<!-- / icon and title --><!-- message -->

 

عمان - سجلت اسعار مختلف اصناف الورق، منذ بداية العام الحالي، ارتفاعات بنسب تجاوزت الـ20%، وعزا عاملون في القطاع هذا الارتفاع الى التضخم العالمي في اسعار المحروقات وارتفاع العملة الاوروبية اليورو مقابل الدولار.

وطالب مسؤولون واصحاب مطابع بإعفاء كافة أنواع الورق من الرسوم الجمركية، في وقت تعمل فيه وزارة الصناعة والتجارة على اعداد قوائم خاصة لإعفاء مدخلات الإنتاج لكافة القطاعات الصناعية، ومنها الورق، من الرسوم الجمركية.

وقال رئيس نقابة أصحاب المطابع وعضو مجلس إدارة غرفة صناعة الأردن عدنان أبو الراغب إن أسعار كافة أنواع الورق والمطبوعات ارتفعت بمعدل 20%.

وقال إن ارتفاع العملة الأوروبية اليورو أمام الدولار، والذين يتم استخدامهما في استيراد الورق من دول شرق آسيا كأندونيسيا وماليزيا ومن أوروبا كألمانيا وبريطانيا، أسهم في ارتفاع أسعار الورق.

وارتفعت قيمة اليورو 14% مقابل الدولار على مدى عام، و22% بالمقارنة مع قيمته عند طرحه في الاسواق في 31 كانون الاول (ديسمبر) 1998، والبالغة آنذاك 1.665 دولار.

وأسهم صعود اليورو الى مستويات قياسية سجلها لأول مرة منذ العام 1998 في ارتفاع أسعار الكثير من المنتجات الغذائية والصناعات.

وأشار أبو الراغب الى ان بلاد المنشأ أيضا قامت برفع الأسعار لأسباب خاصة فيها كارتفاع التكلفة وقلة الأخشاب التي يتم تصنيع الورق منها.

وأكد ان مدخلات انتاج غالبية أنواع الورق غير معفاة من الرسوم الجمركية.

وقال إن حجم الاستثمارات في قطاع المطبوعات والورق يبلغ مئات الملايين ويشغل عشرات الآلاف من الأيدي العاملة ما يؤكد ضرورة اعفائه من الرسوم الجمركية.

وقال إنه يوجد أكثر من 500 مطبعة في المملكة.

وطالب أبو الراغب بإعفاء مدخلات الإنتاج لكافة أنواع الورق من الرسوم الجمركية أو أن يتم فرض الرسوم على المطبوعات غير الاردنية ليستطيع المنتج الأردني المنافسة عالميا.

من جهته، قال مدير مديرية التنمية الصناعية في وزارة الصناعة والتجارة بلال الحمود إنه توجد معايير وآلية لإعفاء مدخلات الإنتاج من الرسوم الجمركية.

وأشار الى أن مدخلات الإنتاج المستخدمة لأغراض الصناعة تعفى من الرسوم الجمركية، أما تلك التي تستخدم للاستخدام العام فإنها لا تعفى من الرسوم.

وأضاف أن وجود صناعة محلية مماثلة لتلك الصناعة المستوردة من الخارج يحول دون اعفائها من الرسوم الجمركية لتشجيع الصناعة المحلية الوطنية.

وقال رئيس قسم الصناعات الصغيرة والمتوسطة في وزارة الصناعة والتجارة محمد الخالدي إن غالبية أنواع الورق المستورد من قبل المصانع كمدخلات انتاج هي بالفعل معفاة من الرسوم الجمركية.

وقال إنه يتم إعداد قائمة شاملة لكل القطاعات بالإضافة الى قطاع الورق بالتعاون مع غرفة صناعة الأردن لتتم دراستها من قبل لجنة الحماية الجمركية لتقوم بالتنسيب لإعفائها الى مجلس التعرفة الجمركية.

وأشار الى أن الوزارة استلمت طلبات من المصانع والمطابع بإعفاء عدد من انواع الورق غير المعفاة من الرسوم الجمركية وتم ادراجها ضمن القوائم.

وأكد أن منتج الورق يعد مدخلا انتاجيا للمصانع والمطابع.

وأشار الى أن ورق الكتابة والطباعة وورق الصحف معفى من الرسوم الجمركية باستثناء بعض انواع الكرتون.

وقال مدير إحدى المطابع محمد حواتمة إن اسعار بعض أنواع الورق كالورق الأبيض تضاعفت بنحو 100%
  • Currently 408/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
103 تصويتات / 1109 مشاهدة

ساحة النقاش

احمد هانى السيد عبد العزيز قدور

printingpapers
حاصل على بكالريوس تجارة جامعة الزقازيق اهتماماتى بالتكنولوجيا والكمبيوتر احب الموسيقى الهادئة »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

577,369