د/ أحمد عبد الوهاب برانيه

أستاذ إقتصاد وتنمية الموارد السمكية

<!--<!--<!--          اغتيال بحيرة مريوط

د/ أحمد عبد الوهاب برانيه

أستاذ إقتصاد وتنمية الموارد السمكية

<!--<!--<!--

<!--<!--<!--

**         فى الوقت التى تتزايد فيه التهديدات بانكشاف الأمن الغذائي المصري نتيجة اعتمادنا المتزايد على استيراد نسبة كبيرة من احتياجاتنا الغذائية  ،  يصبح الاعتماد على مواردنا الذاتية خاصة المتجدد منها وتنميتها قضية تمس الأمن القومي المصرى.

**         وتأتى الموارد السمكية فى مسطحاتنا المائية فى مقدمة الموارد الطبيعية  المتجددة والتي تعتبر القاعدة الأساسية لتحقيق تنمية مستدامة ومتواصلة تعتمد على مواردنا الذاتية.

                        هذا هو المنطق المفروض ان تعمل لأجلة  اية سياسة تهدف الى تحقيق تنمية حقيقية تعتمد على الذات وتوفر الغذاء وفرص العمل لافراد المجتمع.

                        الا ان المنطق شئ وما يحدث فى الواقع شئ اخر  ،  ففي الوقت الذي تتسع فيه رقعة المزارع السمكية حتى فى الاراضى الصحراوية بفكر وجهد المخلصين من ابناء هذا الوطن  ،  نجد بعض المسئولين والذين يشغلون مراكز قيادية فى محافظاتهم يتبنون مخططات لتجفيف وردم بحيرتنا الشمالية  ،  أهم المصادر الطبيعية لإنتاج اسماك بأسعار مناسبة .

                        وقد تعددت أسباب ووسائل تجفيف البحيرات المصرية والتي أخرها محاولة تجفيف مساحة 1000 فدان من بحيرة مريوط  ،  بدأ مسلسل تجفيف وردم بل واغتيال بحيرة مريوط من خلال تحويلها الى مخزن لكل أنواع مخلفات الصناعة فى مدينة الاسكندرية وكذلك الصرف الصحي  ،والصرف الزراعي  ،  وتقطيع جسمها الى أشلاء متناثرة من اجل انشاء طرق او اقامة مشروعات خرسانية  ،  ثم بعد ذلك يرتفع الصراخ بان البحيرة ملوثة وأسماكها خطيرة  ،  وانها تمثل احد اشكال القبح فى نظر المسئولين  ،  وعليه يجب التخلص منها بردمها واستغلال المساحات المتبقية منها  لاغراض ما يسمى بالتنمية العمرانية او بالادق التنمية الخرسانية.

                        يا سادة ..  ان التحدي الحقيقي لتنمية هذا البلد هو الخروج الى الصحراء  المتاخمة لمحافظة الإسكندرية …  اذهبوا الى هناك وأقيموا منشأتكم ومشروعاتكم وما تتطلبه من عناصر البنية التحتية  …  هكذا يتم التوسع العمراني وتقام المجتمعات الجديدة وليس إقامة هذه المشروعات على مسطح مائي يمكن إعادة تأهيله لانتاج غذاء رخيص لفقراء هذا الوطن.

**         انكم تستطيعون اقامة مشروعات عمرانية فى الصحراء ولكن لا يمكن لكم ان تنشئوا بحيرة مريوط جديدة فى الصحراء.

**         ان المؤامرة مستمرة لاغتيال بحيرة مريوط واخر حلقاتها تشكيل لجنة لهذا الغرض بمعرفة محافظة الاسكندرية  لم يشارك فيها اصحاب المصلحة الحقيقية وهم [ الاتحاد التعاونى للثروة المائية  ،  والهيئة العامة لتنمية الثروة  السمكية  … ] بماذا يفسر ذلك  ؟  أفيدونا يرحمكم الله.

**         اننا نناشد جمعيات المجتمع المدني وعلماؤنا المخلصين فى الاستمرار للتصدي لهذا المخطط الخطر وفى مقدمتهم جمعية أصدقاء البيئة فى الإسكندرية برئاسة المستشار / عبد العزيز الجندي  ،  أ . د . مسعود عبد الرحمن .. رئيس علوم البحار الأسبق بكلية العلوم  -  جامعة الإسكندرية  ،  أ.د . حسنى بيومي رئيس قسم العمارة السابق بكلية الهندسة  -  جامعة الإسكندرية  ،  أ . د . عمرو زكريا الأستاذ بمعهــد علــوم البحــــار

والمصايد  -  أكاديمية البحث العلمي  ،  أ. د . حنفي هليل  أستاذ الجيولوجيا بكلية العلوم  -  جامعة الإسكندرية  ، أ . د . سيد شرف الدين الأستاذ بكلية العلوم  -  جامعة الإسكندرية.

                        لقد حذروا جميعهم وغيرهم من مخاطر التعديات وتلويث بحيرة مريوط  ،  وأكدوا على ضرورة إعادة تأهيل البحيرة  ،  وإنقاذها من الكارثة التى كانت تنتظرها .

                        لقد بح صوت الاتحاد التعاونى للثروة المائية لوقف التعديات على المسطحات المائية المصرية وفى مقدمتها بحيرة مريوط وحذر من تناقص إنتاجها السمكي  ،  فى الوقت التى تواجه المزارع السمكية مشاكل نقص الموارد المائية وارتفاع تكاليف الأعلاف والزريعة وإيجار المزارع.

                        وفى النهاية لا نملك الا ان نقول " انتبهوا ايها السادة "

 1 -    اغتيال بحيرة مريوط بحجة التطوير العمراني

2  -    بحيرة مريوط بين التنمية المستدامة..  والتنمية الخرسانية

3  -    حافظوا على رأس المال الطبيعي لمصر ..  وأنقذوا بحيرة مريوط

4  -    التحدي الحقيقي هو تعمير الصحراء وليس تجفيف البحيرات

5  -    تلوث بحيرة مريوط وإخراجها من العملية الإنتاجية لصالح التنمية الخرسانية 

6  -    من ينقذ بحيرة مريوط من جريمة التجفيف ؟ 

المصدر: د/ أحمد عبد الوهاب برانيه
drBarrania

د/ أحمد برانية أستاذ اقتصاد وتنمية المواردالسمكية معهد التخطيط القومى

ساحة النقاش

DrNabihaGaber
<p>السلام والتحيه</p> <p>هذه الصرخه التى تطلقها فى مقالتك الرائعه أتمنى أن تجد أذن تسمعها. لقد رأيت ذلك وأنا فى الأسكندريه شىء محزن أن ندمر مصادر ثروتنا بأيدى من لا يفكر فى مصلحه الوطن بل مصلحته فقط. شكرا مره أخرى</p>

د/ أحمد عبد الوهاب برانية

drBarrania
أستاذ اقتصاد وتنمية المواردالسمكية معهد التخطيط القومى »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

256,254