تعلم الدعم النفسى للاطفال

تربية الاولاد

أن السرطانات مخلوقات صغيرة مدهشة وهي تختلف عن أقربائها من السرطانات البحرية ، فالسرطانات تستطيع الجرى جانبياً عن طريق تحريك مخالبها مقص سريع كما تستطيع أن تحفر وتدفن نفسها بسرعة في الرمال عندما يقترب منها الخطر  ، وككل أن المفصليات يجب أن تستبدل درعها " قشرتها الخارجية" بأستمرار لتستطيع النمو ، والسرطانات الصغيرة يجب عليها أن تنمو دائما لذلك تستبدل قشرتها الخارجية كل ثلاث أو أربع أيام ،.

 

 

 

 

من الواضح أنة من الصعب القبض على هذه المخلوقات السريعة ، ولكنها تكون سهلة إذا تم القبض عليها بسبب غريزتها " فى سحب أحدهما للآخر نحو الاسفل " وعندما تقبض على سرطانين على الأقل ضعهما فى وعاء قليل العمق  ، يستطيع السرطان بمفرده تسلق جدار الوعاء بسهولة ، ولكن إذا كان بجانبه سرطان اخر فإن هذا الآخر يمد مخلبة ويسحب السرطان المتسلق الى الاسفل قبل بلوغ الحافة ، ولذلك يمكنك أن تملا الوعاء بالسرطان دون الخوف من هروب أحدهم ، فبدلا من أن  يساعد كل منهم الآخر ، فأنهم يسحبون اى سرطان يحاول الخروج إلى الأسفل ، ولسوء الحظ فأن السلوك المشابة لسلوك السرطانات واسعة الانتشار بين أفراد جنسنا ، وتتمثل فى حسد الأشخاص الذين يرتفعون فوق المستوى الذي نقف عنده ومحاولة سحبهم نحو الاسفل مادياً أو معنويا ً أو على الأقل محاولة ذلك عن طريق النقد ، وبرغم أن الأبوان يريدان الافضل دائما ، لكنهما يشعران أحياناً بأستياء ومقاومة عندما يرير الطفل تجاوز " الحافة " ينص قانون السرطانات على أن نفعل عكس ما نفعله اى أن نقوم بالدعم النفسى للاطفال والتأكيد الإيجابي وأن نرفع المعنويات و أن نمتدح بدلا من أن ننتقد.

والمبدأ الذي يعرفه معظم الآباء تقريباً لكنهم نادراً ما يطبقونة يقول: لما كان الأطفال يسعون إلى لفت الأنظار فيجب علينا أن نركز انتباهنا إلى السلوك الإيجابي بدلاً من التركيز على الأفعال السلبية ، قف في احد الاسواق الصغيرة المزدحمة راقب الآباء والأمهات ولاحظ من الذى يحظى بكل الاهتمام والتركيز ، الأطفال الذين ينتبهون الى تصرفاتهم يتم تجاهلهم ، بينما الذين يبكون أو يتذمرون أو يتشاجرون مع بعضهم يحظون بكل الاهتمام من الأبوين  .

 أنة لنمط يصعب تغييره ، لكنة يستحق بذل جهد لأن الحقيقة تنص على أنة بمرور الزمن يعمل المديح وينجح بينما يفشل النقد فشلاً زريعاً .

نتعلم من ذلك عدة نقاط .

 

يجب علينا أن نتعلم أن التعزيز  هو الرد المناسب وليس التثبيط .

يجب علينا أن نقدم الدعم بدلاً من أن كل مننا ينتقد الآخر ضمن الأسر .

يجب ان تبحث عن الطرق التى تبنى الثقة بالنفس عند الاطفال بالتقدير المستمر  ولا تقم بزعزعة الثقة بالنقد المستمر .

يجب ان نمدح الجهود المبذولة ونكافئ المحاولات الصادقة .

يجب علينا الكف عن محاولة ضبط اطفالنا متلبسين بفعل ما هو خطاء .

يجب علينا أن نحب اطفالنا أكثر من انفسنا وان يكون وضعهم العام افضل وأكثر أهمية مما نحن عليه الآن .

امثله للتطبيق على الإيجابية المطلوبة في التعامل مع الاطفال .

حصر أحد الآباء، فى الشركة التي يعمل فيها، ندوة عن " الالتزامات العميقة" وقرر أن يجرب الأسلوب الذي تعلمته على ابنته الكبيرة التي تعيش بعيداً عن المنزل ، التى تعانى حالياً الكثير من الشدة النفسية ، اتصل هاتفياً بأبنتة وترك رساله عفوية طويلة تكلم فيها عن حبة لها وثقتة أنها تستطع تجاوز هذه الظروف الصعبة  ، كما جدد ثقتة بها مذمراً إياها بالمناسبات الكثير التى واجهت فيها التحديات الصعبة ، وكيف تمكنت من تحقيق أهدافها ، واخبرها عن الانجازات التي حققتها نتيجة الأوقات الصعبة التى مرت بها ، وأكد لها أن الأزمة الحالية لا تختلف عن الأزمات السابقه ،

 

ودعاها الى الاتصال بة ، لكى تخبرة بأخر التطورات للوضع الحالي ، كما أوضح لها بأنها أفضل ابنة يمكن لأى شخص أن يحصل عليها ، وعندما التقيا بعدها بعدة اسابيع ، عانقت الفتاة والدها وهمست فى اذنية أنها احتفظت بالرسالة وقررت سماعها مرات كثيرة ، وخاصة عندما وصلت إلى حالة سيئة جدا ، وقد امدتها الرسالة بالقوة والعزيمة والثقة والتعزيز التى هى فى أمس الحاجة إليها .

قامت إحدى الأسر بتنفيذ تقليد جديد عند الالتفاف حول ترابيزة العشاء يوم الاثنين ، يقوم كل فرد من أفراد الأسرة بأخبار الآخرين عن شئ إيجابي لاحظة خلال الأسبوع  من خلال ملاحظة تصرفات الاسره .

 

 

 

 

عاد أحد الآباء إلى المنزل ووجد ابنتة ذات الخمس سنوات فى الحمام وقد ملأت حوض الاستحمام وو ضعت فية كمية كبيرة من الصابون حتى فاضت الرغوة من الحوض وبدأت تسقط على الأرض ، بدأ الأمر وكأنها فعلت ذلك ببراءة ، لذلك سيطر الاب على غريزة "التثبيط" الموجودة لديك ، وبدأ يفكر فى استخدام طريقة التعزيز بدلاً من التثبيط ، رسم ابتسامة عريضة على وجهة وقال يا للروعة انت تحاولين تنظيف حوض الاستحمام قبل أن استخدامه " اليس كذلك " وبارتياح ركضت الفتاة والقت بنفسها بين ذراعيه معترفة " نعم ولكن يا أبى يبدو اننى استخدامت كمية كبيرة من الصابون" اليس كذلك .

ماذا نتعلم من السرطانات .

* السرطان غريزة جذب أحدهما للآخر نحو الاسفل .

* أن هذه الغريزة تمنع اى سرطان من الصعود إلى القمة .

* عندما ننتقد ضمن نطاق اسرتنا ، ويقوم أحدنا بتثبيط الآخر ويتخلى عنة ، فأننا نكون كالسرطانات .

* تذكر دائماً يجب أن يقوم كلاً منا بتعزيز الآخر وتذكير الآخر بالتعزيز .

* تذكر السرطانات لا تتشبة بها بقدر ما تستطيع .

* قاوم غريزة الانتقاد استخدم بدلاً منها غريزة المديح

* تخلص من قوقعتك لكى تنمو

لمتابعة المزيد

زورو موقعنا تطوير الذات

 

ابو ياسين

aboyassen1
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

49