كانت تسير متلفتة متأهبة، تعلم أن الشيطان يتربص لها وينتظر اللحظة، فلم تسلم واحدة من أذاه، سمعت خشخشة صوته، تسارعت نبضات قلبها، تلفتت حولها، وثب عليها من حيث لا تدري، سحبها لوكره عنوة، لم يدافع عنها أحد خوفا من جبروته، تناثرت الدماء... في اليوم التالي كانت تسير رافعة الرأس، وهو منكسها، فلم يعد يصلح لهذه المهمة.

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 41 مشاهدة
نشرت فى 14 أكتوبر 2015 بواسطة Hassan-Fahmy

حسن فهمي

Hassan-Fahmy
موقع مخصص للقصص القصيرة والقصص القصيرة جدا »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

697