تُعدّ مجموعة "بريكس" تحالفًا اقتصاديًا يضم خمسة دول ناشئة كبرى: البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا. تأسست المجموعة عام 2009، وتهدف إلى تعزيز التعاون الاقتصادي بين دولها الأعضاء وتوسيع نفوذها على الساحة الدولية.

في عام 2023، شهدت المجموعة توسعًا كبيرًا بانضمام ست دول جديدة: الأرجنتين ومصر وإثيوبيا وإيران والإمارات العربية المتحدة والسعودية. أصبح هذا التوسع بمثابة نقطة تحول مهمة، حيث أدى إلى تغيير اسم المجموعة إلى "بريكس بلس" وتعزيز مكانتها كقوة اقتصادية عالمية.

أهداف بريكس بلس:

تهدف بريكس بلس إلى تحقيق العديد من الأهداف، من أهمها:

  • تعزيز التعاون الاقتصادي بين الدول الأعضاء: تسعى المجموعة إلى زيادة التجارة والاستثمار بين أعضائها، وتطوير مشاريع مشتركة في مجالات البنية التحتية والطاقة والتكنولوجيا.
  • خلق نظام مالي عالمي أكثر عدلاً: تُعارض بريكس بلس هيمنة الدولار الأمريكي على النظام المالي العالمي، وتسعى إلى إنشاء نظام مالي متعدد الأقطاب أكثر عدلاً وإنصافًا.
  • إصلاح المؤسسات الدولية: تدعو بريكس بلس إلى إصلاح المؤسسات الدولية مثل صندوق النقد الدولي والبنك الدولي، لجعلها أكثر تمثيلاً للدول النامية.
  • تعزيز السلام والأمن الدوليين: تسعى بريكس بلس إلى تعزيز التعاون في مجال الأمن الدولي، ومكافحة الإرهاب، وحل النزاعات سلميًا.

التأثيرات المحتملة لبريكس بلس:

من المتوقع أن يكون لبريكس بلس تأثير كبير على الاقتصاد العالمي وعلى النظام الدولي بأكمله.

تشمل بعض التأثيرات المحتملة ما يلي:

  • تغيير موازين القوى العالمية: مع انضمام دول جديدة قوية مثل السعودية والإمارات العربية المتحدة، ستصبح بريكس بلس قوة اقتصادية وسياسية أكبر، مما قد يُغيّر موازين القوى العالمية.
  • ظهور نظام عالمي متعدد الأقطاب: قد تُساهم بريكس بلس في ظهور نظام عالمي متعدد الأقطاب، حيث تُصبح الدول النامية أكثر قوة وتأثيرًا.
  • انتعاش الاقتصاد العالمي: قد يُساهم التعاون الاقتصادي بين دول بريكس بلس في انتعاش الاقتصاد العالمي، خاصة من خلال زيادة التجارة والاستثمار.
  • تغييرات في النظام المالي العالمي: قد تُؤدّي دعوات بريكس بلس إلى إصلاح النظام المالي العالمي، مما قد يُؤثّر على أسعار الصرف وحركة رؤوس الأموال.

التحديات التي تواجهها بريكس بلس:

على الرغم من إمكانياتها الكبيرة، تواجه بريكس بلس بعض التحديات، مثل:

  • الاختلافات بين الدول الأعضاء: تتمتع الدول الأعضاء في بريكس بلس بنظم سياسية واقتصادية مختلفة، مما قد يُعيق التعاون بينها.
  • المصالح الوطنية المتضاربة: قد تتعارض المصالح الوطنية للدول الأعضاء في بعض الأحيان، مما قد يُعيق تحقيق الأهداف المشتركة.
  • الضغوط من الدول الغربية: تواجه بريكس بلس بعض الضغوط من الدول الغربية، التي قد ترى في المجموعة تهديدًا لهيمنتها على النظام الدولي.
للتفاصيل على موقع اوراسيا
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 59 مشاهدة
نشرت فى 27 إبريل 2024 بواسطة omar12345

عدد زيارات الموقع

3,518