من الطبيعي أن يكون لدى الأصم تأخر لغوي كبير واختزال لكثير من المعاني المتعددة التي تدل عليها اللفظة الواحدة ، ويتبع هذا التأخر اللغوي تأخر في الجانب المعرفي والتحصيلي . وقد أثبتت الدراسات أن المعاقين سمعياً يتأخرون دراسياً عن أقرانهم من العاديين من ثلاث إلى خمس سنوات ، هذا في المتوسط العام ، ويتضاعف هذا التأخر مع تقدم عمر المعاق سمعياً ، غير أن تحديد درجة التخلف تختلف من منهج دراسي إلى آخر ، فتخلف الصم في مادة القراءة والتعبير يفوق تخلفهم في الرياضيات والجغرافيا والعلوم ، لعدم اعتماد المواد الأخيرة عل اللغة .  وقد وجد الباحث فورث 1917م أن المتوسط العام لمستوى القراءة للتلاميذ المعاقين سمعياً لايتجاوز الصف الثالث الابتدائي بالنسبة للعاديين ، وهذا لايعني عدم وجود بعض الأذكياء الذين يتجاوزون هذا المستوى، بشرط أن يتوفر لهم التدخل المبكر ثم التعليم المقنن ، وأسرة تبذل جهداً ووقتاً و لاتمل في سبيل ابنها أو بنتها ، وقد أثبت الباحث نفسه أن 10%فقط من المعاقين سمعياً يستطيعون القراءة بمستوى أعلى من مستوى طالب العاشرة ( الأول الثانوي ).( للمزيد انظر كتاب : تعليم الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة . ماجدة سعيدة ) .

 وهناك دراسة أخرى قام بها بوتنر ومكلر 1966م كشفت عن هذه الحقائق ( أن 30% من التلاميذ المعاقين سمعياً كانوا في مستوى الأميين ،و60%  كانوا بين المستويين الخامس والثالث وأقل من ذلك ، و5% فقط بلغوا الصف العاشر " الأول الثانوي " ) ودراسة ثانية أثبتت النتائج نفسها . وتجدر الإشارة إلى أن معظم التلاميذ الذين شملتهم الدراستان كانوا من ضعاف السمع ، أو ممن أصيب بالصمم بعد تعلم اللغة ، أي أن غير هذين الصنفين سيكون أثر الإعاقة عليهم أشد (للمزيد انظر محاضرات في طرق التواصل للمعوقين سمعياً . عبد الغفار الدماطي )

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 1158 مشاهدة

ساحة النقاش

ايمان عبد الرسول

emanabelrasou
اسمى: ايمان عبد الرسول . اعمل: مدرسة علوم بمدرسة امل لبنان للصم وضعاف السمع. حاصلة على دبلوم معلمات سنة87 . حاصلة على دبلومة تربية خاصة94. حاصلة على بكالوريوس علوم وتربية 2003. »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

47,689

القاموس الإشاري العربي للصم