تمكن علماء يابانيون من زرع جزء من مقلة العين في المختبر ليعيدوا الأمل لملايين المكفوفين.

 

وذكرت صحيفة "الديلي ميل" البريطانية أن الخبراء بدوءوا بتأسيس شبكة عين من المراحل الأولى والأشخاص الذين يعانون من التنكس البقعي في العين المسبب الرئيسي للعمى لدى الكبار في السن وهم المعنيون بشكل أساسي بهذا الإنجاز.

 

وأضافت الصحيفة أن الباحثين اليابانيين بدؤوا بخلايا جذعية تعود لجنين وهي خلايا في مراحلها الأولية سوف تتحول بعد ذلك إلى خلايا متخصصة ثم أضافوا خليطا من البروتينات والمواد الكيميائية لتحول الخلايا الجذعية إلى خلايا متخصصة بأجزاء من العيون وبالرغم من أن شبكة العين لم تنضج بشكل كامل إلا أنها تشبه شبكة عين الجنين قبل ولادته.

 

وأكد خبير العيون البريطاني والأستاذ في جامعة لندن روبن على أن الأبحاث قد تشمل البشر في غضون خمس سنوات وبعد 10 أو 20 عاماً ستصبح خلايا شبكة العين الاصطناعية متاحة لإعادة النظر إلى المكفوفين.

 

وتعمل الشبكة في مؤخرة العين على التقاط الضوء وإرساله من خلال عصب النظر إلى الدماغ لتحليل الصور ومع التقدم في العمر تتلف المستقبلات الضوئية فتوءدي إلى إحداث نقطة سوداء في كل ما نراه ويصعب على المصاب به ممارسة الواجبات اليومية كالقراءة وقيادة السيارة ومشاهدة التلفاز ومع التقدم في العمر تسوء حالة المريض وهذه الخلايا يمكن تطويرها حتى تصبح شبكة تلائم الشخص والخلايا المعنية بالتقاء الضوء يمكن حقنها في مؤخرة العين لإعادة النظر إلى صاحبه.

 

المصدر: المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الإحتياجات الخاصة DAESN
Daesn

www.daesn.org

عالم الكفيف

Daesn
رؤية المؤسسة تفعيلا للقرارات الرشيدة من قبل الحكومة المصرية مثل قرار الدمج والتصديق على اتفاقية حقوق المعاقين، رأت المؤسسة التنموية لتمكين ذوي الاحتياجات الخاصة أن تقوم بدور فاعل في مجال التنمية المجتمعية وذلك بدعم وتمكين ورعاية المعاقين بصريا في شتى مناحي الحياة منذ نعومة الأظفار وحتى الدخول في مجالات العمل »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

DAESN

من نحن :

المؤسسة التنموية لتمكين ذوي لاحتياجات الخاصة مؤسسة أهلية مشهرة برقم 1277 لسنة 2008.
تهتم المؤسسة بتمكين  المكفوفين و دمجهم في المجتمع بشكل فعال يرتكز العمل داخل المؤسسة علي مدربين وموظفين مكفوفين وتعد هذه من نقاط القوة الاساسية  لمؤسستنا.

رسالتنا :

تعمل المؤسسة جاهدة لتمكين المكفوفين وتأهيلهم لسوق العمل المرتكز علي مفهوم الحقوق و الواجبات لتحقيق العدالة الاجتماعية بين كافة شرائح المجتمع.

رؤيتنا :

تحقيق العدالة الاجتماعية المركزة علي مفهوم الحقوق و الواجبات لذوي الاحتياجات الخاصة لدمجهم مع كافة شرائح المجتمع.