حوار جريدة " وشوشة "

مع الكاتب طاهر البهي

حول كتابه:  " الفنانون والمخابرات "

حوار: محمد عمر

عن المصادر التي استقيت منها مادة الكتاب، فهي متاحة لكل الناس اذا ما اخذ الكاتب الباحث الموضوع بجدية، فهناك السير الذاتية لكثير من الشخصيات ذات الصلة بالموضوع، وهناك الدوريات الصحفية الموجودة بدار الكتب وبعض قاعات الاطلاع وهي ولله الحمد باقية على حالتها لم تمتد اليها يد العابثين، والتي يبدو ان البعض اسقطها من حسابه فلم يطالها الماس الكهربائي !

والتفسير الثاني ان بعضهم تصور عن جهل ان هذا الشعب لا يقرأ حتى فاجأهم شباب 25 يناير انه يعرف عن ظهر قلب تاريخ ثورات وحريات العالم

 

عن سؤالك كيف سمح لك؟

ارجو لفت انتباهك ان كتاب مصر الشرفاء لم يكونوا يوما ـ اقلاما في يد السلطة تكتب ما يشاءون هم او ياتمرون بأوامرها او يعبرون عن توجيهاتها، انا اتكلم عن الاغلبية وهي من الشرفاء، وكان منطقي انني طالما كانت لدي قناعة بفكرة او موضوع او قضية، فلابد وان اتصدى لتنفيذه، وان كنت اوافقك ان الامر لم يكن سهلا يسيرا في كل مراحله، بل يكفي ان اخبرك بانني طفت باوراق الكتاب على ست او سبع ناشرين كبار، جميعهم رفضوا نشره، بل من الطريف ان احد كبار الناشرين قال لي سيب الكناب وهات صوره وخد خمسمائة جنيه وينشر الكتاب او لا ينشر ملكش دعوة!

 

وعشت الرعب الحقيقي بعد ان تصديت لنشره على نفقتي في طبعته الاولى، ومع الاسف كان من اخافوني هم بعض الكتاب ورؤساء التحرير الذين اتهموني بالتهور ولكنني اشهد بان هذه المخاوف ، كانت غير حقيقية فلم يتعرض لي احد بسوء، وهذا كان رهاني انني لم اسب ولم اجرح، بل عرضت حقائق سبق نشرها، في اماكن وازمنة مختلفة، ولكن تجميعها وتكثيفها هو الذي صنع اهميتها واثارتها في كثير من فصول الكتاب.

رأي المصادر

حتى اصحاب يعض فصول الكتاب من كبار الفنانين والفنانات الذين كتبت عنهم بالاسماء الحقيقية من دون مواربة، جاء استقبالهم للكتاب يتارحج بين الهدوء والاعجاب! حتى ان الفنانة الراحلة برلنتي عبد الحميد عرضت على ان اشاركها كتابا عن مشوارها الفني الا انني اعتذرت.

ما لم تقله؟

المعلومات التي لم استطع ذكرها كثيرة، ولم يكن ذلك خوفا من احد، ولكن كان بدافع ذاتي فهي معلومات تصنف ضمن ما يعرف بالصحافة الصفراء او صحافة القضائح والحمد لله انها جميعها نشرت في عواصم عربية تشجع على تناول سير الناس الخاصة بفجاجة ودون دليل او سند.

الاوراق الصفراء

والمصدر الذي رفضته من البداية على الرغم من انني قراته عدة مرات ومتوافر على الارصفة هو كتاب السيدة ا .خ ....والذي يحتوي على معلومات تعتمد على السرد وربما الخيال لا تتفق مع منهجي في البحث والتقصي.

 

لماذا سعى الفنانون الى هذه العلاقات الخطرة؟

لا استطيع ان امتطي آلة الزمن، وأهرول بها عكس اتجاه الزمن لاتكلم عن الاحداث باثر رجعي.

 

خاصة ان كلام الفنانين عن انفسهم قليل للغاية ومعظمه ملفوفا بورق السلوفان ليقدم لنا حياته وكانها قطعة من الشيكولاتة.

 

ولكن أستطيع أن ألخص رأيي في أن الفنان بطبعه يطلب القمة ويسعى اليها سعيا حثيثا، والقمة هنا هي قمة معنوية لا تلمس ولذلك فرحلة الصعود عند الفنان لا تتوقف ابدا.

تزاوج

وفي سبيل ذلك فانه لا يمانع في التزاوج مع السلطة

وربما يكون احد اهداف هذا التزاوج هو ازاحة المنافسين او طرحهم ارضا

هل لازالت اللعبة مستمرة؟

معلوماتي ان التجنيد للفنانين انتهى تماما عقب نكسة 1967

ما رأيك في اتهامات محامي أسرة سعاد حسني لشخصية سياسية بأنه وراء قتلها؟

ما يقوله السيد عاصم قنديل محامي النجمة سعاد حسني عليه ان يثبته

لان الاتهام خطير و لايجب ان يكون الكلام مرسلا، وهو يتفق مع كلام سبق وان قاله شاعر عامية شهير على شاشة الال بي سي اللبنانية.

 لتحميل الكتاب

kenanaonline.com/taheralbahey

قسم التحميلات

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

المصدر: وشوشة
taheralbahey

طاهر البهي الموقع الرسمي

ساحة النقاش

طاهر البهى

taheralbahey
الكاتب الصحفى مقالات وتحقيقات واخبار وصور حصرية انفرادات في الفن والادب وشئون المرأة تحقيقات اجتماعية مصورة حوارات حصرية تحميل كتب الكاتب طاهر البهي pdf مجانا »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

208,788