مراكز الربيع للتخاطب واضطرابات التواصل والمقاييس والتدريب 01003545009

العنوان / طنطا شارع المديرية ( تسرنا زيارتكم لنضع بين ايديكم خبرات امتدت عشرون عاما ) 01003545009

 

                   

مرحلة  بناء الجمل


ابني ينطق كلمات ولكن لا يقول جملة ماذا افعل معه ؟

بعد أن يتعلم الطفل  عدداً لا بأس به من الأسماء والأفعال والصفات وغيرها ، يمكن الانتقال إلى المرحلة الأكثر صعوبة ، والتي تهدف لمساعدة الطفل على التحدث ونطق جمل تتألف من كلمتين وأكثر ، ولتسهيل الانتقال إلى هذه المرحلة لا بد أن يكون الطفل قد أتقن نطق خمسين كلمة على الأقل ويفضل عمل قائمة  بها  .

مرحلة الجمل ذات الكلمتين :
إن وصول الطفل إلى هذه المرحلة  - أتقن نطق خمسين كلمة على الأقل ويفضل عمل قائمة  بها  -، سيمكنه ذلك من إيصال كمية كبيرة من المعلومات لمحيطة الخارجي ، فعن طريق لفظ جمل من كلمتين ، يستطيع الطفل أن يعبر عن رغباته بدقة بقوله مثلاً : (ابي  حليباً ) ، أو أن يصف أي عمل يقوم به كقوله (مثلاً) : (أنا أكل ) ، أو يصف أي فعل يؤديه غيره بقوله مثلاً : (بابا يلبس ) ، أو أن يصف ملكيته لبعض الأشياء بقوله :       ( كرة لى ) وهكذا ، ثم إن الطفل يتعلم في هذه المرحلة التسلسل الصحيح للكلمات في الجملة الواحدة ، بأن يضع الفاعل قبل الفعل ، وثم يضع المفعول به بعد الفاعل وهكذا ..الخ.
أ) طريقة التقليد والإضافة :
و هي طريقة بسيطة جداً ، تقوم الأم طبقاً لهذا بتقليد كلمة لفظها الطفل، وتضيف إليها كلمة مناسبة أخرى ، ثم تشجع الطفل على تكرار هاتين الكلمتين كما يتبين ذلك من المثال التالي :
لنفرض أن الطفل يستطيع أن يقول بالون، عنها نلعب معه ببالون و نطيره في الجو ويصيح : ( بالون بالون ) مشيراً إلى البالون وهو يرتفع . تنتهز الأم هذه الفرصة وتردد : ( بالون يطير ، بالون يطير ) ، أو (أنظر البالون ) ، أو (بالون كبير) أو (بالون أحمر) هكذا، فطبقاً لذلك كررت الأم الكلمة التي لفظها الطفل ، وأضافت إليها كلمة مناسبة أخرى لتشكل جملة مفيدة مؤلفة من فاعل و فاعل أو مبتدأ  وخبر.
نورد فيما يلي مثالاً آخر :
لنفرض أن الطفل يفتح الثلاجة ، ويرى زجاجة الحليب ويشير إليها ويقول : (حليب) ، آنذاك يمكن أن تكرر الام كلمته وتضيف كلمة أخرى قائلة: (تريد حليباً ) أو (حليب بارد) أو (حليب أبيض) وهكذا..
هذا ونود الإشارة إلى أن طريقة " التقليد والإضافة" الموصوفة أعلاه قد لا تعطي أكلها بسرعة ، لأن الطفل يحتاج لوقت لكي ينتقل من مرحلة الكلمة الواحدة إلى مرحلة الكلمتين. لذا على الوالدين التحلي بالصبر ، والاستمرار بتطبيق هذه الطريقة كلما سنحت الفرصة لذلك ، لأن الطفل سيبدأ حتماً بعد فترة بالتغلب على الصعوبات ، وباستخدام الكلمتين اللتين ترددهما أمه طبقاً للطريقة المذكورة .
تتميز طريقة التقليد والإضافة ببساطتها وإمكانية تطبيقها من قبل الأبوين يومياً وباستمرار ، وأثناء مختلف الفعاليات اليومية في الحياة العلمية ، فالطريقة يمكن استخدامها أثناء لعب الطفل ، أو تناوله الطعام أو التسوق أو الاستحمام ، ويستحسن الطلب من جميع الذين يتعاملون مع الطفل ، كأفراد العائلة في البيت أو المعلمات في المدرسة، بأن يحاولوا ما أمكن تطبيق هذه الطريقة لمساعدة الطفل في كل وقت على نطق جمل مؤلفة من كلمتين .
ب) طريقة السؤال ثم التقليد ثم السؤال :
مثال  : تعطي الأم الطفل تفاحة، وبعد أن يبدأ بأكلها ، تسأله أمه : ((....س....  ماذا تفعل؟ ) هنا يوجد احتمالان:
(يجيب الطفل : ( (آكل تفاحة) مثلاً ، ويكون بذلك قد نجح بنطق جملة من كلمتين ، عندئذ تكرر الأم التمرين بمثال آخر.الاحتمال الآخر أن لا يجب الطفل ، أو يجيب بكلمة واحدة (تفاحة) أو ) (آكل) عندئذ توجه الأم الكلام للطفل قائلة:       ( ....س.... قل آكل تفاحة !).(يجيب الطفل) : (آكل تفاحة ) تقليداً . آنذاك تعود الأم وتسأله: (....س.... ما تفعل ؟؟ .)   (يجيب الطفل : (آكل التفاحة .
مثال آخر :تقفز الأم أمام الطفل وتسأله : ( ماذا تفعل ماما؟ (
يجيب الطفل : ( ماما تقفز) ، آنذاك تكرر الأم العملية بمثال آخر.
يفشل الطفل بالإجابة . فتطلب منه الأم قائلة : (…..س… قل ماما تقفز!! ) يجيب الطفل : (ماما تقفز ). فتعود الأم إلى القفز والسؤال : ( ماذا تعلم ماما؟؟. والغاية من تكرار السؤال هو تشجيع الطفل على إنتاج الكلمتين ، دون أن تلفظها أمه قبله ليجيب الطفل : (ماما تقفز) وهكذا .
ويمكن تركيب مجموعة من  العبارات يمكن البدء بها مثل  :
-

* مبتدأ و خبر  ...................سيارة تسير
*  فعل ومفعول به ..............أريد تفاحة
*  اسم وصفة…………… دراجة حمراء
*  اسم و ظرف ...................  كوره فوق  

مرحلة الجملة ذات ثلاث كلمات :
بعد فترة من تدريب الطفل على نطق جمل من كلمتين، وبعد أن يبدأ بنطق مثل هذه الجمل في مواقف عديدة من الحياة العملية ، يمكن الانتقال إلى مرحلة الجمل المؤلفة من ثلاث كلمات وأكثر ، والتي تمكن الطفل من التعبير بدقة أكثر عما يريد ، وللتوصل لهذه النقلة يمكن استخدام طريقة التقليد ثم الإضافة التي شرحناها أعلاه . لنفرض أن الطفل يشير إلى زجاجة الحليب ويقول : ( أريد حليباً ) ، آنذاك تقلد الأم الطفل فيما قاله وتضيف كلمة ثالثة مناسبة ، كأن تقول :                ( تريد حليباً ساخناً ) .( نورد مثالاً آخر : يلعب الطفل بسيارته ويقول : (سيارة حمراء ) آنذاك تقلد الأم الطفل فيما قاله وتضيف كلمة ثالثة مناسبة (السيارة الحمراء جميلة )


مرحلة الجملة ذات أربع كلمات وأكثر:
بعد أن يتمكن الطفل من نطق جمل مؤلفة من ثلاث كلمات ، يمكن بذات الطريقة مساعدته للوصول إلى مستوى أعلى ، بنطق جملة كاملة مؤلفة من أربع كلمات وأكثر . فإذا قال الطفل مثلاًً : (سيارة حمراء تجري ) تردد أمه الكلمات نفسها التي لفظها الطفل مضيفة كلمة رابعة مناسبة : كأن تقول : ( سيارة حمراء تجري بسرعة ) ، أو (سيارة حمراء تجري على الأرض) ، أو (سيارة حمراء تجري على السجادة) ......................................................وهكذا

 

                                                                                             أخصائي التخاطب

 محمود ربيع

[email protected]

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 906 مشاهدة
نشرت فى 9 فبراير 2012 بواسطة mahmoud2014

ساحة النقاش

مراكز الربيع للتخاطب 01003545009 طنطا

mahmoud2014
مراكز محمود ربيع للتخاطب واضطرابات التواصل والمقاييس و التدريب العنوان / طنطا شارع المديرية برج المديرية الرؤيه : ان نكون الاختيار الافضل و الاول لكم الرساله : نسعي لتقديم خدمات شامله ضمن اعلي مستويات الجوده واستخدام احدث برامج الالكترونيه شعارنا : نحن شركاء في النجاح قيمنا الجوهريه : الاحترام _الطموح- »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

92,078