على موجات الشباب و الرياضة من القاهرة

الكورة  أكبر من كورة 

الكورة

 معاني و علم و انساني 

ان انت تكون واحد تاني 

بيشجع مش يعني اناني

بيعيش اللعبة و بيفكر

في الملعب من الناحية التانية

الملعب م الناحية التانية

،،

 

الملعب مليان تفاصيل  ، اللعيبة ، و الجمهور  ، و الادارة و دلوقتي كمان عندنا سفير ، و الكل  له دور ، الملعب فيه انتماء و الانتماء يعني تحقيق اهداف و مصالح النادي اللي بحبه و البلد اللي بانتمي ليه ، الملعب يعني خبرة و رؤية و توقع النتائج و تدريب لتحسين   النتائج ، الملعب توظيف لقدرات كل واحد في مكانه  ، الملعب بيعلمنا يوم لينا  و يوم علينا ، في الملعب لا نجاح دون جهد و اصرار و مثابرة ،،  و تحدي 

الملعب صادق جدا ، نتائج واضحة جدا ، اصدق من صفحة الوفيات اللي ممكن في النعي  تقول انتقل للجنة و الحقيقة اننا لا نعلم  عند الله مكانه ، 

الملعب قيمة الوقت الفيمتو ثانية تساوي حسم نتيجة في نهاية مباراة  ، ،   الملعب  شغف الانتظار و سعادة الانتصار ، 

 

 

الرياضة  تحفيز على  التعايش  و البهجة بوجود أطراف متعددة ، لولا  المنافسة  الايجابية ما تحقق شغف المتابعة و متعة النصر و تحقيق الهدف  ، الملعب فيه اقوى معاني  المنافسة و المنافسة افضل من الصراع  ،  المنافسة تصنع مزيدا من لبهجة  ،

 

 ، الرياضة قدرة على  التسامح  و التشارك ، حتى نستطيع مهما كانت النتائج ان نبدأ من جديد ،  الرياضة حق من   حقوق الإنسان  لدعم قيم التعددية و الحرية   وقبول التنوع والاختلاف والتسامح الإنساني.

الرياضة تفاهم و رسالة و لغة تواصل بين العالم ، الرياضة سعادة ، تنتصر الفرق فينتصر الجمهور معنويا و يحفز بطاقة هائلة متى  ستثمرها للعمل ؟ 

الجيوش تنتصر  باليقين و الروح العالية و المعنويات  ، لا تنتصر فقط  بالسلاح ، في الرياضة ليس شرطا ان تحصد البطولات المنتخبات الأغنى و الاغلى في أسعار لاعبيها ، انما تنتصر فرق الارادة و الهمة و الهدف 

 

في الملعب لك ان تغضب لكن الاحباط و الاستسلام لن يغير النتائج 

اذا كنت دولة منظمة لبطولة كبيرة فلا يقتصر هدفك على الفوز 

بل التنظيم و ما يقدمه الجمهور من نماذج و الحفاوة و الاحتفاء بالفائز هو ابرز مهامك

ليس من حقك ان تترك الملاعب لانك صاحب الملعب ، صاحب البيت ، ترحب حتى تودع اخر زائر 

احد ابرز النتائج العدالة التي تحققت اكثر من الفوز 

لا تجعل السيئة تعم لكن يتحملها المشاركون فيها

كل يؤدي دوره 

فهل أديت دورك ؟ 

 

 

ر رياضة

ي ياذوق

الف أصول

ضاد الضلمة هتبقى نور

و التاء تكون رسالة كوّن 

و فين مانكون الرياضة تجمعنا

 

 

في الملعب الجماهير تضع قواعد التشجيع 

و احترام مباديء التشجيع يضمن المتعة للجميع 

و في كل الملاعب الجمهور اهم لاعب 

 

الرهان  الان على جيل جديد من مشجعي العالم حقق المزيد من النضج لا تحركه  افكار المحرضين ، و لا كلمات المؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي ،

جيل يلعب و يشجع في مباريات  و العاب يتشارك فيها  عبر شبكة الانترنت 

مع شباب العالم 

جيل يفهم ان الرياضة

معاني و علم و انساني 

 

المصدر: د / نادية النشار
DrNadiaElnashar

المحتوى العربي على الانترنت مسئوليتنا جميعاً د/ نادية النشار

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 171 مشاهدة
نشرت فى 1 فبراير 2019 بواسطة DrNadiaElnashar

د.نادية النشار

DrNadiaElnashar
مذيعة بالاذاعة المصرية... استاذ الاعلام ، انتاج الراديو والكتابة الاعلامية ، والكتابة لوسائل الاعلام الالكترونية ، متخصصة في انتاج البرامج الاذاعية والتدريبات الصوتية واعداد المذيع... متخصصة في التنمية البشرية وتدريبات التطوير وتنمية المهارات الذاتية والاعلامية... دكتوراة في الاعلام والتنمية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

364,217