قدم البحث الباحثين :  الاستاذ الدكتور وفاء محمد عبد الحميد النجدى - الاستاذ الدكتور محمود  محمد احمد يوسف

 

يعتبر نبات بنجر السكرBeta vulgaris L.)) المصدر الثانى لإنتاج السكر فى مصر وكذلك لإنتاج علف الحيوانات ، ولسوء الحظ يصاب هذا المحصول بشدة بنيماتودا تعقد الجذورومنها النوع Meloidogyne incognita وهى من النيماتودا التى تصيب مدى واسعا من المحاصيل الزراعية حيث تكون هذه النيماتودا عقدا على الجذور(الدرنات) وتؤثر هذه العقد على كفاءة الجذور فى إمتصاص الماء والعناصر الغذائية من التربة مما يؤثر على إنتاجية بنجر السكر من السكر كما وكيفا.

كذلك يتأثر وزن المجموع الخضرى الذى يستخدم علفا للحيوانات. يضاف الى ذلك أن المحاصيل شديدة الفابلية للاصابة بالنيماتودا مثل بنجر السكر تكون مصدر عدوى بالنيماتودا للمحاصيل القابلة للإصابة التى تزرع بعدها فى الدورة الزراعية، لذا كان من الضرورة القصوى مكافحة هذه الآفة بطرق حديثة وآمنة بعيدا عن إستخدام المبيدات الكيمائية التى تسبب ضررا وتلوثا للبيئة والانسان والحيوان.

وقد أشارت الدراسات السابقة إلى إمكانية إستخدام الأجزاء النباتية لنبات المورينجا وهى الجذور والمجموع الخضرى والبذور وفاعليتها فى مكافحة النيماتودا وأهمها نيماتودا تعقد الجذور من جنس Meloidogyne وبالتالى زيادة الإنتاج من السكر أو زيادة المجموع الخضرى الذى يستخدم علف للحيوانات.

وعلى هذا الاساس فى هذا البحث تم إستخدام المستخلص المائى لمسحوق أوراق المورينجا(Moringa oleifera L.) الجافة بالمقارنة بالمستخلصات المائية لبعض النباتات الأخرى مثل مسحوق كل من ثمار نبات الدوم وغلاف ثمرة الرمان والأوراق الجافة لنبات الإستيفيا وكذلك تم إستخدام مركب البيونيما وهو مركب يحتوى على بكتيريا مضادة لنيماتودا تعقد الجذور وقد تم إستخدام المستخلص المائى من كل مادة بمعدل 40 مل لكل اصيص بعد نقع 10 جم من كل مادة نباتية فى 200 مل ماء مقطر(تركيز 5%) لمدة 72 ساعة وبعدها تم تمرير المستخلص على ورق ترشيح. تم إضافة المستخلص بالمعدل السابق فى كل إصيص منزرع به نبات واحد من بنجر السكر صنف جازيل معدى بنيماتودا تعقد الجذور بكتافة قدرها 500 فرد نيماتودا للاصيص فى خمس مكررات لكل معاملة. وبعد مرور أربعة شهور من العدوى بالنيماتودا تم إزالة التجربة وأخذت النتائج من حيث قياس كثافة النيماتودا فى التربة والجذور(عدد العقد النيماتودية وكتل البيض)وكذلك عدد اليرقات الفاقسة من الجذور، وكذلك الصفات النباتية متل طول ووزن المجموع الخضرى ووزن الجذور(الدرنات) لنبات بنجر السكر.

وبالنسبة للمستخلص المائى لنبات المورينجا وجد أنه يسبب نقصا مقداره 58.7% فى عدد العقد النيماتودية التى تتكون على جذور بنجر السكر كما أن المستخلص لاوراق المورينجا سبب نقصا قدره 54.2% فى عدد كتل البيض التى تكونها هذه النيماتودا والتى تحتوى على يرقات النيماتودا وتفاوتت النسب المئوية للنقص مابين مادة وأخرى، ومن ناحية اخرى سبب المستخلص المائى لاوراق المورينجا الجافة تفوقا كبيرا على النباتات الاخرى المستخدمة فى التجربة فى احداث نقصا لعدد يرقات النيماتودا الفاقسة من كتل البيض ووصل هذا النقص الى 75.4% وذلك بالمقارنة بالنباتات التى تم عدواها بالنيماتودا ولم يتم اضافة مستخلص المورينجا لها. وتتضح اهمية هذه النتيجة الى ان النقص فى أعداد اليرقات الفاقسة من كتل البيض سوف يؤثر على أعداد النيماتودا المعدية للجذور والتى تصيب المحاصيل التالية فى الدورة الزراعية وخاصة المحاصيل الشديدة القابلية للإصابة ومن ثم التأثير على إنتاجية هذه المحاصيل كما وكيفا .

كذلك أدى إستخدام مستخلص المورينجا الى خفض عدد يرقات النيماتودا فى التربة بنسبة تصل الى 85% مما يساعد أيضا فى التأثير على أعداد النيماتودا المعدية التى تهاجم المحاصيل الأخرى فى الدورة الزراعية. وبالنسبة لتحسين نمو نبات بنجر السكر أدت المعاملة بمستخلص المورينجا والمواد الاخرى إلى تحسن طول ووزن المجموع الخضرى للنبات حيث يستخدم المجموع الخضرى كعلف للحيوانات وكذلك أدت المعاملة إلى زيادة وزن الجذور(الدرنات) وهى مخزن السكر فى النبات. كذلك أدى مستخلص أوراق المورينجا إلى تحسن الصفات التكنولوجية للدرنات ممثلا فى زيادة النسبة المئوية للمواد الصلبة الزائبة الكلية ومن ثم زيادة إنتاج السكر ونمو النباتات مقارنة بالكنترول (الغير معامل).

وبناء على نتائج التجربة يمكن إستنتاج أن مستخلص أوراق المورينجا الجافة والمواد الأخرى المستخدمة تحتوى على مواد فعالة مضادة لنيماتودا تعقد الجذورالضارة بنباتات بنجر السكر تؤدى الى نقص النيماتودا سواء فى التربة أو فى الجذوروبالتالى يقل تأثيرها على النباتات ومن ثم يتحسن نموها وإنتاجها كما وكيفا . ويضاف إلى ذلك أن مستخلص المورينجا من مسحوق الأوراق الجافة يعتبر مصدرا رخيصا يمكن أن يستخدم فى هذا الإتجاه حيث يمكن إستخدام كميات أو تركيزات قليلة منه فى معاملة مساحات كبيرة من الأراضى الزراعية.-----------

 نبذة عن االمقال البحثي تحت عنوان تأثير المستخلصات المائية لبعض النباتات ومركب بكتيرى كمبيدات نيماتودية لمكافحة نيماتودا تعقد الجذور Meloidogyne incognitaالتى تصيب بنجر السكر
 قدم من قبل البحثين الاستاذ الدكتور وفاء محمد عبد الحميد النجدى و الاستاذ الدكتور محمود محمد احمد يوسف
قسم أمراض النبات- معمل النيماتودا- المركز القومى للبحوث-الدقى رقم بريدى 12622-القاهرة- جمهورية مصر العربية
صفحة55 -58 رقم 2 المجلد 10 و سبق النشر للبحث في Scientia Agriculturae البحث منشور فى مجلة 
عام 2015.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 26 مشاهدة
نشرت فى 21 إبريل 2018 بواسطة Moringatree

وحدة إنتاج المورينجا

Moringatree
وحدة إنتاج المورينجا بالمركز القومى للبحوث تهتم بنشر زراعة شجرة المورينجا ونشر الفوائد الطبية والعلاجية والغذائية لشجرة المورينجا ونشر ثقافة شجرة المورينجا شجرة معجزة الشفاء وعنوان وحدة إنتاج المورينجا : المركز القومى للبحوث بشارع التحرير للتواصل ت وحدة إنتاج المورينجا : 01282877296- 01140924938 ونتلقى الإتصالات من الساعة العاشرة صباحا حتى »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

7,869