الدمج


ويشير الى مجموعة الأجراءات التي تزيد من فرص الفرد للمشاركة القصوى فيالحياة الثقافية والاجتماعية .


والإدماج التعليمي يشيرالى الأجراءات المتخذةلتوفير خدمات التريبة الخاصة من خلال المدرسة العادية

العوامل الاساسية التي يعتمد عليها الدمج
1- شدة الإعاقة .
2- عمرالطفل .
3- توفر الخدمات المدرسية المتعلقة بالبيئة المدرسية والكوادر التعليمية .
4-مدى الوعي الأجتماعي وتقبل الأهالي لفكرة الاندماج .
5- مراعاة الفروقالفردية بين الطلاب .
الآثار السلبية لبرامج الدمج
يعترض بعض علماءالتربية وعلم النفس على سياسة الدمج أو توحيد المسار التعليمي ولهم في ذلك الأسبابالآتية
1- مدرسو الفصول العادية غير مؤهلينأو مدربين للتعامل مع الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة
وكذلك إدارات مدارس التعليم العام .
2-يحتاج الأطفال من ذوي الاحتياجاتالخاصة إلى كثير من جهد ووقت المدرس الأمر الذي سيؤدي إلى تأخر نمو وتقدم الأطفالالعاديين .
3- يحمل مدرسوا الفصول العادية وكذلكالأطفال العاديون اتجاهات سلبية تجاه الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة مما سيؤدي إلىعزل هؤلاء الأطفال ويخلق لهم وصمة داخل الفصول العادية .
4-الفصول العادية غير مهيأة لتوفيراحتياجات الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة كذلك وجود نقص واضح في بعض المدارس في عمال النظافة والأدوات والوسائل التعليمية ووسائل النقل
5- ضمن الفصول العادية سيحرم الأطفالذوي الاحتياجات الخاصة من الخدمات والبرامج الخاصة مما يؤدي إلى تدهور وضع هؤلاءالأطفال وتأخرهم
6-- القصور الواضح من وسائل الأعلام من الصحف والتلفاز في نشر الوعي في المجتمع عن قدرات وإمكانيات واحتياجات الفئات الخاصة .
ومن الواضح أنتلك السلبيات التي يسوقها معارضي الدمج يتعلق معظمها بالإعداد المسبق لتطبيق سياسةالدمج وخاصة الإعداد الجيد للبيئة المدرسية بكل عناصرها لتقبل الدمج وتنفيذه

الآثار الإيجابيةلبرامج الدمج
يحققدمج الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة في مدارس التربية العامة كثيراً من الإيجابياتأثبتتها نتائج الدراسات والبحوث منها ما يعود على الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصةوكذلك الطلاب العاديين
أ- فوائد تعودعلى الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة
فحين تتوافرلبرامج الدمج أسباب النجاح تحقق فوائد كبيرة من الناحيتين الأكاديمية والاجتماعيةلهؤلاء الطلاب إذا ما تم دمجهم في فصول التربية العامة مقارنة بتعليمهم في صفوفخاصة
فمن الناحيةالأكاديمية
1-يحقق الطلاب في مواقف الدمج إنجازاًأكاديمياً مقبولاً بدرجة كبيرة في الكتابة وفهم اللغة .
2-يستطيع الطلاب ذوي الاحتياجاتالخاصة عند تعليمهم في فصول دراسية مشتركة أن يلاحظوا طريقة أداء زملائهم الأصحاءلواجباتهم وحل مشكلاتهم الاجتماعية والعملية
أما منالناحية الاجتماعية :1- تتطور مهارات التواصل لدى الطفلالمعاق عندما تتوافر له فرصة التفاعل مع أقرانه العاديين .
3-يكتسب الطفل الشعور بالثقة بالنفسإذا ما لاقى الترحيب والتقبل من الآخرين .
4-يتيح الدمج للطلاب المعاقين عدداًمن الفرص التعليمية والنماذج الاجتماعية فيساعد على حدوث نمو اجتماعي أكثرملائمة
5-يقلل الدمج أو توحيد المسارالتعليمي للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة والعاديين من الآثار المدمرة للوصمة التيتقترن بالطفل .
6-يوفر الدمج للأطفال ذوي الاحتياجاتالخاصة الفرصة لإقامة العلاقات التي سوف يحتاجون إليها للعيش في المجتمع ومشاركةأقرانهم في الأعمال القيمة والأنشطة المختلفة
7-يُمكن الدمج الطلاب ذوي الاحتياجاتالخاصة من تعميم مهاراتهم للبيئة غير المعاقة .
ديان برادلي وآخرون ,ترجمة زيدان السرطاوي وآخرون .
ب- فوائدتعود على الطلاب العاديين
فرغم أن بعضمعارضي برامج الدمج يرون أن وجود أطفال معاقون في فصول التربية العامة وبخاصة شديديأو متعددي الإعاقة يؤثر على تحصيل الطلاب العاديين إلا أن عدداً من الدراسات أشارإلى أن الدمج لا يؤثر سلباً في أداء الطلاب العاديين بل على العكس فقد اكتسب الطلابالذين شاركوا في برامج التربية العامة مع أقرانهم المعاقين مهارات ومفاهيم مفيدةلهم وتحققت لهم الفوائد التالية .
1-تطور القدرة على التحمل لدى الطلابالعاديين
2-تزايد احترام الطلاب العاديينوتفهمهم للفروق بين الناس.
3-توافر الفرصة لجميع الطلاب لاكتسابمهارات حياتية قيمة.
4-أصبح الطلاب أكثر تقبلاً للفروقالفردية وأكثر تركيزاً على أوجه التشابه مع أقرانهم عندما يتعلمون معاً.
5-توافر الفرصة لتقديم الخدمات الخاصةللأطفال من غير ذوي الاحتياجات الخاصة والمعرضين لأن يكونوا كذلك دون أن يوصموابأية وصمة تؤثر عليهم
6-تزداد استفادة الطلاب العاديين منتنوع الأساليب التي يستخدمها المعلمون في حالة الدمج
ديان برادليوآخرون ،ترجمة زيدان السرطاوي وآخرون, 2000 :
ج- فوائد عامةيحققها الدمج :
1-التعليم القائم على الدمج يزيد منعطاء العاملين داخل المؤسسة التعليمية إذا ما تقبلوا فكرة الدمج .
2-ينقل الدمج مهارات وأساليب مدرسالتربية الخاصة إلى المدرسة العادية ومناهجها للاستفادة منها3-لا يتطلب إعداد الطلاب المعاقين فيالمدارس العادية تكاليف مادية كبيرة مقارنة بالتكاليف الكبيرة التي تتطلبها مدارسالتربية الخاصة ، ويكفي إدخال بعض التعديلات أو الإيضاحات البسيطة على المدارسالعادية لتناسب الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة



إن المبدأ الأساسي فيالإدماج التعليمي هو تعليم المعوق في الصف العادي , واذا تعذر الدمج في الصف العاديفنلجأ الى بدائل أخرىأقرب ما تكون الى الصف العادي لكنها تختلف بسبب الفروق الفرديةبين المعاقين .


وهذه البدائل هي :


1-التعليم في الصف العادي معخدمات غرفة المصادر / وهنا يقضي الطفل جزءاً من اليوم الدراسي في الصف العاديوالجزء الاخر في غرفة المصادر وهذا النمط يناسب الأطفال ذوي صعوبات وبطء التعلموذوي الإعاقات البسيطة .


2-الصف الخاص في المدرسة العادية / وهنا يوضعالمعوق في صف خاص مع الطلاب المعاقين ويشاركون الطلاب العاديين في حصص النشاط ( الرسم , التمارين الرياضية ) والمشاركة في الرحلات ولكن باشراف خاص , وهذا النمطيناسب ذوي الإعاقات المتوسطة .


3-المدارس النهارية الخاصة / ويناسب هذاالنمط الأطفال ذوي الإعاقات المتوسطة والشديدة , وتطبق هذه المدارس مناهج خاصة تؤكدعلى التدريب على المهارات الوظيفية كالعناية بالذات والمهارات الأجتماعية .






إشرك الأهل


إن اشراك الاهل في برامجالطفل المعوق هام جداً ويتلخص دور الأهل فيما يلي :


· يعتبر الاهل من اهمالمصادر في تقييم الطفل والتعرف على أحتياجاته .


· للأسرة دور كبير فيمتابعة ما تعلمه الطفل في المدرسة وتدريبه في البيت .


· إن التواصل بينالاسرة والمدرسة يوفر فرصة كبيرة للتعرف على مدى إستفادة الطفل وتقدمه .


· إن إشراك الاهل والحصول على ثقتهم يوفر دعم كبير للبرنامج التعليمي ويسهل الكثير منالمعيقات .


التقييم المستمر


يعتبر التقييم الخطوةالاولى للتعرف على ذوي الاحتياجات الخاصة فمن المهم أيضاً الاستمرار في التقييموتسجيل الملاحظات بشكل مستمر ومنظم وذلك لـــــ


- لمعرفة مدى التغير الذيحصل على أداء الطالب .


- لتقييم مدى فعالية الاساليب التي يستخدمها المعلم .


- معرفة مدى ملائمة الأهداف والدروس لقدرات الطالب .


- التعرفالى جوانب التحسن التي حصلت وتنميتها والتركيز على الجوانب الضعيفة .


الأستخدام الفعال لأساليب تعديل السلوك


إن تعديل السلوكببساطة هو العلم الذي يهتم بتغيير السلوك غير المرغوب فيه ومن المهم أن يكون المعلمقادراً على إستخدام أساليب تعديل السلوك الانساني .

المصدر: مركز الرحمة
el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطقال

  • Currently 60/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
20 تصويتات / 1732 مشاهدة
نشرت فى 20 يناير 2011 بواسطة el-rahmapt

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال

el-rahmapt
للتواصل [email protected] »

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,675,678

مركز الرحمة للعلاج الطبيعى


مركز الرحمة للعلاج الطبيعى المكثف للأطفال المصابين بالشلل الدماغى    د/ محمد على ابراهيم 
مدرس بكلية العلاج الطبيعى جامعة القاهرة        استشارى تاهيل الاعاقات 00201225897151