إعداد

اياد هاني العلاف

قسم البستنة وهندسة الحدائق

 

كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل

لقد أوضحت العديد من الدراسات أن النقص في الماء لمدة طويلة في بساتين الحمضيات يضر كل من نمو الاشجار وعقد الثمار ، ففي حالة إنخفاض الرطوبة فأن ذلك يؤدي الى نقص سرعة النمو في أجزاء الشجرة المختلفة خاصة في الثمار ونقص في سرعة زيادة الجذع في السمك وقصر الأفرخ ، وذبول الاوراق ويسقط عدد كبير من الاوراق قبل ظهور أعراض الذبول ، وتتراكم المواد الكربوهيدراتية والتي ينتج عنها زيادة سمك جدر الخلايا وتصبح الافرع متخشبة وتبقى رفيعة نتيجة تأخير نمو الكامبيوم ، إضافة الى جفاف الاطراف النامية والفروع الغضة ، أما إذا كان نقص الماء شديدا فتموت بعض أنسجة النبات أو تموت أجزاء متفرقة منه وقد تجف الافرع الكبيرة ، كما يسبب نقص الماء في الاوراق سحب الماء من الثمار وينتج عن ذلك صغر حجمها عند النضج ، كما وجد ان ثمار الحمضيات النامية في المناطق ذات الرطوبة الجوية المنخفضة تكون قليلة الحجم وتنخفض فيها نسبة العصير في الثمار وتزداد نسبة الحموضة فيها .

المصدر: اياد هاني العلاف
alalaf

أ. م . أياد هاني العلاف

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 18 مشاهدة

ساحة النقاش

اياد هاني اسماعيل العلاف

alalaf
استاذ مساعد قسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل / العراق »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

644,998