صورة حائرة 

 

لو كان لنفسي أمرًا

لأسكنتها ثنايا روحك 

لتعلم ان نبض قلبي لم يحيا إلا بك 

فما الأحلام إلا أنت 

لماذا لم أستطع الفطام من حبك؟

أقف على باب الذكريات 

أرتشف منها كأسًا يُحيني

سرقتني عاصفة نبض قلبي إليك 

تزرع كل يوم شجرة يرويها سابق كلماتك 

المغمورة بلهيب حبك 

لتتبدل النِيران جِنات 

تُزهر فى كل برهة وردة تهديني إياها 

لن يتوقف طيفك من العبور أمامي !

كم ان الجنون بك براكين تشتعل داخلي 

ترسل إليك أوراق الزيزفون لتُظلك بها 

من جمر مشتعل لدي حتى لاتصلك فتحترق 

أسترق النظر لصورتك فى كل حين 

 أُرسل همسي الحائر فيك 

لعلك تشعر بتفتت روحي السجينة 

بين الدموع والأسى   

نهر أشواقي داخلها يطوف حول أسمك المحفور على جدران قلبي 

ثورة عطشي لحنينك تغمرها صحراء الخوف من صدك

متى يعود شعاع سيمفونية الوصل بيننا  لتنجيني من موت الفراق ؟؟

 

رحاب محمد/مصر

المصدر: آسيا محمد
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 33 مشاهدة
نشرت فى 20 مارس 2019 بواسطة nasamat7elfouad

عدد زيارات الموقع

41,153