أرجوكِ ..
إني قد أطلت تعبدي
أدعو الإله بأن يبقيكِ لي شمساً
تنير ظلمة غربتي
أدعوه أن لا ترحلي
و سألته و الدمع يحرق مقلتي
يا رب إني قد بليت
فزد بالعشق بلوايا
و أسكنها إله الكون في روحي
فنعم الداء يا ربي
في عينيها أحياه
فلا تبحل عليَّ به
و جد بالشوق أضعافا و أضعافا
عسى إن طيفها مر
بألحاظ هي السيف
أنام الليلة الأولى
و روض الوجد في قلبي
جنان أينعت عشقا
و ليلي لا أخاف عليه
أن يمضي على عجل
و بين يديها يا ربي
ادعوك أن لا ينجلي
..
الشاعر . عبد الجواد مصطفى عكاشة

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 32 مشاهدة
نشرت فى 28 يونيو 2016 بواسطة AJawad

عبد الجواد مصطفى عكاشة

AJawad
مدير عام الموقع »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

90,172