بعد مشوار طويل مع العمل الصحفى والأدبى استمر لأكثر من 60 عاماً اشتهر خلالها كفيلسوف وأديب نابغ مصرى مخضرم ، رحل الكاتب والأديب المصرى أنيس منصور صاحب عمود "مواقف" اليومى بجريدة الأهرام عن عمر يناهز 87 عاماً .

وفى يوم وفاته تنشر " شموس نيوز " أجزاء ما ورد عنه فى كتاب " شموع فى بلاط صاحبة الجلالة " للكاتبة الصحفية ورئيس تحرير جريدة شموس نيوز الإلكترونية داليا جمال طاهر ، الصادر عن رابطة الأدب الحديث فى مصر ضمن سلسلة شخصيات مصرية .

ولد أنيس منصور فى 18 أغسطس 1924 ، فى قرية بجوار مدينة المنصورة محافظة الدقهلية ، تخرج من كلية الآداب قسم الفلسفة .

يتميز بإتقانه لعدة لغات منها الألمانية والإيطالية ، كما أن له إطلاع واسع أهله ليكتب فى ما وراء الطبيعة ، ولعل أشهر كتبه فى هذا المجال هو كتاب « الذين هبطوا من السماء » ، وكتاب « الذين عادوا إلى السماء » .

لم يكتف بإثراء الثقافة العربية بكتابته ، ولكنه راح ينهل من الثقافة الأوروبية ، ويأتى بها مكتوبة بالعربية بعد أن ترجمها لتزيد من رصيده الفكرى والأدبى ، فقد ترجم أكثر من تسع مسرحيات بلغات مختلفة ، وله حوالى خمس روايات مترجمة ، ونحو 12 كتاباً لأعظم فلاسفة أوروبا .

ولم يكتف بترجمة روائع المسرح العالمى ، لكنه ألف أكثر من 13 مسرحية من أروع المسرحيات العربية ، وكثير منها قد عرض على خشبة المسرح القومى .

نشأته :-

ولد أنيس منصور ونشأ بمدينة شربين بمحافظة الدقهلية ، وتأثر بالريف المصرى جداً ، وأعجب بحياة الغجر الذين كانوا أحياناً يزورون قريته ، ومنذ صغره كان متفوقاً فى كل ما تعلم ، وعن أبيه تعلم ألا يقرأ إلا ما يمتعه ، فقرأ حتى أنهى مكتبات عديدة ، وكون ثقافة واسعة ، وسافر وأبحر بسفن الخيال إلى بحور المعرفة الواسعة ليعود من تلك الرحلات بخبرات ومواقف وآراء ما زال حتى اليوم يعبر عنها .

دراسته :-

 حفظ أنيس منصور القرآن الكريم فى سن صغيرة فى كُتّاب القرية وكان له فى ذلك الكُتّاب حكايات عديدة حكى عن بعضها فى كتابه عاشوا فى حياتى ، وفى دراسته الثانوية كان الأول على كل طلبة مصر حينها .

التحق بقسم الفلسفة فى كلية الآداب جامعة القاهرة بناء على رغبته الشخصية ، وحصل على ليسانس الآداب عام 1947 ، وعمل مدرساً فى القسم ذاته ، ولكن فى جامعة عين شمس ، ثم تفرغ للكتابة والعمل الصحفى فى مؤسسة أخبار اليوم ، والإبداع الأدبى فى شتى صوره .

 تأثره بأساتذته :-

أحس أنيس منصور بأنه منعزل تماماً عن الدنيا فى فترة حياته الجامعية ، وظل كذلك لفترة لا هم له إلا شراء الكتب ودراسة الفلسفة بنهم شديد حتى حدث له تغيير كبير وهو ذهابه إلى صالون العقاد وانفتاحه على دنيا لم يعرف لها وجوداً من قبل ، وسجل كل ذلك فى كتاب « فى صالون العقاد كانت لنا أيام » ، حيث سجل مشاكل جيله وعذاباته وقلقه وخوفه وآرائه فى مواجهة جيل العمالقه من أمثال طه حسين ، والعقاد ، وتوفيق الحكيم ، وسلامة موسى ، وغيرهم الكثير من أعلام الفكر والثقافة فى مصر فى ذلك الوقت .

إطلع أنيس منصور على كتب عديدة بلغات أجنبية ، وترجم بعضاً من الكتب والمسرحيات ، منها : « رومولوس العظيم ، زواج السيد مسيسبى ، هى وعشيقها ، أمير الأرض البور ، مشعلوا النيران ، من أجل سواد عينيها ، فوق الكهف ، تعب كلها الحياة ، الخالدون مائة .. أعظمهم محمد » .

سافر أنيس منصور ودار الدنيا فى كل اتجاه ، فكتب الكثير فى أدب الرحلات ، وربما كان أول الكتاب فى أدب الرحلات ، وألف كتباً عديدة ، منها : « حول العالم فى 200 يوم ، بلاد الله لخلق الله – غريب فى بلاد غريبة ، اليمن ذلك المجهول ، أنت فى اليابان وبلاد أخرى ، أطيب تحياتى من موسكو ، أعجب الرحلات فى التاريخ » .

ويعد كتاب حول العالم فى 200 يوم من أكثر هذه الكتب انتشاراً باللغة العربية .

كما أنه له العديد من الأعمال الدرامية التى تحولت إلى مسلسلات تليفزيونية منها : « من الذى لا يحب فاطمة ، حقنة بنج ، إتنين ... إتنين ، عريس فاطمة ، غاضبون وغاضبات ، هى وغيرها ، هى وعشاقها ، العبقرى ، القلب أبداً يدق ، يعود الماضى يعود » .

من أقواله :-

1- يقول علماء التطور أن الطبيعة احتاجت إلى ملايين السنين لتطويرالقرد إلى رجل ، ومع ذلك باستطاعة المرأة أن تعيد الرجل إلى أصله فى لحظة واحدة .

2-الدنيا كلها تخرج منا وتتشكل وتتلون وتقرب وتبعد كما نريد.

3- لا تغلق الباب الذى بينك وبين الناس ، فقد تعود إليه .

4- ما دمت لا تقدر احداً ، فكيف تغضب لأن أحداً لا يقدرك ؟ 5

-سوف يبقى الفشل مرا إذا لم تبتلعه .

أرائه فى المرأة :-

 -مرأة فشلت فى الحب ثم تبحث عن حب جديد‏ :‏ إنها لا تعرف الحب‏ .

-من كل صفات المرأة أكذبها ‏:‏ أنها الجنس اللطيف‏ ! .

-‏حتى عالم النفس العظيم فرويد خدعته النساء‏ .

-الخداع والكذب والغرور ‏:‏ ليس عملاً واعياً عند المرأة .‏.. إنها الغريزة .

-من يمشى وراء المرأة ‏,‏ لاتمشى إمرأة وراءه‏ .

-تحبها كثيراً تحبك قليلاً ‏,‏ تكرهها قليلاً تكرهك كثيراً‏ .

-عندما تصبح المرأة أما لاول مرة ‏,‏ فهى أنثى لآخر مرة .

-‏إمرأة تنتقل بسهولة من حب إلى حب‏ ...‏ لا تعرف الحب‏ .

-وراء كل رجل ناجح إمرأة‏ ,‏ ووراء كل رجل ناجح ثم فشل‏ :‏ إمرأة آخرى‏ .

-المرأة زجاجه دواء‏ :‏ هزها وتفرج عليها ثم لا تشربها‏ .

-‏لن تندم كثيراً إذا أحببت اى شئ غير المرأة‏ .

-‏نمله واحده تستطيع ان تفسد جبلاً من السكر‏ .

-فرق كبير بين أن تحبها لأنها جميلة ‏,‏ وأن تكون جميلة لأنك تحبها‏ .

-ملكات جمال الكون‏ :‏ كلهن من كوكب الارض‏ .

-المرأة قد ترفض دينك ولكنها لا ترفض حبك‏ . -أسواء ما فى الحب ‏:‏ المرأة‏ .

-هناك طريقتان لمناقشه المرأة ‏:‏ كلتاهما بلا نتيجة‏ .

-لم يعرف المرأة من عرف ألف إمرأة‏ .

-النساء ثلاثة أنواع‏ :‏ واحدة قابـله للحب‏ ...‏ وواحدة غير قابله‏ ...‏ وواحده تحب‏ .

-المرأة تحب الرجل الذى لا يتكلم‏ ...‏ إنها تظن أنه يستمع إليها‏ .

-كونى جميلة بعض الوقت‏ ,‏ عاقلة معظم الوقت‏ ...‏ محترمة دائماً ان استطعت‏ .

-الفتاة تفضل أن تتزوج رجلاً مثل والدها وهذا هو سر بكاء الأمهات ليلة الزفاف .

الجوائز :-

حصل الأديب أنيس منصور على عدة جوائز وهى كاالتالى :-

1-الدكتوراه الفخرية من جامعة المنصورة .

2-جائزة الفارس الذهبى من التليفزيون المصرى « أربع سنوات متتالية » .

3-جائزة كاتب الأدب العلمى الأول من أكاديمية البحث العلمى .

4-فاز بلقب الشخصية الفكرية العربية الأولى من مؤسسة السوق العربية فى لندن .

5-حصل على لقب كاتب المقال اليومى الأول فى أربعين عاماً ماضية .

6-جائزة الدولة التشجيعية فى الآداب من المجلس الأعلى لرعاية الفنون والآداب والعلوم الاجتماعية ، عام 1963 .

7-جائزة الدولة التقديرية فى الآداب من المجلس الأعلى للثقافة عام 1981 .

8-جائزة الإبداع الفكرى لدول العالم الثالث ، عام 1981 .

9-جائزة مبارك فى الآداب ، عام 2001 . وله الآن تمثال فى مدينة المنصورة .

الكاتب : نهى جمال الدين - خاص " شموس نيوز "

المصدر: 1- داليا جمال طاهر " شموع فى بلاط صاحبة الجلالة " ، ( القاهرة : رابطة الأدب الحديث ، 2010 ) . 2- جريدة شموس نيوز الإلكترونية http://www.shomos.net http://www.shomos.net/portal/news-287.html

ساحة النقاش

شموس نيوز

daliagamal2002
»

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

72,029