د علي اسماعيل للطب النفسي والاستشارات النفسية والزوجية والاجتماعية وللتنمية البشرية

موقع يهتم بتبسيط العلوم النفسية للعامة وللمتخصصين من خلال عرض حالات وفيديوهات وابحاث

لقطة طفولية تتكرر للمرة الثانية من اللاعب رمضان صبحي ، فعلها في مباراة سابقة وأثارت مشكلات بين اللاعبين ، وفاتت اللقطة دون أن يلفت أحد انتباه اللاعب أن هذا يعتبر سوء سلوك يستثير حفيظة منافسه وهوما حدث في المباراة الأولي ، وتكررت في مباراة السوبر اليوم.

لماذا يلجأ اللاعبون إلي هذه السلوكيات الصبيانيه؟ يقول د. على إسماعيل استشارى الطب النفسي:

"ببساطة معظم لاعبينا منخفضي الثقافة العامة والثقافة النفسية ، معظمهم لديهم نقص في النضج الانفعالي ، وشخصيات ناقصة النمو ، مما يجعل التفكير الشائع لديهم هو التفكير العاطفي الذي فيه يسبق السلوك التفكير أو يسايره مما يجعلهم لا يقدرون الموقف ولا عواقبه ، ساعد ويساعد علي ذلك أن اللاعبين يجدون من يدافع عن تهورهم وانفعالاتهم بدافع الغيرة علي فريقه أو غيرها من المبررات غير العلمية أو المنطقية.

يجب علي إداري الفريق أن يعقد جلسات لزيادة النضج الانفعالي للاعبيه ومحاولة رفع مستوي ثقافتهم النفسية ، علينا أن نتعلم من لاعبي أوربا وثباتهم في الفوز أو الهزيمة ، فنادرا ما نري تهورا كتهور رمضان ، أو ردود أفعال كالتي حدثت من حازم إمام وغيره".

 

dralysmail

علي إسماعيل استاذ م. بطب الازهر /استشاري KJO / رئيس CME

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 33 مشاهدة
نشرت فى 19 أكتوبر 2015 بواسطة dralysmail

ساحة النقاش

دكتور علي اسماعيل للطب النفسي و الاستشارات النفسية والتنمية البشرية والمشكلات الزوجية والاجتماعية

dralysmail
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

38,025