عشرة إرشادات مهمة للوالدين الذين يرغبون في تحسين عادات اطفالهم الغذائية وهي:
@ أكثر الطرق فعالية ليتعود الأطفال على العادات الغذائية الصحيحة هي أن تكونوا قدوة لهم في ذلك، فالصغار يتأثرون بما يرون وبما يجربون أكثر من تأثرهم بما يقال لهم. ولذلك فما تفعلونه وما تأكلونه يؤثر كثيراً في تشكيل وعي الطفل بسلوكه الغذائي ويمده بعادات قد تستمر معه طوال عمره.

@ قدموا لأطفالكم طعاماً متوازناً، فعملية تذوق الأطعمة الطبيعية تبدا في مرحلة مبكرة من عمر الطفل. فإذا تعود الطفل على تناول الأطعمة الطبيعية من خضراوات وفواكه وغيرها فلن يعتمد على الطعم والمذاق القوي للأطعمة المصنعة. قدموا لهم وجبات طبيعية لذيذة وتأكدوا انهم يتناولونها قبل ان تسمحوا لهم بتناول أي حلوى. فالأطعمة الطبيعية الكاملة يجب ان تشكل 70إلى 80% مما تأكلونه انتم وأطفالكم. ولذلك قللوا من تقديم الحلوى والأطعمة المليئة بالسكريات والشكولاتة والكافيين في المشروبات، وقللوا من تقديم الأطعمة المصنعة المليئة بالمواد الحافظة والملونة لأطفالكم.

@ من المهم التنويه إلى ان الأهل ينشغلون عن تلبية حاجات ابنائهم إلى الحب والحنان والاهتمام ويقومون لا شعورياً بالتعويض عن ذلك بتقديم الحلوى والمشروبات الغازية وغيرها من الأطعمة الخاوية كبديل عن الحب والرعاية. ومثل هذه التصرفات يمكن أن تخلق عادة إرضاء الحاجات العاطفية عن طريق ملء البطن بأطعمة عالية السعرات الحرارية. تخلصوا من عادة مكافأة اطفالكم بالحلوى والتشيبس وغيرها من الأطعمة الخاوية، وقوموا بدلاً من ذلك بمدهم بأطعمة صحية مثل الزبيب والمكسرات والخيار والجزر والفاكهة الخ.

@ اجعلوا الأطعمة الصحية متوفرة وفي متناول أولادكم كوجبات خفيفة مرتين في اليوم على الأقل. وفروا لهم شرائح تفاح أوبرتقال أوحبات عنب أوموز أوتمر أومكسرات أوعبوات صغيرة من الزبادي أوأنواع من البسكويت الجيّد مع صلصة يغمسونه بها. او أعدوا لهم مشروبات مخفوقة من الفواكه يتناولونها بالمصاص.

@ اجعلوا اولادكم يشاركون في عمليات التسوق لما يحبونه من مأكولات، ويشاركون كذلك في إعدادها. فعندما يذهبون معكم إلى البقالة اعطوهم حرية الاختيار بين انواع من الأطعمة الصحية، فمعظم الأطفال تسعدهم حرية اختيار ما يأكلونه، كما يسعدهم ان يشاركوا في عملية إعداد ما يفضلونه من مأكولات ومشروبات. وهذا يخلق نوعا من التواصل بين الأبناء ووالديهم وقد يراه الصغار منهم نوعا من اللعب.

@ ويمكنكم أيضاً إن كانت لديكم حديقة أن تعطوا اولادكم معلومات عن الزراعة العضوية والمحافظة على البيئة بالمساهمة في زرع خضروات يأكلونها مثل الطماطم والفراولة والأعشاب العطرية والخس الخ. فالأطفال تسحرهم رؤية النباتات تنمو كما يستمتعون بأكلها طازجة. واجعلوهم يساهمون في استنبات البذور والحبوب والبقول ويرون براعمها الغضة تبرز ثم تطول ويتذوقونها ويعرفون فوائدها.

@ رتبوا ثلاجتكم وأدراج مطابخكم بحيث يصبح من الممكن أن يصل اولادكم بسهولة إلى الأطعمة التي ترغبون أن يتناولونها، وأن لا يصلوا بسهولة إلى الأطعمة التي لا تريدونهم أن يتناولوها أو يصلوا إليها.

@ اشركوا اولادكم في قراءة النشرات التي على عبوات الأطعمة بحثا عن الملونات والمواد المضافة التي يجب عليهم تجنبها او التقليل قدر الامكان من تناولها. واجعلوهم يلاحظون كميات السكر المكرر أو السكر الاصطناعي او الملح أو أحادي جلوتومات الصوديوم أو صمغ نترات الصوديوم او الزيوت المهدرجة ليتجنبوها.

@ انتبهوا ونبهوا اولادكم إلى مسببات الحساسية الغذائية التي تختبىء في منتجات من غير المتوقع وجودها فيها، واجعلوهم يلاحظون مدى تحسن أمزجتهم وصفاء اذهانهم وقدرتهم على التركيز عندما يتجنبونها. فمثلا قد يؤدي تجنب منتجات الألبان إلى اختفاء التهاب الأذن المزمن لمن يعانون من حساسية سكر اللبن/اللاكتوز . كما أن هناك عددا من المشاكل الصحية التي سببها الحساسية تجاه بعض الأطعمة مثل الطماطم او اللوز السوداني او البيض او الحمضيات، وجعل الأطفال يدركون ذلك ينمي وعيهم بما ينفعهم وما يضرهم.

@ ضعوا في اعتباركم إمكانية إعطاء اولادكم مكملات غذائية مثل الفيتامينات والمعادن، لأن متطلبات النمو في فترة الطفولة والمراهقة عالية. واحرصوا ان تكون تلك المكملات من مواد طبيعية وخالية من الملونات والمواد الحافظة والسكر، وأن تحتوي على أساسيات مثل فيتامينات ج وَ ه وبيتاكاروتينات وكالسيوم وسيلينيوم وزنك الخ.

كما تنصح الدكتورة هاس الآباء والأمهات بالاهتمام بوجبة الفسحة، أي ما يأخذه أولادهم إلى المدرسة ليتناولونه في منتصف الصباح. وتقترح أن يوفروا لأولادهم حقائب خاصة لذلك تحتفظ بالحرارة او البرودة وان يضعوا فيها وجبة متكاملة من شطيرة من خبز صحي كامل وبعض من الخضروات او الفواكه المقطعة ومعها ما يشربونه مثل الماء أو الحليب او العصير الذي لم يضف إليه السكر.

 

المصدر: مجموعة الاتصالات الاردنية
Education-Learning

Asmaa Alnahrawy

  • Currently 75/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
25 تصويتات / 554 مشاهدة
نشرت فى 1 أكتوبر 2010 بواسطة Education-Learning

ساحة النقاش

Asmaa Alnahrawy

Education-Learning
Instructor »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,325,673