الامن الاعلامي

،،،

يستطيع الاعلام ان ينقل الامن مضاعفا  و يغرس الطمأنينة  في القلوب ، و يحفز طاقات التغيير للافضل او للأسوأ وفقا لتوجهات صانعي الرسالة ، وواضعي استراتيجيات الاعلام ، نعم يستطيع الاعلام

كما يستطيع ان ينقل الفزع  والحرب  بقدرات هائلة و اثار مضاعفة ، يفعل ذلك للتحكم في صناعة الرسالة و التصوير والتكرار  ، و الاختيار و الانتقاء ، و القص و المونتاج ، و المبالغة او التجاهل ، 

يصنع من الصورة الواحدة  الف صورة  و يستبدل كلمة الرصاصة بملايين ، و مع كل اعادة مشاهدة ،  يتلاعب بسيكولوجية الجماهير ، التي لا يغفل عنها المسئولون ، فكيف يمكن ان نصنع حزام امن اعلامي لمواطن عادي ، يريد ان يعيش حياته ببساطة ، وسط هذا الكم الهائل من التلقي الاعلامي الإجباري و الاختياري ، كيف احمي مرهوبا  جديدا ينضم لقائمة المرهوبين ، من رعب اعلامي مضاعف ، هل يمكن ان يتحقق مفهوم الامن الافتراضي الامن السيبراني 

تأهيل الناس بثقافة اعلامية ، التربية الاعلامية ، للإرسال ، و للتلقي ، و تأهيل صناع الاعلام الاحترافي على الارسال و التشابك مع الواقع و قراءة ابعاد الموضوعات ، لا سطحية و لا عشوائية ، نعم كل شيء مدروس ، و ساحة الحروب مبتكرة و التجارب لا تتوقف ، 

اصنع حزام أمانك الاعلامي  و التمس الاختيارات في خريطة تعرضك اليومية  للاعلام ، تعرض و تجاهل و تحدث و توقف عن الكلام وفق احتياجاتك له ، استمر في طريقك  حتى لو اشتعلت شاشات العالم ، افعل ما بوسعك ساعيا حتى تقوم الساعة ، 

المصدر: د نادية النشار
DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 41 مشاهدة
نشرت فى 22 يوليو 2015 بواسطة DrNadiaElnashar

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة بالاذاعة المصرية... استاذ الاعلام ، انتاج الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في انتاج البرامج الاذاعية والتدريبات الصوتية واعداد المذيع... متخصصة في التنمية البشرية وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية... دكتوراة في الاعلام والتنمية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

359,766