرقبة ويمتد إلي أسفل البطن , وهذا يزيد من مساحة الجلد والغدد العرقية الموجودة بها, فتكون أكثر ملائمة فسيولوجياً للجو الحار, والآذان طويلة عريضة ومدلاة , واللون الشائع هو الرمادي, ويلاحظ أن الذكور تكون أدكن في اللون خصوصاً في المناطق الأرباع الأمامية والخلفية , ويبلغ متوسط وزن الذكر التام النمو 810كجم, والأنثى التامة النمو 540كجم , وصفات اللحم جيدة وأن كان يفتقر نسبياً في توزيع الدهن بين الألياف , ونسبة التصافي حوالي 55% , ولحوم العجول الصغيرة مستساغة . وقد أدخلت أعداد كبيرة من هذه الماشية إلي الولايات المتحدة الأمريكية ,وخاصة في الولايات الجنوبية , وأجرى الانتخاب للأفراد ذات الجسم العميق وبخاصة ذات السنام الأكثر تماسكاً , كما أجريت تجارب للخلط بينها وبين الأنواع الأصيلة لإنتاج حيوانات خليطه تتلائم مع الظروف الجوية لتلك الولايات الجنوبية . ثالثاً : الأنواع المستحدثة (الخليطه): تكونت هذه الأنواع في الولايات الجنوبية من أمريكا , وكان الأساس فيها أجراء الخلط بين مواشي اللحم الأصيلة التي أدخلت إلي الولايات الشبة الحارة مع البرهما بعد تحسينه , وأصبح يسمى بالبرهما الأمريكي , وفيما يلي موجز يعطي عن أهم هذه الأنواع والتي تسمى بالمستحدثة نظراً لأنها تكونت في الفترة ما بين بداية القرن العشرين حتى قرب منتصفه , آي أن بعض هذه الأنواع لم يمضي علي تكوينها وتسجيلها أكثر من أربعين عاماً , في حين أن الأنواع الأصيلة قد مضت عليها أكثر من قرنين من الزمن منذ بداية تكوينها وتسجيلها . 1. ماشية السانتاجيرترودس :The Santagertrudis:. *تعتبر من أهم أنواع هذا القسم , وقد بدئ في تكوين هذا النوع في أوائل القرن الحالي في ولاية تكساس بالولايات المتحدة الأمريكية , وقد تم توحيد الصفات الشكلية والإنتاجية سنة 1922, وفي سنة 1940سجل هذا النوع رسمياً , ثم أسست له جمعية خاصة به تحت أسم "الجمعية الدولية لمربي السانتاجيرترودس" . *ومن حيث الصفات الشكلية لهذا النوع فأنه يطابق الشكل العام لحيوانات اللحم الأصيلة مع وجود أثر بسيط للسنام (حيث أن هذا النوع يحمل في عوامله الوراثية 5/8 دم شورتهورن اللحم , و3/8 دم ماشية البرهما ) ولون غطاء الجسم هو الأحمر الغامق , وهي حيوانات هادئة , سهلة القيادة , وخفيفة الحركة بالنسبة لوزنها الثقيل . *أما بالنسبة للصفات الاقتصادية فهي حيوانات سريعة النمو وقابلية التمثيل الغذائي فيها لتحويل الأعشاب ومحاصيل المراعي إلي لحم عالية, واللحم مرمري مرغوب , ونسبة التصافي حوالي 60% , ومتوسط الذكر تام النمو 770كجم, والأنثى التامة النمو 550كجم . * وأهم ما يميز هذا النوع أنه يتلائم فسيولوجياً في الأجواء الحارة أو المعتدلة حتى الباردة منها , ولأفراد هذا النوع ذكور أو إناثاً قدرة توريثه عالية , تكسب نسلها نفس مميزاتها الإنتاجية والاقتصادية , وقد أدخل إلي مصر في منطقة الوادي الجديد منذ حوالي 15عاماً . 1) ماشية البرانجس :The Brangus :. **تكون هذا النوع في ولاية لويزانا الأمريكية , وتحمل أفراد هذا النوع 5/8من التراكيب الوراثية لماشية الآبردين أنجس ,و3/8من التراكيب الوراثية لماشية البرهما. واللون أسود غامق,وأفراده عديمة القرون,وأوزان الذكور حوالي 700كجم,أما الإناث التامة النمو فيصل وزنها إلي 550كجم . 2) الشاربرى :The Charbray:. **أفراد هذا النوع تتكون من ربع التراكيب الوراثية لماشية البرهما,3/4التراكيب الوراثية لماشية الشاروليه الفرنسية, واللون العام أبيض كريمي,ويوجد بأعلى منطقة الكتف أثر السنام,و ذكور هذه الحيوانات ذات أوزان كبيرة تفوق ماشية اللحم الأصيلة. *حيث يصل وزن الذكر التام النمو ما بين 1140كجم:1450كجم فائقة التسمين واللحم طعمه مرغوب جداً,وهذا النوع أقل انتشاراً من السانتاجيرترودس ,ولم يدخل إلي جمهورية مصر العربية . تابع إنتاج لحم Beef Production الدرس العملي الثاني *طرق قياس أو تقدير النمو: تزداد أهمية التعرف علي مقدار النمو في الحيوانات اللحم, نظراً لأنه يمثل الإنتاج الرئيسي الذي تربى من أجله هذه الحيوانات, وحتى يمكن التعرف علي مدى استجابة كل حيوان للتغذية ,فإذا كان الحيوان ذو سرعة نمو كبيرة وعلي درجة عالية من القدرة علي تحويل الغذاء إلي لحم ودهن,فأن مثل هذا الحيوان يكون اقتصادياً في تربيته لإنتاج اللحم والتسمين,وقد وضعت طرق متعددة لقياس النمو أهمها الآتي :. 1) الزيادة الفعلية في وزن الحيوان في فترات زمنية معينة وقد جرت العادة في مواشي اللحم علي وزنها شهرياً من يوم ولادتها . 2) الزيادة في حجم الحيوان :- وهذه الطريقة تتطلب قياس الأبعاد المختلفة للجسم مثل ارتفاعه عند الكتف أو طول المحيط الصدري عند القلب أو طول الجسم من منطقة عظام الحوض حتى الكتف وبداية الرقبة, إلا أن هذه الطريقة غير دقيقة لأن قياس الأبعاد تدل على نمو الهيكل العظمي وليس من المحتم أن يساير النمو في العضلات والأعضاء الداخلية النمو في الجهاز الهيكلي 3) الجمع بين الطريقتين السابقتين وهو الأفضل وهو المتبع حالياً على نطاق واسع. 4) طريقة الذبح :وهي تستلزم وقتاً طويلاً مع كثرة التكاليف, وهي تعطي فكرة صحيحة عن طبيعة الحيوان من الوجهة التشريحية أو نوع الأنسجة المتكونة ومدى نمو الأجزاء المختلفة بالنسبة لبعضها البعض وهذه الطريقة لا تستعمل إلا في الأبحاث العلمية الدقيقة. تقدير سرعة النمو :- أبسط الطرق المستعملة لحساب سرعة النمو في اللحم تتلخص في الطريقتين الآتيين: أ). حساب الزيادة الفعلية أو المطلقة لوحدة الوزن في فترة معينة من الزمن وهي ما تعرف باسم الزيادة اليوميةDaily Absolute Increase سرعة النمو المطلق = الوزن النهائي – الوزن الابتدائي = ............. كجم /يوم المدة باليوم مثال: عجل بقري بلدي وزنه عند الميلاد 25 كجم, وفترة الرضاعة 4 شهور (120 يوم)، عجل جاموسي وزنه عند الميلاد 35 كجم, ووزنه عند الفطام 107 كجم في نفس المدة (120 يوم). إحسب سرعة النمو المطلق لكل من العجلين. الحل سرعة النمو المطلق = الوزن النهائي – الوزن الابتدائي = ............. كجم /يوم المدة باليوم سرعة النمو المطلق للعجل البقري = = = كجم/ يوم. سرعة النمو المطلق للعجل الجاموسي = = = كجم/يوم. ب ). الزيادة النسبية مقدرة كنسبة مئوية وتعرف باسم Relative Increase سرعة النمو النسبي = سرعة النمو المطلق × 100 الوزن الابتدائي سرعة النمو النسبي = الوزن النهائي - الوزن الابتدائي × 100 المدة باليوم ×الوزن الابتدائي وبالتالي نجد أنه يمكن حسابها في المثال السابق كما يلي *سرعة النمو النسبي للعجل البقري =5, ×100 =2% 25 *سرعة النمو النسبي للعجل الجاموسي=6,×100 =1.71 % 35 ** ويتضح من المثال السابق أنه رغم أن الزيادة اليومية للعجل الجاموسي أعلى من العجل البقري, إلا أن السرعة النسبية للعجل البقري أعلى من العجل الجاموسي وذلك يرجع لارتفاع الوزن الابتدائي للعجل الجاموسي, ويظهر من ذلك أنه من الأفضل للمربي إقتصادياً تربية العجول البقرية عن العجول الجاموسي على أن ذلك يتضح بصورة أعلى في الأعمار الأكبر بالإضافة إلى صفات العجول الجاموسي التي تكون شرسة مع تقدمها في العمر, ولكن نظراً للظروف التي تمر بها البلاد كما هو معروف عن مشكلة اللحوم في مصر, فإنه في الوقت الحاضر ينصح بتربية العجول الجاموسي لحل جزء من أزمة اللحوم. تجهيز الذبائح **السلخانات:. تعرف بأنها أماكن معينة لذبح وسلخ وتنظيف الحيوانات مع توفير عمليات الفحص البيطري, سواء على الحيوانات الحية أو على اللحوم لتقدير مدى صلاحيتها لاستعمال الإنسان, حتى يتم التصريح ببيعها وتباع إما إلى متعهدي تجارة اللحوم أو إلى الجزار نفسه, وتختلف أنواع السلخانات فهناك المجازر الكبيرة, وتوجد بجوار عواصم البلاد, وكذلك توجد مجازر صغيرة نسبياً بجوار المدن الفرعية حيث يتم تجميع الحيوانات يومياً لذبحها ، وتعددت الأبحاث أن أثناء ذبح الحيوانات تتعرض اللحوم لدرجات مختلفة من التلوث كالآتي: 1. التلوث من الأقذار والأوساخ العالقة بجلد الحيوان بحد أقصى قدره23% . 2. التلوث من جو المجزر نفسه بحد أقصى قدره 5% . 3. التلوث من محتويات أعضاء الحيوان الداخلية بحد أقصى قدره 3% . 4. التلوث من نقل لحوم الحيوانات والتخزين حوالي 50% أو تزيد . 5. التلوث من تقطيع الحيوانات وتغليف اللحوم بحد أقصى قدره 2% . 6. مصادر أخرى للتلوث مقدارها 3% . ** لذا كان تنظيف الحيوان وتوفير المكان المهيئ لذبحه من الاشتراطات التي تؤدي إلي تخفيض درجة التلوث السابق ذكرها , فإذا علمنا أن الحيوان الواحد يحتاج إلي قدر من المياه ما بين 1000-2000 لتر حتى يتم تنظيف لحومه لأمكننا أن نعرف مدى طبيعة التلوث الذي قد يحدث نتيجة لاستعمال هذه الكمية من المياه , خاصة إذا كان هذا الحيوان مصاب بمرض معدي يصيب الإنسان مثل السل والتسمم الدموي وخلافه . عمليات السلخ والتنظيف والتجهيز **بعد الانتهاء من الذبح والنزف والإدماء تجرى عملية السلخ حتى يمكن الانتفاع بالجلود , وتتم عملية السلخ محلياً كما يلي :. #@# تجرى عملية نفخ للذبيحة بعد ذبحها,حيث يتم إحداث فتحه في الجلد عادة تكون في منطقة أعلى الكتف,ثم يركب في الفتحة فوهة منفاخ, ويضغط الهواء تدريجياً,ثم يقوم أحد العمال بطرق الذبيحة بعصا خشبية للمساعدة علي تخلل الهواء المضغوط لطبقة الشغت,وهذه الطبقة تلي أدمة الجلد مباشرة,ويستمر هذا الحال حتى تنتفخ الذبيحة تماماً,والغرض منها هو تكوين طبقة هوائية لفصل الجلد عن الشغت والدهن تحت الجلد حتى يكون السلخ سريع ونظيف,وعدم إصابة الجلد بقطوع أو خدوش من جهة,وحتى تكتسب الذبيحة مظهر يدل علي تكوين طبقات من الدهن تحت الجلد,وكذلك فأن هذه الطبقة الهوائية المتكونة مع أنسجة ما تحت الجلد تقلل من الفقد الناتج عن البخر حتى يتم تســويق الذبـائح . #@# ويراعى عمل شق بالجلد بطول منتصف البطن,وكذلك أربع شقوق ببطن القوائم,وتوصل بالشق البطني,ويبدأ في عملية السلخ بواسطة سكينه صغيرة ذات حافة مستديرة تسمى خنصر,ويبدأ السلخ بسلخ القوائم الأمامية والخلفية,فالبطن فالجوانب,ويلاحظ عند السلخ أن الذبيحة أسفل القوائم الأربعة عند عظام الركبة مع إبقاءها بدون سلخ,وتبقي متصلة بالجلد ليمسك بها السلاخ لتسهيل عملية تسليك الجلـد . #@# أما الرأس فنتخلص منها نهائياً من الذبيحة, كذلك يتم سلخ الأعضاء الذكرية والأنثوية,ثم ترفع الذبيحة بواسطة مشبك خطافي يركب أعلى الركبتين الخلفيتين,ويستمر السلاخ في نزع الجلد من الذبيحة من أعلى جوانب البطن والظهر,ثم يقوم بعمل شق طولي في الثلث العلوي من بطن الذيل ابتداء من قاعدته لنزع الذيل من جلده,ويفصل علي حده,ثم يعمل شق في البطن باحتراس حتى لا ينفجر الكرش وتتلوث محتويات الذبيحة,ثم تفرغ محتويات الفراغ البطني من الكرش والأمعاء الدقيقة والغليظة في وعاء خاص,ثم يشق القفص الصدري لاستخراج الرئتين والقلب والقصبة الهوائية,ولا يبقي بالذبيحة إلا الكبد بعد نزع الحويصلة المرارية باحتراس,وكذلك الكلاوي ودهنها والخصيتين في حالة الذكر . #@# تتم عملية غسيل الذبيحة بالماء البارد,ثم تشق الذبيحة إلي نصفين متساويين في الطول ابتدأ من أعلى إلي أسفل,وتستعمل في ذلك المنشار العادي أو المنشار الكهربائي,وفي الذبائح الصغيرة يستعمل الساطور,أما في حالة التوريد بالجملة فأن الذبائح يتم تسويقها كاملة بدون تقطيع,أما الرؤوس والأرجل يتولى أمرها متعهد خاص,وأيضاً يستخرج المخ من الرأس بعد فتح الجمجمة . **نسبة التصافيressing Percentage) ):. تعرف عادة نسبة التصافي بأنها عبارة عن نسبة وزن الذبيحة بعد السلخ والذبح والتنظيف .آي الوزن الحي مطروح من وزن الدم والجلد والرأس والأحشاء والرئة والقصبة الهوائية إلي الوزن الحي الفعلي قبل الذبح مضروب كله في (100) . * وفي بعض الأحيان قد يضاف إلي وزن الذبيحة وزن الكبد والطحال والقلب والخصيتين والكليتين,ومن أهم العوامل المؤثرة علي نسبة التصافي العمر- درجة التسمين – الجنس – القناة الهضمية ومحتوياتها والصفات الوراثية . **نسبة التشافي :. أما نسبة التشافي فهي عبارة عن نسبة اللحم الخالي من العظام,وفي هذه الحالة تنسب إلي وزن الذبيحة وليس إلي وزن الحيوان الحي,لذلك تكون نسبة التشافي أكبر من نسبة التصافي في الحيوان الواحد . * من أهم العوامل المؤثرة علي نسبة التشافي النوع- الجنس – العمر – درجة التسمين . # مثال # إذا علمت أن وزن الحيوان الحي قبل الذبح 500كجم,وأن نسبة الأجزاء الغير صالحة للأكل 47%,ونسبة العظام 12%, احسب نسبة التصافي ونسبة التشافي. # الحل # وزن الأجزاء الغير صالحة للأكل= = 235كجم . وزن الذبيحة التي تحتوي علي (العظام + اللحم الأحمر+ الدهن)= 500-235=265كجم . :. نسبة التصافي = = 53% . :. وزن العظام = =60كجم . :. نسبة التشافي = = = 77.6 % تقريباً .

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 85/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
27 تصويتات / 791 قراءة
نشرت فى 15 أكتوبر 2010 بواسطة esamaziz

{ التفريخ Incubation }تعريف التفريخ : 
التفريخ هو عمليات حضن البيض ورعايته وتامين انسب الظروف البيئية للحصول على صيصان جديدة اما طبيعية او اصطناعية 
- اما الطبيعي: فهو الأساس في طرق التفريخ حيث يتم مكن خلالها رقاد الإناث على البيض لفترة محدودة من الزمن تختلف حسب كل نوع من أنواع الدواجن 
- واما الصناعي : فهو تامين الظروف البيئية اللازمة للفقس و التي تؤمنها الام عند الرقود على البيض وذلك بشكل ألي وهذه الظروف هي الحرارة – الرطوبة – التهوية – التقليب – و التبريد وبشكل اعم يقصد بالتفريخ تامين أعلى نسبة بيض مخصب أي تطبيق كل الشروط البيئية و الغذائية اللازمة للأمهات ومنع حدوث المرض للحصول على اعلى نسبة اخصاب عالية , بعدها رعاية البيض المخصب و العناية به عند جمعه وتخزينه للمحافظة على اعلى قيمة تفريخية له ومن ثم وضعه بالات التفريخ ورعايته ضمن الات التفريخ للحصول على أعلى نسبة فقس وأعلى نسبة صيصان صالحة للتربية بعد الفقس 0 

المعنى الاقتصادي للتفريخ الصناعي :
التفريخ الاصناعي يعتبر من أهم حلقات انتاج الدواجن المكثف الذي يتطلب أمور عديدة أهمها؟ 
1- تامين صيصان على مدار العام
2- الاستفادة من الامات التي تبدأ في الانتاج بأي وقت من السنة صيفا ام شتاءا 
3- الغاء إنتاج البيض الموسمي لبيض التفريخ بسبب رقاد الفرخات التي تمتنع عن وضع البيض اثناء الرقاد وبذلك يصبح انتاج موسمي 0
4- تحقيق خطط التربية المنشودة في الكم و الكيف 
- وقد حقق التفريخ الصناعي كل هذه المزايا بفضل انتشار معامل التفريخ في كل دول العالم عامة و في سوريا خاصة , فأول معمل تفريخ صنع على الكهرباء واكن يعمل بشكل آلي هو عام 1923 لكن المعمل كان قليل السعة او الاستيعاب و تطور معامل التفريخ تمد مزارع التسمين ومزارع دجاج بيض المائدة باجود أنواع الصيصان التي تحقق الانتاجية العالية من اللحم و البيض 
- كما اصبح شائعا في معامل التفريخ تجنيس الصيصان بعمر يوم واحد بالاعتماد على الطرق الشائعة للتجنيس مع دقة عالية في ذلك وبيع الصيصان الصغيرة مجنسة وهذا ما يوفر او يقلل من كلف التربية ان كان في افواج دجاج بيض المائدة حيث ان تربية الذكور في افواج دجاج بيض يرفع من كلفة الانتاج لان الذكور تكون عبء على افواج دجاج بيض المائدة 
- وكذلك الحال فان تربية الذكور في افواج التسمين اكثر اقتصادية من تربية الاناث و خاصة عندما يكون سعر الصوص منخفضا 0

مزايا التفريخ الصناعي :
1- تامين نوعية جيدة من الصيصان ذات الصفات الوراثية الإنتاجية العالية جدا او الخالية صحيا بالإضافة الى المحافظة على أفواج الآمات من الإصابة بالأمراض الوبائية مثل الإسهال الأبيض أو السل وغيرها وعدم تفريخ البيض المنتج من هذه الآمات المريضة وتربية الصيصان السليمة فقط 
2- تامين نسبة فقس بيض عالية تصل الى اكثر من 90% معامل التفريخ : عبارة عن حواضن و مفاقس و المفقس يكون سببه ثلث سعة الحاضنة 
3- يجب ان يكون البيض المقدم منتج بشكل جيد ومخزن بشكل سليم ليحافظ هذا البيض على قيمته التفريخية عند وصوله إلى معامل التفريخ بحيث يكون القرص الجرثومي و كل أجزاء البيضة من صفار و بياض و قشرة كلسية بكامل مواصفاتها العالية 

تخطيط وتنظيم العمل في معامل التفريخ :المخطط الملائم لبناء معمل التفريخ مهم جدا بسبب عاملين أساسين :
1- يسهل تنظيم العمل بسرعة 
2- يمنع التلوث ونقل المرض للصيصان 
- يفضل ان يكون مخطط البناء جيدا بحيث ان الطريق الذي يمر عليه البيض لا يتقاطع مع الطريق الذي يخرج منه الصوص وذلك لمنع نقل أي عدوى من البيض الى الصيصان المنتجة وان الصيصان الفاقسة يمنع مرورها ولو للحظة او بقاؤها في أماكن وجود البيض
- العامل الذي يقوم على خدمة الأحواض يكون غير العامل المسؤول عن خدمة المفاقس
- البيض الواصل الى معمل التفريخ من المزرعة يوضع في غرف التبريد فورا وبأقصر طريق ووقت يوضب ويوضع في العربات المخصصة للتحضين ومن ثم يعقم 
- غرف تخزين البيض يجب ان تكون قريبة ومتصلة مع الحواضن 
- الطريق في قسم الحواضن يجب أن يكون مستقيم يسهل حركة عربات البيض فيه وموصول مباشرة مع قسم الفقس 
- إخراج الصيصان من الدروج المفقس يجب أن يكون بلطف وحذر من اجل عدم أذى او إزعاج للصيصان 
- فضلات المفاقس من قشر بيض وزغب وزرق صيصان نافقة يجب أبعادها بأسرع ما يمكن من معمل التفريخ لأنها مصدر عدوى لمعمل التفريخ كله 
- أدراج المفقس يجب غسلها وتعقيمها ايضا بعد إخراج الصيصان و النواتج منها فورا 
- بالمفاقس المتطورة و الحديثة كل هذه الأعمال تتم آليا حتى إخراج الصيصان من المفقس يتم على شريط ناقل عريض 
- وبشكل عام تتم في معمل التفريخ الأعمال التالية :
1- تحضير البيض من اجل وضعه في الحواضن 
2- خدمة الحواضن في فترة التحضين او الفقس مقومات التفريخ بشكل دقيق 0
3- تحضير الصيصان للتسليم أو للبيع 
4- مسك سجلات تبين فيها 
- مصدر البيض 
- سير عملية الفقس وحساب نسبة الإخصاب ونسبة الفقس 
- عدد الصيصان المسلمة و القيمة التسويقية لكل دفعة 

اقسام معمل التفريخ :
يقسم معمل التفريخ الى ثلاثة عشر قسما و التي هي كمايلي :
1- غرفة استقبال البيض :
وهي الغرفة التي يتم بها استقبال البيض حين وروده الى معمل التفريخ , وفيها سجلات مدون فيها البيض الوارد لمعمل التفريخ ومصدره , وتاريخ وصوله وغيرها من المعلومات 
2- غرفة التعقيم :
وتكون هذه الغرفة محكمة الإغلاق عند الاستخدام حيث يعقم البيض بها بطريقة التبخير قبل ادخاله الى الحواضن 
3- غرفة تخزين البيض :
وهي غرف تبريد تكون درجة حرارتها 16-18 مْ ورطوبتها النسبية 70-75 % يتم بها تخزين البيض لحين اقتراب وضعه في الحواضن 

4- - غرفة فرز البيض
وهي غرفة يتم بها فرز البيض الى بيض صالح للتفريخ وبيض غير صالح للتفريخ وهو البيض المكسور – المشعور – المشوه – الصغيرالحجم – الكبير الحجم – المتطاول – الكروي – ويمكن ان يصنف اليه البيض الملوث بالزرق حيث لا يفرخ البيض الملوث بالزرق ألا عند الضرورة
5- غرفة ماقبل التحضين :
يبقى فيها البيض بعد خراجه من غرف التبريد عدة ساعات وتكون حرارتها 28-30 م ْ حتى تتفادى الانتقال الفجائي للبيض من الحرارة 16-18 مْ الى الدرجة 37.8 مْ 
6- قسم الحاضنات : وفيها يوجد آلات التحضين 
7- قسم الفقاسات : وفيها يوجد آلات التفقيس 
8- غرفة التجنيس : 
غرفة يتم فيها تجنيس الصيصان الفاقسة الى ذكور وإناث وتكون حرارتها 32-34 مْ 
9- غرفة فرز الصيصان وتسليمها :
يتم في هذه الغرفة فرز الصيصان الى صيصان صالحة للتربية و صيصان غير صالحة للتربية وتكون حرارة هذه الغرفة بين 32-34 مْ 
10-غرفة الغسل و التطهير :
ويتم بها غسل الأدوات المستخدمة و الصواني و العربات في الآلات التفريخ 
10- غرفة تجميع وترحيل بقايا الفقس 
11- غرفة مولد الكهرباء 
اعداد وتشغيل الات التفريخ : المقصود بأعداد الات التفريخ هو 
1- تنظيف آلات التفريخ 
2- تعقيم آلات التفريخ 
3- التأكد من سلامة آلات التفريخ بتجربتها لمدة 24-48 ساعة بعد التأكد من جاهزيتها يعبا البيض في أدراج خاصة موضوعة ضمن عربات خاصة بعد ان يكون قد تم فرزه وتعقيمه بحيث يوضع البيض في الأدراج بان يكون الطرف الرفيع الى الأسفل و الطرف العريض الى الأعلى و يراعى بقاء البيض خارج غرف ماقبل التفريخ عدة ساعات لمنع الانتقال المفاجئ للبيض من الحرارة المنخفضة الى الحرارة العالية – ثم تدخل العربات الى الحواضن وتغلق الحواضن ولا تمس خلال الـ24 ساعة الاولى ثم تطبق مقومات التفريخ بشكل دقيق ويتم اختبار البيض وفحصه بالمصباح الكهربائي في غرفة مظلمة بعد 6-9 أيام لاستبعاد البيض غير المخصب او البيض الذي نفقت اجنته 

المبادىء الحيوية للتفريخ :
للحصول على نتائج فقس ممتازة يعتمد على مدى صلاحية البيض للفقس التي تحددها عوامل تؤثر على مايلي :
1- تخلق البيضة وبنيتها 
2- الاخصاب 
3- تشكل الجنين 
تخلق البيضة وبنيتها egg formation egg comoonents
ان عمليات تخلق البيض تبدأ تحت تأثير هرمونات الجونادوتروبين المفرزة من الفص الأمامي للغدة النخامية ومع سير عمليات البلوغ الجنسي يزداد إفراز هرمونات الجونادوتروبين وترتفع نسبتها بالدم وهي هرمون نمو الحويصلات البيضية FSHوهرمون انفصال الصفار عن الحويصل LH ويكون تأثير هذه الهرمونات كمايلي
LH أي احد هرمونات الجنادوتروبين عندها يكون قطر الصفار حوالي35ملم عند الدجاج. 
ثم تبدا مراحل تشكل البياض والأغشية البيضية والقشرة الكلسية في قناة البيض.
- يتلقف البوق الصفار المنفصل من المبيض ويبقى الصفار المنفصل في البوقوعلى سطحه الخليةالبيضية حوالي15-20دقيقة ويتم الإخصاب في البوق اذا توفرت الحيوانات المنوية القادرة على الإخصاب بعد البوق نهائيا،سواء تم الإخصاب أم لم يتم يتابع الصفار رحلته في الجزء الذي
يلي البوق والذي يسمى المعظم حوالي2.5-3ساعات حيث تتشكل في المعظم طبقات البياض
الأربعة حول الصفار وهي من الداخل إلى الخارج:
A – طبقة البياض الداخلي السميك أو طبقة مولدة الكلازا وتشكل هذه الطبقة حوالي2.7%من
وزن البياض.
B- طبقة البياض الداخلي الخفيف وتشكل هذه الطبقة حوالي16.8%من وزن البياض
C- طبقة البياض الخارجي السميك وهو اكبر طبقات البياض ويشكل حوالي57.3% من وزن البياض.
D –طبقة البياض الخارجي الخفيف ويشكل حوالي 23.3% من وزن البياض.
بعدها تنتقل البيضة إلى القسم الثالث من قناة البيض وهو البرزخ حيث يتم فيه تشكل الأغشية 
البيضية والتي هي عبارة عن غشائين ملتصقان مع بعضهما البعض في كل اجزاء البيضة وهما غشاء داخلي رقيق وغشاء خارجي سميك وتبقى البيضة في البرزخ حوالي1.15 ساعة وربع.
- ثم تنتقل البيضة الى الغدة القشرية ا و ما يسمى خطأ في المراجع العربية بالرحم وتبقى فيه البيضة حوالي 20 ساعة .تتشكل فيه القشرة الكلسية وطبقة هلامية بروتينية تسمى طبقة الكيوتيكل غير نفوذة للمسببات المرضية.
- ثم تنتقل البيضة الكاملة إلى المهبل حيث لم تذكر المراجع أي دور للمهبل في عملية تشكل البيضة والمهبل هو الجزء الذي يلي الغدة القشرية.فقط في المهبل تدور البيضة 180 درجة ليصبح طرف البيضة العريض الى الأمام وتخرج البيضة من الفرخة والطرف العريض اولا رغم ان الطرف الرفيع للأمام طوال رحلة البيضة في قناة البيض.
- وتعليل دوران البيضة في بعض المراجع 180في المهبل ان بهذا الدوران تسبب البيضة الالم للأنثى وتخرج بعدها من الأنثى وتصبح قناة البيض فارغة ومناسبة لمرور الحيوانات المنوية فيها لذلك تصدر الأنثى عند الدوران والألم أصواتا تدعو الذكر للالقاح.
اخصاب البيض :
- إخصاب الخلايا البيضية يعني دخول الحيوانات المنوية الى الخلايا البيضية عبر الغشاء السيتوبلازمي و الغشاء النووي ويحدث الالتحام وتتشكل البيضة الملقحة 
- تقاس نسبة الاخصاب : بنسبة البيض التي تحدث عليه تغيرات بعد وضعه في الات التفريخ لمدة 24 ساعة على الاقل حيث يلاحظ تشكل الجنين بالبيض المخصب و البيض غير المخصب لا يطرأ عليه أي شيء 
- يحدث الاخصاب في القمع الذي تصل أليه الحيوانات المنوية بعد التزاوج سواء كان التزاوج طبيعيا ام اصطناعيا حيث تشكل الحيوانات المنوية التي تصل الى القمع الى حوالي 10% من الحيوانات المنوية المقذوفة في بداية قناة البيض ( المهبل ) و90% يعود الجهاز التناسلي عند الفرخة لطرحها بعد التخزين المؤقت لها وزمن وصول الحيوانات المنوية الى القمع بعد التلقيح حوالي 15 دقيقة 
- بعض الباحثين يعتبر انه بعد حدوث التزاوج التأثير الأكبر على الإخصاب تملكه الأنثى لانها هي التي تؤمن الوسط الملائم لوجود الحيوانات المنوية في قناة البيض عدة ايام من دون فقد قدرتها على الإخصاب 
- هناك جيوب على شكل غدد في قناة البيض يتم فيها تخزين الحيوانات المنوية , المجموعة الاولى من الغدد توجد في المنطقة بين المهبل و الرحم , والمجموعة الثانية من الغدد في القمع لكن المجموعة الاولى التي توجد بين المهبل و الرحم تمتاز بانها تخزن كميات اكبر من الحيوانات المنوية فيها من الغدد الموجودة بالقمع 
- لكن وظيفة هذا الغدد الى ألان غير معروفة بشكل كامل عدة أبحاث أجريت في هذا الاتجاه أشارت نتائجها الى أن هذه الغدد لها وظيفة تفعيل الحيوانات المنوية التي فقط عند التخزين بداخلها تكتسب القدرة على الاخصاب , هذا التفعيل يعتمد على تنشيط العامل الحال للاغشية الخلوية للمساعدة على دخول البيضة والقاحها 
- الغدد الموجودة في المنطقة الفاصلة بين الرحم و المهبل تختلف عن الغدد الموجودة في القمع من حيث الإفرازات حيث تحتوي الأولى على كميات لابأس بها من الغلوكوجين وكمية كبيرو من الدهون , اما الغدد الموجودة بالقمع فلا تنتج الغلوكوجين وكمية الدهون اثرية 
- آلية تحرير الحيونات المنوية من هذه الغدد غير معروفة لكن في السنوات الاخيرة قامت ابحاث بهذا الخصوص واثبتت ان الحيوانات المنوية لا تختلط مع بعضها البعض واثبتت ابحاث اخرى ان الحيوانات المنوية القديمة تتوضع بالطبقات السفلى و الحيوانات المنوية حديثة الدخول الى القناة البيض تتوضع على السطح وهي التي تغادر هذه الغدد اولا القمع , و الدليل على ذلك هو زيادة اعداد الصيصان من الديوك التي لقحت اخيرا على اعداد الصيصان من الديوك التي لقحت اولا , 
- هذه النتيجة توكد لنا حقيقة ان الحيوانات المنوية مدة بقائها حية في هذه الغدد أطول من مدة بقائها قادرة على الإخصاب 
- وبذلك فان الأجنة الميتة تكون اكثر عندما تكون البيض ملقح من حيوانات منوية مضى على بقائها في قناة البيض مدة طويلة وها ما لوحظ عند الحبش 0 
- الحيوانات المنوية المغادرة للغدد في المنطقة الفاصلة بين الرحم و المهبل على اغلب الظن تصل الى القمع و تكون قد فعلت واصبحت قادرة على الإخصاب والية مغادرتها من غدد الرحم و المهبل يكون نتيجة ضغط البيضة عند مرورها في هذه المنطقة فتحرر الحيوانات المنوية وتهاجر الى منطقة البوق 0
- كما اجرت ابحاث لمعرفة علاقة المقدرة على الإخصاب بكمية جرعة الحيوانات المنوية المعطاة للانثى فوجدوا انه كلما زادت جرعة الحيوانات المنوية المعطاة للأنثى كلما طالت قدرة هذه الحيوانات على اعطاء بيض مخصب 

- فعندما تكون الجرعة 0.01 مل تكون فترة إعطاء بيض مخصب بعد التلقيح 14 يوم
- = = = 0.02 مل تكون فترة اعطاء بيض مخصب بعد التلقيح 5.5 يوم

- الحيوانات المنوية تنتج نتيجة عملية تشكل النطاف حيث تبطن الظهارية الجرثومية الصفيحة القاعدية للانيبة المنوية في الصوص حديث الفقس وتتكون هذه الظهارة الجرثومية من خليط من نوعين من الخلايا , امهات الحيوانات الحيوانات المنوية و الخلايا الداعمة 
- حيث قسم نمو الخصي وتكو النطاف بعد الفقس الى ثلاث مراحل 
1- ( 10-40) أسبوع من العمر مرحلة ماقبل البلوغ الجنسي 
2- (20-24) أسبوع مرحلة البلوغ الجنسي 
3- (25 واكثر ) أسبوع مرحلة النضج الجنسي 
المرحلة الاولى :
يكون نمو الخصية في المرحلة ماقبل البلوغ بطيئا ومرتبطا مع كل من العمر ووزن الجسم وبعد ستة أسابيع من العمر تقريبا يتكون أعداد متزايدة من الخلايا المنوية ويتم تكاثر الخلايا الداعمة غير المتمايزة 0
المرحلة الثانية :
وهي مرحلة البلوغ الجنسي تتميز بزيادة كبيرة في معدل نمو الخصية وتمر الخلايا المنوية الأولية خلالها بانقسام اختزالي اول وثان و تنتج منها أربع نطييفات من النطفة الواحدة وتتحول هذه النطيفات بالتمايز الى نطاف 
المرحلة الثالثة 
- وتسمى مرحلة النضج الجنسي وهي المرحلة الأخيرة من تكون النطاف وهي أيضا مرحلة نهاية نمو الخصية , عندها يصل عدد النطاف ونوعيتها الى أقصى قيمة لها مع التذكير بان نضج النطاف يتم جزئيا في البربخ وجزئيا في الوعاء الناقل للنطاف ومن ثم في قناة البيض يتم النضج الكامل للنطاف وتصبح قادرة على الإخصاب 
- طول الحيوان المنوي الطبيعي 0.095ملم - 75% من هذا الطول يكون الذيل , الرأس يحتوي على النواة و الصيغة موجودة فيه 
- الحيوانات المنوية محمولة بالبلازما وتسمى السائل المنوي 


- 1سم سائل منوي لديوك الدجاج فيه 800 ألف – 7 مليون حيوان منوي 
- = = = لذكر الحبش = 7- 13 مليون حيوان منوي 
- = = = = الاوز فيه 200-300ألف حيوان منوي 
- ان انخفاض مستوى الإخصاب ممكن أن يكون سببه عدم قدرة الحيوانات المنوية من الدخول الى غدة التخزين و السبب في ذلك يعود الى : 
1- قلة حيوية الحيوانات المنوية
2- قلة عدد الحيوانات المنوية /سم3 
3- ارتفاع نسبة الحيوانات المنوية الميتة في السائل المنوي 
4- ارتفاع نسبة الحيوانات غير الطبيعية في السائل الموي 
- ويفق معظم الباحثين الى أن أهم عامل مؤثر على الإخصاب هو حيوية الحيوانات فكلما كانت العوامل السابقة التي تؤثر على الإخصاب هناك العوامل البيئية لها تأثير هام على الإخصاب واهم هذه العوامل هي :
- ان لتغذية الديوك المستخدمة في التزواج اثر هام على الاخصاب فأذا كانت العليقة المقدمة للديوك منخفضة الطاقة او البرويتن تؤثر سلبا على الاخصاب حيث ان اختلاف نسبة البروتين في علائق الديوك يؤدي الى اختلاف كمية السائل المنوي عموما وعدد الحيوانات المنوية في السم3 خصوصا 0
- ايضا تقل كمية السائل المنوي عند إعطاء الديوك عليقة لا تحتوي على بروتين حيواني 
- تجويع الديوك و الفرخات لعدة أيام يسبب قلة إنتاج السائل المنوي عند عند الديوك وكذلك قلة إنتاج البيض عند الفرخات 0
- زيادة الأنسجة الدهنية عند الذكور الرومي يقلل كثيرا من الرغبة الجنسية او النشاط الجنسي لديها لذلك الذكور المستخدمة للتكاثر عند الدجاج أو الرومي يجب أن تحصل على الحد الأدنى من الطاقة المسموح به بعلائقها 0
- زيادة حمص اللينوليك في عليقة الديوك الكبيرة في هذا الحمص بالعليقة يمكن ان يسبب توقف الديك عن الاخصاب نهائيا 0
- نقص فيتامين A من العليقة الديوك يقلل من حيوية الحيوانات المنوية المنتجة من هذه الديوك 0
- ايضا نقص فيتامين C من عليقة الديوك يؤثر سلبا على الاخصاب 
- من العوامل البيئية التي تؤثر على الاخصاب الإضاءة مدتها شدتها , لايمكن التحديد بالضبط ماهو طول مدة الإضاءة في الحظيرة للحصول على افضل نسبة للإخصاب ولا شدة هذه الإضاءة 0
- اقل شدة إضاءة ضرورية للحصول على أعلى إنتاج بيض عند الفرخات هو 10 لوكس 
- عند الرومي للحصول على افضل نتائج إنتاج بيض يجب تأمين 14ساعة إضاءة باليوم 
- احدث العلماء اثبت أن إعطاء الاوز إضاءة يومية 15 ساعة اعتبارا من عمر 90يوم سرع في عملية البلوغ الجنسي بعمر 170 يوم بدلا من 320 يوم 
- كما يجب التنويه ان يتغير مدة الإضاءة اليومية في الحضائر يؤثر سلبا على كمية 
- السائل المنوي المنتج وعلى نسبة إخصاب البيض 
- أيضا من العوامل التي تؤثر على الاخصاب الحرارة وفصل السنة 
- نوع الحظائر المغلقة او المفتوحة – التربية الأرضية او التربية على القفاص حيث ان التربية على القفاص تكون حيوية الحيوانات المنوية افضل 
- عمر الفرخات و الديوك تؤثر على نسبة إخصاب البيض
- الحالة الصحية للفوج 
- عملية التلقيح وموعد وضع وإزالة الديوك

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 74/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
23 تصويتات / 1345 قراءة
نشرت فى 3 أغسطس 2010 بواسطة esamaziz

أولاً: المضادات الحيوية :-
- أوكسى تتراسيكلين و المتواجده حقلياً تحت نفس الإسم بودرة و بان تيراميسين (سائل).
- كلورو تتراسيكلين و المتواجده حقلياً تحت نفس الإسم .
- تيراميسين طويل المفعول إنتاج شركة فايزر حقن و أقراص.
- جنتاميسين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( إبيجنت – جنتوسين – جارفيت– جنتاميسين سلفات) الجرعة حسب النشرة المرفقة.
- النيومايسن و المتواجده حقلياً تحت إسم ( نيومايسين 20%- أنتاج شركة فايزر) تضاف بعدل 1 كجم / طن علف..
- سبيراميسن و المتواجده حقلياً تحت إسم ( C.r.d 92) و هو عبارة سبيراميسين و تراى ميثوبريم و يضاف بمعدل 0.5 – 1 جم / لتر ماء.
- سبكتينومايسين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( سبكتام 10%) يحقن حسب النشرة المرفقة.
- لينكومايسين و المتواجده حقلياً تحت إسم( لينكومكس – لينكوسبكتين ) 
- الإريثرومايسن و المتواجده حقلياً تحت إسم ( أريثرومايسين – أكماميسين وهو خليط من الإريثرومايسين + سلفات الكولستين و يضاف بعدل 1 جم / لتر. 
- الجاليمايسين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( جاليمايسين إنتاج شركة آمون 1 جم / لتر 5 أيام ).
- إيورمايسين و هذا النوع غير شائع الإستعمال
- الكولستين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( كولستين شركة آمون – ويوجد منتج تايلوكول و هو خليط من التايلان + الكولستين).
- كلورامفينيكول و المتواجده حقلياً تحت نفس الإسم الجرعة حسب النشرة المرفقة.
- تراى ميثوبريم ( كولى تريم – فارما سويد.)
- زنك باستراسين و المتواجده حقلياً تحت نفس الإسم
- دانوفلوكساسين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( أدفوسين 16% بمعدل 30 جم / 1 طن لحم.
- إنروفلوكساسين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( أفيتريل – أدكوتريل – أكماتريل – بايتريل – سبكتراما فيت ) بمعدل 10ملجم / كجم . أى أن زجاجة 100سم تركيز 10% تعطى جرعة1 طن لحم وزن حى.
- سيبروفلوكساسين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( ستريل – أكمافلوكساسين – سبرو) بنفس المعدل السابق. 
- نورفلوكساسين و المتواجده حقلياً تحت إسم (نورتريل – نورفلوكساسين) 10- 12 ملجم / 1 كجم وزن حى لمدة 5 أيام.
- فليمكوين و المتواجده حقلياً تحت إسم (فليموفيد 50 تضاف بعدل 8 – 200 جم لكل طن علف لمدة لا تزيد عن 4 أيام) و توجد أيضاً تحت أسم _موف فليمكوين من إنتاج شركة المهن الطبية)
- تيلوزين (سالب جرتم فقط) و المتواجده حقلياً تحت نفس الإسم الجرعة حسب التركيز.

هناك انواع مضادات حيوية كثيره غير هذه ولكنى إقتصرت على هذه الانواع لجودة نوعها و لشهرتها
هناك اراء تنصح بعدم استعمال اللينكومايسين و الريفامايسين للارانب

ثانياً : مضادات الكوكسيديا:-

- سلفاديمدين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( سلفا ديمدين) الجرعة حسب إرشادات النشرة الداخلية و يوجد مخلوط سلفاديمدين + داى فيردين + فيتامين ك3 و المتواجد حقلياً تحت إسم (e.s.d.a.d) 1 جم / لتر ماء 3 أيام ثم يتوقف يوم و يعاود العلاج لمدة يومين و فى الحالات الشديدة تبدأ الجرعة الاولى 2 جم / لتر ثم من اليوم الثانى إلى الخامس 1 جم / لتر.
- سلفاكينوكسالين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( سلفا كينوكسالين) الجرعة حسب إرشادات النشرة الخارجية. 
- سلفا ديازين. متواجدة سائل مع تراى ميثوبريم تحت إسم_ كولى تريم – فارما سويد).
- أمبروليم هيدروكلوريك و المتواجده حقلياً تحت إسم ( يوسى برول – أمبروليم – أمبرول – امبروفيت) بعدل 1.2 جم / لتر ماء شرب لمدة 5 – 7 أيام. ويوجد مخلوط (أمبروليم + سلفاكينوكسالين + إيثوبابيت + بيريمثامين و المتواجد حقلياً تحت إسم كوكسى 4 بجرعة 1 ملم / 2 لتر ماء لمدة 5 – 7 أيام ثم 1 ملم / 4 لتر ماء شرب لمدة 1 – 2 أسبوع.
- تولترازوريل و المتواجده حقلياً تحت إسم ( بايكوكس 2.5 ) الجرعة 1سم / 1 لتر ماء مستمر لمدة يومين متتاليين أو 3 سم / 1 لتر ماء لمدة 8 ساعات لمدة يومين.
- داى كلازوريل و المتواجدة حقلياً تحت إسم( ديكلوكس0فارماسويد) 1 سم / 4 لتر.
- سلفا كلوربيرازين و المتواجده حقلياً تحت إسم ( Esp3 ) الجرعة 1 جم / التر ماء فى اليوم الاول ثم 0.5 جم / لتر ماء بقية أيام العلاج لمدة 3 – 5 أيام.

ثالثاً : علاجات متنوعة
- إيفرمكتين لعلاج الجرب و الموجود حقلياً تحت إسم ( إيفوماك – إيفيميك هولندى – إيجى مكتين – إيفرمكتين - إيفوماكس ) وننصح فيه وللأسف بالإيفوماك الأمريكى لعدم إثبات الانواع الاخرى نفس الجودة و هذا هو رأى الشخصى .
- إكتزمثرين – بنزيل بنزوات سوائل لعلاج الجرب و ننصح بها لعدم وجود أثار جانبية و هى ادوية بشرية و يمكن تطهير البطاريات بها بمعيار غطاء زجاجة على 5 لتر ماء و يمكن تغطيس الارانب فيه.
- فولون ( دواء بشرى لإيقاف إنتاج اللبن يستعمل فى حالة السقاطة فى الفترات الأخيرة من الحمل و إذا ماتت كل خلفة الام)
- أوكسى توسين طلق صناعى و يستخدم فى زيادة إنتاج اللبن أيضاً.
- ريسيبتال لتسهيل قبول الأنثى للذكر و ازيادة معدل الغخصاب حيث يشجع التبويض فى الأرانب 0.2 سم / الأم .
- بيتادين مرهم لتطهير الجروح
- غسيل كلوى و الموجود تحت إسم ( ديوريتيك – رينيل – جامبوزال- سترات بوتاسيوم).

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 69/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
23 تصويتات / 1259 قراءة
نشرت فى 2 أغسطس 2010 بواسطة esamaziz

لقاح التسمم المعوي أو الكوليستريديا
يعطى. بالجرعة الاتية
1-قبل الفطام من 2-5 ايام 1سم تحت الجلد - ويفضل اعطاء جرعة تنشيطية بعد اسبوعين
2-اكثر من شهرين 2سم تحت الجلد - ويفضل ايضا اعطاء حرعة تنشيطية بعد اسبوعين 
ويجب ان يكررهذا كل 5شهور مع عدم تكرار الجرعة التنشيطية الا فى المرة الاولى فقط 

وبه يمكن التغلب على مشكلة النفاخ وما ينتج عنه من نفوق للارانب المفطومة والذى غالبا ما يؤدى الى خسارة اقتصادية للمربى وعدم تحقيق ربحا ملحوظا.

لقاح التسمم الدموي الفيروسي ( النزف الفيروسى ). 
الجرعة : 0.5 سم3 تحت جلد الرقبة لكل أرنب كالآتى : 
الجرعة الأولى : بعد 6 أسابيع وهى جرعة منشطة . 
الجرعة الثانية : بعد 4 أسابيع من الأولى . 
ويكرر التحصين كل 6 شهور . 


* لقاح التسمم الدموى البكتيرى ( الزيتى ) : 
عمر شهرين 1 / 2 سم3 تحت الجلد . 
عمر 4 شهور 1 سم 3 تحت الجلد . 
ويكرر الحقن ( 1 سم 3 ) تحت الجلد كل 6 شهور . 

* لقاح التسمم الدموى البكتيرى ( الفورمالينى ) : 

عمر شهرين 1 سم 3 تحت الجلد . 
عمر 4 شهور 2 سم 3 تحت الجلد . 
ويكرر الحقن ( 2سم 3 ) تحت الجلد كل 3 شهور .

 

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 86/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
29 تصويتات / 832 قراءة
نشرت فى 2 أغسطس 2010 بواسطة esamaziz

التحصينات الرئيسية للارانب
اولا التسمم الدموى الفيروسى والتسمم الدموى البكتيرى
انه من اخطر الامراض التى تواجة مزارع الارانب هو التسمم الدموى البكتيرى والتسمم الدموى الفيروسى لانة من الممكن ان يؤدى الى نفوق كل ارانب المزرغة خلال ساعات 

اهم الاعراض:
*
نزول دم من فتحتى الانف والفم
*
حركة سريعة وبلف الارنب حول نفسة 
*
يصدر الارنب صرخة و يموت فى الحال

العلاج يتم تحصين الارانب من

التسمم الدموى الفيروسى بلقاح التسمم الدموى الفيروسى 

التسمم الدموى البكتيرى بلقاح التسمم الدموى البكتيرى 

2-
الجرب 

يعتبر الجب من اشهر الامراض المعروفة لدى المربين 

الاعراض 

تبدا الاعراض بصورة خفيف حيث تحمر الاظافر وتتكون قشوربيضاء عليها وتبدا هذة الطبقة فى الزحف على الارجل ويتشقق الجلد وهذة ويزحف على الازن فييسقط شعر الاذن ويتشقق اطارفها ثم ياتى الاعنف فيزيل الشعر من عليها وتتكون قشرة غليظة وسميكة على الانف

العلاج 

يتم الحقن بالافوماك تحقن الام 0.5سم تحت الجلد وتكرر الجرعة حسب شدة الاصابة

وتخفض الجرعة للنتاج حسب الوزن ويمكن التحصين ضدد الجرب ايضا بصفة دورية كما بالجدول 

بالنسبة للارجل يتم عمل حمام ديازينون حيث يوضع 3سم ديازينون على لترماء وتغمس ارجل الارنب المريض فية يوم بعد يوم الى ان يتم الشفاء وبالنسبة للقشرة التلى عند الانف يوضع علها نقطة او اثنين من الديازينزن

ويحصن النتاج ضدد الجرب بالحقن بالافوماك عند عمر 45يوم 0.2سم تحت الجلد 

جدول تحصينات الارانب

الشهر
التحصين 
الجرعة
ملاحظات

1
الجرب



2
التسمم الدموى البكتيرى 
حسب النشرة المرفقة
تكر الجرعة بعد 15 يوم

3
التسمم الدموى الفيروسى
حسب النشرة المرفقة


4
الجرب



5
التسمم الدموى البكتيرى
حسب النشرة المرفقة
تكر الجرعة بعد 15 يوم

6




7
الجرب



8
التسمم الدموى البكتيرى
حسب النشرة المرفقة
تكر الجرعة بعد 15 يوم

9
التسمم الدموى الفيروسى
حسب النشرة المرفقة


10
الجرب



11
التسمم الدموى البكتيرى
حسب النشرة المرفقة
تكر الجرعة بعد 15 يوم

12





تحصين التسمم الدموى للامهات والزكور الطليقة والسلالات فقط ابتداءا من عمر شهرين

الاسهال
يعتبر الاسهال من الامراض الخطيرة جدا التى تواجة الارانب خاصة فى مرحلة الفطام 
ويتم الوقاية منة باضافة مسحوق يسمى النيودياكلين وهو عبارة عن مخلوط من سلفا جواندين بنسبة 33% كاولين بنسبة 33% بيزموث سابنيتريت بنسبة 16% ونومايسين وفيتامين أ على فترات متفاوتة حسب امكانية تفشى المرض بين الارانب وبالنسبة للنتاج يوضع نفس الدواء فى المياة لمدة ثلاثة ايام عند الفطام
ويتم العلاج منة باضافة النيودياكلين الى مياة الشرب وعند اكتشاف احد الارانب المصابة بالمرض يوضع الدواء لجميع الارانب الموجودة حيث ان المرض لدية القدرة على الانتشار بين الارانب بالعدوى ويتم عزل الارانب المصابة بعيدا عن مكان التربية

 

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 126/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
43 تصويتات / 1625 قراءة
نشرت فى 2 أغسطس 2010 بواسطة esamaziz

دليل استخدام النباتات الطبية العطرية

1 – الحلبة : -   تزيد الوزن  ، تفتح الشهية  ، تعالج التهابات المعدة  ، تدر اللبن  .

2 –الشمر : - مهضم  ، يزيل الانتفاخ  ، مسكن للمغص .

3 –الينسون : - مسكن للتقلصات  ، مساعد للهضم  ، مقوى للمعدة وحمايتها  ، محسن للطعم  

4 – الزعتر : -مقوى عام  ، طارد للديدان .

5 –الشيكوريا : -مقوى عام للكبد والقناة الهضمية  ، يحتوى على فيتامين

  B   - C

6 – البابونج : - مطهر ومهدئ للجهاز الهضمى والتنفسى  ، يقوى الكبد  ، مدر للفضلات البولية  ، يزيل احتقانات الجهاز التنقسى  ، يقاوم السموم  ، يعالج تقرحات المعدة  ، يعالج حالات الاسهال  ، يستخدم خارجيا للتطهير العيون المدمعة والتهابات الجلد  ، يستخدم منقوع البابونج فى علاج الجرب  .

7 – المرمية : - مطهر ومضاد حيوى ومخفف للشد العضلى .

8 – البقدونس : - يحتوى على فيتامين A – B – C   يحتوى على الحديد  ، مضاد للاتهابات  ، مضاد للاكسدة ومدر للبول .

9 – حبة البركة : - مقوى قوى للجهاز المناعى  ، مقاوم لنزلات البرد .

10 – الثوم : - مضاد حيوى  ، طارد للديدان  ، خافض لضغط الدم  ، يستخدم كمادة مطهرة ومعطرة وطاردة للغازات  ، مضاد لعدة انواع من البكتريا المعوية  ، تنشط الدورة الدموية  ، تساعد فى جميع الاضطرابات الهضمية و الاسهال واضطرابات الجهاز التنفسى والرشح  ، تحتوى على حامض الروزمارينك وهو مضاد قوى للاتهابات  .

11 – الشيح الجبلى او البلدى : - مطهر معوى  ، طارد للغازات  ، مضاد  للنفاخ  ، منشط عام  ، وله ميزة ممتازة فلا توجد اثار رائحة الامونيا المميزة للارانب .

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 83/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
27 تصويتات / 1347 قراءة


أسباب العقم فى مزارع الارانب ؟؟

1-  العمر : تقل الخصوبة بازدياد العمر حتى أنه بعد عامين من التربية تنخفض الخصوبة ويقل معدل التلقيح الناجح ويصبح القطيع غير اقتصادى . 

2-  الخصوبة : هناك علاقة عكسية وكبيرة بين الخصوبة و الحالة العامة للارنب سواء ذكر او انثى ، حيث تقل الخصوبة حينما يصاب الارنب باحد الامراض ( التهاب عرقوب ، جرب ، التهاب رئوى ، ....الخ ) . كما ان الجهاز التناسلى يتاثر باى اختلافات فى برنامج التربية او التغذية .

3-  السمنة : السمنة تؤدى الى انخفاض الخصوبة وفى نفس الوقت فان العقم يؤدى الى زيادة سمنة الارانب. 

4-  قلة او زيادة عملية التلقيح : ...فاذا ترك الذكر لمدة طويلة بعيدا عن الاناث ولم يستخدم فى التزاوج يصاب بحالة عقم مؤقت ، وفى الاناث فان الراحة الطويلة للام بعد الولادة او اذا تاخرت فى اول حمل لها فان المربى يجد صعوبة فى جعل الانثى تحمل مرة اخرى .

5-  الانثى تكون فى قمة خصوبتها بعد الولادة مباشرا : و كذلك بعد حالة الحمل الكاذب كما انها تحمل بسهولة بعد فطام خلفتها ، وعلى المربى اختيار هذه الاوقات لتلقيح الامهات منخفضة الخصوبة. 

6-  الحقن بالادوية بغير الجرعة المناسبة : بعض المربيين يحقن الايفوماك بجرعة كبيرة للتخلص من الجرب ، او يحقن فيتامين ه+سيلينيوم او يضعة فى مياة الشرب بكميات كبيرة وذلك لرفع نسبة الاخصاب فى القطيع ...وهذا كلة يؤدى الى ما يعرف بالعقم المؤقت للقطيع ..ولذلك احذر من استخدام الادوية دون الرجوع الى المتخصصين فى هذا المجال.

7-  قد يكون هناك بعض التغيرات العضوية او الفسيولوجية : هذه التغيرات تكون موجودة فى الاجهزة التناسلية لبعض الافراد فى القطيع ، وان كانت هذه الحالة قليلة جدا فى القطعان التى تتبع البرامج المثالية للتربية .

8-  التزاوج الداخلى Inbreedng  قد يؤدى الى انخفاض الخصوبة وربما الى العقم وفى بعض الحالات يكون العقم دائما وكاملا وفى حالات اخرى يبدا العقم متاخرا ..بعد ثانى او ثالث ولادة.

9-  الخصية التى لم تنزل من جسم الذكر : الى كيس الصفن تؤدى الى حالة من العقم ..وقد تنزل خصية واحدة فقط وحينئذ تكون خصوبة الذكر ضعيفة و متغيرة وان كان فى استطاعته انتاج الحيوانات المنوية .!!!!

10-الحرارة الجوية : الحرارة العالية ( اكثر من 34 درجة مئوية ) تؤدى الى العقم المؤقت .

11-من تجاربنا : اكتشفنا من خبراتنا و(هذا من فضل الله علينا ) ان هناك حالات عقم تحدث بين افراد معينة بالذات . فقد يحدث ان احد الاناث لا تحمل من ذكر محدد و لكنها تحمل من ذكر اخر !!! علما بان الذكر الاول يكون خصبا لاناث اخرى .

12-شواهد تدل على انخفاض الخصوبة : فى بعض الاناث تنخفض الخصوبة اذا كان لدى الانثى عادات سيئة مثل الافتراس ...ولاحظنا ان الام التى ترعى ولدتها جيدا هى ام عاااااالية الاخصاب . 

13-بالاضافة لكل العوامل السابق ذكرها توجد مشكلة التلقيح الغير مخصب ؟؟؟؟: بالطبع انه ليس كل تلقيح بين الذكر و الانثى ينتج عنة حمل ( يكون مخصب ) ، ولكن لكثرة مشاهداتنا للمزارع لاحظنا التالى ....فى بعض القطعان يحدث الحمل الناجح بنسبة 90% من عدد الامهات الملقحة ..( وذلك اذا استعان المربى و المستثمر بالخبراء فى هذا المجال )..، وفى قطعان اخرى يحدث بنسبة قد تصل الى اقل من 30% فقط من عدد الامهات الملقحة !!!!!!!... ويجب التنبية للمستثمر و المربى ان نسبة 75% من عدد الاناث الملقحة مخصبة تكون نسبة جيده جدا و تكون حداا اقتصاديا لنجاح عملية التلقيح ...اى انه يجب ثم يجب ثم يجب ان تحمل 75% من الامهات على اقل تقدير من كل 100 ام تم تلقيحها..

 

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 80/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
26 تصويتات / 1338 قراءة
نشرت فى 28 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

1.    تعيش الارانب المستأنسة حوالى خمس سنوات . 

2.    تعيش الارانب فى الطبيعة ( الارانب البرية ) تحت الارض فى جحور وهذا الجحر يوفر لها البرودة المنعشة صيفا فى الجو شديد الحرارة ! ، ويضم الجحر الواحد 450 ارنبا و معها 2000 من الصغار !!! 

3.    تسمى ذكور الارانب خززا bucks والانثى ارنبة ، يسمى صغير الارانب خرنقا bunny .

4.    ضربات قلب الارانب تبلغ 130 – 325 ضربة فى الدقيقة الواحدة !! ، الارانب تصاب بصدمةshock تؤدى هذه الصدمة الى جلطة بالمخ ...وتموت الارانب عندما يقترب منها حيوان مفترس 

5.    للارانب اربعة اطراف ، عندما يستخدم الطرفين الخلفيين فى الركل قد يتعرض عمودة الفقرى للكسر . 

6.    الارانب البرية اذا واجهت خطرا يمكنها القفز لمسافة تصل الى 3.65 متر ! 

7.    للارانب خبرة كبيرة جداا فى العودة من حيث اتت ... وذلك مثل حشرات النمل . 

8.    تجرى الارانب فى مسارات متعرجة ( زجزاج ) للهروب من اعدائها . 

9.    تضرب الارانب بشدة بارجلها الخلفية عندما تنزعج او فى وقت الخطر ! 

10. اذن الارانب تساعدة على السمع من مختلف الجهات . 

11. يمكن للارنب ان يسمع الاصوات القادمة فى اتجاهين فى نفس الوقت !!!

12.  تعمل اذن الارانب كمبرد ( تكييف ربانى ) حيث تقوم على انبعاث الحرارة الزائدة عن جسم الارنب ليبقى جسمة بااااااردا ، لان للارانب غدد عرقية قليلة جدااااااا تعد على الاصابع ، ولا نقول ليس به غدد عرقية لان هذا مثبت علميا !!!

13. الارانب تسمع ترددات صوتية منخفضة جدا لا يستطيع الانسان سماعها !!

14.  تقع عيون الارانب على جانبى الراس ، فيمكنة الرؤية امامة و خلفة واعلاه بنفس درجة الوضوح فى الرؤية. 

15.للارانب نقطة عمياء تقع على يمينة عندما ينظر الى الامام !!! 

16.الارنب يرى الالوان بصعوبة جداااااااااا ، فهو لا يرى سوى اللون الاخضر و الازرق فقط !!!!!! 

17. يمكن للارانب البرية ان تكتشف الحركة من مسافات بعيدة !! 

18.   الارانب ترى بوضوح تااااااااام و افضل بكثييييير فى حالة الضوء الخافت !!! 

19. الارانب قادرة على معرفة شكلك و رائحتك و صوتك .... افضل من الكلاب البوليسية !!!!

20.للارانب 100 مليون مستقبل تساعده على شم الروائح جيدا فى حين يمتلك الانسان فقط من 5 – 6 مليون مستقبل !!! 

21.  الارانب يمكنها جعل انفها ترتعش من 20 الى 120 مرة فى الدقيقة الواحدة ؟؟ و ذلك لتعريض اكبر عدد من الخلايا الحسية لاكتشاف الرائحة !! ، وعندما تلجا الارانب للراحة تتوقف حركات انفها !! 

22. عندما يتقابل ارنبان يقوم كل ارنب بشم الاخر للتعرف عليه و معرفة مدى رغبته فى التزاوج .

23. اسنان الارانب الامامية قد تنمو لتصل الى 12.7 سم فى مدة عام !!

24. تنمو ضروس الارانب حتى طول 7.6 الى 10.1 سم فى العام الواحد !!

25.  تحتاج الارانب لمضغ اجزاء خشبية او افرع الاشجار او سلك البطاريات لتقوية و برد اسنانها !!! 

26. يحتوى لسان الارانب على حوالى 8000 حلمة تذوق لاختيار غذائها المفضل من خلالها !!!

27.  تحتاج الارانب لشرب المياة يوميا ... غير صحيح بالمرة منع المياة عن الارانب !!

28.اذا لم يجد الارنب مياة يتوقف تماااااااااما عن التغذية ... حتى يموت 

29.لا تستطيع الارانب التعرف على النباتات السامة !!! 

30.   تتقيا الارانب كرة من الشعر hairball كما يحدث فى القطط !!! 

31.تحتاج الارانب للدريس ( الاعلاف الخشنة ) لمساعدتها على الهضم .

32.  يميل لون بول الارانب الى اللون البرتقالى او الاحمر ..وان كان هذا متوقفا على نوع الغذاء المقدم االارانب . 

33.  تقوم الارانب يوميا بتنظيف اجسامها لمدة خمس دقائق كل يوم !! 

34.  توجد غدد الرائحة فى شقوق فى الفراء على جانب الاعضاء التناسلية ، ولكل من الذكور و الاناث غدتان للرائحة . 

35. لهواة تربية الارانب ( معارض الارانب )الشامبو المستخدم فى تنظيف القطط و الكلاب ساااااام جدا للارانب فاحذروا من استخدامة !!!!! 

36. المواد المستخدمة للقضاء على البراغيث فى القطط و الكلاب ساااااامة ايضا على الارانب . 

37. شوارب الارانب تستخدمها فى تحسس الاشياء القريبة من وجوهها اثناء تحركها ليلا . 

38.  الارانب قادرة جدا على تذكر الاشياء فى البيئة المحيطة بها . 

39. تقوم الانثى بارضاع صغارها مرة واحدة فى اليوم لمدة 3 دقائق تقريبا و غالبا تحدث الرضاعة اثناء اليل !!!

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 74/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
24 تصويتات / 2020 قراءة
نشرت فى 28 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

حفظ الأعلاف الخضراء
إن ظاهرة عدم تجانس إنتاجية المرعي الأخضر طوال العام تبدو بارزة في مصر حيث يةجد موسم مرعي مؤقت يمتد حوالي 6 أشهر (ديسمبر - مايو) لمحصول العلف الرئيسي وهو البرسيم المصري وبقية العام يكاد يكون إنتاج الأعلاف الخضراء معدوم.
إن التخطيط الغذائي السليم أن يتطلب حفظ جزء من العلف الأخضر المتوفر في الموسم الذي يندر فيه وجود العلف الأخضر.
إن إدخال زراعة الأعلاف الصيفية الخضراء في نظام الزراعة المصرية لن يحل تماماً مشكلة عدم تجانس الإنتاج طوال العام (تظل الفترات بين رفع المحاصيل وزراعة ونضج المحاصيل التالية فقيرة غذائياً)... لذا يجب تغطية تلك الفترات بعلف أخضر محفوظ بأحد طرق الحفظ ( تجفيف في صورة دريس - سيلاج).. وبالتالي سنجد أنه باستخدام طرق الحفظ هذه يتم توزيع إنتاجية العلف الأخضر وإمداد الحيوانات بمصدر ثابت ومنتظم منه طوال العام.
ففي طريقة التجفيف طدريس يتم تجفيف المحصول حتي يصل محتواه من الرطوبة إلي أقل من 20% بحيث لايحدث به تخمرات غير مرغوبة تسبب تعفن وفساد العلف الأخضر أما في طريقة عمل السيلاج.. فإن الفكرة منها أن الحفظ يعمل علي تشجيع نوع معين ومرغوب من التخمر اللأهوائي في العلف الأخضر المحفوظ والذي تعمل نواتج هذا التخمر علي الحد من نشاط التخمرات الأخري الغير مرغوب فيها والتي تسبب في تعفن وتحلل العلف الأخضر.
السيلاج
السيلاج هو علف أخضر محفوظ بمعزل عن الهواء.. والحفظ يتم بواسطة عمليات التخمر حيث ينتج عن التنفس والتخمرات اللاهوائية الكحول والأحماض العضوية التي تزيد من حموضة العلف إلي درجة توقف عوامل الفساد.
كما أن للحفظ مميزات أخري منها أنه يؤدي إلي زيادة نسبة البروتين والكاروتين والعناصر الغذائية.. بجانب أنه يؤدي إلي قتل تقاوي الحشائش الموجودة في نبات العلف مما يقلل من إنتشارها..
كما أنه لوجوده طعم المادة المحفوظة يقل الجزء المرفوض من قبل الحيوان.. والحفظ يتم فيما يعرف بالصومعة أو السيلو وهي إما تكون في صورة حفرة أو حوائط أو أبراج أسمنتية. ومدة التخمر 53يوم (5أسبوع).
السلاج والتغيرات الكيميائية
1 - تغيرات هوائية:
وهذه تتم في وجود الأكسجين في الصومعة وتشمل تنفس الخلايا النباتية ونمو الخمائر والفطريات.. حيث يؤدي التنفس إلي حرق الكربوهيدرات الذائبة وإنتاج ثاني أكسيد الكربون والماء (كأ2+ يد 2أ) وتنطلق الطاقة علي صورة حرارة ترفع من درجة حرارة الكتلة العلفية.. كما أن الخمائر والفطريات تستمر في النمو وأداء التنفس وإنتاج الحرارة حتي ينفذ الأكسجين الموجود في السيلو.
2- تغيرات لاهوائية :
تبدأ عند نفاذ الأوكسجين داخل الصومعة (السيلو) حيث تبدأ البكتيريا اللأهوائية في نشاطها بالإضافة إلي خلايا النبات المتبقية والخمائر والفطريات تستمر في التنفس اللأهوائي يحرق الكربوهيدرات أيضاً وإطلاق حرارة ( لكنها أقل كثيراً من الحرارة الناتجة عن التنفس الهوائي) مما يترتب عليه بطئ ارتفاع حرارة الصومعة ولكن أهم النتائج لهذه العملية هي إنتاج الكحول والأحماض العضوية التي منها المتطاير (خليك - بروبيونيك- بيوتريك) والغير متطاير (لاكتيك) الذي يعتبر أهم الأحماض العضوية في السيلاج .. وهذه الأحماض تلعب الدور الأساسي في حفظ السيلاج وإعطاء الطعم المستساغ .
وأهم أنواع البكتيريا المنتجة للحموضة هي :
1- بكتيريا اللاكتيك :
هي بكتيريا إختيارية (تنمو هوائياً ولاهوائياً) ... ولكن نشاطها يكون أعلي عند نقص الأوكسجين . ويناسبها حرارة 27-37م .. ولها القدرة علي تحمل الحموضة العالية .
2 - بكتريا البيوترتريك:
هذه تنتج حمض ابيوتريك المتطاير الغير مرغوب لأنه يسبب رائحة متزنخة للسيلاج.. بجانب أن هذه البكتريا تحلل البروتين إلي أحماض أمينية وأميدات ثم إلي أمونيا مما يتسبب في نقص بروتين المادة المحفوظة.. وهي تنشط في مدي حراري من 30 - 40ُم وكذلك في الحموضة المنخفضة .. ويقف نموها عند PH 
04.2 وعندما تصل حموضة العلف المحفوظ إلي 3.7 يقف النشاط البكتيري كلية وبالتالي يحفظ العلف.
3 - تغيرات أخري:
تتلخص في الآتي:
أ - حدوث تغير في لون العلف إلي الأصفر الباهت.. وهذا عائد إلي إزالة الماغنسيوم من الكلورفيل بفعل الأحماض العضوية أو نتيجة أكسدة الكاروتين.
ب - حدوث روائح كريهة.. تنتج عن قلة الهواء بالصومعة وما يتبعه من انخفاض الحرارة المنتجة (20 - 29ْم) وحدوث تخمرات يسودها حمض البيوتريك.
ج - تكون اللون البني الداكن.. نتيجة أكسدة المواد العضوية أثناء التنفس الهوائي وارتفاع الحرارة عن 50ْم نتيجة لبقاء كمية كبيرة من الهواء في الصومعة.
الظروف المثلي لعمل السيلاج:
أ - تتلخص تلك الظروف في التقطيع الجيد للنباتات المستخدمة.. مع الكبس الجيد الذي يتبعة وجود كمية هواء تكفي فقط لرفع درجة الحرارة إلي 28 38ْم.. وهي مناسبة لعمل بكتريا اللاكتيك...
ب - والهدف من التقطيع الجيد هو:
1 - سهولة تعريض محتويات الخلايا لفعل الميكروبات لكي تنمو وتنتج الأحماض التي تخفض الـ PH.
2 - سهولة الكبس.
3 - سهولة أخذ السيلاج من الكومة دون تعريضها لدخول هواء كثير.
*الإضافات المستخدمة في عمل السيلاج:
الغرض الأساسي من تلك الإضافات هي حفظ السلاج مع إرتفاع جودته.
وهي تقسم إلي ثلاثة مجموعات أساسية:
أ - إضافات تنشيط عملية التخمر في السيلاج:
مثل:
- المولاس والحبوب.
- الأعلاف الجافة.
- مستحضرات بكتريا.
- مستحضرات خمائر.
- الإنزيمات.
ب - إضافات تثبيط عملية التخمر في السيلاج:
مثل:
- الأحماض.
- أملاح الأحماض.
ج - إضافات ترفع القيمة الغذائية للسيلاج:
مثل:
- اليوريا.
- الأمونيا.
- الحبوب.
- حامض البروبيونك.
- الأملاح المعدنية.
- الحجر الجيري.
- ملح الطعام.
وتعتبر تلك المجموعة من الإضافات أفضل أنواع الإضافات حيث أنها لاترفع فقط من القيمة الغذائية للسيلاج.. بل تساعد أيضاً في عمليات التخمر.
وسنتكلم بصفة عامة علي أثر إضافة بعض المواد المساعدة علي حفظ السيلاج وارتفاع جودته.
1 - لكون السكريات (الكربوهيدرات) هي المادة الأساسية في إتمام عملية التخمر... وفي حالة عدم وجود كمية كافية منها فإن النشاط البكتيري يتجه إلي هدم البروتين للحصول علي الطاقة مما يقلل من القيمة الغذائية للسيلاج.. علاوة علي التأثير السييء للمركبات النيتروجينية الناتجة علي طعم ورائحة السيلاج..
ونلاحظ أن المحاصيل البقولية والنجيلية الصغيرة فقيرة في المحتوي الكربوهيدراتي مع ارتفاع نسبة الرطوبة عن %70...
وبالتالي تصبح كفاءة التخمر قليلة.. ولضمان جودة التخمر وبالتالي ارتفاع نوعية السيلاج يجب إضافة مواد كربوهيدراتية بنسبة 0.5 - %1 من مادة العلف المحفوظ .. مثل:
أ - المولاس:
حيث أنه يحتوي علي 50 - %60 سكر ويضاف بمعدل 14 - 18كجم/طن للبقوليات أو 9 - 11كجم/طن للنجيليات.
ب - الحبوب المطحونة:
مثل الذرة المجروشة - الشعير - القمح - الذرة الرفيعة - السورجم بمعدل 70 - 90كجم/طن بقوليات و30 - 35كجم/طن للنجيليات.
وتفضل الحبوب المطحونة عن المولاس في حالة الأعلاف العالية الرطوبة حيث أنها تمتص الرطوبة الزائدة وتقلل الرشح.
2 - طالما أن هدف التخمر هو إنتاج حمض اللاكتيك والخليك لرفع الحموضة لدرجة كافية لوقف النشاط البكتيري.. فإنه يمكن الوصول لنتيجة مماثلة لإرتفاع الحموضة بإضافة الأحماض المعدنية مثل حمض الكبريتيك أو الهيدروكلوريك بمعدل 12 - 16 لتر حامض مخفف لكل طن علف.. وهذه النسبة سترفع حموضة العلف إلي 3.6 -4 وتوقف نشاط الخلايا وتحفظ البروتين والكاروتين من التحلل وتعطي سيلاج جيد الطعم ولكنها مكلفة وقد تسبب ضرر للسيلو أو للعاملين.. يلاحظ في حالة هذا النوع من السيلاج إعطاء الحيوان بيكربونات الصوديوم في غذائه لمعادلة أثر الحموضة المضافة.
3 - إن خفض نسبة الرطوبة في المحاصيل العالية الرطوبة قبل كبسها إلي 60 - %68( وذلك بالسماح لها بالذبول الجزئي بعد قطععها) تعطي سيلاج جيد مستساغ..وتخلق ظروف أفضل لنشاط بكتيريا حامض اللاكتيك ويثبت نشاط - بكتيريا حامض البيوتريك.. أو يمكن استخدام المواد المعدلة للرطوبة مثل قوالح الذرة - الحبوب المجروشة أو الدريس المطحون وذلك لامتصاص السوائل العصيرية والرطوبة الزائدة وتقليل فقد المواد الغذائية بالرشح (طن سيلاج يحتاج إلي 180كجم دريس جاف ليعدل محتوي الرطوبة من %75 إلي %65).
4 - يمكن الحفاظ علي السيلاج بإضافة مواد معقمة مثل الفورمالدهيد أو ثاني أوكسيد الكبريت بمعدل 2.7كجم/طن. أو ميتابيسلفيت الصوديوم بمعدل 3.6كجم/طن.
5 - إن إضافة المزارع الغنية ببكتيريا حامض اللاكتيك إلي العلف لتشجيع تكوين هذا الحامض يساعد علي إعطاء سيلاج جيد.. بشرط توفر السكريات بدرجة ملائمة في نفس الوقت.
6 - في حالة الاحتياج إلي رفع نسبة بروتين السيلاج.. يمكن إضافة اليوريا إلي السيلاج حيث إنها تؤدي إلي رفع نسبة البروتين نتيجة لفعل الميكروبات في السيلاج في تخليق البروتين به (مثل عمل البكتيريا في الكرش).. وكذلك تزداد الأحماض الأمينية الموجودة في السيلاج وتزداد نسبة معامل هضم البروتين وعادة يستخدم نسبة %0.5 (500جم يوريا لكل 100كجم سيلاج).. وقد يستعاض عن اليوريا بكبريتات الأمونيوم أو محلول الأمونيا.
وبالتالي نستطيع أن نلخص القواعد الأساسية لنجاح عمل السيلاج في الآتي:
أ - إستبعاد الهواء وعدم وجود الأوكسجين.
ب - وجود نسبة رطوبة تتراوح من 65 - %70.
ج - تشجيع ارتفاع حرارة الكتلة العلفية إلي حوالي 27ْم.
د - توفر مقدار كبير من الكربوهيدرات القابلة للتحلل بواسطة بكتيريا حمض اللاكتيك.
هـ - الكبس اللجيد في المكمورة واستخدام غطاء جيد محكم لمنع دخول الهواء
القيمة الغذائية للسيلاج:
عادة السيلاج الجيد لا يختلف عن العلف الأخضر المصنوع منه في القيمة الغذائية.. وإن كان معظم النيتروجين به يكون في صورة مواد غير بروتينية.. وترتفع به نسبة الأحماض العضوية الطيارة وغير الطيارة.
مقارنة بين الدريس والسيلاج :
1- السيلاج أكثر احتفاظا بنسبة البروتين والكاروتين عند الدريس .
2- إن سرعة إزالة المحصول من الحقل بعد تغطية لعمل السيلاج يقلل من فقد المواد الغذائية .
3- المحاصيل التي تعطي دريساً سيئاً يمكن حفظها كسيلاج جيد .
4- إحتياج السيلاج إلي مساحة أقل للخزن مقارنة بالدريس .
5- عدم حدوث الاشتعال الذاتي في السيلاج الذي قد يحدث بالدريس .
6- ارتفاع درجة استساغة الأعلاف المحفوظة في صورة سيلاج .
7- سهولة حفظ الحشات الأولي من الأعلاف العالية الرطوبة في صورة سيلاج حيث أن تجفيفها كدريس يكون صعباً.
الحكم علي جودة السيلاج :
السيلاج الجيد يتميز بالآتي :
1- نسبة الأمونيا لا تزيد عن 8% دليل علي أن السيلاج جيد والتفاعلات تتم بطريقة جيدة .. وبالتالي إذا زادت عن 15 % فيكون حفظ السيلاج ردئ مع زيادة هدم الأحماض الأمينية .
2- درجة الـ PH إذا قلت عن (3) يعتبر السيلاج ردئ وغير مرغوب وأكثر من (5) يعتبر السيلاج ردئ وفاسد .. والدرجة المثالية هي ( 3.6 - 4) .
3- الحكم علي جودة السيلاج بتفهم العلاقة بين نسبة حامض اللاكتيك بالنسبة إلي الأحماض العضوية الأخري .. فكلما زادت نسبة اللاكتيك إلي باقي الأحماض كان السيلاج جيد .. أي أنه بانخفاض نسبة حمض البيوتريك والخليك إلي الأحماض الكلية يكون السيلاج جيداً .
4- كلما كان لون السيلاج قريب من اللون الطبيعي للمادة الخضراء أو بني فاتح أعطي دلالة علي جودة السيلاج ز
5- يمكن الحكم علي السيلاج بأنه جيد في حالة الاحتفاظ بالأوراق والسيقان بحالة جيدة .
6- كلما كان هناك أثار طفيفة من حمض البيوتريك ورائحة الأمونيا كلما أعطي ذلك دلالة علي جودة السيلاج.
بعض التطبيقات الحديثة :
1-إنتاج السيلاج من البرسيم في مصر :
هي أحد المحاولات الجادة للاستفادة إما من الحشات الأولي من البرسيم عالية الرطوبة والبروتين ومنخفضة الألياف والدهن نسبياً مما تسبب حالات نفاخ وإسهال للحيوانات المغذاة عليها .أو لسرعة إخلاء الأرض في حالة زراعة القطن بعد برسيم التحريش لإعدادها بصورة جيدة لإمكانية زراعة القطن في ميعاد مناسب وظروف بيئية ملائمة مما يزيد من المحصول الناتج .
ويراعي الآتي عند عمل المكمورة :
1- تغليف أرضية الكومة بالمشمع البلاستيك ويتم وضع 5-4 طبقات من البرسيم علي أن تسوي وتكبس كل طبقة جيداً وبعد إتمام عمل الكومة يضغط كل محتوي الكومة إما بالجرار أو بأي وسيلة ضغط (برميل مملوء ماء أو رمل) لكي نتخلص من أكبر كمية هواء موجودة بالحفرة .. ثم يتم تغطية الحفرة بنفس المشمع البلاستيكي الموجود علي حواف الحفرة ثم يتم تغطية المشمع بطبقة من التراب أو الرمل .
2- لتنشيط ميكروبات السيلاج (خاصة في حالة النباتات منخفضة المحتوي من المواد السكرية ) يضاف 3-2 % مولاس .
3- يجب تعديل نسبة الرطوبة في المادة المستخدمة المراد حفظها بتقليلها لتصل إلي المدي الجيد وهو 70-65 % رطوبة .
فإذا كانت المادة عالية الرطوبة يضاف اليها مادة خشنة لامتصاص الرطوبة ومعادلة نسبتها (حطب ذرة أو أتبان البرسيم بنسبة 6:1 ) .. أي 500كجم حطب لكل 3000 كجم برسيم . أو قد يستخدم أسلوب التذبيل .
4- يتم فتح الكومة بعد (5) أسابيع وهو الحد الذي تكون فيه الميكروبات المفيدة قد وصلت إلي أعلي درجة من النشاط وأنتجت كمية كافية من الأحماض لحفظ المادة النباتية المستخدمة وبذلك يكون قد نضج السيلاج ويمكن التغذية عليه .. ويراعي أن تكون الفتحة التي يؤخذ منها السيلاج صغيرة لتسمح بإخراج السيلاج وعدم دخول الهواء بكميات كبيرة علي أن تغلق جيداً بعد أخذ المطلوب وتغطي بالتراب أو الرمل مرة أخري .. ويراعي عند أخذ السيلاج من الحفرة أن يتم بطريقة التقطيع من أعلي إلي أسفل .
5- يلاحظ أنه يجب أن تكون الكمية المأخوذة تكفي لحاجة حيوانات المزرعة طوال اليوم وأن يتم أخذ الكميات بسرعة حتى لا تتعرض الكومة للهواء فترات طويلة .
6- عند بدء التغذية علي السيلاج . يتم ذلك بصورة تدريجية (200 جم للغنم والماعز ، 2كجم للحيوانات الكبيرة في اليوم ثم تزيد تدريجياً إلي المعدلات المطلوبة في خلال الأسبوع الأول من التغذية ) .
يراعي عند تغذية الحيوانات المجترة علي السيلاج أن لا تزيد كمية السيلاج للحيوان يومياً عن 1كجم بالنسبة للأغنام والماعز و 9كجم للأبقار البلدي و 12 كجم للأبقار الأجنبية و 15 كجم للجاموس بجانب تقديم العلف المركز حسب الإنتاج (لبن - لحم) .
7- لاحظ أن القيمة الغذائية الموجودة في (1) طن سيلاج تعادل القيمة الغذائية في 250 كجم علف مركز )معامل الاستبدال 4:1) .
2- إنتاج السيلاج من زعازيع القصب :
في موسمك كسر القصب (يناير حتي مايو) يحصل المزارعون علي كميات كبيرة من زعازيع القصب تزيد عن حاجة حيواناتهم مما يجعل هناك نسبة فقد عالية جداً من هذا العلف (والذي يزيد الفقد هو توفر الأعلاف الخضراء خلال هذه الفترة ) .
ولكون هناك وفرة من الأعلاف الخضراء شتاء وعجزاً كبيراً منها صيفاً .. وكمحاولة لسد الثغرة بين كميات العلف المتوفرة واحتياجات المزارع من تلك الأعلاف صيفاً . يجب حفظ هذا الفائض الضخم من الزعازيع خلال الشتاء والربيع واستغلالها صيفاً حتي تتاح الفرصة لإمكانية تغذية الحيوانات في الفترة المنخفض بها إنتاج الأعلاف الخضراء.
ويستخدم نفس الأسلوب السابق في عمل سيلاج البرسيم لإتمام عمل سيلاج زعازيع القصب .. ويراعي نفس الاحتياطات ويقدم للحيوان نفس المقررات تقريباً .
3- سيلاج بنجر العلف :
لإمكانية إخلاء الأرض لزراعته بمحصول أخر ولكون بنجر العلف سريع التعرض للتلف عند التخزين . كان حفظه بالسيلجة هو أسلوب جيد . حيث يستخدم أسلوب الحفظ إما في حفر أو بناء عند مستوي سطح الأرض . حيث يتم اتباع الخطوات التالية :
أ- يتم فصل العروش عن الجذور (عدم الفصل يعيق عمل ماكينات التقطيع فيما بعد) .
ب - يترك البنجر لمدة 2-1 أسبوع علي فرشة سميكة من المواد الخشنة (تبن - حطب - قش) حتي لا يتلوث بالتراب ولامتصاص العصارة الناتجة . علي أن يكون المكان جيد التهوية مظلل ويتم تركها إلي أن تصل نسبة الرطوبة إلي 80 % (20 % مادة جافة) .
ج - يقطع البنجر بماكينة خاصة ويخلط البنجر المقطع بتبن قمح أو فول أو حطب ذرة أو قوالح مفرومة بواقع 100 - 150 كجم / طن بنجر وذلك بغرض زيادة نسبة المادة الجافة ولكي تتشرب العصارة الناتجة من البنجر .
د - يمكن لزيادة نسبة البروتين في السيلاج إضافة اليوريا بواقع 5كجم / طن بنجر علي أن تذاب في كمية من الماء ويرش المحلول بانتظام علي البنجر المقطع .
و- نظراً لسرعة تخمر سكريات البنجر لذا يجب الإسراع بإنهاء ملء وتغطية الكومة بالبلاستيك ثم بطبقة جيدة من التراب (حوالي 30سم) ثم تكبس جيداً .
هـ - يتم عمل 3-2 فتحة في كل جدار من جدران الكومة تفتح عند اللزوم لتصريف العصير الزائد عند زيادة نسبة الرطوبة عن الحد المناسب .. علي أن يتم غلق تلك الفتحات بعد تمام الصرف لهذا العصير .
التغذية 
أ- يتم التغذية بعد تمام عملية السيلجة أي بعد 5 أسابيع . مع تنفيذ نفس الاحتياطات المذكورة سابقاً عند التغذية علي السيلاج .
ب- ينصح في حالة تغذية الحيوانات الحلابة .. أن لا يخزن السيلاج في حظيرة الحيوانات وأن تتم التغذية عليه بعد الحليب وليس قبله (8-6 ساعة قبل الحليب) حتي لا تظهر رائحة السيلاج في اللبن .
مع وجوب تهوية الحظيرة جيداً .. ونقل اللبن فور الحليب بعيداً عن الحظيرة .
ج - لا يقدم لعجول عمرها أقل من 4 شهور .
د - يفضل إضافة بيكربونات الصوديوم في العلائق لمعادلة الحموضة الزائدة 
هـ - الكميات المقترحة تكون 25-20 كجم / رأس / يوم لحيوان اللبن 5كجم / رأس / يوم لعجول وعجلات عمر 6-5 شهور ، 4كجم / 100 كجم وزن حي لعجول وعجلات كبيرة .
مع استكمال الاحتياجات حسب الإنتاج بالأعلاف المركزة .
4- سيلاج عيدان الذرة الخضراء والرفيعة :
إن مساحات الذرة المنزرعة في مصر سنوياً حوالي 2 مليون فدان وقد استحدثت أمواع جديدة بها نضج الحبوب ومازالت عيدانها خضراء ، وهذه تعتبر ثروة غذائية يمكن الاستفادة منها 00 لحفظها في صورة سيلاج 0 حيث يتم تقطيع العيدان الخضراء بعد حصاد الكيزان وتترك قليلاً لتذبل ليصل بها نسبة الرطوبة إلي الدرجة المثالية لعمل السيلاج ( 70-65 % ) أي تحتوي علي مادة جافة من 35-30 % . حيث يتم عمل فرشة من مادة خشنة (تبن - حطب - قش ) ثم يضاف فوقها عيدان الذرة الخضراء مقطعة ثم يتم الكبس جيدا وتغطي جيداً ولضمان جودة التخمر وبالتالي ارتفاع القيمة الغذائية للسيلاج يمكن إضافة مواد كربوهيدراتية مثل المولاس بنسبة 2-1 % وفي حالة الاحتياج إلي رفع نسبة بروتين السيلاج يمكن إضافة اليوريا بنسبة 1-0.5 %
5- سيلاج الذرة :
في حالة زيادة مساحات الذرة المنزرعة في مكان ما . ولكون حبوب الذرة تحتوي علي نسبة جيدة من المواد الكربوهيدراتية الصالحة للتخمر فإنه في هذه الحالة يمكن سيلجة نبات الذرة كاملاً حيث أنه يعتبر من أفضل المحاصيل المناسبة للحفظ في صورة سيلاج . خاصة وإنه نبات يعطي كمية كبيرة من العلف الأخضر .
والعامل المؤثر في نجاح السيلجة لنبات الذرة . أن يكون الذرة في المرحلة المناسبة من النضج . حيث يترك النبات حتي تتكون الحبوب اللبنية . ويجب أن يتم الحصاد سريعاً خلال هذه الفترة حيث أن نسبة المادة الجافة في نبات الذرة تكون من 35-30 % (رطوبة 70-65 %) وهي النسبة المثالية لعمل السيلاج . حيث يتم عمل السيلاج بنفس الوسائل السابق ذكرها بأن يتم فرش طبقة مادة خشنة لامتصاص أي عصارات ثم تقطع عيدان الذرة بالكيزان . وترص فوق طبقة المادة الخشنة وتكبس جيداً ثم تغطي جيداً .
لاحظ
أ - لو تم صنع السيلاج من ذرة غير ناضجة قبل تكوين الحبوب (تحتوي علي 35-20 % كربوهيدرات ذائبة كالسكريات) . فإن هذه الكربوهيدرات الذائبة تتخمر بسرعة كبيرة منتجة حمض اللاكتيك ووجد أن 80-74 % من هذا الحمض تكون في صورة (D) .. و 25-20 % تكون في صورة (L) والمعروف أن الصورة (D) لحمض اللاكتيك تعتبر سامة للمجترات عند إستهلاكها بصورة كبيرة أو إذا إضيفت إلي علائق الحيوانات بصورة سريعة وبدون تدرج .
وبالتالي إذا استهلكت الحيوانات كمية كبيرة من سيلاج الذرة الغير ناضجة (عالي الرطوبة) فإنها سوف تعاني من ارتفاع الحموضة بالكرش وإنتاج حامض اللاكتيك أيضاً بسرعة كبيرة في الكرش بفعل الميكروفلورا مما يسبب إمتناع الحيوانات عن تناول الغذاء مع إضطرابات بالكرش .
ب - سيلاج الذرة الغير ناضج والعالي الرطوبة يتحلل نسبة كبيرة من محتوي البروتين به إلي نيتوجين غير بروتيني يستهلك بكفاءة ضعيفة من قبل الحيوان.
ج - لكون نسبة رطوبة سيلاج الذرة الغير ناضج عالية مع إنخفاض نسبة المادة الجافة فإن هذا النوع من السيلاج يكون سائلاً بدرجة كبيرة مما يؤدي الي فقد كميات كبيرة من الطاقة في صورة عناصر غذائية ذائبة في السوائل المتسربة عند ضغط السيلاج .
د - أما في حالة زيادة نضج الذرة أكثر من اللازم تقل نسبة الرطوبة مما لا يتيح حفظها بصورة جيدة كسيلاج . كما أن التخمر الهوائي الذي يتم بواسطة الخمائر والفطريات (أكسدة الكربوهيدرات إلي ثاني أكسيد الكربون والماء) تزداد بصورة كبيرة مما يؤدي إلي فقد الشديد في الطاقة والبروتين لذا يجب في هذه الحالة استخدام التقطيع الدقيق والتخزين الجيد لمنع الفساد بتقليل كمية الهواء بالسيلو .
هـ - إذا ارتفعت المادة الجافة لنبات الذرة عن 40 % فإنه يزداد الفقد في الأوراق ويصبح الحفظ أقل جودة .
و- إن سيلاج الذرة يحتوي في المتوسط علي 8.3 % بروتين خام (المدي من 14-6.5 % ) لذا يمكن لزيادة نسبة البروتين الخام إلي 12 % أضافة النيتروجين غير بروتيني مثل . اليوريا والأمونيا التي بجانب أنها تزيد من نسبة البروتين فإنها تقلل نمو العفن وتقلل تحلل بروتينات النبات الأصلية .

وبالتالي ولارتفاع نسبة البروتين الخام يكون هذا النوع من السيلاج مفيد لحيوانات اللبن عالية الإدرار ولحيوان اللحم وعامة يقدم للحيوانات المقررات السابق ذكرها مع وجود الأعلاف المركزة والمواد الخشنة .

6- سيلاج عروش بنجر السكر :

إن التوسع في زراعة نبات بنجر السكر . لإنتاج السكر ولكون الجزء المستفاد منه في هذا النبات هو الدرنات . فإنه يتبقي عندنا العروش الخضراء وبكميات كبيرة في فترة زمنية محددة لذا يمكن حفظها بالسليجة حيث يتم تذبيل هذه العروش بعد فصلها عن درناتها لتصل نسبة رطوبتها إلي 70-65 % حيث يتم وضع فرشة من مادة خشنة توضع عليها العروش وتكبس جيداً حيث تغطي جيداً . ويمكن كما سبق القول إضافة المولاس بنسبة 2-1 % لتحسين وإسراع عملية التخمر وإضافة اليوريا بنسبة 1-0.5 % من المادة الجافة (الطن به 300 كجم مادة جافة تحتاج إلي 3-1.5 كجم يوريا ) لزيادة نسبة البروتين الخام في السيلاج الناتج .
الاستفادة القومية من سيلاج عيدان الأذرة الخضراء وسيلاج زعازع القصب .
إيضاح :
1- كمية سيلاج عيدان الأذرة الخضراء الناتجة عن زراعة 2 مليون فدان أذرة - عام = 900000 طن .
2- القيمة الغذائية لسيلاج الأذرة الناتج كمركبات مهضومة كلية = 5220000 طن .
3- كمية سيلاج زعازيع القصب الخضراء الناتجة عن زراعة 320000 فدان / عام = 1425000 طن .
4- القيمة الغذائية لسيلاج الزعازيع الناتج كمركبات مهضومة كلية = 755000 طن .
5- القيمة الغذائية الكلية لسيلاج الأذرة والقصب كمركبات مهضومة كلية = 5975000 طن .
كمية القيم الغذائية هذه لو تم تغذيتها لحيوان لبن أو لحم ستعطي المنتجات الأتية
(أ) حوالي 12000000 طن لبن بقري 4 % دهن .
أو (ب) حوالي 9500000 طن لبن جاموسي 7 % دهن .
أو (ج) حوالي 640000 طن لحم بقري .
أو (د) حوالي 612000 طن لحم جاموسي .
وفي حالة استخدام نصف هذه المكونات الغذائية لانتاج لبن جاموسي والنصف الأخر لإنتاج لحم بقري ... سيتم إنتاج الآتي :
(أ) 4750000 طن لبن جاموسي .
+ (ب) 320000 طن لحم بقري .
يتضح من العرض السابق .. أنه يمكن الاستفادة من المخلفات الحقلية الخضراء الناتجة عن محصول الأذرة والقصب في إنتاج سيلاج ذو قيمة غذائية جيدة .. تكون مصدراً غذائياً جديداًَ لوحدات حيوانية إضافية يمكن استيرادها من الخارج لكي نحقق عدة أهداف قومية أهمها :
1- زيادة مصادر غذاء الحيوان .
2- زيادة أعداد الوحدات الحيوانية .
3- رفع الكفائة الانتاجية للحيوان .
4- زيادة الانتاج القومي من المنتجات الحيوانية .
5- ارتفاع نصيب المواطن من البروتين الحيواني .
6- المحافظة علي الحالة الصحية والذهنية للفرد في المجتع المصري .
7- المردود الاقتصادي الجيد لخزانة الدولة .
إن محاولة الاستفادة بأي زيادات من مواد العلف الخضراء وحفظها بصورة جيدة يمكن أن يؤدي إلي امداد الحيوانات بمصدر جيد ومستمر من العلف الأخضر علي مدار العام . مما يعود بآثار اقتصادية وإنتاجية جيدة ويعتبر ذلك أحد الوسائل الهامة والمطلوبة لسد الفجوة الغذائية التي يعاني منها الإنتاج الحيواني في مصر .
ملحوظة : 
4.5 كجم سيلاج الذرة الرفيعة 
4.5 كجم سيلاج زعازيع القصب 
3.5 كجم سيلاج ذرة بالكيزان 
4.5 كجم سيلاج ذرة بدون كيزان 
1كجم علف مركز يعادل
4كجم سيلاج بنجر علف 
4 كجم سيلاج برسيم 
4.5 كجم سيلاج بنجر سكر 
- المادة الجافة في حدود 30 % 
- الحساب علي أساس جملة المادة الجافة 

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 80/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
26 تصويتات / 801 قراءة

تشريح عظام الإبل

تشريح العظام أولاً- الجمجمة

تشريح العظام عند الإبل مع الصور تشريح العظام عند الإبل مع الصور Cranium :تتميز الجمجمة عند الإبل بما يلي :1- الحجاج مقفل لأن العظم الجبهي يتصل مع العظم الوجني بواسطة الأقواس العارضة .2- النهاية الحرة لعظم الأنف زدوجة .4- الثقوب الوجهية على جانبي العظم الجبهي والاعراف الوجهية غير نامية كما هو الحال عند الخيول .

5- المنخر الداخلي واسع .

6- الحبيب الفكي العلوي يبرز بشكل واضح في الحفرة الحجاجية على شكل فقاعة حدبية كبيرة .

7- الحفرة تكون عميقة جداً على العظم الجبهي وتتجه أنسياً علوياً .

8- عظام الفك السفلي تلتحم بصورة مبكرة جداً في عظم واحد والحواف البطنية للفك السفلي مستقيمة ـ تبدو بوضوح والأخدود الوعائي غير واضح .

9- يمتاز عظم الفك السفلي بأن الجزء الأمامي غير موجود عند بقية الحيوان الأبقار ـ الخيول .

الجمجة القحافية الدماغية :

1- العظم القفوي OS Occipitalis :

أ- الجزء الجداري ينقسم إلى سطحين خشنين وحشيين بواسطة العرف السهمي الخارجي البارز .

ب- الحفرة القذالية كبيرة وهي تحتوي على عدة حفيرات صغيرة .

ج- الثقب تحت اللساني مفرد وهو يتوضع بين اللقمة القفوية والبروز الوداجي .

د- اللقمتان القفويتان تبرزان عن الجزء القاعدي ويفصل بينهما ثلم عميق .

هـ- الحديبات القاعدية صغيرة في الجزء الدماغي .

و- البروز الوداجي أو جنبيب الحلمي يقع مستوى أقل بروزاً من اللقمة القفوية .

ز- الجزء القاعدي عريض ومسطح من الخلف وهو يستدق تدريجياً باتجاه الأمام ولا يحتوي على الحدبات القاعدة بل يوجد ندبات بديلة عنها .

ح– ينفصل السطحان الجداري والقذالي بحرف خشن مستعرض يمتد جزؤه المركزي من الأصغر مع الحدبة القفوية الوحشية التي يتصل بها الرباط القذالي .

2- العظم الأسفيني OS Sphenoldal :

1- الثقب البيضاوي يقع في قاعدة الجناح الصدغي أمامياً .

2- الثقب البصري يقع في منتصف الجناح الحجاجي .

3- الثقب الغربالي يقع أمام الحافة الأمامية الأنسية للجناح الحجاجي .

4- يشترك البروز الجناحي الصدغي مع العظم الجداري والصدغي في تكون حدبة واضحة تقع فوق الثقب البيضاوي .

5- العظم الميكعي يعطي الجزء ما قبل الأسفيل ويكون على شكل زاوية حادة .

6- البروزان الجاحيان الصدغيان طويلان ، يكونان تقريباً بشكل عمودي .

7- الثقب الجناحي يكون واضحاً على قاعدة الجناح الصدغي خلفياً .

3- العظم الجداري OS Parietale :

1- العرف الجداري السهمي الخارجي يمتد متقارباً أكثر مما هو عليه عند الخيول ويتحول بعد ذلك إلى العرف الجبهي الخارجي .

2- تشترك الحافة الخلفية مع العظم الصدغي في تكوين القناة الصدغية وتصل هذه القناة بالشق المستعرض بواسطة ميزاب مستعرض .

3- يساهم في تشكيل الحفرة الصدغية بكمية أقل مما هون عليه لدى الخيول .

4- العظم ما بين الجداري Osinter parietale :

1- يأخذ الشكل المثلثي غير المنتظم .

2- لا توجد خيمة المخيخ .

3- في الحيوانات الكهلة يتم التحامة بشكل كامل مع كل من العظمين الجداري والقفوي .

5- العظم الصدغي OS Temporalis :

1- عدم وجود حفرة بالقرب من البروز السمعي الخارجي ولا يبرز خارج العظم الصدغي .

2- الجزء الصخري والجزء الصدفي ملتحمان التحاماً كاملاً .

3- الجزء الصدفي يحتل جزءاً كبيراً من الحفرة الصدغية .

4- يتصل البروز العارضي مع البروز الوجني مشكلاً القوس الوجني بشكل شبه مستقيم .

5- الناتئ الأبري صغير جداً .

6- الحفرة التي تصل الحجاج مع الحفرة الصدغية أكبر مما هي عليه بالخيول .

7- الجزء الطبلي أكبر مما هو عليه عند الخيول .

8- الثقب المتهتك غير موجود ويوجد بديل عنه وهو عدد من الثقوب .

9- البروز الحلمي غير بارز كما هو عليه عند الخيول .

6- العظم الجبهي OS Frontal :

1- المنطقة الجبهية عريضة يوجد بها تقعر واضح وفيها انخفاض مركزي يحوي عدداً من الثقوب الجبهية .

2- الشاخصة الوجنية أو الناتئ الجبهي يتصل بالشاخصة الوجنية للعظم الوجني .

3- الثلمة البكرية عميقة جداً ومتلاصقة في جزئها الأمامي مع العظم الدمعي .

4- الثقب فوق الحجاجي غير موجود .

5- العظم الجداري يغطي جزءاً من العظم الجبهي ويتراوح ما بين 1-2 سم .

6- يبدو البروز الأمامي للعظم الجبهي على شكل مثلث وتعطي الحافة الأمامية شكلاً غر منتظم .

- الجمجمة الوجهية الوحشية :

1- العظم الأنفي Os Nasale :

1- طرفة الأمامي في نهايته يكون مسنناً .

2- النهاية الخلفية مستديرة ومستطيلة في الثلثين الدانيين والمتساويين في العرض .

3- على السطح الداخلي للعظم يبرز العرف المحاري العلوي .

4- ليس له حدوداً واتصال مع العظم الدمعي ولكنه يتصل مع بقية العظام المجاورة .

5- يشترك العظم الفك العلوي في تكوين الثلمة الأنفية الفكية العلوية بالإضافة للعظم الأنفي والقاطعي .

2- العظم القاطعي OS Ineisivum :

1- جسم العظم القاطعي يكون صغيراً ومسطحاً .

2- البروز الحنكي يكون صغيراً وضيقاً يأخذ شكل مثلث قمته تتجه خلفياً يكون محفوراً بميزاب جانبياً .

3- الثقب الحنكي ضيق وطويل وعميق ويكون على شكل ثلم .

4- الشاخصة الأنفية على شكل صفيحة رقيقة مستطيلة الجزء العلوي منها حاد والجزء السفلي غير حاد .

3- العظم الفكي العلوي OS Maxilla :

1- الحفرة النابية تقع على نهاية الشاخصة القاطعية للعظم الفكي العلوي .

2- الثقب تحت الحجاجي يقع على مستوى الحيز بين العظمي الثاني .

3- الثقب الحنكي الأمامي يقع تقريباً في منتصف الشاخصة الحنكية .

4- ليس لدى الجمال عرف وجهي وحدبة وجهية .

5- السطح الخارجي مقعر تقريباً وهو يحتوي على حفرة عدة متقعرة .

6- الحدبة الفكية العلوية كبيرة تبرز بشكل واضح في الحفرة الحنكية الأسفينسية .

4- العظم الحنكي OS Palatinum :

1- لا تحتوي على الثقب الحنكي الأمامي حيث أن الثقب يقع بكامله في الصفيحة الأفقية لعظم الفك العلوي .

2- القناة الحنكية طويلة والثقب الحنكي الخلفي صغير يكون بين الحدبة الفكية العلوية والجزء العمودي للحنك (نقطة اتصال العظمين) .

3- الثقب الوتدي الحنكي بيضاوي متطاول وكبير .

4- الصفيحة العمودية تحتل جزءاً كبيراً من الحفرة الوتدية الحنكية .

5- الفتحة المنخارية واسعة لكنها أضيق مما هو الحال عند الأبقار .

6- الصفيحة الأفقية تكون سميكة إذا ما قورنت بالصفيحة العمودية .

5- العظم الدمعي OS Laerimale :

1- العظم الوجني صغير والجزء الحجاجي والوجهي متساويان إلا أن العظم الوجني للجزء الحجاجي يوجد به صندوق عظمي (دمعي) كبير له طرف غير حاد يمتد فيه الجيب الفكي العلوي .

2- الحفرة الدمعية والكيس الدمعي صغيرين .

6- العظم الوجني OS Zygoma ticum :

1- العظم الوجني يتمثل بشاخصة وجنية وعدم وجود السطح الجبهي وتنشطر في نهايتها جزئين .

2- الشاخصة الصدغية في نهايتها الذيلية ثلمة عميقة للتمفصل مع الشاخصة الوجنية للعظم الصدغي الجزء السفلي لها طويل ويصل حتى مستوى منتصف الشاخصة الوجنية للعظم الصدغي والجزء العلوي لهذه الشاخصة صغير يبلغ طوله ½ سم .

3- الشاخصة الجبهية تكون سميكة وتلتحم مع الشاخصة الوجنية للعظم الجبهي .

4- عدو وجود العرف الوجهي وإذا وجد يكون قليل الوضوح .

7- العظم الجناحي OS Pterygoidem :

1- عريضة ومسطحة سفلياً وتشترك في تكوين الحدبة أو الكلابة الضخمة مع العظم الجناحي والعظم الوتدي بينما يكون جزؤها العلوي رقيقاً ونحيفاً وحاداً ومنغمسأً مع الشاخصة أو الجناح الحجاجي للعظم الأسفيني .

2- يساهم في تشكيل فتحة المنخر الداخلية .

8- العظم الميكعي OS Vomer :

1- لا يثبت على العظم الحنكي في جزئه الأمامي .

2- الحفرة الميكعية غير موجودة .

3- يتكون في المؤخرة من صفيحة رقيقة حادة .

9- العظم الغربالي OS Othmoidar :

يتألف من مجموعة من التلافيف الأنسية ومجموعة كبيرة من التلافيف الوحشية .

10- العظام الملفوفة (المحارية) :

1- المحارة الظهرية تكون ضعيفة النمو وتكون تلافيفها غير كاملة تأخذ شكل المثلث قمته تكون منقارياً تنشأ من العرف الموجود على ؟

2- المحارة البطنية لها شريحتان كبيرتان بطنية وظهرية واحدة منها تلتف في اتجاهين متعاكسين وتكون لفات الصفيحة الظهرية أكثر عدداً من لفات الصفيحة البطنية .

3- الصماخ الأنفي البطني واسع جداً يؤدي إلى الفتحة الأنفية البلعومية .

4- الصماخ الأوسط يكون ضيقاً جداً .

11- الفك السفلي OS Madibo lae :

1- الحافة السنخية تحتوي على أربع حفر سنخية للقواطع وتكون عريضة نوعاً ما .

2- السطح البطني للجسم أشد تقعر مما هو الحال عند الحيول والمجترات .

3- الجزء أو الفرع العمودي أو الشاقولي للفك السفلي يكون قصيراً ويبرز من نهايته على حافته الخلفية حدبة واضحة لحليلة تسمى (الشاخصة الزاوية) .

4- الشاخصة العضلية شاقولية وغير حادة .

5- الشاخصة المفصلية قصيرة محدبة علوياً أمامياً وعلوياً خلفياً .

12- العظم اللامي OS Hyoidum :

الجيوب الأنفية : مثلثية الشكل تعمل على تخفيف ثقل الجمجمة .

يوجد أربعة أزواج من الجيوب الأنفية ـ الفكي العلوي الجبهي (الجزء الجبهي – الجزء الملفوف) الوتدي (الجزء الوتدي الخلفي ـ الجزء الحنكي الأمامي) ولكل هذه الجيوب فتحة مشتركة تفتح في الصماخ الأنفي الأوسط .

1- الجيب الفكي العلوي :

هو أضخم الجيوب الأنفية ويقع بالعظام الفكية العلوية والدمعية والوجنية ويمتد الجيب الفكي العلوي أمامياً حتى مستوى الخط الفاصل بين الثقب تحت الحجاجي ، والطرف الأمامي للعرف الوجهي ويمتد الجيب خلفياً حتى منشأ البروز فوق الحجاجي ، يتكون جداره الوحشي من العظم الفكي العلوي الدمعي الوجني ويحده الخط الفاصل من الثقب تحت الحجاجي وموازي للعرف الوجهي وتحده أنسياً العظم الفكي العلوي والعظم الملفوف البطني والكتلة الوحشية للعظم الغربالي ويتكون جداره البطني من الجزء السنخي للعظم الفكي العلوي ويبرز داخله أسناخ القوارض الثلاث الخلفية .

2- الجيب الجبهي :

يتكون من جزئيين الجزء الجبهي تحده أساسياً صفيحتا العظم الجبهي ويتكون قاعة جزيئاً من الكتلة الجانبية للعظم الغربالي ويمتد أماماً حتى مستوى الخط الواصل بين الهامش الأمامي للحاجبين ويمتد خلفياً حتى مستوى القمة الصدغية ويمتد خارجياً إلى قاعدة البروز فوق الحجاجي ويفصل جيبي الجانبين حاجزاً أوسط .

الجزء الملفوف يوجد في الجزء الخلفي للعظم الملفوف الظهري ويكون ظهره العظمان الأنفي والدمعي ويمتد للأمام حتى مستوى مستعرض يقع بين الحجاج والثقب تحت الحجاجي ويتصل خلفياً بالجزء الجبهي فوق الكتلة الجانبية للعظم الغربالي .

يتصل الجيب الجبهي بالجيب الفكي العلوي بالفتحة الجبهية الفكية العلوية كما يتصل بالصماخ الأنفي الأوسط بالفتحة الأنفية الفكية العلوية .

3- الجيب الحنكي :

يوجد بالجزء الرأسي للعظم الحنكي وأسفل الكتلة الجانبية للعظم الغربالي ويقع خلفياً فوق الفتحة الفكية العلوية الحنكية ويوجد على جانبه الوحشي الحفرة الجناحية الحنكية . ويتصل هذا الجيب بشكل غير مباشر بالصماخ الأنفي الأوسط بواسطة الفتحة الأنفية الفكية العلوية وفي معظم الحالات يتصل الجيب الحنكي بالجيب الوتدي خلال الفتحة الوتدية الحنكية وفي هذه الحالات يسمى الجيب بالجيب الوتدي الحنكي .

4- الجيب الوتدي :

يعتبر هذا الجيب جزءاً من الجيب الوتدي الحنكي عندما يتصل بالجيب الحنكي وفي حالات أخرى يكون مستقلاً عن الجيب الحنكي بواسطة حاجز مستعرض ويفتح في قاع الأنف مستقلاً . ويوجد هذا الجزء داخل الجزء الأمامي للعظم الوتدي
تشريح العظام عند الإبل مع الصور

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

الشكل الجمجمة (الطباع – سبانا)

ثانياً : العمود الفقري :

1- الفقرات الرقبية (العنقية) :

عددها سبع فقرات ضخمة ومستطيلة تشبه مثيلاتها في الزراف .

أ- الحاملية الفقرة العنقية الأولى Atlas :

1- القوس البطني أطول مما هو عليه في الأبقار والخيول .

2- الجناحان ضيقان لها حافة رفيعة وينتهي هذان الجناحان خلفياً بحدبتين أمامياً .

3- الحدبة البطنية غير موجودة .

4- الحدبة الظهرية أثرية وتكون غير واضحة كما هو الحال عند الحصان والثور حيث تكون بارزة واضحة .

5- وجود الثقب المستعرض .

6- يتصل الثقب الجناحي مع الثقب الفقاري بواسطة قناة وليس بواسطة ميزاب كما هو عند الخيل والأبقار .

ب- المحورية (الفقرة الثانية) Epistrophia :

1- تمتاز بأنها طويلة جداً ومختصرة في منتصفها .

2- الشاخصة الشوكية طويلة ورفيعة وقمتها في الأمام حادة وتنتهي خلفياً بحدبة تتكون من طبقتين وتشطر كل طبقة إلى جزئين بحيث تكون الطبقة السفلى هي الأضخم وتتواصل خلفياً مع السطح المفصلي الذي يتمفصل مع العنقية التي تليها .

3- الثقب بين الفقاري مزدوج على كل جانب .

4- السن قصير وغير مدبب .

5- النهاية الخلفية لجسم الفقرة مسطح تقريباً .

6- العرف البطني لا يبقى منه سوى حدبتين الأولى أمامية تقع خلف السطح التمفصلي بما يعادل (1) سم والثانية خلفية تقع في القرب من نهاية الجسم الخلفية .

ج- النموذجية الفقرة الثالثة والرابعة والخامسة :

1- تتميز بأن جسمها ضخم جداً ويحمل على سطحه البطني عرف بسيط .

2- الثلمة الأمامية والخلفية عميقة جداً .

3- الثقوب الجانبية لا ترى من الخارج ما عدا الفقرة العنقية السابعة .تشريح العظام عند الإبل مع الصور

تشريح العظام عند الإبل مع الصور
الشكل (28) الفقرات العنقية (الطباع – سبانا)

2- الفقرات الصدرية :

1- عدد (12) فقرة .

2- الطرف الأمامي والخلفي لجسم الفقرة مسطح تقريباً .

3- الشواخص المستعرضة كبيرة وتحمل حديبات .

4- الثلمة الأخيرة للقوس غائرة وعميقة .

5- الفقرة الحجابية هي الفقرة الثانية عشرة الشكل
تشريح العظام عند الإبل مع الصور

تشريح العظام عند الإبل مع الصور
الشكل (29) الفقرات الصدرية والأضلاع (الطباع – سبانا)

3- الفقرات القطنية Eslumker :

تتعرض هذه الفقرات كثيراً للإصابة بالتنكرز نتيجة ضغط الهودج وتتميز بـ :

1- عددها (7) فقرات وأجسامها ضخمة جداً .

2- الشواخص الظهرية عريضة جداً .

3- الشواخص المستعرضة طويلة ومنحنية إلى أسفل وأقصرها الأولى وتزداد في الطول .

4- عظم العجز OS Sacm :

1- له أربع فقرات طويلة وملتحمة في جسم واحد .

2- السطح الظهري يحتوي على شويكات قصيرة تكون أقل التحاماً مما هو عليه في الحصان

3- السطح البطني مقعر فيه ميزاب وسطاني للشريان العجزي الأوسط .

4- لا يوجد وجيه على السطح الأمامي للجناح للتمفصل مع الفقرة القطنية الأخيرة .

5- الثقوب البطنية تكون كبيرة بينما الثقوب العجزية الظهرية صغيرة .

5- الفقرات العصعصية :

1- تتراوح عددها بين (9-14) فقرة وتأخذ بمجموعها شكل قوس .

2- للفقرات الخمس الأولى أقواس كاملة .

3- ليس لديها شواخص مفصلية .

4- الشواخص المستعرضة تكون واضحة المعالم حتى الفقرة (12) .

- الأضلاع Ribs :

1- عددها (12) زوج منها (8) قصية (4) لا قصية .

2- العنق طويل .

3- أقصر وأكثر استقامة من أضلاع الثور .

4- يزداد طول الفقرة تدريجياً من الأولى فالثانية الشكل (29).

- عظم القص OS Sterni :

1- يتركب من (7) قطع كل قطعة منها مختصرة في منتصفها سميكة عند الطرفين ماعدا القطعتين الأخيرتين .

2- الغضروفان الزورقي والخنجري صغيران .

3- يزداد عرض ويقل طول القطع كلما أتجهنا خلفياً .

4- يوجد في السطح البطني في القطعتين الأخيرتين شق غائر .

ثالثاً : عظام القائمة الأمامية :

عظم اللوح OS Scapula :

1- تقسم شوكة لوح العظم إلى جزئين متساويين تقريباً .

2- البروز الأخرومي أثري الوجود .

3- الحدبة اللوحية كبيرة جداً .

4- التجويف العنابي .

5- الحفلة تحت اللوحية ضحلة ويوجد بجزئها السفلي خط رأسي خشن الشكل (30).

تشريح العظام عند الإبل مع الصور
تشريح العظام عند الإبل مع الصور

الشكل (30) عظم اللوح (الطباع – سبانا)

عظم العضد OS Humerus :

1- الميزاب العضلي الحلزوني واسع مضحل .

2- الحدبة الدالية صغيرة .

3- السطح الأمامي للساق واسع وفي ثلثه القاصي الثقب المغذي .

4- الميزاب بين الحدبي منقسم والقسم الأنسي أوسع من القسم الوحشي .

5- الحفرتان شبه التاجية والمرفقية واسعتان وضحلتان الشكل (31).

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

الشكل (31) عظم العضد (الطباع – سبانا)

عظم الساعد :

1- الكعبرة :

1- الساق طويلة جداً ومقوسة وحشياً .

2- الالتحام مع الزند التحام كامل والحيزبين العفي يكون فوهة صغيرة من الجانب الأنسي .

3- السطح المفصلي الداني رباعي ومتواصل مع السطح المفصلي الزندي وله تجويفان متساويان .

4- البروز شبه التاجي واضح .

5- الحدبة الكعبرية كبيرة وتقع في الأمام .

6- الطرف القاصي له ميازيب واسعة .

2- الزند :

1- ملتحم تماماً بعظم الكعبرة وقد يكون طرفها القاصي واضحاً .

2- الطرف الداني قصير اللقمة مستديرة .

3- الثلمة نصف الهلالية طويلة الشكل (32).

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

الشكل (32) الساعد (الطباع – سبانا)

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

3- اليد Monus :

أ- الرسغ ب- المشط ج- الأصابع



أ- الرسغ :

1- يتألف من سبعة عظام أربعة منها في الصف الداني .

2- العظمان الرسغيان الكعبري والزندي تشبهان عظمي الخيول تقريباً .

3- العظم الرسغ المتوسط منضغط عرضياً ويضيق سطحه الأمامي كثيراً في الجزء السفلي

4- العظم الرسغي الإضافي قصير وثخين وهو يتمفصل مع عظم الكعبرة والعظم الرسغي الزندي بوسطاة وجهين .

5- العظم الرسغي الأول غير موجود .

6- العظم الرسغي الثاني صغير يقع خلف العظم الرسغي الثالث .

7- العظم الرسغي الرابع هو أكبر عظام الصف القاصي ويحمل في جزئه الخلفي بروزاً هرمياً الشكل (33).



الشكل (33) عظام الرسغ (الطباع – سبانا)

ب- العظام المشطية للقائمة الصدرية :

1- يتكون عظم المشط عند الجمال من عظم المشط الكبير (التحام العظمين المشطيين الثالث والرابع والعظمين الثاني والخامس (حيث يتمثلان بجيدين على حافتي العظم الكبير)) .

2- يمتاز العظم المشطي الكبير بأن له أربع أوجه .

أ- السطح الظهري يحتوي على ميزاب ظهري ضيق .

ب- السطح الراحي يكون ميزاباً وترياً يحده من الجانبين حيدان .

ج- للنهاية العلوية جزان متساويان يفصلهما انخفاض خشن ويلاحظ أن الجزء الأنسي أكبر قليلاً .

د- الطرف القاصي يشبه مثيله في الأبقار ولكن الثلمة التي تفصل السطحين المفصليين عميقة ومتعرجة كما أن الحيد السهمي يكلل سطحاً غير موجود وذلك في الجزء الداني وقسم منه الجزء القاصي الشكل (33).

ج- عظام الإصبع OS Sadigi torum :

إن عدد الأصابع في الجمال يبلغ أثنين ويتكون كل إصبع من ثلاث سلاميات .

1- السلامية الأولى : لها جسم طويل وطرفاها متضخمان ونهايتها العلوية تمتلك سطحاً مفصلياً ذات شكل بيضاوي وتحتوي على ثلمة خلفية ويوجد على كل جانب بروز خشن لالتصاق الأربطة النهاية السفلية ذات سطح مفصلي محدب فيه ميزاب متوسط وهو يمتد هذا السطح على الوجه الراحي لمسافة قصيرة .

2- السلامية الثانية : يكون أقصر بكثير من السلامية الأولى ومفلطحة قليلاً ويمتد سطحها المفصلي القاصي كثيراً على الوجه الراحي ولسطحها المفصلي الداني تقعر بيضاوي .

3- السلامية الثالثة : تتوضع أفقياً وذات شكل مثلثي صغير قمته تتجه أمامياً وقاعدته المفصلية مقعرة تحتوي على بروز باسطي صغير الشكل (34).

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

الشكل (34) المشط والسلاميات (الطباع – سبانا)

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

4- العظام السمسمانية :

أ- الدانية : يبلغ عددها اثنين لكل إصبع .

ب- القاصية : تكون غير موجودة . ونذكر بعض المراجع بوجود هذه العظام .

رابعاً- عظام القائمة الخلفية الحوضية :

تتألف هذه القائمة من أربعة مقاطع عظمية .

1- حزام الحوض : يشمل عظم الحوض أو الكفل (الحرقفة ، العانة ، الورك) .

2- الفخذ .

3- الساق : ويشمل القصبة – الشظية وعظم صغير الرضفة .

4- القدم : يشمل : أ- رسغ القدم ب- مشط القدم ج- أصابع القدم

(1) عظام الحوض أو الكفل OS Coxae :

أ- الحرقفة :

1- السطح الكفلي واسع ومعقد بعض الشيء – الخط الكفلي غير موجود .

2- الوجيه الصيواني كبير ومستدير .

3- العرف الحرقفي محدب وسميك وخشن .

4- الحدبتان العجزية والكفيلة خشنتان وسميكتان .

5- الشوكة الوركية العلوية بارزة .

ب- الورك :

1- ينحدر عظم الورك إلى أسفل أنسياً مما يزيد من تقعر قاع الحوض .

2- الحدبة الوركية ضخمة .

3- القوس الوركي شديد العمق .

ج- العانة :

1- لا يوجد بها ميزاب .

2- السطح البطني لارتفاق الحوضي يحمل على سطحه البطني حيد واضح .

د- الثقب الساد : دائري تقريباً .

هـ- التجويف الحقني : عميق الشكل (35).

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

تشريح العظام عند الإبل مع الصور

الشكل (35) عظم الحوض (الطباع – سبانا)

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 135/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
45 تصويتات / 1721 قراءة
نشرت فى 24 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

الأرانب حيوانات مستحدثة التبويض أى لايحدث لها تبويض تلقائياً مثلما يحدث فى إناث الأبقار والجاموس والغنم ولكن يتم حدوثه بعد تلقيح أو إثارة الإنثى بنحو عشر ساعات . وبالتالى فإنه لايوجد لها دورة شبق بمعنى الكلمة . . . ولكن يرى البعض وجود دورات شبق ( تكون فيها الإناث عندها القابلية للتلقيح أكثر من أى فترة أخرى) . هذه الفترات تتراوح مدتها بين 4- 6 أيام تقبل خلالها الأنثى التلقيح من الذكر. 

عملية التلقيح

فحص الاناث قبل إجراء عملية التلقيح 

 

إجراء عملية التلقيح فى الأرانب 

فى سلالات الأرانب المتوسطة الحجم المستخدمة فى مصر مثل النيوزيلندى والكاليفورنيا لايجب تلقيح الإناث قبل أن تصل إلى عمر 5 - 6 شهور حيث يتراوح وزنها فى هذا العمر من 3 - 3.25 كجم . ويقوم المربى أولاً بفحص الأنثى قبل إجراء عملية التلقيح حيث يجب أن تكون بحالة صحية جيدة ولاتعانى من مشاكل تنفسية أو تقرح العرقوب أو النحافة ثم يتم فحص الفتحة التناسلية فإن كانت ممخطة وذات لون وردى غامق دل ذلك على أن عملية التلقيح ستنجح بنسبة 80 - 90٪ . وتتم عملية التقليح عادة فى القفص الخاص بالذكر حيث تنقل الأنثى إليه والتى يجب أن تحدث أمام المربى وتستغرق وقتاً من 2 - 3 دقائق تنتهى بأن ينقلب الذكر على أحد جنبيه وقد يطلق صراخاً أيضاً ، ثم تعاد الأنثى إلى القفص الخاص بها بعد تسجيل تاريخ التلقيح ورقم الذكر الملقح . أما فى حالة رفض الأنثى للتلقيح فإنها تنزوى فى أحد أركان القفص أو تجرى من الذكر ولاتمكنه من القيام بعملية التلقيح . ويمكن فى هذه الحالة أن يقوم المربى بعرضها على ذكر آخر أو إعادة تقديمها إلى الذكر مرة أخرى بعد 24 ساعة وفى حالة رفضها التلقيح تحقن بڤيتامين هـ ( 0.5 سم3 ) تحت الجلد . 

ويفضل أن تتم عملية التلقيح فى الصباح الباكر أو فى المساء لتفادى درجة الحرارة العالية التى تثبط الرغبة الجنسية لكل من الذكر والأنثى خاصة فى فصل الصيف ولايفضل استخدام الذكور فى التلقيح عقب تناولها الغذاء مباشرة حيث تدخل فى مرحلة خمول تستمر حوالى ساعتين بعد تناول الغذاء وتقل خصوبته.

الحمل

إجراء إختبار الجس 

التأكد من حدوث الحمل ضرورة إقتصادية كبيرة للمربى حتى يتمكن من ضبط وتنسيق برامج الإنتاج عن طريق إعادة تلقيح الإناث الغير حامل أو تجهيز أماكن الولادة ومستلزماتها للأمهات الحوامل . كذلك يعتبر اختباراً لكفاءة التلقيح وتوفيراً للمدة التى تقضيها الأم وهى فارغة بدون حمل مايزيد من استهلاك العليقة وإشغال الأقفاص دون إنتاج مقابل. 

وتوجد عدة طرق للتأكد من حدوث الحمل إلا أن أهمها وأكثرها كفاءة ودقة هى اختبار الجس الذى يجرى خلال الفترة من 10 - 14 يوماً من التلقيح ويتم بتحسس الأجنة المتطورة فى قرنى الرحم عن طريق جدار البطن من الخارج بوضع اليد أسفل البطن ثم تمرير أصابع اليد مع الضغط الخفيف على جوانب البطن فيمكن للمربى المتمرن الإحساس بالأجنة ككريات صغيرة على امتداد قرنى الرحم . وينصح بعدم إجراء هذه العملية بعد اليوم الـ 41 من التلقيح لأن ذلك قد يتسبب فى تلف ونفوق الأجنة كما يصعب على المربى تشخيص الحمل بدقة قبل اليوم العاشر من التلقيح. 

إذا ثبت وجود الحمل توضع الأم تحت مستوى غذائى جيد وتغذى تغذية مفتوحة حتى الشبع إلى نهاية فترة الحمل . أما إذا لم يثبت الحمل يجرى عرض الأنثى على الذكر لإعادة تلقيحها فى نفس يوم اختبار الحمل وإذا رفضت التلقيح يتكرر عرضها يومياً على الذكر حتى تقبل التلقيح 

فترة الحمل فى الأرانب

فترة الحمل فى الأرانب حوالى 31 يوماً وأحياناً قد تحدث الولادة مبكراً بعد اليوم 29 من التلقيح وقد يكون السبب فى ذلك زيادة عدد الخلفة فى البطن أو قد تتأخر حتى اليوم 35 من التلقيح وقد يكون السبب قلة عدد الخلفة فى البطن أو وجود أفراد كبيرة فى الحجم . 

تجهيز صندوق الولادة: 

يقوم المربى قبل موعد الولادة بفترة من 4 - 5 أيام بتجهيز صناديق الولادة بفرشها بنشارة الخشب أو قش الأرز وتقوم الأم بندف جزء من شعر جسمها ( من البطن وجانبى الفخذ ) وتخلطها بمادة الفرشة لتجهيز المهد الذى سوف يستقبل صغارها . ويجب أن يراعى المربى أن تكون مادة الفرشة نظيفة وخالية من مخلفات القوارض

الولادة

أرانب حديثة الولادة 

عادة ماتحدث الولادة فى الأرانب دون أن يشعر بها المربى لأنها غالباً تحدث أثناء الليل أو فى الصباح الباكر ونادراً ما تحدث الولادة أثناء النهار . ولاتلد أنثى الأرانب كل صغار البطن دفعة واحدة ولكنها تلد الواحد تلو الآخر حيث تلد الأنثى أول صغارها ثم تقوم بتخليصه من الأغشية الجنينية ثم تلعقه لتجففه من السوائل الجنينية والدم حيث تؤدى هذه العملية إلى تنشيط الدورة الدموية للصغار وتنبه عملية التبرز ليتخلص من السوائل الموجودة بالأمعاء ثم تقوم الأم بإرضاعه وتكرر هذه العملية مع باقى الصغار حتى تكتمل ولادة كل خلفه البطن وتستغرق هذه العملية من 15 - 10 دقيقة حسب عدد الخلفة المولودة. 

بعد إنتهاء الولادة تقوم الأم بندف كمية أخرى من شعر جسمها لتغطى به صغارها ثم تترك الأم صندوق الولادة وتخرج إلى القفص حيث تشرب كمية كبيرة من الماء ثم تستلقى على أرضية القفص لتستريح من متاعب الولادة وهى تراقب صغارها . 

وتولد صغار الأرانب عارية وأعينها مغلقة إلا أن حيويتها تكون عالية جداً ودائمة الحركة ويبدأ الشعر يغطى جسمها من اليوم الرابع كما تبدأ أعينها فى التفتح إبتداء من اليوم العاشر وعندما تصل إلى عمر 14 يوم تبدأ فى الخروج من صندوق الولادة ، وابتداء من اليوم 21 تبدأ الصغار فى تناول كميات من العلف بالإضافة إلى ماترضعه من لبن الأم 

فحص الخلفة بعد الولادة 

يقوم المربى بفحص الخلفة فى صباح اليوم التالى بعد الولادة بحذر شديد وبعد غلق الفتحة الموصلة بين قفص الأم وصندوق الولادة ويقوم بإخراج الخلفة الميتة والمشوهة أو مخلفات الولادة التى لم تتخلص منها الأم . كما يقوم المربى أيضاً بفحص الأم وفحص حلماتها للتأكد من أنها ترضع صغارها خاصة عند أول ولادة للأم وإذا لم ترضع الصغار فإن الخلفة تبدو غير ممتلئة المعدة والجلد عند البطن منكمش. 

يقوم المربى بعد ذلك بتسجيل بيانات هذه الولادة من عدد الصغار الكلى وعدد الحى والميت والمشوه منها وحالة الأم حيث تمكنه هذه البيانات من الحكم على كفاء ة هذه الأم. 

التبنـى

من العمليات الفنية والمقصود بها هو أن تقوم أنثى برعاية وإرضاع صغاراً غير أبنائها يكون قد تم ولادتها فى نفس الوقت تقريباً. ويجرى التبنى فى الحالات الآتية: 

الأمهات التى تلد عدد كبير من الصغار يزيد عن ثمانية 

نفوق الأم بعد الولادة 

إصابة الأمهات بعد الولادة بأحد الأمراض التى تجعلها غير قادة على رعاية وإرضاع الولدة مثل التهاب الضرع أو التهاب الرحم 

هجر الأم لخلفتها 

عدم قيام الأم بإرضاع صغارها وقد يكون نتيجة عدم تطور الغدد اللبنية لصغر عمر الأم 

الأمهات التى تلد عدداً صغيراً من الخلفة( 1 - 3) حيث تلقح الأنثى فى نفس يوم الولادة وتوجه للحمل مرة أخرى حيث يستفاد منها فى إنتاج بطن أخرى. 

وتختار الأمهات البديلة الهادئة الطباع والتى تكون ولدت عدد من الصغار لايقل عن 5 - 6 أفراد وتتم العملية بوضع الصغار التى يجرى لها عملية التبنى مع صغار الأم البديلة بعد عزل الأم عن طريق غلق الفتحة الموصلة بين قفص الأم وصندوق الولادة لفترة 3- 4 ساعات حتى تكتسب رائحة العش ولاترفضهم الأم البديلة . ويمكن أيضاً عن طريق تعطيل حاسة الشم عند الأم البديلة بواسطة دعك أنفها بأى مادة مثل زيت الكافور أو الڤانيليا أو الكولونيا ولايهم هنا لون الصغار حيث أن الأم لن تميزهم إلا بحاسة الشم فقط . ويراعى عدم تبنى أكثر من ثلاثة صغار للأم الواحدة وأيضاً تجانس حجم الصغار مع حجم صغار الأم البديلة . ويفضل إجراء عملية التبنى خلال الأسبوع الأول من الولادة لأن عدم تنبيه إنتاج اللبن بواسطة الرضاعة يؤدى إلى نقص إنتاج اللبن تدريجياً فلا تستطيع الأم استيعاب الأعداد الزائدة من الصغار. 

ويجدر الإشارة إلى أنه كلما كانت هناك أعداد كبيرة من الإناث التى يتم تلقيحها فى فترات متقاربة كلما ساعد ذلك المربى على القيام بعملية التبنى بكفاءة حيث تزداد فرصة وجود أمهات بديلة. 

الحمـل الكـاذب 

إذا حدث تنبيه للأنثى بالدرجة التى تكفى لإحداث التبويض كأن تثار الأنثى بأنثى أخرى أو تلقح بذكر عقيم يحدث ما يسمى بالحمل الكاذب حيث تسلك الأنثى مسلك الأنثى الحامل وتبدأ فى ندف الشعر من جسمها وتقوم بتجهيز عش الولادة بعد 16 يوماً من التلقيح ويستدل من ذلك على أن الحمل كاذب وليس حملاً حقيقياً وفى هذه الحالة يمكن تلقيح الأنثى فوراً ويحدث الحمل بنسبة كبيرة . 

الرضاعة وإنتاج اللبن فى الأرانب 

أرانب رضيعة تبدا فى الخروج الى قفص الأم 

تقوم الأم بإرضاع صغارها مرة واحدة كل 24 ساعة وتقوم بعملية الرضاعة بعد منتصف الليل أو فى الصباح الباكر بمتوسط 3 دقائق فى المرة الواحدة وتؤدى هذه العملية وهى واقفة. 

ويقدر إنتاج الأنثى من اللبن بحوالى 30 - 50 جم فى اليومين الأولين بعد الولادة ثم يزيد حى يصل إلى 200- 250 جم عند نهاية الأسبوع الثالث من الولادة. 

ويعتبر لبن الأرانب من أغنى الألبان فى مكوناته مقارنة بلبن الحيوانات الأخري . ويحتوي لبن أمهات الأرانب على نسبة عالية من البروتين تصل إلى 13٪ وهذه النسبة تعادل أربعة أضعاف مثيلتها فى لبن الأبقار ويحتوى كذلك على 10٪ دهن . ونتيجة لتلك المكونات العالية فى لبن الأرانب يمكن الحصول على معدل نمو سريع لصغار الأرانب مقارنة بالحيوانات الأخرى حيث وجد أن كل 2.5 جم لبن تعطى جراماً واحداً نمو مما يتطلب تزويد الأمهات المرضعة بعلائق وتغذية متزنة لإنتاج تلك المكونات العالية فى اللبن 

إعادة تلقيح الأم بعد الولادة: 

تكون الخصوبة عالية جداً فى إناث الأرانب عقب الولادة بعدة ساعات وتقل تدريجياً حتى تصل أدناها بعد 21 يوم من الولادة ثم تأخذ فى الارتفاع التدريجى من جديد . لذا فإن تلقيح الأنثى ثانى يوم بعد الولادة يعطى أعلى نسبة حمل إلا أن اتباع هذا الأسلوب بدون أى اعتبارات أخرى يؤدى إلى الإجهاد الشديد للأم وتعرضها للضعف والهزال وقد يؤدى بحياتها نتيجة تكرار الحمل والولادة. 

لذلك يلجأ المربى إلى وضع برنامج لإعادة تلقيح الأمهات بعد الولادة على أساس عدد الصغار التى ترعاها الأم كالآتى 

الأمهات التى تلد ثلاثة صغار فأقل تلقح فى خلال 48 ساعة بعد الولادة. ويتم فطام صغارها قبل اليوم 28 من الولادة حتى تتاح الفرصة للأم للاستعداد للولادة التالية 

الأمهات التى تلد من 4- 7 صغار تلقح بعد 6 أيام من الولادة 

الأمهات تلد ثمانية صغار فأكثر تلقح بعد فطام صغارها حفاظاً على صحة الأم وحيوية النتاج 

الأمهات التى تلد خلفة ميتة أو أن تموت خلفتها بعد الولادة بفترة قصيرة تلقح فى اليوم التالى بعد الولادة 

حالات الإجهاض تترك للراحة 3 أيام ثم تعرض الأم للتلقيح 

وبعض المربين يتبعوا نظاماً آخر لتلقيح الإناث بعد الولادة حيث يتم تلقيح الأمهات فى نفس يوم الولادة لبطنين متتاليتين وفى المرة الثالثة تترك الأنثى دون تلقيح حتى يتم فطام صغارها لإعطاء فرصة للراحة واستعادة حيويتها ثم تلقح . . . وهكذا . 

والهدف من وضع هذه البرامج هو الحصول على أكبر عدد من البطون من الأم فى السنة حتى تكون التربية اقتصادية. 

وهنا يجب ملاحظة أن نظام الإنتاج الجيد هو الذى يمكن الأمهات من أن تنتج عدداً كبيراً من الصغار ذات الحيوية الجيدة عند الفطام وليس فقط عند الميلاد. 

فطـام الخلفـة 

أرانب حديثة الفطام 

يتم فطام الصغار المولودة عندما يصل عمرها من 28 – 35 يوماً حيث تقل كمية اللبن التى تنتجها الأم خاصة إذا كانت حاملاً كما أن الصغار فى هذا العمر تكون قد تعودت على تناول الغذاء الموجود فى معلفة الأم وبالتالى فإنها تكون مستعدة للتغذية على العلف فقط بالإضافة إلى أنها تستفيد منه بدرجة أكبر مما لو غذيت الأم على هذا العلف مباشرة ثم تحوله فى جسمها إلى لبن ترضعه لهذه الصغار. 

وقد يحدث للأرانب الصغيرة حديثة الفطام مايسمى بصدمة الفطام نتيجة إبعادها عن أمها وعن المكان التى تعودت عليه . لذا يفضل نقل الأم إلى قفص آخر حيث أنها أكثر تحملاً من النتاج المفطوم لصدمة ترك القفص إلى قفص آخر . 

ويجب أن يتأكد المربى من أن الأرانب المفطومة قد تعلمت كيف تشرب من الحلمات أو النبل المخصصة للشرب وإذا لم تتناول الأرانب حديثة الفطام الغذاء المقدم لها دل ذلك على أنها لم تتناول مياه الشرب وعلى المربى فى هذه الحالة أن يقوم بفك صمام حلمات الشرب قليلاً حتى ينساب الماء منها على شكل قطرات وبذلك تستدل الأرانب حديثة الفطام على الماء. 

ويفضل تحديد كمية الغذاء التى تقدم إلى الأرانب خلال الأسبوع الأول من الفطام ( حوالى 50 جم / اليوم ) ثم تزداد تدريجياً اعتباراً من الأسبوع الثانى لتجنب مشاكل الإسهال فى النتاج عقب الفطام كما ينصح بعدم تقديم البرسيم أو العليقة الخضراء الأسبوع الأول بعد الفطام. 

تمييز الجنس( التجنيس) 

يتم تجنيس الأرانب الصغيرة عند الفطام حيث يمكن هذا المربى من الوفاء بإحتياجاته من حيث توفير الأرانب المباعه سلالات والمعدة لقطيع الإحلال وأرانب التسمين. 

وتجرى هذه العملية بمسك الأرانب على راحة اليد بحيث يكون فى وضع مقلوب ( أى الرأس إلى الأسفل ) ويبعد الذيل إلى الخلف بواسطة الإبهام ويضغط برفق على الفتحه التناسلية حتى يظهر الغشاء المخاطى المحمر والذى يكون مايشبه الدائره فى الذكور ومايشبه الشق الطولى فى الإناث. 

ترقيم الأرانب 

إذا ربى عدد كبير من الأرانب أو ربى قطيع لإنتاج السلالات فمن الضرورى أن يكون هناك وسيلة للتمييز بين الأفراد حتى يتمكن المربى من تسجيل نسب الحيوانات للرجوع إلى السجلات عند إنتخاب قطيع الإستبدال . وأفضل طريقة لترقيم الأرانب هى طريقة الوشم حيث يجرى وشم رقم وحرف على السطح الداخلى للأذن ويستخدم لهذه العملية ألة وشم يدوية وعادة مايتم وشم الإناث فى الأذن اليمنى والذكور فى الأذن اليسرى ، أو أن يتم ترقيم الإناث بأرقام زوجية وترقيم الذكور بأرقام فردية لسهولة التمييز بين الجنسين ، وتجرى عملية الوشم بتنظيف الأذن من الداخل بمطهر مثل الكحول ثم يخرم السطح الداخلى للأذن بألة الوشم ثم يوضع حبر الوشم على هذه الثقوب فى الحال. 

وقد يجرى ترقيم الأرانب بإستخدام نمر معدنية أو من البلاستيك وهذه الطريقة غير مفضله لأن النمر قد تسبب إلتهاب الأذن أو قد يجذبها الأرنب فتسقط ويصبح الأرنب مجهول ويصعب تحديد رقمه وتمييزه خاصة مع وجود حالات أخرى بدون نمر .

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 125/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
41 تصويتات / 1315 قراءة
نشرت فى 24 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

1.ان تكون الأرانب ذات صحة وحيوية جيدة ولا يظهر عليها أى هزال . 

2.أن تكون الأعين نظيفة خالية من الإفرازات أو الدموع . 

3.أن يكون الشعر ناعم ونظيف ولامع . 

4. أن يكون الجلد خالى من الجروح والخراريج أو الجرب . 

5.أن تكون الأذن نظيفة خالية من التصمغ . 

6. عدم وجود تشوهات فى الأسنان . 

7.ألا يكون الأرنب مصاب بالشلل أو التشوه الخلقى . 

8. أن يكون الشعر فى المنطقة المحيطة بفتحة الشرج خالى من أى آثار للإسهال . 

9. أن يكون الأرنب مطابق للمواصفات القياسية من حيث اللون وشكل الجسم وحجم الرأس وطول الأذنين وغيرهما . 

10. أن تكون الأرجل الأمامية خالية من أى تشوهات وألا يكون باطن القدم مبلل لأن ذلك يدل على إصابة الأرانب بالرشح أو الزكام ، وألا يكون هناك جرب بين الأصابع . 

11. أن تكون الأرجل الخلفية خالية من إلتهاب العرقوب وأن يكون الشعر كثيف . 

12. أن تكون فتحة الأنف نظيفة جافة خالية من أى إفرازات أو رشح أو جرب . 

13.بالنسبة للذكر : يكون مكتنز الأكتاف والأوراك وتكون الخصيتين متدليتين خارج الجسم ومتناسقتين ومتماثلتين . 

14. بالنسبة للأنثى : تكون ذات كفل ممتلئ وكبير غير نحيفة والمسافة بينهما مناسبة ( عظمة الحوض واسعة ) ، وتكون فتحة الحيا سليمة ولايوجد عليها تجبنات وكذلك عدم وجود أى إلتهابات بالحلمات .

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 126/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
42 تصويتات / 761 قراءة
نشرت فى 24 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

 

الارانب قابلة للاصابة بضربة الحرارة او الاحتباس الحرارى او الاجهاد الحرارى فى الصيف وذلك لارتفاع درجة الحرارة والرطوبةوهى تتحمل الطقس البارد افضل من الساخن الرطب .

منتجى الارانب يحتاجون الى وعى للتعامل مع حرارة الصيف والتحديات التى تمثلها للتناسل فى الارانب .

فى حالة ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة العالية + الفرو الذى لا يسمح لها ان تشع حرارة الجسم مما يؤدى الى حدوث الاجهاد الحرارى

الاجهاد الحرارى يسبب الى :

عقم مؤقت – حدوث اجهاض – فشل تلقيح – تجاهل الصغار ح

ديثى الولادة – يقلل من مناعة الارنب مما يجعلة اكثر عرضة للامراض 

يؤثر على عضلة القلب نتيجة نقص الاكسجين مما يؤدى الى ارتفاع معدلات الوفيات .

اعراض الاجهاد :

تهافت الاذن –الضعف – رفض التحرك – الهذيان – التشنج – الموت

المعالجة تكون ناجحة اذا عرفت فى وقت مبكر يمكن منع الاجهاد عن طريق أساليب غير مكلفة نسبيا ويمكن تنفيذها بسهولة من الاخطاء الشائعة وضع الارنب فى ماء بارد هذا ممكن ان يسبب لة صدمة .

الحلول :

1- استخدام مراوح ونعكس ريشها 

2- رذاذ مياة 

3- وضع ثلج فى الماء قطع صغيرة 

4-مربعات سيراميك فى العين 

5- التهوية الجيدة

6- تقليل الازدحام فى العين بالنسبة للنتاج

7- استخدام فيتامين سى فى البرنامج الوقائي

وممكن نعمل

1 العزل الجيد للاسقف ووضع قش الارز او التراب على الاسقف الخرسانيه .

2 تقليل الكثافه العدديه داخل مكان التربيه للتقليل من الحراره المنبعثه من اجسام الارانب

3 من الافضل ان يكون اتجاه المزرعه مناسب لاتجاه الرياح السائد فى المنطقه فى مصر يكون الشبابيك من الناحيه البحريه والقبليه 

4 استخدام مواسير من البلاستيك وان تكون بعيده عن ضوء وحراره الشمس المباشره وايضا من الافضل استخدام خزانات لا تمتص الحراره وتكون داخل العنبر او تحت مظلات من حراره الشمس 

5 التهويه الجيده وقت الحر باستخدام شفاطاط او مراوح السقف مع الاخذ فى الاعتبار تجنب التيارات الهوائيه المباشره على الارانب

6 استعمال الماء البارد للسقى طوال النهار او وضع الثلج فى الخزانات والجرادل 

7 رشالارانب وارضيات المزرعه فى وقت الظهيره بالماء

8 اضافة بعض الفيتامينات والادويه التى تساعد فى خفض درجه الحراره للجسم وتحمل الارنب للحراره الزائده مثل فيتامين سى دائما فى الماء. 1 سم على كل لتر او اضافة كلوريد الامونيوم 1 جم على كل لتر او اضافة سترات البوتاسيوم نصف جرام على اللتر وهناك مستحضرات بيطريه مفيده مثل رينيل و بريفكس و اس هيدران

ويعتبر افضل اجراء فى الصيف استعمال المكيفات ونخص بالذكر خلايا التبريد لانها استعملت فى بعض المزارع واثبتت نجاحا كبيرا يمكن من العمل فى الصيف مثل الشتاء 

وفى بعض المزارع سجلت درجات حراره 22 درجه داخل العنبر مع الاخذ فى الاعتبار الحراره الجويه خارج العنبر 40 درجه مئويه

 

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 136/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
45 تصويتات / 1792 قراءة
نشرت فى 24 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

أنواع الأرانب

كاليفورنيا


داتش هولندي   


بابيون (الانجليزى المنقط 


جينت فلاندر


ركس الماني


نيوزلندي


بلجيكي


شنشلا فرنسي

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 135/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
46 تصويتات / 1172 قراءة
نشرت فى 24 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

الفصل السابع

ذبح الأرانب:

تحجز الأرانب المراد ذبحها في غرفة خاصة ويمنع تقديم الأعلاف لها قبل ذبحها بمدة 6-12 ساعة ثم تمسك من أرجلها الخلفية باليد اليمنى ومن الرقبة والأذن اليسرى انظر الشكل رقم 16 يوضح طريقة مسك الأرانب للذبح ثم تذبح بسكني حادة تحت الأذن مباشرة وفي مؤخرة الفك السفلي ويفضل أن لايكون القطع (مكان الذبح) كبيراً حتى لا يتسخ الجلد والفراء بالدم ويستمر مسك الأرنب كما سبق حتى يصفى دمه بالكامل ثم يستكمل سلخه شكل رقم 16.

كيفية سلخ الأرنب المذبوح:

يفضل عادة سلخ الأرانب بعد ذبحها مباشرة ومازالت بها حرارة الجسم حيث يعلق الأرنب من أرجله الخلفيتين ويشق بينهما على هيئة رقم /7/ ثم ينزع الجلد ويشد به إلى الأمام والأسفل نحو الرأس والرقبة فيخرج الجلد مثل الكيس المقلوب حيث يصبح الفراء إلى الداخل والجلد من الخارج ثم ينزع الجلد بالكامل وبعدها يتم فتح البطن وتنزع منه الأحشاء الداخلية وينظف جوف الأرنب بالماء وبشكل جيد. ولايجوز شق الجلد عند الظهر بالعرض أو شقه بالطول ثم نزعه في الاتجاهين الأمامي والخلفي لأنه هذا يمزق الفراء إلى جزئين هذا يقلل من قيمته التجارية وأثناء عملية سلخ الأرانب لابد من قطع قوائم الأرنب الأماميتين ليسهل استكمال سلخ باقي جسم الأرنب بعد ذلك يزال الدهن من الجلد أينما وجد متجمعاً دون شق الجلد أو تشويه الفراء أو اتساخه.

تجفيف جلد الأرنب:

يوضع جلد الأرنب على سلك زمبركي غير قابل للصدأ على شكل رقم (7) وذلك حتى لاينكمش أو يتجعد ويكون الفراء للداخل والجلد للخارج ثم يشد الجلد على السلك المذكور أعلاه حتى تنفرد جميع تجعداته وتصبح مستوية وبعد ذلك يعلق الفراء من الثنية الزنبركية بالسلك في مكان جاف مظلل به تيار هواء متجدد وحتى يجف الجلد بشكل مقبول.

وقيد يسرع في تجفيف الجلد إذا رش الجلد بالملح ومسحوق الشبه الناعمة. وبعد التجفيف تخزن الجلود في مكان جاف على شكل طبقات فوق بعضها ويفصلها عن بعضها قليل من حبات أو مسحوق النفتالين لطرد الحشرات وخصوصاً يرقات وحشرات العث وبعد ذلك يدرج الفراء كل حسب نوعه ونعومته ودرجة نظافته ولونه وحجمه على حدا ثم يعبأ كل جلد بمفرده في علبة كرتون أو كيس نايلون ويجب ملاحظة عدم تجفيف جلد الأرنب في ضوء الشمس مطلقاً لأن ذلك يفقده نعومته ولمعان فرائه ويقلل من قيمته التجارية.

دباعة الجلد والمحافظة على الفراء:

إن عملية إعداد جلود الأرانب بعد ذبحها لعملية الدباغة (لأن عملية الدباغة صناعة قائمة بذاتها ولها أسس وتجربة) تتناسب مع كل جلد وعمر وتحديد الهدف من الاستفادة من هذا الجلد أو ذاك وعلى كل حال يوجد طريقتان لصنع دباغة الجلد والفراء للأرانب هما:

الطريقة الأولى:

هي دباغة الجلد بطريقة استعمال ملح الطعام مع حامض كبريتيك: وفي هذه الطريقة يذاب 1/2 كيلو غرام من ملح الطعام الخالي من الشوائب في أربع لترات ماء ثم يضاف لهم 100 غرام حامض كبريتيك مركز بعد وضعها في وعاء زجاجي أو خشبي أو فخاري أو من أي معدن غير متفاعل مع حمض الكبريتيك ثم يغمر الجلد في هذا المحلول بعد شقه من جهة البطن بسكين حاد ليصبح بشكل قطعة مسطحة وتترك لمدة 2-3 أيام بالمحلول السابق وتقلب أثناءها يومياً وبعد ذلك تنقل الجلود من المحلول إلى وعاء به / ماء نظيف عادي للشرب/ . ثم تنقل لمدة عشر دقائق إلى محلول بوراكس تركيزه 200 غرام لكل أربعة لترات ماء عادي ثم تغسل بالماء المقطر بعد رفعها من المحلول وبعد ذلك يعصر الفراء بكل رفق ولطف ثم ينشر باليد ويجفف.

وبعد أن يصل لدرجة التجفيف المقبول يدعك سطح الجلد بزيت الزيتون ثم يطرى بإمراره مع الضغط إلى أسفل على سطح أسطواني أملس وإذا كان الجلد خشناً ينعم بصنفرته بطريقة خاصة يعرفها أصحاب الخبرة حتى تبلغ النعومة والليونة المطلوبتين ثم يخزن في أماكن مهواة مظللة غير رطبة لحين التسويق.

الطريقة الثانية:

طريقة استعمال الشبة أو الصودا الكاوية لدباغة الجلود وفي هذه الطريقة يحضر محلولان.

المحلول الأول: يتكون من ليترين من الماء العادي يذاب فيه أما 120 غرام من صودا مع 430 غرام من ملح الطعام أو يذاب 800 غرام من صودا الغسيل مضافاً إليها 1.6 كغ من ملح الطعام ثم يمزج المحلولان معاً ويخلطا بدقيق القمح العادي إلى أن تتكون عجينة طرية ثم تنشر الجلود بعد شقها من جهة البطن لتصبح مسطحة وبحيث يكون سطح الجلد إلى أعلى ويطلى الجلد بهذه العجينة بسمك 2.5 سم ويحسن أن تغطى بعد ذلك بالورق ثم تزال العجينة والورق وفي اليوم التالي وتوضع عجينة أخرى وتكرر العملية السابقة مرتين أو ثلاثة وتترك العجينة الأخيرة مدة 3-4 أيام ثم تزال بعد ذلك يغسل سطح الجلد بوراكس بتركيز 200غرام/كل أربعة ليترات ماء عادي ثم يغسل بالماء المقطر وبعد ذلك يعصر الفراء بكل لطف ثم ينشر بالظل حتى يجف ثم يدعك بزيت الزيتون ثم يطرى ويضفر إذا لزم الأمر أو تترك حسب طلبات الأسواق والتجار فيها.

كيفية إنتاج وجمع الشعر:

إن أرانب الأنجورا متخصصة بهذا الإنتاج وإن تربية هذا النوع من الأرانب يحتاج إلى عناية فائقة نظراً لاحتياجه إلى نظافة كبيرة وتغذية خاصة به كما أنها تحتاج إلى حظائر أو أقفاص واسعة ومريحة ونظيفة تتناسب مع هذا الإنتاج وذلك منعاً لتكتل وتلبد شعر الأرانب وللمحافظة على سلامتها ونظافتها لابد من تمشيط الأرانب يومياً بفرشاة خاصة بذلك وإذا أهمل التمشيط يوماً واحداً فقط تلبد الشعر وصعب تسريحه وتمشيطه في اليوم التالي وعادة يتم تمشيط أرانب الأنجورا على طاولة نظيفة أو على مفرش نايلون بحيث يتم تقسيم منطقة الشعر ابتداء من الرقبة إلى مؤخرة الذيل إلى نصفين ثم يمشط كل نصف على حده بالفرشاة الخاصة من منتصف الظهر باتجاه الصدر وهكذا. ثم يجمع الشعر المتساقط أثناء عملية التمشيط هذه ويضم إلى الشعر النهائي عند القص لنفس الأرنبة هذا وتتوقف جودة الشعر على العناية به وبنظافته ويحصل على شعر الأرانب من الأرانب المتخصصة بهذا الإنتاج بطريقتين هما:

1- طريقة قص الشعر للأرانب المرباة: عندما يصل عمر الأرانب إلى شهرين يقص شعرها ويستمر القص كل 80-90 يوم مرة وتتم عملية قص شعر الأرانب المرباة لهذه الغاية 3-4 مرات بالسنة الواحدة منها في فصل الربيع والثانية في الصيف أما الثالثة والرابعة فتكونان في الخريف.

وعادة يبدأ القص عند منطقة الظهر فوق الذيل مباشرة ويمتد على خط طولي فوق منتصف الظهر حتى يصل إلى الرقبة ومنطقة القص عرضها 1سم حتى يتم قص الشعر كله وعند قص أحد الجوانب يركى الأرنب على هذا الجانب الذي تم قصه لاستكمال وتسهيل عملية القص للجانب الآخر هذا ويجب الانتباه أثناء عملية القص إلى منطقة الرأس والبطن خشية تسبب جرح في الرأس أو أضرار بحلمات الأنثى وبعد الانتهاء من عملية القص يصنف الشعر إلى درجات حسب طوله ونعومته ونظافته.

2- طريقة نتف الشعر: تفضل هذه الطريقة عن الطريقة السابقة في البلاد الأوروبية الأخرى عدا انكلترا حيث تتبع هذه الطريقة السابقة وتجري هذه الطريقة في أي وقت من أيام السنة متى طال الشعر لدرجة تساقطه وتتم العملية كل شهر ونصف مرة حيث يمسك الجلد باليد وينزع الشعر الطويل بسهولة دون إزعاج للأرنب ويجب الامتناع عن نتف شعر الرأس والرجلين والذيل في هذه الأرانب لأنها تسبب لها إزعاجاً شديداً ويمكن قص هذه الأجزاء بالمقص إذا لزم الأمر بدلاً من نتفها ويعطي الأرنب الواحد بكل قصة من 100 غرام حسب عمره وحجمه وعرقه ويعطي في السنة 400 غرام إضافة إلى فرائه وجلده ولحمه.

الفصل الثامن

معالجة العادات السيئة في مزارع الأرانب:

للأرانب بأنواعها عادات سيئة تنشأ في غالب الأحيان عن أخطاء تتعلق بطرق التعليف في مزارع التربية أو إلى اضطرابات عصبية تصاب بها قطعان التربية أو بعضها نتيجة للظروف الجوية أو طبيعة التربية ضمن الأقفاص أو ضمن حظائر التربية التي تعيش بها ومن هذه العادات نذكر:

أ- فتك الذكور والإناث بصغارها: يرجع سبب ذلك إلى أخطاء في تقديم الأعلاف إلى قطعان التربية أو إلى حالات عصبية تصيب الإناث أثناء الوضع وعادة تظهر هذه العادة في الأرانب التي تضع لأول مرة عندما تكون ذكور القطيع المربى كبيرة بالعمر ولمعالجة هذه العادة يتبع الآتي:

1- يعالج نقص الأعلاف بتقديم أعلاف مركزة كاملة إلى قطعان التربية.

2- إذا تكررت هذه العادة في الذكور أو الإناث تستبعد من قطعان التربية للبيع أو الذبح.

3- يتم استبعاد صغارها عند الولادة أو تذبح عندما تصبح في عمر الذبح للتخلص من هذه العادة السيئة في القطعان المرباة.

ت‌-قروح تحت الذقن: تتعرض الأرانب عادة لهذه العادة السيئة حيث يتعرض الجزء الجلدي من تحت ذقن الأرنب لضرر تحت الذقن خصوصاً في أيام الصيف بسبب تكرار شرب المياه وبقاء الشعر تحت الذقن مبتلاً به مدة طويلة وفي هذه الحالة تصبح منطقة الجلد أسفل الذقن ومقدمة القوائم الأمامية خشنة نوعاً وعلى شكل قروح جلدية محمرة يسقط شعرها غالباً وتتعرى نهائياً ثم يقوم الأرنب بحك هذه الأجزاء بقوائمه بشدة وحرارة فتكبر القروح وتزيد الالتهابات وتعالج عادة بالآتي:

1- بقص الشعر حول مكان الإصابة بشكل جيد.

2- يدهن مكان القص بمرهم من أكسيد الزنك أو غيره من المراهم المطهرة.

3- رفع المشارب على ألواح من الخشب المطلي داخل القفص حتى لايبتل أسفل الذقن للأرانب أثناء الشرب مع ملاحظة أن يكون ارتفاع المشرب وحجمه يتناسب وعمر الأرنب.

الخطوات الصحية لوقاية الأرانب من الأمراض المختلفة:

بالإمكان التخلص من 90% من خطورة أمراض الأرانب وذلك باتباع وحفظ قواعد صحة الأرانب وأهم ما يساعد على حفظ هذه القواعد هو الآتي:

1- تأمين الحظائر أو الأقفاص الصحية المهواة.

2- تأمين الأعلاف المتزنة النظيفة الخالية من الشوائب والأمراض والعفونة والروائح.

3- اتباع طرق النظافة التامة في الحظائر وكذلك نظافة الفرشة وأدوات وتجهيزات التربية المرتبطة بقطعان التربية بأعمارها المختلفة.

4- استبعاد الأرانب النافقة وحرقها وبيع الأرانب ذات العادات السيئة.

والأرانب حيوانات برية بالأصل تقاوم إلى درجة كبيرة ظروف البيئة والأمراض المستوطنة إلا أن أمراض الأرانب المعدية سريعة الانتشار وتسبب خسائر كبيرة لمربي الأرانب ولابد من اتخاذ الخطوات الصحية التالية لوقاية الأرانب من هذه الأمراض وهي:

1- تغيير الفرشة : تغير فرشة حظائر الأرانب مرتين إلى ثلاث مرات أسبوعياً، وكل أسبوعين مرة وخصوصاً عند زيادة رطوبتها أو ظهور أي روائح منها أو عند سوء التهوية وخصوصاً في أقفاص الأرانب الصغيرة أو الأرانب المعدة للتسمين.

2- أكل الشعر: أن أكل الشعر في الأرانب عادة غير طبيعة ويرجع سبب ذلك إلى نقص أو قلة الأعلاف وإلى عدم اتزان المخلفات العلفية وعادة تأكل الأرانب شعرها أو شعر غيرها من أفراد القطيع ويحدث ذلك انتقاص وتشوه الفراء.

أو حدوث حالات عسر الهضم والإمساك عند الأرانب المرباة ويمكن علاج ذلك:

‌أ- العمل على توفير الخلطات العلفية: التي تتضمن كافة العناصر الغذائية من مواد بروتينية وكربوهيدراتية وإضافات معدنية من أملاح وفيتامينات ومضادات حيوية وأعلاف خضراء فإن الأرانب تقبل على هذه الخلطات المتكاملة وتقلع عن هذه العادة السيئة.

‌ب- قص الشعر: بانتظام دون أي تأخير لأن أكل الأرنب لشعره أو شعر غيره يسبب تعطيل الجهاز الهضمي وانسداده أحياناً نتيجة لتجمع كرة الشعر داخله والذي تدخل إلى جسم الأرنب عن طريق الفم عند تنظيفه جسمه بواسطة فمه وإذا استمر الأرنب بأكل الشعر قد يسبب في نفوقه إضافة إلى الخسارة المادية وقد ظهرت هذه الحالة في أرانب الأنجورا المتخصصة بإنتاج الشعر وهذا يتطلب من المربي مضاعفة الرعاية والعناية في مزرعته.

‌ج- قضم الخشب: إن هذا العادة طبيعية عند الأرانب لذلك يجب تغطية أقفاصها وحظائر التربية المصنوعة من الخشب بالسلك الشبكي أو أن يطلى الخشب بالقطران لمنع الأرانب من قضمها بسبب رائحته الكريهة، وعادة يجدد الطلاء للأخشاب كلما جفت أو زالت رائحة القطران ومعالجة ذلك تتطلب توفير العليقة المتزنة مع الأعلاف الخضراء مما يقلل من ضرر هذه العادة السيئة وقد توضع فروع الأشجار أو قطع الخشب داخل الأقفاص لكي تتسلى بها الأرانب وتمتنع عن قضم الخشب.

‌د- حالات العقم : تصاب بعض الأرانب بالعقم ويرجع سبب هذه الحالات إلى نقص الأعلاف حيث تؤثر على نمو الأعضاء التناسلية وتمنع الرغبة الجنسية إذ تعمل على اضمحلال البويضات والرحم وقد يكون سبب هذا الاضمحلال وجود عوامل وراثية تحملها الأم، أو لإجهادها في الرضاعة أو لعدم مقدرة البويضات على النمو نتيجة لنقص الأعلاف وقد يرجع سبب العقم إلى وجود نسيج خام في قناة المبيض يمنع مرور البويضات فيها وقد يكون السبب عدم التفاء أحد الحيوانات المنوية مع البويضات المفرزة خلال مدة 1-4 ساعات لأن بعدها تصبح البويضة غير قابلة للإخصاب .

برامج التلقيح ضد الأمراض السارية في الأرانب:

أمراض الأرانب كثيرة ولكن أغلبها سهل العلاج إلا أنها خطيرة في مزارع الأرانب الاقتصادية وقد تسبب أحياناً كثيرة الكوارث بالقطعان المرباة لاسيما الأرانب غير المعتنى بها لهذا السبب لابد من استعمال لقاحات وقائية تعطى لقطعان الأرانب في مزارع التربية ضد الأمراض المعدية أما دفعة واحدة أو على شكل دفعات وتختلف كمية اللقاح حسب عمر أو حجم أو نوع الأرانب وغالباً يتبع البرنامج التالي في التلقيحات:

1- تلقح الأرانب الحوامل (الأمهات) ضد الأمراض المعدية مرتين بالرقبة بين كل مرة عشرة أيام ويعطى لكل أرنبة بكل مرة 0.5 سم 3 من اللقاح المخصص لذلك.

2- تلقح الأرانب المرضعات ضد الأمراض المعدية ثلاثة مرات الأولى بالرقبة عقب الوضع مباشرة والثانية بعد أسبوع والثالثة بعد أسبوع من الثانية ويعطى لكل أرنبة تزن 2 كغ أو أكثر مقدار 2 سم3 من اللقاح المخصص لذلك.

3- تلقح الأرانب الصغيرة ضد الأمراض المعدية عقب الولادة المرة الأولى الرقبة والثانية في عمر 3 أشهر بعد الولادة والثالثة في نهاية الشهر الرابع وتحسب كمية اللقاح بنسبة 1/2 كغ من الوزن 1 سم3 من اللقاح المخصص لذلك.

4- حقن الأرانب بالأمصال : عند إصابة الأرانب بالأمراض المعدية تحقن بالأمصال كطريقة من طرق الوقاية للأرانب السليمة وفي نفس الوقت كعلاج للأرانب المصابة كما هو الحال في أمراض الدواجن المختلف.

أمراض الأرانب:

تصاب الأرانب بأمراض كثيرة مثل أمراض الكوكسيديا بأنواعها وهي أخطرها ومنها الكوكسيديا / الكبدية ، المعوية، الأنفية/ الزكام المعدي، الجرب أمراض الحواس والحركة وتشمل / تصمغ الأذن، دمل القدم، التهاب العيون، الكسور، الشلل الخلفي ، الدمامل ..الخ. الأمراض الغذائية وتشمل / الإمساك ، النفاخ، التكرش، الإسهال/ وأمراض أخرى مثل الكساح الرمد ، القراح ، السل الكاذب، الزهري، الأورام العديدية ، أمراض التسمم الدموي، أمراض الكبد، وتسمم الحمل وبدان المثانة..الخ.

وهذه الأمراض تشكل متاعب كثيرة لمربي الأرانب والمزارع الاقتصادية وتؤدي إلى خسائر فادحة في قطعان التربية، هذا ويتوقف نجاح هذه المشاريع على الاحتفاظ بالقطيع في حالة صحية جيدة فإذا توفرت هذه الشروط فإن الجهود التي تبذل بعد ذلك بالتربية والولادة تكون ناجحة حتماً والأرباح تكون مؤكدة.

ملاحظة عامة: كلما اعترض التربية أو المزارع صعوبات فنية، أو صحية لابد من مراجعة الفنيين بأمور التربية أو التغذية والرعاية والصحية والتجربة تزيد من الربح وتقلل من الخسارة.

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 147/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
49 تصويتات / 1490 قراءة
نشرت فى 24 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

الفصل الرابع

الأعمال الفنية ضمن مزارع الأرانب:

يقوم مربي الأرانب بالكثير من الأعمال الفنية اللازمة والضرورية لحياة الأرانب وإنتاجها ويمكن تلخيص ذلك بالآتي:

أولاً: عملية انتخاب الأرانب:

من الواجب قبل أن يشتري الأرانب للتربية في مشروعه الجديد مراعاة النقاط التالية في قطعان التربية.

1- أن لاتزيد أعمارها عن ستة أشهر ويمكن التعرف على أعمارها من أعينها البراقة وأسنانها الصغيرة البيضاء الناصعة وأظفارها الصغيرة المعتدلة في الطول وغير المنحنية وهذه المواصفات يكون عكسها في الأرانب الكبيرة.

2- أن تكون حالتها الصحية جيدة وغير مصابة بالأمراض المنتشرة بالمنطقة وأن تكون حيويتها عالية وحركتها سريعة وأعينها صافية وفرائها لامعاً نظيفاً ومن سلالات معروفة ذات لون واحد وعمر متقارب.

3- توضع الأرانب المنتقاة للمشروع في مكان مستقل مدة أسبوع أو أكثر وتراقب صحتها وحركاتها جيداً ولمعان أعينها وخلوها من العمش أو الصديد مع العناية بنظافة آذانها ومؤخراتها من الأوساخ كل هذا قبل إطلاق سراحها مع بقية قطعان التربية بالمزرعة الجديدة.

4- يشترط بالأرانب المنتقاة أن يكون أنفها سليماً وتحت ذقنها خالياً من أنواع الجرب والسعال والرشح وأن تكون أعضاءها التناسلية خالية من الالتهابات تماماً ويشترط أن تكون نشيطة تظهر عليها علامات الحيوية وخفة الحركة وفروها يغطي كامل جسمها.

5- عندما تكون الأرانب مشتراة مخصصة لإنتاج اللحم يشترط فيها أن تكون سريعة النمو كبيرة الحجم غالباً بشرط أن يصل وزن الفرد منها (ذكر أو أنثى) إلى أكثر من 2 كغ في عمر شهرين أو إلى 2.5 كغ في عمر شهرين ونصف ونسبة التصافي لاتقل فيها عن 64% في أرانب اللحم أو التسمين.

6- في حال انتقاء أرانب للتربية حتى تكون أمات للقطيع يجب أن تكون من السلالات الممتازة ذات الصفات الوراثية العالية وأن تكون نسبة الإخصاب بها مرتفعة وإنتاج الأم فيها لايقل عن 5-6 بطون في العام بمتوسط 7-8 مواليد في كل بطن.

7- أما عند اختيار قطيع التربية من أجل الفراء أو الشعر يراعى أن تكون من أنواع السلالات المتخصصة بذلك والمرغوب فراؤها بالأسواق ويفضل أن تكون ذات لون واحد ويشترط بالفراء أن يكون ناعماً نظيفاً متميزاً بالغزارة والكثافة والمتانة والنعومة وسرعة النمو.

ثانياً تحديد أهداف تربية الأرانب:

قبل البدء في تكوين قطعان التربية في مزارع الأرانب لابد من تحديد أهداف التربية في هذه المزارع وعلى ضوء ذلك يمكن اختيار عروق التربية المناسبة لتحقيق ذلك الهدف المطلوب وعادة تقسم أهداف التربية في مزارع الأرانب إلى الأقسام التالية:

1- تربية قطيع الأمات: بقصد إنتاج أنواع وسلالات نقية تمتاز بفرائها أو لحمها أو سرعة تكاثرها ويمكن الحصول عليها من جهات موثوقة متخصصة بهذا النوع من التربية مصحوبة بسجلات وشهادات تثبت ضمان أنسابها ونقاوتها من مزارع إنتاجها.

2- تربية قطعان الأرانب المتخصصة بإنتاج اللحم: وتتبع هذه الطريقة عند التخصص بإنتاج اللحم حيث يختار المربي أنواع الأرانب المتخصصة بإنتاج اللحم سريعة النمو والمشهورة بذلك وقد سبق أن تكلمنا عنها سابقاً ويفضل لذلك الأرانب المهجنة التي تمتاز بسرعة نموها وتحويلها للغذاء.

3- تربية قطعان الأرانب من أجل إنتاج الفراء أو الشعر: وفي هذه الحالة يختار المربي طبعاً العروق المتخصصة والمناسبة للأسواق المحيطة في مزارع التربية أو حسب العقود المتفق عليها مع الآخرين سواء كان ذلك ضمن الأسواق المحلية أو الخارجية بشرط أن تتناسب عروق هذه التربية مع الظروف المحلية، انظر الشكل (2) يوضح شكل أرانب الشعر الفراء مكرر.

4- تربية قطعان من الأرانب بقصد إنتاج الفراء و اللحم معاً (ثنائية الغرض): أو بقصد إنتاج الفراء أو الشعر معاً أو بقصد إنتاج السلالات النقية أو اللحم معاً وعند تحديد ذلك الهدف من قبل المربي يقوم عندها المربي بانتقاء السلالات الجيدة التي تحقق أغراضه من أهداف إقامة مزرعته بشرط أن تكون جيدة الصفات وملائمة للظروف المحلية والمحيطة به. انظر الشكل رقم (3) يوضح أرانب اللحم والفراء مكرر.

5- تربية قطعان من الأرانب بقصد الاشتراك في المعارض الدولية: حيث يختار المربي الأنواع المتخصصة بذلك حصراً.

ثالثاً: تكوين قطعان التربية في مزارع الأرانب:

يوجد طرق متعددة لتكوين قطعان التربية في مزارع الأرانب وقد يختار مربي الأرانب إحدى الطرق التالية لتكوين قطعان التربية في مزرعته.

1- شراء قطيع من الأرانب بعمر لايزيد عن ثلاثة أشهر: وهذه الطريقة مفضلة عند تكوين قطعان التربية في المزارع الصغيرة والكبيرة لأن أثمانها تكون رخيصة كما يمكن للمربي العناية بها والتعرف على طباعها خلال فترة تربيتها بالمزرعة وعندها يمكن للمربي كشف محاسنها وعيوب كل منها قبل بدء التزاوج أو التكاثر أو الإنتاج وعندها يتمكن مربي الأرانب من اختيار أفضلها واستبعاد كل ما يخالف أهداف التربية السابقة.

2- شراء قطيع من الأرانب عمرها يزيد عن ستة أشهر: بحيث تكون تامة النضج الجنسي ومستعدة للتزاوج والتلقيح والتكاثر قبل حلول موسم التكاثر في شهر أيلول وعادة مثل هذه الأرانب تكون مرتفعة الأثمان كما أنه لايمكن شراء أعداد كبيرة في وقت واحد لتكوين قطيع التربية ويحتمل أن تنقل مثل هذه القطعان بعض الأمراض إلى مزارع التربية لذا يشترط أن تكون سليمة وخالية من كافة الأمراض ومرفقة بشهادات صحية وسجلات تربوية تثبت ذلك.

3- شراء قطيع من الأرانب الحوامل: وهذه الأرانب تكون أعمارها غالباً أكبر من ستة أشهر ولاتزيد عن السنة حيث تلد هذه الأرانب في مزارع التربية ويقوم المربي بعدها برعاية الصغار والكبار من الأرانب ويختار أفضلها إلا أن هذه الطريقة صعبة التنفيذ وكثيرة التكاليف وتكون خطيرة إذا كانت من سلالات غير نقية أو غير مرفقة بسجلات التربية التي تثبت مواصفاتها الفنية ونقاوة سلالاتها الوراثية كما أن أعداد مثل هذه القطعان لاتتوفر غالباً بالأعداد الاقتصادية للتربية.

4- شراء أرانب كبيرة العمر وتزيد أعمارها عن السنة أو السنتين: حيث تكون أثمان شراء هذه الأرانب منخفضة عن سابقها من الأرانب ويمكن الاستغناء عنها بالبيع بعد ولادتها وإنتاج مثل هذه الأرانب غير مضمون النتائج وقد يسبب خسارة كبيرة لبعض مزارع التربية.

ملاحظة عامة: عند شراء أي قطيع من القطعان السابقة التي سوف تتكون منها قطعان التربية في مزارع الأرانب يشترط أن تكون خالية من الأمراض المعدية والأمراض المحلية وأمراض الكوكسيديا بأنواعها ومن العيوب الجسمية وأن لاتأكل صغارها هادئة غير شرسة وأن تحجز في مكان خاص لوحدها بعيدة عن بقية القطيع لمدة أسبوع على الأقل للتأكد من سلامتها ومراقبة كافة طباعها ومواصفاتها والتخلص من كافة العاهات فيها.

كيفية العناية بالمواليد الجديدة:

إن المواليد الجديدة تحتاج إلى عناية كبيرة لأنها قد تكون عرضة للموت لشدة تأثرها بالبرد أو من قلة الأعلاف خصوصاً في الأسابيع الأولى من عمرها، وبعد مرور يوم واحد على الوضع للأرنبة يقوم المربي بفحص العش حيث تجلس المواليد في العش ثم تستبعد الأفراد الميتة والمشوهة إذا وجدت وإذا جرى الفحص بهدوء فإن الأم لاتثور، وإذا لوحظ أنها هائجة بسبب الفحص فيجب التوقف عنه وإشعارها بوضع الأعلاف وفي العادة تعد المواليد وتترك مع الأم من 6-10 مواليد على أكثر تقدير وينقل العدد الزائد إلى أم عدد صغارها أو مواليدها يقل عن المعدل المذكور أعلاه ويشترط قبل نقل المواليد دعكها بلطف بمخلفات الأم الجديدة لتأخذ المواليد رائحتها.

ومن الضروري أن تكون هذه المواليد متقاربة بالعمر والحجم ولاتزيد أو تنقص أعمارها عن 3-4 أيام من أعمار المواليد التي في الأعشاش المنقولة إليها وإلا تمتنع الأم عن حضانتها وتسمى هذه العملية الأمومة الصناعية للأرانب حيث تقبل الأم رعاية المواليد الجديدة إذا تم ذلك حسب الطريقة سابقة الذكر.

ويلجأ إليها عادة في حالات الأم التي تهمل صغارها أو تهجرها، أو عند نفوق الأم الوالدة لسبب أو أكثر. وتكون المواليد الجديدة عند وضعها من قبل الأم عديمة الشعر ، مغلقة الأعين ولاتفتحها إلا في اليوم التاسع أو العاشر من العمر وقد تمتد إلى عمر أسبوعين وتتغذى خلال هذا العمر على حليب الأم فقط.

ثم تبدأ المواليد الصغيرة هذه بالخروج من العش متى بلغت من العمر 15-20 يوم وعندها تبدأ بتناول العلف الأخضر والمركز إضافة إلى تناولها الحليب من حلمات الأم عندما تسمح لها بذلك.

ملاحظة: وإذا بقيت عيون الصغار مغلقة بعد أن تبلغ من العمر 10-11 يوم يدل ذلك على أن الصغار يحتمل أن تكون مصابة بمرض الجفون فتمسح عند ذلك جفون أعين الصغار هذه بمحلول البوريك تركيز 0.4 وبعد أن تلين تفتح بلطف، أما إذا شاهدنا مادة بيضاء قذرة على الجفون (عماش) تستعمل عندها قطرة أرجيسرول تركيز 10%.

رعاية الأرانب في مزارع التربية الاقتصادية:

عند القيام في رعاية الأرانب الصغيرة في مزارع التربية لابد من اتباع النقاط التالية:

1- فطام الأرانب الصغيرة: تتغذى صغار الأرانب بعد ولادتها مباشرة على حليب الأم الذي يحتوي على نسبة عالية من البروتين تصل إلى نسبة 44% وهذه النسبة تزيد عما هي عليه في حليب الأبقار بنسبة 3 أمثال ومن هنا تنحصر أهمية الاعتناء في علائق أمات الأرانب لكي تستطيع إمداد صغارها بالبروتينات اللازمة لها لبناء أجسامها وعادة تنتج الأم مقدار 150 سم3 من الحليب يومياً وترضع صغارها لفترة 4-5 أسابيع وبعدها يتم فطام الأرانب الصغيرة إلا أنه بعد مرور أسبوعين من الولادة تبدأ المواليد في مشاركة أمهاتها بالغذاء على العلائق الخضراء والجافة بالإضافة إلى حليب الأم حتى سن الفطام حيث يمتد أحياناً إلى عمر شهرين وبعدها تقدم لها الأعلاف مثل بقية الأرانب بالمزرعة تقريباً مع تقليل نسبة الحليب بشكل تدريجي وقد ترفض الأم إرضاعها في هذا العمر.

ويفضل أن تكون الأعلاف الخضراء والجافة جيدة الطعم مقطعة مثل دريس البرسيم الأخضر وغيرها من الأعلاف المقبولة وقد تنقل الصغار إلى أقفاص تربية جديدة متسعة حسنة التهوية سهلة التنظيف وعادة يكفي قفص مساحته 120×90 سم لتربية 6 مواليد بهذا العمر. كما ينصح بعدم تربية المواليد بعد هذا العمر مع أمهاتها تجنباً لنقل الأمراض والعدوى من الأقفاص الملوثة بمخلفات الأم الوالدة. ولهذا لابد من إجراء التطهير والتنظيف للأقفاص بشكل دوري ومنتظم حفاظاً على سلامة القطيع ورعايته.

وقد يقوم بعض المربين بنقل الأمهات من أقفاصها وترك المواليد الجديدة بها كي لاتتعرض لبعض التأثيرات التي قد تحدث لها نتيجة نقلها إلى أماكن التربية الجديدة. وبعد الفطام يتم عمل برنامج تغذية يتناسب مع الغرض الذي تربي من أجله هذه المواليد .

3- رعاية المواليد الجديدة: بعد عملية فطام الأرانب الجديدة يقوم المربي في رعاية وتربية هذه المواليد من أجل تسمينها أو بقصد استعمالها في استبدالها بالأرانب الكبيرة بالمزرعة وغير المنتجة في قطعان التربية وعادة تتبع الخطوات التالية بعد تحديد أهداف التربية كما يلي:

‌أ- إذا كان القصد من التربية هو تسمين هذه المواليد فإن يتم نقلها إلى أماكن التسمين المعدة لذلك وتقدم لها علائق التسمين الخاصة بها لحين موعد تسويقها وغالباً يتم ذلك بعد 8-10 أسابيع من عمرها.

‌ب- أما إذا كان القصد من تربية هذه المواليد بالمزرعة هو تربيتها وتركها للتكاثر ففي هذه الحالة لابد من تجنيس الأفراد حيث تفصل الذكور عن الإناث بعد سن الفطام ويتم ذلك بفحص الفتحة التناسلية بالضغط حولها فيبرز القضيب بالذكر والهبل بالأنثى حيث تفصل وتسمن لوحدها على علائق التسمين ثم تباع الذكور الزائدة عن الحاجة بعمر 8-10 أسابيع من العمر أما الإناث فيحتفظ فيها بالمزرعة وعادة يوضع كل 2-5 إناث في قفص واحد لحين البلوغ الجنسي وعندها تنقل كل أنثى إلى قفص لوحدها كما يوضح كل ذكر يحتفظ به للتربية في قفص لوحده عندما يبلغ عمره 11 شهراً بقصد استعماله بالتلقيح في مزارع التربية وعند الحاجة إليه والشكل رقم (10) و (11) تربية الأرانب ضمن أقفاص.

3- تجنيس المواليد الجديدة: يمكن تمييز الجنس في الأرانب وهي بعمر يوم واحد ولكن هذا ليس ضرورياً وتكون عملية التجنيس أكثر سهولة عندما يبلغ عمر الصغار ثلاثة أيام وهذا ليس ضرورياً أيضاً.

وتكون عملية التجنيس ضرورية وواضحة عندما تبلغ المواليد عمر شهرين أو بعد عمر الفطام ويتم تجنيس المواليد وفق الخطوات التالية:

يحمل كل أرنب صغير أو أرنبة ويوضع على ظهره ثم يتم الضغط بواسطة الأصابع مع اليد حول الفتحة البولية التناسلية فيظهر عضو التذكير واضحاً حيث يكون الغشاء المخاطي الأحمر بشكل عضو نافذاً مستديراً في الذكر، انظر الشكل رقم (12).

أما في الأنثى فيظهر شق مستقيم أو مستطيل أحد طرفيه أقل ارتفاعاً من الآخر ثم يفصل الجنسان عن بعضهما بهذه الطريقة حيث تربى الذكور المختارة للتربية وحدها والإناث الممتازة لوحدها أما الأفراد الباقية والتي يراد التخلص منها فتشحن لوحدها وتباع.

4 - اختيار الأرانب للتربية: تراقب المواليد الجديدة أثناء الرضاعة والرعاية ويتم في هذه الأثناء اختيار المواليد السريعة النمو وفاتحة الأعين ذات الشعر المتكامل النمو والخالية من العيوب الجسمية والمريضة يحتفظ بها كأساس لقطعان التربية بالمزرعة ومن ثم تستبعد كافة الذكور والإناث المخالفة للصفات السابقة والصفات غير المرغوبة بقطعان التربية ويعتمد أساساً لهذا الاختيار على سجلات التربية الخاصة بالصفات الإنتاجية والوراثية والشكلية لقطعان التربية

5- حماية المواليد الجديدة من الأمراض: تعتبر الفترة الواقعة بين الولادة وسن الفطام من أدق وأخطر مراحل التربية للأرانب الصغيرة إذ تتعرض هذه المواليد إلى الإصابة بالأمراض التالية:

‌أ- نزلات البرد أو هجر الأمهات لصغارها: حيث تتعرض المواليد بعد الولادة مباشرة إلى الإصابة بنزلات البرد أو إلى هجر الأمهات لها ولهذا ينصح بتدفئة مكان التربية بشكل جيد كما يحظر مسك المواليد باليد إلا بعد دعكها وتلوثها بمخلفات الأم نفسها.

‌ب- التهابات معوية: تضاف المضادات الحيوية لعلائق المواليد الجديدة ولمدة تتراوح بين 8-10 أيام اعتباراً من عمر الأسبوعين وذلك منعاً لإصابتها بالالتهابات المعوية التي تكون خطيرة لقطيع المواليد الجديدة وعادة يضاف إلى الطن الواحد من العليقة بمعدل 10-20غ من المادة الفعالة للمضاد الحيوي وقد تستعمل بعض المضادات الحيوية بمعدل 300 غ للطن الواحد خصوصاً في حال ارتفاع نسبة النفوق.

‌ج- الزكام المعدي: تتحسس الأرانب كثيراً بهذا المرض وكذلك بالتسمم الدموي ويمكن معالجة الأرانب المصابة بحقنها بمحلول السلفا بمعدل 1 سم3 تحت الجلد.

‌د- مرض الجرب: قد تصاب الأرانب الصغيرة بالجرب لهذا يجب تنظيف الأقفاص والحظائر دائماً وبمعدل مرة أسبوعياً أو كل أسبوعين مرة على الأكثر. على أن تغسل أطراف الأرجل والآذان في محاليل مطهرة أو وقائية مثل النجيفون والمالايثون بنسبة 0.5% وفي حال ظهور الجرب على الأرانب فعلاً تعاد المعالجة بصورة مركزية أكثر وقد تستعمل مركبات الكبريت.

‌ه- أمراض الكوكسيديا المتعددة: قد تصاب الأرانب الصغيرة بأحد أمراض الكوكسيديا ابتداء من عمر 4 أسابيع فأكثر تظهر تلك الحالات بصورة خاصة حين إصابة الأمهات بالكوكسيديا لذلك يفضل دائماً إضافة مضادات للكوكسيديا بالعلف وذلك لمدة 10-12 يوم وعند ظهور الإصابة بالارانب استخدام مركبات السلفا في العليقة بمعدل 1-2 كغ كل طن من العليقة ويستمر على هذه الحال مدة 5-7 أيام وقد تعالج الأرانب بصورة سريعة وذلك بحقن الأرنب المصاب تحت الجلد للرقبة بمحلول السلفا بميدين 33% بمعدل 1 سم3 لكل أرنب.

الطرق الفنية لمسك الأرانب:

1- مسك الأرانب المتوسطة الحجم: إمساك جلد الظهر فوق الكتفين باليد اليمنى ويكون ظهر الأرنب متجهاً نحو حامله وتوضع اليد اليسرى تحت بطن الأرنب ليرتكز عليها ثقل الجسم وتستعمل هذه الطريقة للأرانب المتوسطة الحجم، وقد يستعمل صندوق صغير من الخشب أو من الخشب والسلك يحمل الأرنب عند نقله من مكان لآخر، ويجب عدم حمل الإناث الحوامل إلا في الحالات الضرورية جداً ولايفتح عشها إلا عند تقديم الأعلاف والماء أو لفحصها أو لأي شيء آخر ضروري، إنه غير من المرغوب فيه مسك الأرانب من أذنيها أو قوائمها لأن ذلك قد يؤذيها أو يضر بها أو بصحتها أو في فرائها وإذا كانت حامل قد يسبب لها الإجهاض.

2- مسك الأرانب صغيرة الحجم: تمسك هذه الأرانب بالقبض بلطف على الجلد من الجزء الأخير من الظهر فوق الذنب مباشرة وترفع والرأس متجه للأسفل وبذلك نضمن سلامة الأرنب والجلد معاً.

3- مسك الأرانب كبيرة الحجم وثقيلة الوزن: تمسك هذه الأرانب بالقبض على الجلد من فوق الكتفين باليد اليمنى ويجعل رأس الأرنب تحت الذراع اليسرى للشخص الذي يقوم بعملية مسك الأرانب ويسند جانب الأرنب على ساعد حامله وتوضع راحة اليد على أسفل البطن ليرتكز عليها ثقل الجسم.

خصي ذكور الأرانب:

قد يتعذر أحياناً فصل الذكور عن الإناث بعد ثلاثة أشهر في مزارع الأرنب ولذلك تفرز ذكور التربية لوحدها وتباع الذكور الزائدة عن التربية لأن بقاؤهما مجتمعين في أقفاص مشتركة أو في حظائر مشتركة يحملها على المشاكسة والقتال إذا صعب تصريفها بالبيع في الوقت المناسب وإذا كان هناك غرض من تربيتها فيحسن أن يتم خصيها لأن الذكور المخصية تكون أسرع بالنمو ويصبح لحمها طرياً وتميل إلى الهدوء ومعاشرتها لأقرانها بهدوء دون أي عصبية وتجري عملية الخصي في الصباح الباكر.

ويمكن تلخيصها بالآتي: يمسك الأرنب الذكر من أرجله الأربع ويقل على ظهره ويثبت لمنعه من الحركة وتبعد رجله عن الأخرى ثم يضغط على بطنه من أسفل فتبرز الخصيتان داخل الصفن، يجس شخص آخر بيده على بطن الأرانب حتى يتحسس الحبل المنوي ويرفعه بإصبعه إلى الأعلى جهة البطن.

ثم يشق الصفن بالمشرط عند الخصية فيبرز ويظهر فرع الحبل المنوي المتصل بها فيقص وتنزع الخصية، وتكرر العملية من أجل سحب الخصية الثانية ثم يضمد الجرح بصبغة اليود أو اليودفورم ويشفى الأرنب من جرحه بعد يوم أو يومين على الأكثر شكل (12) يوضع الجهاز البولي والتناسلي لذكر الأرنب مكرر.

عملية التسجيل والترقيم للارانب في مزارع التربية:

تجري عملية وضع الأرقام في الأرانب عقب الفطام مباشرة وذلك بواسطة آلة الترقيم فتطبع الأرقام على الأذن من الداخل ولسهولة التميز بين الذكور والإناث في المزارع يعمد إلى وضع الأرقام في الأذن اليمنى للإناث واليسرى للذكور على المربي الناجح أن يضع ويستعمل في مزرعته السجلات التالية:

1- سجل النمو

2- سجل التربية

3- سجل النفوق وأسبابه

4- سجل العليقة ومكوناتها وكمية المستهلك منها.

وهذه السجلات الخاصة بالأرانب حسب أنواعها يجب أن تحتوي على البيانات التالية وهي:

رقم الأرنب، رقم الأبوين ، تاريخ ميلاده، نوعه، وجنسه، تاريخ النفوق إذا نفق وسبب نفوقه ورقم ذكر التربية، تاريخ التلقيح ، اختبارات الحمل، تاريخ الوضع، عدد المواليد في البطن الواحد وعدد النافق منها وسببه، وزن الأرانب عند ميلادها ، عند فطامها، وزنها في عمر 7 أشهر ووزنها في عمر سنة ثم تبين عدد المفطوم منها ووزن الأنثى والذكر الخ . وإلى جانب هذه السجلات لابد من سجلات الحسابات الخاصة بالمزرعة، ومايسمى بسجل الارباح والخسائر الأخرى وعواملها.

الأرانب وتسويقها:

من أهم وأعقد المشاكل التي تصادف مربي الأرانب هو كيفية تصريف إنتاج مزرعته وهل يتم بيعها من أجل اللحم إفرادياً أم تسوق من أجل الفراء وهذا طبعاً يختلف حسب الهدف من إقامة المزرعة على كل حال لابد من دراسة احتياجات الأسواق المحلية وأسعارها وإمكانية التعاون مع مربي الأرانب وتسويقها بشكل تعاوني وعادة تسوق الأرانب بثلاثة طرق وهي:

1- تسويق الأرانب الإفرادية الحية.

2- تسويق الأرانب بعد ذبحها وسلخها ومعها الرأس والأرجل.

3- تسويق الأرانب مذبوحة ومسلوخة بدون الرأس والأرجل وقد تكون مبردة ومعبأة في عبوات خاصة ويحسن تشجيع الطريقتين الأخيرتين مع الرقابة الصحية على طريقة ذبح وسلخ أعداد الأرانب الحية بشكل جيد وصحي وإن تشجيع تربية الأرانب الكبيرة المتخصصة بإنتاج اللحوم يساعد الأسر الكبيرة المتوسطة على شراء ما يحتاجونه من لحوم الأرانب الجيدة الطعم والنكهة ولحومها من لحوم الأرانب الصغيرة أو الكبيرة بالعمر.





العقم عند الأرانب:

إن البويضة المفرزة من مبيض الأرانب تستمر قابليتها للإخصاب مدة تتراوح بين 1- 4 ساعات علماً بأن الحيوانات المنوية تعيش داخل الجهاز التناسلي للأنثى بعد عملية التلقيح من الذكر مدة 4 أيام وتكون خلال هذه المادة قادرة على إخصاب البويضة التي تصادفها إحدى الحيوانات المنوية. أما إذا حصل أي اختلاف في هذه المواعيد فلايتم إخصاب البويضة.

وقد يحدث العقم المؤقت أو الدائم نتيجة لنقص التغذية أو أحد عناصرها الأساسية حيث تؤثر على أعضائها التناسلية وتسبب منع الرغبة الجنسية لها وهذا يعمل على اضمحلال البويضات الساقطة أو الرحم نفسه وقد يشمل هذا الضعف الأجنة نفسها بسبب وجود عوامل وراثية تحملها الأم أو لإجهادها في الرضاعة أو لعدم مقدرة البويضات على النمو نتيجة لنقص التغذية أو نتيجة لضعف وصغر المبيض والتصاقه بقناة فالوب وقد يرجع سبب العقم إلى قناة المبيض بمنع مرور البويضات من هذه القناة إلى بقية أجزاء الجهاز التناسلي. انظر الشكل رقم (13) الجهاز البولي والتناسلي في أنثى الأرنب.

الفصل السادس

أعلاف الأرنب:

إن ارتفاع أسعار أعلاف الأرانب يشكل جزءً كبيراً من تكاليف إنتاجها وقد تصل إلى 70% من تكاليفها، والمربي الماهر هو الذي يعمل على تأمين كافة الأعلاف اللازمة لقطيعه من إنتاج مزرعته لأن الغاية الأساسية من التربية هي الحصول على أكبر إنتاج بأقل التكاليف.

هذا ولاتختلف أعلاف الأرانب عن أعلاف الدواجن من حيث تركيبها إلا أنها تختلف من حيث أنواعها لأن الأرانب حيوانات ثديية تأكل الأعشاب وتقضم الحبوب والجزر، ولهذا لاتحتاج الأرانب إلى بروتين حيواني لأن لها المقدرة على تكوينه في أجسامها وعلى كل الأحوال عند تجهيز عليقة خاصة بالأرانب يجب أن نراعي حاجة القطيع بصورة عامة من حيث كون هذه العليقة مخصصة لإنتاج اللحم (حيث تسمى عليقة تسمين) أو لإنتاج الفراء أو الشعر حيث تسمى عليقة تربية ونمو.

والشكل رقم (14) يبين الجهاز الهضمي للأرانب.

ومهما تنوعت حاجات القطعان والأرانب المختلفة المرباة من حيث نوعية الأعلاف المقدمة لها وكميتها فإنها تحتاج للمواد التالية:

1- المواد البروتينية: وهي مواد مهمة جداً في فترات النمو والحمل والرضاعة وهي تتوفر في كافة أنواع الأكساب النباتية وكذلك في الحبوب البقولية وهي ضرورية للنمو وتكوين الأجنة وزيادة إنتاج الحليب في المرضعات لذلك لابد من توفرها في علائق الأرانب وتشكل نسبة 15-25 من علائق وتضاف المواد الدهنية في أعلاف الأرانب بنسبة 3.5% وفي أرانب التسمين تصل إلى 5.5%.

2- المواد الكربوهيدراتية: وهي مواد نشوية ضرورية في علائق الأرانب وتشكل نسبة 70% من علائق الأرانب تشمل الحبوب النشوية بأنواعها ويفضل تقديمها مجروشة وخصوصاً الذرة الصفراء أو البيضاء هذا وتحتاج الأرانب إلى نسبة عالية من الألياف في أعلافها لتفادي أكل فرائها وتصل نسبة 14-18% في أعلاف أرانب التربية.

3- الإضافات العلفية : وتشمل :

‌أ- الأملاح المعدنية: وعلى الأخص الكالسيوم والفوسفور وملح الطعام الذي يضاف إلى علائق الأرانب بنسبة 0.5-1.5 % من وزن علائق الأرانب في مزارع التربية والتسمين.

‌ب- الفيتامينات: أصبحت مواد لاغنى عنها في مزارع الأرانب لزيادة نموها والمحافظة على صحتها وتكثر عادة في الأعلاف الخضراء والبقوليات.

‌ج- المضادات الحيوية: قد تضاف إلى علائق الأرانب من أجل التحريض على النمو أو من أجل استكمال النمو بشكل جيد أو من أجل العلاج.

تعتبر فضلات المطاعم والمطاحن صالحة لتغذية الأرانب وخصوصاً ذات الأصل النباتي وقد يستعمل الحليب المجفف أو اللبن المفروز في تغذية الأرانب وعلى وجه العموم يمكن تقسيم أعلاف الأرانب إلى الآتي:

1- مواد علفية مائعة: وتقسم بدورها إلى أعلاف خضراء رطبة وأعلاف خضراء جافة.

2- مواد علفية مركزة: وتشمل المواد التي تدخل في تغذية الحيوانات الأخرى مثل الشعير والشوفان وذرة المكانس كسرة القمح، بذور الكتان، ويجب جرش هذه المواد قبل استعمالها.

أما الأعلاف الخضراء (المائية): تشمل كافة أنواع الحشائش الخضراء والدريس باستثناء الحشائش السامة وهي ضرورية للأرانب نظراً لاحتوائها على الفيتامينات والبروتين والأملاح المعدنية وتستعمل للأرانب الوالدة بشكل خاص والمرضعات منها وعند قلة الأعلاف الخضراء يمكن استعمال الجذور النباتية مثل الجزر اللفت والشوندر بشكل مجزأ ويفضل أيضاً أن تكون نصف مسلوقة ومبردة ويشترط عدم تقديم هذه الأعلاف وهي ندية أو متخمرة أو مختلطة مع أعشاب غريبة ضارة أو سامة كما لاينصح بتقديمها إلى الأرانب إلا بعد إعطائها وجبة الأعلاف المركزة.

ملاحظة عامة:

1- يخصص عادة المقدار التالي من الأعلاف المتزنة يومياً إلى كل أرنب حسب الجدول التالي:

* 150 غ للإناث غير الحوامل أو لكل الأرانب التي يقل عمرها عن ستة أشهر.

* 200 غ للإناث الحوامل

* 375 غ للذكور غير المستعملة في التلقيح (غير ناضجة جنسياً).

* 450 غ للذكور المستعملة في التلقيح.

* 500 غ للإناث الحوامل والمرضعات.

2- كمية المياه اللازمة لسقاية الأرانب : تختلف حسب أحجامها وأعمارها وأنواعها وتغير كل يوم مرتين ويجب أن لاتحد رطوبة في حظائر التربية.

علائق مفيدة في تحسين الفراء للأرانب وتشمل الآتي:

في فصل الصيف :

- تعطى الأرانب صباحاً أعلاف خضراء غير ندية أو رطبة ويضاف إليها 150 غ شوندر أو جزر أو لفت.

- تعطى الأرانب ظهراً 50 غراماً من الشوفان لكل أرنب.

- تعطى الأرانب مساء 75 غراماً من الشعير مع قليل من الأعلاف الخضراء الفصة والبرسيم.

في فصل الشتاء:

- تعطى الأرانب صباحاً في اليوم الأول 150 غ من شعير.

- تعطى الأرانب في اليوم الثاني 200 غ شوندر أو لفت.

- تعطى الأرانب في اليوم الثالث 150 غ شعير مجروش وهكذا تبدل عليقة الصباح على هذا الشكل.

- وفي المساء يعطى لكل أرنب 75 غ شوفان على أن يعطى بعد يومين 150 غ بطاطا مسلوقة وبعد كل علفة (صباحية أو مسائية) يوضع للأرانب قليلاً من الدريس.

esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل خريج قسم وقاية النبات شعبة المبيدات كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة للاستفسار ارسل رسالة علي eng.3sam3aziz@yahoo.com

  • Currently 130/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
44 تصويتات / 1510 قراءة
نشرت فى 24 يوليو 2010 بواسطة esamaziz

م.ز.عصام عزيز هيكل

esamaziz
مهندس زراعي خريج كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة قسم وقاية النبات شعبة المبيدات 2012 ايميل:eng.3sam3aziz@yahoo.com »

ابحث

جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,862,731

Sciences of Life