أنواع نوبات الصرع الخفيف وهو(نوبات التغيب)

العمر:
يصيب الأطفال من عمر 4-15 سنه، ونسبته 3-4% من حالات الصرع

الأسباب:
تحدث الحالة ليس بسبب عيوب في الدماغ ولكن تلعب الوراثة دوراً مهماً

التشخيص:
التشخيص يعتمد على القصة المرضية ودقة ملاحظة الوالدين

الأعراض المرضية:
" يسمى أحلام النهار، والمريض لا يتذكر ما جرى له أو ما قام به

" فقدان الوعي بشكل سريع ومفاجئ لمدة قصيرة جداً اقل من 15 ثانية، ومن السهولة عدم ملاحظة الآخرين له

" تتكرر الحالة بشكل كبير تصل إلى مائة مرة في اليوم الواحد

" لا يوجد سقوط أو تشنجات

" ليس هناك فترة دوخان بعد النوبة

" ليس هناك علامات تسبق النوبة

" ليس هناك تغير في التنفس (التنفس طبيعي)

" يلاحظ زيادة حدوث النوبة عند الإجهاد وقلة النوم، وكذلك عند زيادة سرعة التنفس.

" يفقد التركيز مما يؤثر على تحصيله الدراسي

" يحدث بشكل مفاجئ، حيث يتوقف الطفل عن كل ما يقوم به من عمل (الحركة أو الكلام) لمدة ثوان قليلة ثم يتابع ما كان يقوم به

" يلاحظ تحديقه للأعلى مع أتساع حدقة العين وعدم الرمش

" قد يمص الشفاه أو يمضغ أو يحرك أصابعه بطريقة متتابعة.

التخطيط الكهربي للدماغ:
محدد وتشخيصي، فهناك مجموعات من الإشارات الكهربية غير الطبيعية صادرة من جميع الأقطاب المثبتة على الرأس ، وتكون على شكل نتوءات وموجات ترددها 3 سيكل/ الثانية

التكهن بالمستقبل :
التكهن بالمستقبل ممتاز فالحالة تنتهي مع البلوغ في 80% من الحالات ولكن 10% تستمر، وفي10% تتحول إلى نوبات الصرع الكبيرة.
  • Currently 75/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
25 تصويتات / 348 مشاهدة
نشرت فى 17 أكتوبر 2010 بواسطة mentaldisability

ساحة النقاش

موسوعة الإعاقة الذهنية

mentaldisability
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

325,011