أولاً : الإعاقات السمعية

 

- يعتبر الصمم وضعف السمع من أكبر العوامل المعيقة للأطفال من ذوى الذكاء العادى فى الخروج من عالم العزلة الإجتماعية وكسر الحاجز الذى يحول بينهم وبين عمليات التوافق من أجل إستخدام قدراتهم العامة والوصول بها إلى أقصى ما يمكن الوصول إليه وفق إمكاناتهم الطبيعيه وإستعداداتهم .

 

- فقد أشارت بعض التقارير أن نسبة حدوث الإعاقة السمعيه بمستوياتها المختلفة قد تزيد عن 5 % وقد تصل إلى 10 % فى بعض الدول النامية . وما يعنيه ذلك هو أن العدد الإجمالى للأطفال المعوقين سمعياً يقدر بعشرات الملايين . وهناك عوامل ترتبط بالعادات تكون مسئولة عن زيادة نسبة حدوث الإعاقة السمعية فى الدول النامية ، ومن هذه العوامل زواج الأقارب والعلاج غير المناسب وضعف توفر الرعاية الصحية المناسبة .

2.1

 

ثانياً : التصنيف

 

- وهناك عدة تصنيفات للإعاقة السمعيه . يهمنا هنا أن نركز على تصنيفين منهما لإحتياجه لدى الأطفال لإرتباطه الوثيق بعملية التدريب والتأهيل ويشمل :-

 

أ – التصنيـف حسـب موقـع الإصـابـة

 

<!--الإعاقة السمعية التوصيلية  ( Coductive Hearing Loss  ) :

  تنتج الإعاقة السمعية التوصيلية عن أى إضطراب فى الأذن الخارجية أو الوسطى ( الصيوان ، قناة الأذن الخارجية ، غشاء الطبلة ، العظيمات الثلاث ) يمنع أو يحد من نقل الموجات أو الطاقة الصوتية إلى الأذن الداخلية .

<!--وبشكل عام فإن الأشخاص الذين لديهم هذا النوع من الإعاقة السمعية ، يتمتعون بمقدرة جيدة على تمييز الأصوات العالية نسبياً . وقد يميلون إلى التكلم بصوت منخفض لأنهم يسمعون أصواتهم جيداً وبسهولة .

 

<!--الإعاقة السمعية الحس عصبية ( Sensorineural Hearing Loss ) :

  يشير مصطلح الإعاقة السمعية الحس عصبية إلى حالات الضعف السمعى الناتجة عن أى إضطراب فى الأذن الداخلية .

<!--الإعاقة السمعية المختلطة ( Mixed Hearing Loss ) :

  تكون الإعاقة السمعية مختلطة إذا كان الشخص يعانى من إعاقة توصيليه وإعاقة حس عصبية فى الوقت نفسه .

 

 

 

<!--الإعاقة السمعية المركزية ( Central Hearing Loss ) :

  تنتج الإعاقة السمعية المركزية عن أى إضطراب فى الممرات السمعية فى جذع الدماغ أو فى المراكز السمعية فى الدماغ .

ب- التصنيف حسب شدة الفقدان السمعى

 

<!--وأخيراً ، فالإعاقة السمعية تصنف حسب شدة الفقدان السمعى إلى خمس فئات هى :

 

 أ – الإعاقة السمعية البسيطة جداً :

فى الإعاقة السمعية البسيطة جداً يتراوح الفقدان السمعى بين ( 25 – 40 ) ديسبل . والشخص الذى لديه إعاقة سمعية من هذا المستوى قد يواجه صعوبة فى سمع الكلام الخافت أو الكلام عن بٌعد أو تمييز بعض الأصوات . وعلى أى حال لا يواجه هذا الشخص صعوبات تذكر فى المدرسة العادية ولكنه قد يحتاج إلى ظروف إضاءة وجلوس خاصة فى غرف الصف ، وقد يستفيد من المعينات السمعية ومن البرامج العلاجية لتصحيح النطق .

 

ب- الإعاقة السمعية البسيطة :

فى الإعاقة السمعية البسيطة تتراوح شدة الفقدان السمعى بين ( 41 – 55 ) ديسبل . يستطيع الطفل الذى لديه هذا المستوى من الفقدان السمعى أن يفهم كلام المحادثة عن بٌعد ( 3 – 5 ) أمتار ولكن وجهاً لوجه . وقد يفوت الطالب حوالى 50 % من المناقشة الصفية إذا كانت الأصوات خافتة أو عن بٌعد . وقد يحدث لديه بعض الإنحرافات فى اللفظ والكلام . ويجب إحالة هذا الطفل إلى التربية الخاصة .

 

ج- الإعاقة السمعية المتوسطة :  

أما فى الإعاقة السمعية المتوسطة فإن شدة الفقدان السمعى تتراوح بين ( 56 – 70 ) ديسبل . ولا يستطيع هذا الطفل فهم المحادثة إلا إذا كانت بصوت عالِِ . ويواجه صعوبات كبيرة فى المناقشات الصفية الجماعية . وهذا الطفل يحتاج للإلتحاق بصف خاص لمساعدته فى إكتساب المهارات الكلامية واللغوية .

 

 

 

 

 

د- الإعاقة السمعية الشديدة : 

وبالنسبة للإعاقة السمعية الشديدة فإن شدة الفقدان السمعى تتراوح بين ( 71 – 90 ) ديسبل . ولذلك فالطفل فى هذه الحالة يعانى من إضطرابات شديدة فى الكلام واللغة . وهذا الطفل قد يحتاج إلى الإلتحاق بمدرسة خاصة للمعوقين سمعياً .

 

هـ- الإعاقة السمعية الشديدة جداً :

وأخيراً ، فإن مستوى الفقدان السمعى فى الإعاقة السمعية الشديدة جداً يزيد عن ( 90 ) ديسبل . وهذا الطفل يحتاج إلى دوام كامل فى مدرسة متخصصة تكون مزودة بالوسائل الخاصة وتستخدم أساليب خاصة لتطوير الكلام واللغة .

المصدر: جمعية نداء
  • Currently 177/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
59 تصويتات / 812 مشاهدة
نشرت فى 8 ديسمبر 2009 بواسطة nidasociety

ساحة النقاش

جمعية نداء

nidasociety
لتأهيل الأطفال الصم وضعاف السمع »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

170,333