كثيرا مايحدث نقص بسيط في مستوى السكر في دم المولود في الأيام الأولى من عمره دون أى أعراض . ولكن يحدث أحيانا أن ينقص مستوى السكر في دم المولود نقصا ملحوظا وبذا تظهر أعراض واضحة للأم حيث تجده سريع التنفس مائلا للزرقة مرتخي الأطراف والعضلات قلقا يبكى بصوت حاد وقد تظهر تشنجات وهذه الحالة كثيرة في الأطفال في ما إذا كانت الأم لديها تسمم حمل قبل الولادة أو كان المولود حجمه أصغر من المناسب لمدة الحمل كما تحدث أيضا في حالات ولادة التوأم وتختفي كل الأعراض فور إعطاء المولود بضع ملاعق من محلول خمسة في المائة جلوكوز . ولكن إذا كانت هناك تشنجات فيجب عرضه علي الطبيب تحسبا لأى مرض بالجهاز العصبي للمولود .

 

المصدر: الجمعية المصرية لطب الأطفال
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 18 مشاهدة
نشرت فى 23 فبراير 2017 بواسطة Epaegypt
Epaegypt
نهتم بالطفل من كل جانب طعامه وشرابه و ملابسه و أمراضه وعلاجه و تنمية مهاراته »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

2,251