رصد خبراء وأساتذة البيئة البحرية خلال الأيام الماضية ظاهرة طبيعية يتم تسجيلها للمرة التاسعة بمناطق الشعاب المرجانية بالبحر الأحمر.

وأثبتت الدراسة العلمية التي أشرف عليها الدكتور محمود حنفي، أستاذ البيئة البحرية بجامعه قناة السويس، أن حفلات العرس الجماعي التي تعد لها الأضواء المبهرة والزينة لا يقتصر حدوثها على البشر فقط، وإنما ثبت حدوثها لنحو 12 نوعًا من الشعاب المرجانية المتواجدة بمناطق مختلفة في أعماق البحر الأحمر في أوقات يكون فيها القمر مكتملاً حيث سجلت الظاهرة لمدة 4 ساعات بداية من السابعة حتى الحادية عشرة مساء الأحد الماضي في جميع مناطق الشعاب المرجانية عدا منطقة «أبو رمادا» بالغردقة.

وأكد الدكتور محمود حنفي، رئيس الفريق البحثي الذي قام بالدراسة العلمية أن هذه الظاهرة تتمثل في زواج جماعي وتبويض وتكاثر لعدد كبير من أنواع الشعاب المرجانية المتواجدة بالبحر الأحمر في ليلة واحدة في الليالي القمرية من الشهر العربي، حيث كان المعتقد أن التكاثر والتبويض لا يحدثان إلا في مناطق الشعاب المرجانية الاستوائية فقط، ولكن الدراسة والرصد أثبتا حدوث الظاهرة بما يشبه العرس الجماعي في البحر الأحمر

وعن أهمية الدراسة يشير الدكتور حنفي إلى أنها تساعد في إعداد خطط لإدارة متكاملة في الحفاظ على البيئة البحرية، وفي إعادة تأهيل مناطق الشعاب المرجانية التي تم تدميرها أمام الفنادق والقرى السياحية، بالإضافة إلي الترويج والجذب السياحي لهواة الغطس لمشاهدة هذه الظاهرة.

أعدته للنشر/ دالياعمر

المصدر: المصرى اليوم
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 219 مشاهدة
نشرت فى 29 إبريل 2013 بواسطة PRelations

الإدارة العامة للعلاقات العامة إحدى الإدارات العامة التابعة لرئيس الهيئة

PRelations
تحت إشراف مدير عام الإدارة العامة للعلاقات العامة (دكتوره/ أمانى إسماعيل) »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

410,795