العلوم الاقتصادية والقانونية والإدارية البيئية

أكد المحافظ اللواء أحمد عبد الله محمد، أنه قام بتشكيل لجنة خاصة لتطوير القابوطى، باعتبارها من القرى المحرومة من الخدمات، والمسكن الصحى الملائم، لافتا بأنه سوف يتم تخصيص 900 شقة لأهالى القابوطى وتمليك الأرض، وتحقيق جميع مطالبهم تباعا.

وعن تلوث البيئة فى بحيرة المنزلة وقناة الاتصال، الناتجة عن إلقاء المياه الملوثة عبر قناة الاتصال وبحيرة المنزلة، أكد بأنه قام بتشكيل لجنة شعبية متخصصة من أهالى القابوطى للوقوف على مدى إلقاء الملوثات والكيماويات بمياه البحيرة من عدمه.

مؤكدا بأن إدارة مصنع "سنمار" للكيماويات أنشئت محطة معالجة مغلقة، بتكلفة قدرها 120 مليون جنيه، لإعادة دورة الإنتاج وعدم ضخها فى بحيرة المنزلة، كما ناشد اللجنة التأكد من عدم وجود مواسير للصرف ممتدة عبر قناة الاتصال.

جاء ذلك عقب تناول المحافظ والحاكم العسكرى طعام الإفطار بمسجد نوفل بقرية القابوطي، من خلال الدعوى التى قدمت من الدكتور أكرم الشاعر النائب السابق للإخوان بمجلس الشعب لاحتواء أزمتهم فى حقهم فى المسكن وحقهم فى التطوير وحمايتهم من تلوث مياه بحيرة المنزلة التى تعتبر مصدر رزقهم فى حرفة الصيد.

وأوضح المحافظ بأنه بصدد أنشاء محطة صرف صحى ومعالجة وشبكات تبلغ قدرها 50 مليون جنيه، بعد ما تأكد من خلال جولته بالبحيرة العديد من المشاكل والتعديات والملوثات التى تدمر البيئة، مؤكدا بأنه يسعى لدى رئيس الوزراء الدكتور عصام شرف دعمه للقضاء عليها وإيجاد الحلول العاجلة للمشاكل المتراكمة منذ 30 سنة، لإنهاء تلوث البحيرة للحفاظ على الثروة السمكية.


  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 92 مشاهدة
نشرت فى 19 مارس 2012 بواسطة Amany2012

ساحة النقاش

Amany2012
موقع خاص لأمانى إسماعيل - باحثة دكتوراه فى العلوم الاقتصادية والقانونية والادارية البيئية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

395,111