Dr. Maher Elsawaf

الطريق إلي التقدم والتنمية يقوم علي العلم والمعرفة وحرية التعبير

 

 

مفهوم الحوكمة            د. ماهر الصواف

تعانى الدول النامية من العديد من المشكلات السياسية والإجتماعية التى أثرت سلباً على تحقيق التنمية الإقتصادية .. وقد أظهرت الدراسات  أن من أسباب عدم نجاح سياسات الإصلاح الإقتصادى لهذه الدول يرجع إلى أن هناك دول ذات حوكمة ضعيفه Bad Governance وأنها لا تولي إهتمام بعناصر واسس الحوكمة الجيدة. 

ويعود لفظ الحوكمة Governance إلى كلمة إغريقية قديمة تعبر عن قدرة ربان السفينة، ومهاراته فى قيادة السفينة وسط الأمواج والأعاصير والعواصف، ومايمتلكه من قيم وأخلاق نبيلة وسلوكيات شريفة فى الحفاظ على أرواح وممتلكات الركاب .. فإذا ما وصل بها إلى ميناء الوصول ثم عاد من مهمته سالماً  أطلق عليه خبراء البحار " القبطان المتحوكم جيداً Good Governance .

 وقد عرفت "الحوكمة الجيدة” بأنها:

<!-- أسلوب يقوم علي  ممارسة السلطة العامة باسم الناس

<!--وأن تمارس تلك السلطة بالطرق التي تحترم سلامة وحقوق أفراد المجتمع واحتياجاتهم  داخل الدولة.

ويعرف البنك الدولي الحوكمة بأنها الطريقة التي يتم من خلالها ممارسة السلطة في إدارة الموارد الاقتصادية والاجتماعية للدولة

وقد وضح تقرير التنمية الإنسانية عام 2002 أن الحوكمة  هي :

" ذلك الحكم الذى يعزز ويدعم ويصون رفاهية الإنسان، ويقوم على توسيع قدرات البشر وخياراتهم وفرصهم وحرياتهم الإقتصادية والإجتماعية والسياسية ، لاسيما بالنسبة لأكثر أفراد المجتمع فقراً وتهميشاً " .

 أما معهد طوكيو للتكنولوجيا Tokyo Institute of Technology فينظر لمفهوم الحوكمة على أنه ..

مجموعة متشابكة من القيم والإتجاهات والعمليات والمؤسسات والتى من خلالها يستطيع المجتمع إدارة عملية التنمية وحل الصراعات  سواء بالطرق الرسمية أو غير رسمية.

وقد حددت الدراسات المتعددة في هذا المجال عدد من العناصر  والأسس لتحقيق الحوكمة ولعل أهمها ما يلي  :

<!--تفعيل تطبيق دولة القانون  .

<!--الإدارة الجيدة لموارد الدولة ورفع مستوي الكفاءة والفعالية ..

<!--الشفافية

<!--والمساءلة

<!--الإهتمام بالمشاركة المجتمعية واللامركزية

<!--العدالة والمساواه في توزيع الدخل القومي

<!--الاستجابة لاحتياجات المجتمع

 

ويلاحظ  أنه قد ينظر البعض للحوكمة بمفهوم (واسع) لتعبرعن القيم المجتمعية والأخلاقية والقواعد الأساسية للديمقراطية الواجب علي المنظمات بشكل عام الخاصة منها او العامة احترامها ومراعاتها عند ممارسة السلطة وتحقيق الأهداف، وبالتالى فهو أقرب إلى الصياغة الحديثة لمبادىء مستقرة .

 بينما ينظر البعض الآخر للحوكمة بمفهوم محدد يرتبط  بأسلوب إدارة الدولة، والتى يجب أن تتبنى خطوات الإصلاح الإدارى مثل .. إعتماد آليات المساءلة والمحاسبة فى مواجهة السلطات العامة، المطالبة بتوفير مظاهر الشفافية فى مؤسسات صنع القرار وتقييم نوعية الحكم من زاوية الإلتزام بسيادة القانون وقدرته على تعزيز قيم المشاركة وإحترام حقوق الإنسان ومكافحة الفساد .

 

 

المصدر: د. على الصاوى ، الصياغة التشريعية للحكم الجيد : إطار مقترح للدول العربية ، ورقة مقدمة لورشة عمل حول تطوير نموذج للصياغة التشريعية للبرلمانات العربية ، بيروت 3-6 فبراير سنة 2003 ، والتى نظمها البرنامج الإنمائى للأمم المتحدة ، - د.فهمى خليفة الفهداوى، الحكم الصالح : خير إستراتيجى للإدارة نحو بناء مجتمع المؤسسية والمواطنة العامة ، مجلة النهضة، المجلد الثامن- العدد الثالث، جامعة القاهرة : كلية الإقتصاد والعلوم السياسية، يوليو 2007م،. - د. عيد فالح العدوانى، الحوكمة ودورها فى تحسين الأداء المؤسسى للجهاز الإدارى ومتطلبات التطبيق فى دولة الكويت، مجلة النهضة، المجلد العاشر- العدد الرابع، جامعة القاهرة : كلية الإقتصاد والعلوم السياسية،أكتوبر 2009م.ص.ص. 67-92 . - سوليفان،جون دى، الحكم الديمقراطى الصالح: المكون الرئيسى للإصلاح السياسى والإقتصادى، ترجمة ونشر: القاهرة :مركز المشروعات الدولية الخاصة، فبراير 2004، ص.ص 2-40 .

Dr.maher elsawaf الأستاذ الدكتور محمد ماهر الصواف

drelsawaf
نشرالثقافة الإدارية والسياسية والإجتماعية والإقتصادية »

عدد زيارات الموقع

112,204

ابحث