محب مصر

كاتب أرجو أن أنفع الناس وأن أرى مصر في طليعة الأمم.


مصر المنهوبة منذ فجر التاريخ .. التي حكمها الفراعنة والهكسوس والروم والبيزنطيون والعرب والأتراك ومحمد علي الألباني؛ حكمًا وراثيا لهم ولأسرهم من بعدهم .. حتى المماليك الذين أتوا إليها عبيدا حكموها.
استبد هؤلاء وأولئك بأهلها وأذاقوهم الذل واستعبدوهم وسخروهم لتحقيق أهدافهم وتكثير ثرواتهم من خيراتها المنهوبة .
وكانت أدواتهم في تسخير واستعباد المصريين القهر والاستبداد مقابل الفتات الذي يلقونه إليهم ليسدوا به رمقهم .
لم يمتلك المصريون زمام أمرهم إلا بعد قيام ثورة 52 وكان أملهم أن يتحقق شعارها الذي أطلقه جمال عبد الناصر: (ارفع رأسك يا أخي فقد مضى عهد الاستعباد).
ولم تمض سنوات عديدة حتى استبدلنا استبداد الأجانب باستبداد بني وطننا .. فظهرت طبقة تحكم تساندها طبقات من المنتفعين والطفيليين الذين حققوا ثروات بالانتفاع من هذه السلطة .. وظل الشعب يعاني التهميش والإهمال .. حتى ظن حكامنا - ومازالوا - أنهم هم من يطعمون الشعب وليس العكس؟!
واليوم وبعد ثورة يناير .. عاد كل شيء إلى ما كان عليه .. مطالبة للشعب بالاكتفاء بالعمل والاهتمام بلقمة العيش .. وترك مصالح الوطن لفئة الحكام .. والتي تتقلص في شخص الحاكم ومستشاريه الذين "قد" يأتنس برأيهم!
وما مؤسسات الدولة إلا ديكور لدولة عصرية .. وأكبر دليل على ذلك أن الشعب استبدل مؤسسات الدولة التي لا يثق بها بحلول ذاتية .. فتم استبدال القضاء الشامخ بالجلسات العرفية والحلول الودية .. وسادت البلطجة كبديل عن دور الشرطة في حماية المواطنين .. وأصبحت الرشوة بديلا عن تطبيق قوانين الدولة.
إذا أردنا دولة محترمة فيجب أن نبني مؤسسات فاعلة في دولة يحكمها دستور وقانون ينفذ على الكبير قبل الصغير.. وعلى احترام للشعب باعتباره هو من يأتي بحكامه ويمنحهم السلطة وله الحق في محاسبتهم بل وعزلهم إذا أساءوا!

المصدر: بقلم: أشرف قدح
AshrafQadah

أشرف قدح

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 100 مشاهدة
نشرت فى 17 إبريل 2016 بواسطة AshrafQadah

ساحة النقاش

أشرف قدح

AshrafQadah
كاتب أرجو أن أنفع الناس وأن أرى مصر في طليعة الأمم. »

أقسام الموقع

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

173,653
Flag Counter