ذات الوجه الصبوح

 أهفــــو إلى الوجـــــــه الصبـوح

يطل شمسا من حجابها الوضىء

وجـدول الضيــــاء

يشــــع من عينيـن

في رونق السمــاء

سمت توأم للروح

****

ويسكــر الفـــؤاد

بخمرة  لا صدع  فيها ، لا دوار

وإنما قرار

وأنـس دار

وهدأة  للروح أنستها  سوالف الأكدار

وما  مضى من لفح نار

حديثه يطول في صحائف الأشـعـار

 

د. عبد الحكيم العبد


التحميلات المرفقة

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 14 مشاهدة
نشرت فى 2 يونيو 2019 بواسطة shuaraacadimiah

شعراء الأكاديمية بالهرم

shuaraacadimiah
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

827